حمل

متى تنفخ الروح في الجنين

متى تنفخ الروح في الجنين؟ ومتى يبدأ الجنين بالحركة في بطن الأم؟ فتلك الأسئلة ضمن ما يدور في عقل أي امرأة لم تحس بنبض جنينها في أحشائها، أو علمت بأن الجنين قد يولد مشوهًا فتريد إسقاطه.

لذلك فمن خلال موقع شقاوة سنجيبكم عن سؤال متى تنفخ الروح في الجنين؟ كما سنعرض الأدلة الشرعية في هذه الإجابة، وأقوال بعض العلماء.

متى تنفخ الروح في الجنين؟

الروح هي جسم نوراني غير مرئي ومن الغيبيات عند المسلمين، فمصدقون بوجودها، لكنهم لا يرونها، والروح ذُكرت في القرآن الكريم في الآية التاسعة والعشرين من سورة الحجر:

(فَإِذَا سَوَّيْتُهُ وَنَفَخْتُ فِيهِ مِن رُّوحِي فَقَعُوا لَهُ سَاجِدِينَ).

فيبقى الجسم ساكنًا لا حركة فيه طالما دون روح، فالميت يصبح مثل المنحوتة الحجرية في مكانه؛ بسبب غياب الروح عنه، وقد ذهب العلماء إلى أن نفخ الروح في الجنين يكون بعد أربعين يومًا، والبعض الآخر منهم ذهب إلى كونها بعد 120 يومًا من خلقه.

الشاهد هنا هو الحديث الذي رواه ابن مسعود، وأخرجه البخاري في صحيحه:

إنَّ أحَدَكُمْ يُجْمَعُ خَلْقُهُ في بَطْنِ أُمِّهِ أرْبَعِينَ يَوْمًا، ثُمَّ يَكونُ عَلَقَةً مِثْلَ ذلكَ، ثُمَّ يَكونُ مُضْغَةً مِثْلَ ذلكَ، ثُمَّ يَبْعَثُ اللَّهُ مَلَكًا فيُؤْمَرُ بأَرْبَعِ كَلِمَاتٍ، ويُقَالُ له: اكْتُبْ عَمَلَهُ، ورِزْقَهُ، وأَجَلَهُ، وشَقِيٌّ أوْ سَعِيدٌ، ثُمَّ يُنْفَخُ فيه الرُّوحُ“.

الحديث شاهد على الإعجاز في الدين الإسلامي، فالإنسان يمر بأربعة أطوار، الطور الأول يكون خلية في أربعين يومًا، والطور الثاني يكون علقة في أربعين يومًا ثم مضغةً في أربعين يومًا.

لذلك بناءً على هذا الحديث اختلف العلماء، فقال البعض إن الروح تنفخ في الجنين بعد الأربعين يومًا الأولى، وذهب البعض الآخر إلى أن حمل يكون في مائة وعشرين يومًا، وهو اكتمال نمو الجين في بطن أمه، وهذا هو الرأي الأكثر رجحانًا بين علماء الأمة الإسلامية.

اقرأ أيضًا: نفخ الروح في الجنين

متى يكون الجنين حيًا في بطن أمه عند أئمة السلف؟

سؤال متى تنفخ الروح في الجنين من الأسئلة التي تعرض لها العديد من العلماء في كل العصور، منهم علماء المذاهب الأربعة بأنفسهم أو تلاميذهم، أو علماء البعض أئمة أهل السلف.

من علماء أهل السلف الذين تحدثوا في هذه المسألة هما الإمامين ابن قدامة المقدسي، وشيخ الإسلام تقي الدين بن تيمية، وعرض ابن قدامة أن الجنين تُنفخ فيه الروح بعد أربعة أشهر من الحمل.

أما شيخ الإسلام ابن تيمية، فقد أورد أن الروح تنفخ في الجنين بعد مائة وعشرين يومًا ولكن بصورة غير مباشرة، فذكرها حينما ذكر إلى دية الجنين الميت بعد تعرض الأم إلى الضرب في بطنها، بعد أن تجاوزت الأربعة أشهر، فلا دية على من لا روح له.

أما عند الأئمة الأربعة، فإن الإمامين المتحدثين عن مسألة نفخ الروح في الجنين كانا الإمامين مالك بن أنس، والإمام محمد بن إدريس الشافعي.

اقرأ أيضًا: متى يكون الجنين شفيع لوالديه

رأي ابن باز وابن عثيمين في مسألة نفخ الروح في الجنين

إن سؤال متى تنفخ الروح في الجنين؟ تعرض له العديد من العلماء على مر العصور، ومنهم العالمين الجليلين الشيخ عبد العزيز بن عبد الله بن باز، والشيخ محمد بن صالح آل عثيمين.

من هنا نجد أن الشيخ عبد العزيز بن باز -رحمه الله- كان من أنصار الرأي الذي يقول إن الجنين تنفخ فيه الروح في الطور الأول من حياته، وذكر الشيخ بن باز إن لإنسان الروح نفخ فيه منذ أن يبدأ النبض في قلبه، أي بعد حوالي اثنين وعشرين يومًا من التلقيح.

أما الشيخ محمد بن صالح آل عثيمين رحمه الله- فكان من أنصار أن الروح لا تنفخ في الجنين إلا بعد مرور أربة أشهر على الجنين في بطن أمه، وهو قول جملة من شيوخ الحنابلة.

اقرأ أيضًا: حكم إسقاط الجنين في الأسبوع الأول

الأئمة المعاصرين ومسألة نفخ الروح في الجنين

مسألة نفخ الروح في الجنين أجاب عليها العديد من العلماء المعاصرين، من كبار شخصيات المشايخ العربية، ومنهم الشيخ الخثلان، والشيخ عثمان الخميس، والشيخ عبد لعزيز الفوزان.

ذكر الشيخ سعد بن تركي الخثلان في برنامج يستفتونك عبر فضائية الرسالة، وقال الشيخ إن الجنين قبل أربعة أشهر ليس بإنسان؛ لأن الإنسان يكون من روحٍ وجسد.

الشيخ عثمان محمد الخميس، ذكر أثناء شرحه لكتاب “ديل الطالب لنيل المطالب”، وهو أحد متون الفقه الحنبلي، وقال الشيخ إن كانت المرأة سقطت بعد أقل من 42 يومًا، فهو قطعة لحم، والجنين قبل أربعة أشهر لا روح فيه.

الشيخ الأستاذ الدكتور عبد العزيز الفوزان ذكر في إحدى حلقات برنامج يستفتونك عبر فضائية الرسالة الإسلامية، فقال إن الجنين يغسل، ويكفن وتصلى عليه الجنازة، بعد أربعة أشهر، وإن كان بخلاف ذلك فلم تنفخ فيه الروح.

الروح من أمر الله -سبحانه وتعالى- تنفخ في الجنين فيتحول من قطعة من الدم الجامد إلى كائن حي تدب فيه الحياة، ثم ينمو فيصبح إنسانًا كامل الهيئة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى