غير مصنف

متى يكون الجنين شفيع لوالديه

متى يكون الجنين شفيع لوالديه؟ ومتى يكون غير ذلك؟ حيث يحزن الأب والأم كثيرًا نتيجة لفقد الجنين سواء أكان في مراحل تكوينه، أو مراحل اكتماله.

فالأمر في غاية الأسف في كلا الحالتين، ولكن يجب على المسلم عدم الاعتراض؛ فما يحدث له من أمره إلا خيرًا؛ لذا فمن خلال موقع شقاوة دعونا نُجيب على سؤال “متى يكون الجنين شفيعًا لأبويه؟”.

متى يكون الجنين شفيع لوالديه؟

يشعر كلا الأبوين بالحزن البالغ جراء فقد الجنين، ولكن عليهما أن يتذكرا قول رسول الله -صلى الله عليه وسلم- في حديثه الشريف:

عجبًا لأمرِ المؤمنِ إنَّ أمرَه كلَّه خيرٌ إنْ أصابَتْه سرَّاءُ شكَر وإنْ أصابَتْه ضرَّاءُ صبَر وكان خيرًا له وليس ذلك لأحدٍ إلَّا للمؤمنِ(صحيح) رواه صهيب.

حينها يجب على الأبوين الصبر واحتساب الأجر عند الله، أما عن جواب سؤال “متى يكون الجنين شفيع لوالديه؟” فتأتي الشفاعة إذا توفر أمرين، وهما كالآتي:

  • أن يكون الإجهاض غير متعمد، حيث حدث الإسقاط للمرأة رغمًا عنها، وسنذكر أسباب ذلك فيما بعد.
  • أن يكون الجنين بعد نفخ الروح فيه، حيث يكون إنسانًا قد توفي؛ مما يؤدي إلى غسله والصلاة عليه، وحينها يصبح شفيعُا لوالديه.

اقرأ أيضًا: متى يستطيع الطفل الجلوس

أسباب الإجهاض غير المتعمد

في إطار جوابنا على سؤال “متى يكون الجنين شفيع لوالديه؟” علينا أن نتعرف على الحالات التي يتم فيها الإجهاض دون التدخل من المرأة، حتى تنال شفاعة ابنها لها يوم القيامة، والتي تتمثل فيما يلي:

1- خلل في الرحم

من أهم مسببات الإجهاض دون تدخل المرأة، هو كونها تعاني من مشكلة خللية في الرحم، مثل: الخلل الشكلي، أو الخلل المضموني؛ مما يتسبب في عدم اكتمال الجنين على النحو الذي من المفترض أن ينمو عليه، وهو ما يؤدي إلى موته بالتبعية؛ ومن ثم يتطلب التدخل إلى اسقاطه.

فإذا كان قد مر على الجنين أربعة أشهر، فهو شفيع لأمه بأمر الله؛ كونه إنسانًا تمت خلقته، فقد قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-:

يُجمع خلقُ أحدِكم في بطن أمهِ أربعين يومًا نطفةً، ثم يكونُ علقةً مثلَ ذلك، ثم يكون مضغةً مثل ذلك، ثم يبعث اللهُ إليهِ الملَكَ فيؤمرُ بأربعِ كلماتٍ فيكتبُ رزقُه وعملُه وأجلُه وشقيٌّ أو سعيدٌ(صحيح) رواه عبد الله بن مسعود.

2- إصابة المرأة بإحدى العدوات

من الممكن أن تتعرض الزوجة للإصابة ببعض العناصر البكتيرية أو الفيروسية التي من شأنها أن تقود إلى موت الجنين في رحم أمه، سواء قبل إتمامه الأربعة أشهر في الرحم أم لا، فتلك العدوات من شأنها أن تفتك بالجنين، حيث تتمثل فيما يلي:

  • الروبيلا
  • الهربس

3- الاضطرابات الهرمونية

من الأسباب التي لا دخل للمرأة فيها وتسبب الإجهاض، هو معاناتها من الاضطراب الهرموني، الذي من الممكن أن يودي بحياة الجنين، خاصةً في المرحلة الأخيرة من الحمل، وحينها يكتب لها ولأبيه شفيعًا يوم القيامة، حيث تتمثل تلك الاضطرابات فيما يلي:

  • خلل في هرمونات الغدة الدرقية.
  • تكيس في أحد المبايض، مع عدم القدرة على السيطرة عليه أثناء فترة الحمل.
  • اضطراب نسبة الكورتيزون في الجسم.

اقرأ أيضًا: متى يبدأ الرضيع بالنظر

4- معدل السكر في الدم أثناء فترة الحمل

في معظم الأحيان تتعرض الحامل إلى الإصابة باضطرابات معدل مستوى السكر في الدم أثناء فترة الحمل، إما بارتفاعه عن المعدل الطبيعي، وإما انخفاضه بشكل ملحوظ.

في تلك الحالة من الممكن أن يولد الطفل بالتشوهات الخلقية، أو يتوفاه الله في رحم الأم، وفي تلك الحالة يتم خضوعها إلى الإجهاض رغمًا عنها، فيصبح طفلها شفيعًا لها يوم القيامة، إذا كان قد مر عليه أكثر من أربعة أشهر.

5- إصابة الأوعية الدموية

في إطار الإجابة عن سؤال “متى يكون الجنين شفيع لوالديه؟” علينا أن نعرف أنه من أهم الأسباب التي تؤدي إلى فقد الأم للجنين رغمًا عنها، هو إصابتها بأحد أمراض الأوعية الدموية؛ مما يعوق وصول الدم إلى الجنين، فيؤدي ذلك إلى وفاته.

في تلك الحالة يتم إخضاع الأم إلى الولادة لاستخراج الجنين المتوفي إذا كان لا يمكن إنزاله عن طريق العقاقير لكبر حجمه وتجاوز عمره الحد المسموح به في تلك الطريقة، وهنا يكون الطفل شفيعًا لأبويه.

6- الأسباب الوراثية

من الممكن أن تؤدي الأسباب الجينية الوراثية إلى فقدان الجنين؛ فالتاريخ المرضي لعائلة الأم من شأنه أن يلعب دورًا كبيرًا حيال ذلك.

لذا فإن فقدت الأم الجنين على غير رغبة منها بعد أن أتم الأربعة أشهر في رحمها، فتحتسبه عند الله شفيعًا لها ولأبيه بأمر الله.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع توقف نبض الجنين

7- التعرض للحوادث

في بعض الأحيان قد تتعرض الحامل إلى صدمات أثناء فترة حملها على غير إرادة منها، فهذا من شأنه أن يُفقدها جنينها، كما أن تعرضها لحادثة سير أو ما شابه ما هو سوى أمر قدري، أذن الله به وأفقدها الجنين.

في تلك الحالة فالأم بريئة من قتل جنينها، وعليه فإنه يشفع لها يوم العرض إذا مر عليه أربعة أشهر، ونُفخت فيه الروح.

8- التفاف الحبل السري

في بعض الحالات بعد أن ينمو الجنين ويصبح الرحم مكانًا صغيرًا بالنسبة له، يحدث أن يلتف الحبل السري حول عنق الطفل؛ مما يؤدي إلى وفاته، وهو أمر ليس له سبب طبي، ولا يد للأم فيه، حينها تخضع السيدة إلى عملية الولادة.

كما أنها في تلك الحالة عليها أن تصبر وتحتسب فهو في الجنة شفيعًا لها، فقد قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-:

إذا مات ولدُ العبدِ المؤمنِ قال اللهُ للملائكةِ: قبَضْتُم ولَد عبدي؟ قالوا: نَعم قال: قبَضْتُم ثمرةَ فؤادِه؟ قالوا: نَعم قال: فما قال؟ قالوا: استرجَع وحمِدك قال: ابنوا له بيتًا في الجنَّةِ وسمُّوه بيتَ الحمدِ(صحيح) رواه أبو موسى الأشعري.

حُكم من مات جنينها قبل نزول الروح

في سياق جوابنا على سؤال “متى يكون الجنين شفيع لوالديه؟” علينا أن نعرف أن الله لم ينس الأم التي فقدت جنينها في فترة ما قبل نزول الروح، فهي انتظرت وتحملت الآلام، لكن الله لم يرد أن يتم هذا الحمل.

فعليها أيضًا أن تصبر وتحتسب الأجر والثواب عند الله -عز وجل- وأن تقرأ قول رسول الله -صلى الله عليه وسلم-:

إن السقْطَ ليُراغمُ ربّهَ إذا أدخَل أبويهِ النارَ فيقال أيُّها السقطُ المُراغمُ ربهُ أدخلْ أبويكَ الجنةَ فيجرهما بسررِهِ حتى يُدخلهُما الجنةَ” (صحيح) رواه علي بن أبي طالب.

فهنيئًا لمن فقدت جنينًا بإرادة الله -عز وجل- دون تدخل منها، سواء نزل فيه الروح أم لا.

اقرأ أيضًا: تسرب ماء الجنين في الشهر التاسع

رأي الدين فيمن أجهضت عمدًا

من خلال إلمامنا بكافة ما يدور حول سؤال “متى يكون الجنين شفيع لوالديه؟” علينا أن نعرف أن الإجهاض عن عمد بعد أن تنزل الروح دون وجود سبب طبي يستدعي ذلك، كالمخاطرة بحياة الأم قتل للنفس لا محالة.

لذا فعلى الأم على تتوب إلى الله توبة نصوحًا وأن تستغفر على فعلتها وتدعو الله أن ينجينها من العذاب الأليم، فقد قال الله –تعالى- في سورة الإسراء الآية رقم 31:

(وَلَا تَقْتُلُوا أَوْلَادَكُمْ خَشْيَةَ إِمْلَاقٍ ۖ نَّحْنُ نَرْزُقُهُمْ وَإِيَّاكُمْ ۚ إِنَّ قَتْلَهُمْ كَانَ خِطْئًا كَبِيرًا).

لا يأخذ الله من مؤمن أو مؤمنة شيء إلا وأبدلها خير منهما سواء في الدنيا أو الآخرة؛ لذا على الأبوين أن يصبرا ويحتسبا فقيدهما عند الله.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى