حمل

متى يظهر جنس الجنين

متي يظهر جنس الجديد يُعد هذا السؤال من أكثر الأسئلة التي تشغل عقول الأمهات في مرحلة الحمل وذلك للتحضيرات التي تتوقف على نوع الجنين أو لرغبتها في إنجاب جنس معين وسوف نجيب باستفاضة الإجابة على سؤال متي يظهر جنس الجنين من خلال موقع شقاوة.

متي يظهر جنس الجنين

منذ بداية الحمل يشغل هذا السؤال عقول الأمهات والاباء ويتبعون كافة الطرق التي يمكن للإجابة على سؤال متي يظهر جنس الجنين.

في البداية الحمل يتم حسابه منذ أول يوم لأخر دورة شهرية وهو يكون عبارة عن مرحلة تمر بها المرأة عندما تتم عملية التخصيب بين البويضة والحيوان المنوي ومن بعدها يبدأ تكوين جسم الجنين داخل رحم الأم ويمر الحمل بعدة مراحل كل مرحلة تكون ثلاثة أشهر.

يمكن الرد على سؤال في أي متي يظهر جنس الجنين، وهو في الشهر الرابع من الحمل أي مع حلول الأسبوع الثامن عشر من الحمل ويتم تحديد الجنس من خلال المختص من خلال بعض الطرق التي سوف يتم ذكرها.

تحديد نوع الجنين أو التمييز بين الجنسين يعتمد في أساسه على الأعضاء التناسلية للجنسين فمثلا عند رؤية شفرتي المهبل من عدم مشاهدة القضيب تكون من العلامات القطعية على أن الحمل بأنثى وليس ذكر.

يعتمد ظهور الأعضاء التناسلية بوضوح على سمك جدار بطن الأم ففي بعض الحالات لا تظهر هذه الأعضاء بوضوح حتى الشهر السابع أي أن الوقت المناسب لتحديد جنس المولود يكون عند ظهور أعضائه التناسلية.

اقرأ أيضًا: خط الحمل في البطن وجنس الجنين

طرق تقليدية لمعرفة جنس الجنين

من خلال تعرفنا على إجابة سؤال متي يظهر جنس الجنين، نجد أن هناك بعض الطرق التي تتم من خلالها معرفة جنس الجنين ومن تلك الطرق:

جنس المولود من خلال حركته

عند الذهاب للطبيب يسأل الأم عن حركة الطفل خصوصًا في شهرها الرابع من الحمل ولأن ذلك يشكل فارق في تحديد جنس الجنين فعندما تكون الحركة زائدة داخل رحم الأم يكون الاعتقاد الأكبر أنه ذكر.

يرجع ذلك إلى أن الذكر سابق الأنثى في الحركة بحوالي شهر فنجد عندما يمر الشهر الرابع دون حركة للجنين وبداية حركته تكون في الشهر الخامس يدل ذلك على الحمل بأنثى.

تحديد جنس المولود من حركة الخاتم

تعتبر هذه الطريقة من خرافات الماضي لكن لحد الأن البعض يقوم بها لمعرفة نوع الجنين وتكون من خلال ربط جنس الجنين بخاتم الزواج للأم وتتم من خلال من خلال ما يلي:

  • ربط خاتم الزواج بخيط من الصوف ووضعه أعلى بطن الأم وعند تحرك الخاتم بشكل دائري يكون احتمالية الحمل بأنثى هي الأكبر.
  • لكن عند حركته للأمام وإلى الخلف تكون الاحتمالية الأكبر راجعة لحمل الأم بذكر ولكن لا يوجد دليل علمي لهذه الطريقة في الإجابة على سؤال متي يظهر جنس الجنين.

معرفة جنس المولود من خلال الجدول الصيني

لمعرفة جنس الجنين من خلال الجدول الصيني يتم الاعتماد على عاملين وهما:

  • العامل الأول: الشهر القمري الذي يتم فيه حدوث الحمل.
  • العامل الثاني: عمر الأم وقت حدوث الحمل.
  • طريقه الحساب تكون أولًا لحساب العمر القمري للأم أثناء حملها يجب أن تضيف تسعة أشهر لعمرها الأساسي فمثلا إذا كان عمر الأم 24 عامًا يتم إضافة تسعة أشهر حتى يصير عمرها 25 بالتقريب للتعرف على جنس الجنين في بطنها.
  • بعد ذلك يتم تحديد الشهر القمري الذي حملت فيه الأم ثم استخدام الجدول الصيني لتحديد نوع الجنين ويكون ذلك غالبًا في الشهر الرابع للحمل.
  • الجدير بالذكر أن الصينيون ظلوا يتبعوا هذه الطريقة لعدة سنوات طويلة على الرغم من أنها من أكثر الطرق الغير منطقية والغير علمية وأيضًا كل نتائجها تحتمل الشك.

معرفة جنس الجنين من شكل بطن الأم

بعض النساء حتى الأن يقومون باستخدام هذه الطريقة لمعرفة نوع جنينهم وتعتبر هذه الطريقة من أكثر الطرق الشعبية المتعارف عليها وتكون من خلال الربط بين نوعية الجنين وشكل بطن الأم أثناء الحمل.

فتكون الأم حامل بأنثى عندما يكون شكل بطنها منتفخ وممدود للأمام ويمكن تشبيه بشكل البطيخة.

أما إذا كان الجنين ذكر فإن من علامته على بطن الأم أن تكون منتفخة أيضًا لكن ممدودة إلى أعلى وتكون أقرب في تشبيها لكرة السلة.

الجدير بالذكر عن هذه الطريقة أن هناك نساء كبار في السن يستطيعون تحديد نوع الجنين بهذه الطريقة من خلال النظرة الأولى للحامل وفي أغلب الأحيان تكون النتيجة صحيحة على حسب التوقع.

اقرأ أيضًا: هل طريقة الخاتم لمعرفة نوع الجنين صحيحة؟

معرفة جنس المولود بالطريقة الحسابية

تسمى هذه الطريقة بالطريقة الحسابية لأن تحديد جنس الجنين من خلالها راجع لحساب أرقام حسابية وتعتبر هذه الطرق من الطرق الخرافية التي ليس لها أي دليل علمي ونتائجها تكون غير صحيحة في معظم الوقت.

تكون من خلال حساب عمر الأم عند الولادة وإضافة رقم الشهر الذي تتم فيه الولادة وإذا كان النتائج فردي تكون الإجابة المرجحة هي الحمل ببنت وإذا كان الرقم فردي تكون الإجابة هي الحمل بأنثى.

أي أن هذه الطريقة لا تعتمد على أي شيء من أعراض الحمل أو شكل الأم بل فقط تعتمد على حساب تواريخ لذلك فهي تعتبر خرافة.

معرفة نوع الجنين حسب حالة الأم الصحية

هناك شقان في هذه الطريقة وهما:

الوقت: شعور الأم المتكرر بالغثيان والقيء كل نهار في بداية مرحلة الحمل يكون دليل على حملها بذكر.

عندما يكون الشعور بالقيء والغثيان لم يبدأ في مرحلة الحمل الأولى وجاءوا لاحقًا يكون ذلك دليل على حملها بأنثى.

حالة الأم: يعتقد في كثير من الأحيان أنه عند شعور الأم أثناء الحمل بالغثيان المبالغ فيه يكون ذلك دليل على حملها بأنثى.

يرجع ذلك إلى زيادة مستويات هرمون الأستروجين بالدم وهو مسبب لحالات الغثيان ويكون أكثر منه في حالات الحمل بأنثى عن الحمل بذكر.

معرفة جنس الجنين من الحلويات

هذه الطريقة تكون من خلال الربط بين ما تشتهيه السيدة الحامل من نوعية الطعام وبين جنس جنينها.

فمثلا عندما تشتهي الأم الحلويات والسكريات بالشكولاتة تكون السيدة حامل بأنثى لكن في حالة اشتهت الأم الحمضيات والموالح يكون من المرجح أنها حامل بذكر.

تعتمد هذه الطريقة على ما يسمى بالوحم وهو في أصله خرافه وليس لها أي أساس علمي.

وسائل طبية لمعرفة نوع الجنين

قبل الرد على سؤال متى يظهر جنس الجنين هناك العديد من الوسائل الطبية لمعرفة نوع الجنين وتكون من خلال عدة فحوصات وأشعة.

هذه الطرق أيضًا تحتمل الشك في بعض الأحيان وذلك راجع إلى أنه أعراض الحمل تختلف من سيدة لأخري ومن هذه الوسائل ما يلي:

جهاز السونار

في الطبيعي يتم استخدام السونار من أجل تحديد نوع الجنين وهو عبارة عن موجات فوق الصوتية وتقوم الحامل بعمل هذه الأشعة في منتصف حملها أي بين الأسبوع السادس عشر والعشرين من الحمل قبل ذلك لا يجدي بالنفع.

تكون هذه الطريقة مجدية في هذا الوقت على الرغم من أن أعضاء الجنين التناسلية تبدأ في الظهور منذ الشهر الرابع.

اقرأ أيضًا: شكل الجنين الذكر والأنثى بالسونار

معرفة جنس الجنين من خلال فحص الدم

للكشف عن بعض الاعتلالات الكروموسومين مثل متلازمة داون وغيرها من الاعتلالات منذ الأسبوع العاشر للحمل، ويتم ذلك من خلال استخدام اختبار ما قبل الولادة غير الجائر.

يمكن أيضًا استخدامه في البحث عن الكروموسومات الذكرية في الدم مما يمكن استعماله في تحديد نوع الجنين.

فحص الزغابات المشيمية أو بزل السلى                                 

في حالة وجود اضطرابات جينية واعتلالات كروموسومية لدى الجنين يمكن استخدام هذه الطريقة حيث يؤخذ عينة من الزغابيات المشيمية بين الأسبوع العاشر والثالث عشر ويتم من خلاله الكشف عن الاضطرابات الجينية مثل متلازمة داون.

لكن بالنسبة للبزل السلى يكون للكشف عن البنية الوراثية للجين ويمكن عمله في الأسبوع السادس عشر من الحمل.

هذه الفحوصات لا تتم إلا عند معاناة الجنين من المشاكل السابقة أو عند تكهنات بإنجاب أطفال لديهم اضطراب جيني لكن في حالة الجنين السليم عمل هذه الفحوصات قد يتسبب في الإجهاض لذلك يفضل عدم استخدام إلا عند الضرورة.

معرفة جنس الجنين بعد التلقيح الصناعي

في حالة الحمل عن طريق التلقيح الصناعي يمكن تحديد جنس الجنين بهذه الطريقة وتكون مضمونة100 %.

الطريقة تكون عبارة عن فحص يستخدم في أساسه للكشف عن أي اضطرابات ومشاكل جينية أو كروموسومية عند الجنين وبعد ذلك يستخدم لكشف عن تحديد جنس الجنين.

اقرأ أيضًا: هل تحديد نوع الجنين حرام

 معرفة جنس الجنين من خلال الحمض النووي  

تُعد هذه الطرق من أكثر الطرق أمنًا على صحة الأم والجنين وتتم من خلال فحص الحمض النووي للجنين الموجود في دم الأم والذي يتسرب عبر المشيمة من الجنين إلى دم الأم ويستخدم هذا الفحص في الغالب في هذه الحالات:

  • عندما تشعر الأم بالقلق من الإصابة ببعض الأمراض الخلقية المرتبطة بالجينات فيتم الفحص من خلال الحمض النووي للجنين.
  • في حالة الرغبة في معرفة جنس الجنين ويتم ذلك بالبحث عن خلايا الكروموسوم المسؤول عن تحديد الجنس Y الموجودة في الحمض النووي فإذا حصل بالفعل على كروموسوم Y داخل الحمض يكون ذلك دليل على الحمل بذكر وفي حال الحصول على كروموسوم X يكون الحمل بأنثى.

هذه الطريقة في معظم الأوقات تثبت صحتها خصوصًا إذا كانت:

  • جودة عينة الدم عالية.
  • أن يكون الفحص بعد 8 أسابيع من الحمل حيث تكون دقة الاختبار في ذلك ال وقت100% ولكن عند الاختبار في وقت مبكر من الحمل تقل دقة الاختبار.

ينتشر سؤال متي يظهر جنس الجنين بين العديد من الأمهات، ويمكن معرفة ذلك من خلال اتباع أكثر من طريقة مختلفة في المنزل، بالإضافة إلى الطرق الطبية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى