حمل

الدورة الشهرية بعد سن الأربعين

الدورة الشهرية بعد سن الأربعين تعد واحدة من أهم الموضوعات التي تنشغل بها السيدات، حيث تتساءل العديد من النساء عن طبيعة بعض الأمور التي تخص الدورة الشهرية وأيضًا ما هي علاقتها بتقدم العمر، حيث يمكنك أن تتعرف معنا في هذا المقال عبر موقع شقاوة على بعض من أهم الحقائق التي تكون متعلقة بالدورة الشهرية، وخاصة بعد سن الأربعين.

اقرأ أيضًا: أعشاب تساعد على الحمل بعد سن الأربعين

الدورة الشهرية بعد سن الأربعين

الدورة الشهرية بعد سن الأربعين

تستمر الدورة الشهرية في حياة السيدة إلى أن تصل إلى ما يعرف علمياً بسن اليأس، لكن هناك الكثير من المعلومات التي يجب أن يتم معرفتها من قبل جميع النساء حول الدورة الشهرية خاصةً بعد الوصول إلى سن الأربعين.

حيث أن نسبة الأستروجين التي يتم إفرازها من قبل المبايض تقل بتقدم السن وهي من أهم الهرمونات التي تتحكم في كل ما يخص جسم السيدات، لذلك فإنه يعد أهم يعد أهم عامل لنزول الدورة الشهرية بعد سن الأربعين، فهي تكون أقصر من حيث استمراريتها وأقل في حدوثها.

تتوقف الدورة الشهرية تمامًا وذلك في حالة انقطاعها لمدة تتخطى 12 شهرًا، وهذا الأمر غالبًا ما يحدث في أوقات نهاية سن الأربعين للكثير من النساء وحتى بداية عمر الخمسين.

وفي نفس الإطار يعد حدوث الدورة الشهرية أو خروج بعض من الإفرازات الدموية بعد عملية انقطاع الدورة الشهرية، لا يمكن أن نعتبره مؤشرًا لنزول الدورة مرة أخرى لبعض من السيدات، بل يجب أن يتم مراجعة الطبيب وذلك من أجل فحص بطانة الرحم من الداخل والاطمئنان عليها.

اقرأ أيضًا: هل يحدث حمل رغم انقطاع الدورة الشهرية

تغيرات الدورة الشهرية بعد سن الأربعين

هناك مجموعة مختارة من أفضل النصائح الطبية التي تخص الدورة الشهرية بعد سن الأربعين، وأيضاً بشكل خاص مع التقدم المستمر في العمر لجميع السيدات، حيث يكون على كل سيدة أن تراقب جميع التغييرات التي تحدث خلال هذه الفترة، والتي تكون كما يلي:

  • على جميع النساء الحرص على مراقبة حدوث الدورة الشهرية من حين إلى آخر وذلك من أجل تحديد طبيعتها ومواعيدها، وملاحظة أي خلل قد تمر به خاصة في سن الأربعين.
  • ننصح جميع النساء وخاصة من تجاوز بهن عمر الأربعين أن يتم مراجعة الطبيب في بعض الأوقات، وخاصة في حال حدوث أي أمر غير عادي وطبيعي.
  • كما أن هناك بعض من الحالات التي يحدث فيها نزيف شديد، وهذا يعد مؤشرًا قويًا وخطيرًا ويتطلب على الفور مراجعة الطبيب.

أعراض انقطاع الدورة الشهرية بعد سن الأربعين

يجب على النساء أن تتابع جميع العلامات التي تحدث بخصوص الدورة الشهرية بعد سن الأربعين، وفي حالة الوصول إلى سن اليأس بشكل خاص حيث تشعر الكثير من النساء بأعراض مختلفة، ومن أبرزها التالي:

  • حدوث بعض من الهبات الساخنة.
  • أيضًا حالة من التعرق الشديد أثناء الليل.
  • قد تواجه بعض السيدات حالة انقطاع الدورة الشهرية في بعض الشهور، ومن ثم يتم عودتها في شهر آخر ببعض من الإفرازات التي تكون أكثر كثافة.
  • حدوث النزيف الشديد، وحدوث حالة من الجفاف في الجلد.
  • قد تعاني من تساقط الشعر وبطء في عملية الأيض.
  • كما أنها تعاني من بعض المشكلات المتعلقة بالغدة الدرقية.

يجب على المرأة أن تكون ملاحظة بشكل جيد لجميع الإفرازات التي تحدث بين كل دورة شهرية وأخرى، أو في حالة الإصابة بنزيف بعد عملية الجماع، إذ يكون الأمر هنا يستدعي مراجعة الطبيب.

اقرأ أيضًا: وصفات لزيادة الخصوبة عند النساء

نصائح طبية للمرأة التي وصلت لسن سن الأربعين

الدورة الشهرية بعد سن الأربعين

سن الأربعين يعد من أكثر الأعمار التي تحدث فيها مجموعة كبيرة من التغيرات في جسد جميع النساء، حيث يعاني الكثير من النساء من حالة توقف وانقطاع الدورة الشهرية، لذلك هناك بعض من النصائح الطبية التي ننصح النساء باتباعها كي تعيش حياة صحية جيدة، وهي كالتالي:

  • يجب على جميع النساء ممارسة التمارين الرياضية من حين إلى آخر.
  • يجب على جميع السيدات الحرص على تناول الطعام الصحي.
  • يجب العمل على تقليل جميع العوامل التي تسبب حالة التوتر والقلق، إذ يكون التوتر سبب قوي في زيادة جميع الأعراض التي قد تظهر قبل عملية انقطاع الدورة الشهرية، والتي تكون سيئة للغاية.
  • يمكن لبعض النساء الاستعانة ببعض من الأدوية، والتي يكون منها بعض حبوب منع الحمل، والتي تساعد في تقليل إفرازات الدورة الشهرية القوية والكثيفة.
  • كما أنها تساعد بشكل كبير في تقليل جميع التقلصات التي تصاحب الدورة الشهرية، خاصة في سن الأربعين.
  • يجب أن يتم مراجعة الطبيب في حال وصول السيدة أو المرأة إلى سن الأربعين، وانقطاع الدورة الشهرية أو بعض التقلصات المستمرة أو حالة النزيف الشديد أثناء الدورة.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع تقليل أيام الدورة الشهرية

عوامل تؤدي إلى انقطاع الدورة الشهرية في عمر مبكر

هناك بعض من المعلومات عن الدورة الشهرية بعد سن الأربعين والتي يكون من المهم معرفتها لجميع النساء، وذلك بشكل خاص قبل أن تصل المرأة إلى سن الأربعين حيث انقطاع الدورة الشهرية والدخول إلى سن اليأس، فهناك بعض من الأمور التي تؤدي إلى حالة انقطاع الدورة الشهرية في وقت مبكر، ويكون منها ما يلي:

التدخين

بعض النساء التي تقوم بالتدخين لسنوات طويلة تعاني من انقطاع الدورة الشهرية بشكل مبكر، كما تعاني المرأة المدخنة من حالة الوصول إلى سن اليأس بشكل مبكر قبل السيدات الغير مدخنات وذلك بمقدار سنة أو سنتين، وقد يكون أكثر من ذلك، وذلك وفقًا للكثير من الإحصائيات التي تم إجراؤها عند مقارنتها بامرأة الغير مدخنة.

التاريخ العائلي

أيضًا يمكن الإشارة إلى أنه عادةً ما يبدأ سن اليأس في بعض الأوقات في سن مبكر لدى الكثير من النساء داخل بعض من العائلات، والتي ينقطع حدوث الدورة الشهرية لديهم في وقت مبكر.

علاج السرطان

يعد علاج السرطان عن طريق استخدام العلاج الكيميائي أو عمليات العلاج الإشعاعي الأشهر في العالم حاليًا، وبشكل خاص الذي يحدث في منطقة الحوض قد يؤدي إلى انقطاع الدورة الشهرية في سن مبكر لدى كثير من النساء التي تعرضت لمثل تلك العلاجات.

عملية استئصال الرحم

يشير الكثير من الأطباء أن عملية استئصال الرحم دون أن يتم استئصال المبايض قد لا يكون السبب في انقطاع الدورة الشهرية، بل يمكن أن تظل المبايض في إفراز بعض من الهرمونات والتي يكون منها هرمون الاستروجين، ولكن عند القيام بعملية استئصال الرحم واستئصال أحد المبيضين دون الآخر، قد تسبب انقطاع الدورة الشهرية في سن أبكر من الأعمار العادية.

اقرأ أيضًا: سن انقطاع الدورة الشهرية والسنوات الخمس التي تسبقها

ختامًا نكون قد قدمنا لكم كل ما يخص الدورة الشهرية بعد سن الأربعين والتي تعد من الموضوعات الهامة التي تخص جميع السيدات، وتريد جمع العديد من المعلومات عنها بشكل واسع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى