حمل

ألم أسفل البطن للحامل في الشهر الثاني ونوع الجنين

ألم أسفل البطن للحامل في الشهر الثاني ونوع الجنين هل له علاقة؟، فأثناء الحمل ترغب جميع السيدات في معرفة نوع الجنين ويوجد الكثير من الطرق المستخدمة في معرفة نوع الجنين، ومن خلال مقالنا عبر موقع شقاوة سنوضح العلاقة بين ألم أسفل البطن للحامل في الشهر الثاني ونوع الجنين.

اقرأ أيضًا: حركة الجنين في جميع الاتجاهات

أعراض الحمل في الشهر الثاني

أعراض الحمل في الشهر الثاني

قبل أن نذكر العلاقة بين ألم أسفل البطن للحامل في الشهر الثاني ونوع الجنين سنوضح علامات الحمل خلال الشهر الثاني، وتتلخص الأعراض في النقاط التالية:

  • حدوث زيادة في حجم الثديين عن الحجم الطبيعي وبعض السيدات تعاني من ألم في الثدي خلال فترة الحمل.
  • خلال الشهر الثاني تبدأ السيدة الحامل في تفضيل أنواع معينة من الطعام.
  • يحدث تغير في معدل إفراز الهرمونات مما يتسبب في إصابة السيدة الحامل بالتهابات في الأغشية المخاطية للأنف.
  • زيادة عدد المرات التي تذهب فيها السيدة إلى الحمام للتبول وذلك نتيجة لزيادة ضغط الجنين على المثانة.
  • بعض السيدات تتعرض إلى نزيف الأنف.
  • الرغبة في النوم لساعات طويلة نتيجة للشعور بالتعب والخمول.
  • في الشهر الثاني معظم السيدات بنسبة 80% تعاني من زيادة الشعور بالقيء والغثيان.
  • الحالة المزاجية للسيدة الحامل تتغير بشكل كبير خلال فترة الحمل خاصاً في الأشهر الأولى من الحمل، وذلك بسبب زيادة إفراز الهرمونات.
  • يزيد نسبة إفراز هرمون البروجسترون.
  • الإصابة باضطراب الهضم وبعض المشكلات في الجهاز الهضمي.
  • الإصابة بما يعرف بالتنقيط وهي حالة ظهور بعض نقاط الدم ولكن هذا الأمر طبيعي خلال الشهر الثاني، وذلك نتيجة لتثبيت البويضة المخصبة داخل بطانة الرحم.
  • الشعور بألم في أسفل منطقة البطن بداخل منطقة الحوض.
  • بداية زيادة وزن السيدة الحامل بشكل ملحوظ.
  • الإصابة بالإمساك في كثير من الأحيان خاصة في الأشهر الأولى من الحمل.
  • الإصابة ببعض التقلصات في منطقة الرحم.
  • الشعور بالتعب بعد القيام بأقل مجهود بدني.

اقرأ أيضًا: متى ينتقل الجنين من الرحم إلى البطن

ألم أسفل البطن للحامل في الشهر الثاني ونوع الجنين

ألم أسفل البطن للحامل في الشهر الثاني ونوع الجنين

لقد ذكرنا أن من ضمن أعراض الحمل في الشهر الثاني هو الشعور بألم أسفل منطقة البطن، والمقصود بأسفل البطن هي منطقة الحوض ويوجد الكثير من السيدات التي تربط ما بين ألم أسفل البطن للحامل في الشهر الثاني ونوع الجنين ويكون ذلك كالتالي:

  • شعور السيدة الحامل بألم شديد أسفل منطقة البطن خلال الشهر الثاني دليل على أن نوع الجنين ذكر.
  • الشعور بألم خفيف جداً أو يكاد معدوم في أسفل البطن يدل على أن الجنين أنثى.
  • الجنين الذكر خلال الشهر الثاني يؤدى إلى زيادة الوزن وذلك لأن الجنين الذكر يتسبب في زيادة منطقة الورك والأرداف، وذلك يؤدي إلى زيادة الضغط على منطقة أسفل البطن.

كل هذه العلامات يتم استخدامها في تحديد نوع الجنين خلال الشهر الثاني سواء كان ذكر أو أنثى، ولكن معظم الدراسات العلمية تأكد على أن هذه العلامات غير دقيقة في تحديد نوع الجنين وأن أدق الطرق في تحديد نوع الجنين تكون كالتالي:

1_ فحص الحمض النووي

القيام بإجراء فحص طبي للحمض النووي الخاص بالجنين يعتبر أمر مهم للغاية للتأكد من سلامة صحة الجنين، ويتم إجراء هذا الفحص خلال الأسبوع 9 من الحمل ويمكن من خلاله تحديد نوع الجنين كالتالي:

  • XY تركيب الكروموسومات للذكر.
  • XX تركيب الكروموسومات للأنثى.

2_ الاختبار الجيني للسائل الأمنيوسي

السائل الأمنيوسي يحيط بالجنين داخل الرحم ويحمي الجنين من الصدمات ويتم أخذ عينة من هذا السائل لتحديد نوع الجنين، وعلى الرغم من دقة هذا الاختبار في تحديد نوع الجنين إلا أنه قد يتسبب في بعض المشكلات الصحية للجنين.

3_ الموجات الصوتية

تستخدم الموجات الصوتية التي يتم تسليطها على البطن لمعرفة نوع الجنين ولا يتم استخدام هذه الطريقة إلا بعد اكتمال نمو الأعضاء التناسلية، وفي الأغلب يتم اكتمالها في الأسبوع 18 من الحمل.

اقرأ أيضًا: متى يتحرك الجنين للبكرية

وبذلك نصل إلى ختام مقالنا ونكون قد تحدثناً عن العلاقة بين ألم أسفل البطن للحامل في الشهر الثاني ونوع الجنين، وما هي أعراض الحمل خلال الشهر الثاني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى