حمل

وزن الجنين في الأسبوع 33

وزن الجنين في الأسبوع 33 من الحمل هو ما أتحدث عنه عبر السطور التالية من خلال موقعنا شقاوة، حيث ينمو ويتطور الجنين على مدار شهور الحمل، ويتزايد وزنه باستمرار، وعند الوصول إلى هذا الأسبوع الذي يقع في الشهر الثامن، لا بد أن تكون الحامل على دراية تامة بجميع تطوراته في هذا التوقيت، وما يجب أن يكون عليه الجنين، وإليكم التفاصيل؛ فتابعونا.

وزن الجنين في الأسبوع 33

وزن الجنين في الأسبوع 33

تحدث الكثير من التطورات للجنين في هذا الأسبوع من الحمل، حيث يصل طوله إلى حوالي 44 سم، ويكون وضع الجنين رأسي، وتتجه رأسه نحو الأسفل وعادةً ما يكون وجه الجنين مواجه لظهر الأم.

تقل التجاعيد في بشرته بالتدريج ويتغير لون الجلد إلى الأحمر، أما وزن الجنين في الأسبوع 33 فإنه يبلغ حوالي 2 كيلو جرام، ومن التغيرات الأخرى التي تطرأ عليه أن جميع عظامه تصبح أقوى، ماعدا عظام الجمجمة فقط التي تظل لينة بهدف تسهيل خروجه من الرحم عند الولادة.

لمزيد من المعلومات عن هل التمر يزيد وزن الجنين

كيفية زيادة وزن الجنين في الأسبوع 33

خلال هذا الأسبوع أو خلال الشهر الثامن من الحمل يمكن أن تزيد الأم من وزن الجنين من خلال الاهتمام بما تتناوله من طعام، وهو ما يجب عليها أن تفعله طوال الحمل، لأن الجنين يحصل على جميع العناصر الغذائية التي يحتاج إليها من خلال الأم، ومن أهم طرق زيادة وزن الجنين ما يلي:

  • زيادة 500 سُعر إضافي على ما تتناوله الأم كل يوم، ولكن بالطبع يتم إضافة أنواع من الطعام المفيد وليس أي طعام.
  • التركيز على العناصر الهامة ومنها الكالسيوم، فيتامين د، لبناء عظام وأسنان الجنين.
  • التقليل من تناول المشروبات التي تحتوي على كافيين ومنها القهوة والشاي.
  • لابد أن تتناول الأم أنواع الطعام الذي يحتوي على عنصر الحديد، لأنه يساهم في بناء خلايا الدم الحمراء.
  • كما يمكن زيادة وزن الجنين في الأسبوع 33 من خلال تناول عدد من الفيتامينات، ولكن بالطبع بعد استشارة الطبيب.

أسباب عدم زيادة وزن الجنين خلال الأسبوع 33

عدم نمو الجنين خلال هذا الأسبوع، أو بشكل عام عدم زيادة وزنه في الشهور الأخيرة من الحمل يسمى تقييد نمو الجنين، أي أنه لا ينمو بالمعدل الطبيعي في رحم الأم، وقد ينتج عن ذلك حدوث الكثير من المشاكل أثناء وبعد الولادة، ومن أهم أسباب نقص وزن الجنين ما يلي:

  • وجود عدد من المشاكل في المشيمة، وبالتالي عدم نقل الأكسجين والغذاء بالكمية الكافية إلى الجنين.
  • ارتفاع ضغط الدم لدى الأم.
  • سوء التغذية.
  • التدخين.
  • أمراض الكلى.
  • مرض السكري في المراحل المتقدمة.

فحوصات الحمل

تخضع الحامل على مدار الحمل إلى عدد من الفحوصات، ويمكن في أول 6 شهور من الحمل أن تذهب الحامل إلى الطبيب مرة كل شهر، أما في الشهر السابع والثامن تخضع للفحوصات مرة كل أسبوعين، وخلال الشهر التاسع مرة كل أسبوع.

تهدف الفحوصات إلى التأكد من وزن الجنين في الأسبوع 33 ومدى تطوره في هذا الأسبوع، والأسابيع الأخرى من الحمل، وتتمثل هذه الفحوصات في التالي:

  • قياس وزن الحامل.
  • فحص الدم للتأكد من فصيلة الدم، التأكد من عدم إصابتها بفقر الدم، أو فيروس نقص المناعة المكتسب.
  • قياس ضغط الدم لدى الأم.
  • مراقبة مدى نمو وتطور الجنين.

كما نقدم لكم هل الموز يزيد وزن الجنين

أشهر المشاكل التي تعاني منها الحامل

وزن الجنين في الأسبوع 33

على مدار شهور الحمل تعاني الحامل من الكثير من أنواع المشاكل الصحية، ومن أهمها ما يلي:

الغثيان

يمكن أن تصاب الحامل بالغثيان في بداية شهور الحمل، كما يمكن أن يعود إليها مرة أخرى في الشهور الأخيرة من الحمل، ويمكن التغلب على مشكلة الغثيان من خلال تناول عدد من الوجبات الصغيرة من لطعام بدلًا من تناول الوجبات الكبيرة، وكذلك تجنب الطعام المقلي، تجنب أي روائح تثير اضطرابات المعدة.

حرقة المعدة

ينتج عن هرمونات الحمل بطء عمل الجهاز الهضمي، مع حدوث ارتخاء في الصمام الموجود بين المعدة والمريء، وبالتالي ترجع الأحماض من المعدة إلى المريء، وهو ما تنتج عنه الحموضة، ولكن للحفاظ على وزن الجنين في الأسبوع 33 وعدم نقصه، لابد أن تهتم المرأة بتناول كميات كافية من الطعام.

ولكن لتجنب الحرقة يمكنها تناول وجبات صغيرة الحجم، مع تجنب الطعام الذي يحتوي على الكثير من التوابل، عدم النوم مباشرةً بعد تناول الطعام.

اضطرابات النوم

كلما تقدمت الأم في مراحل الحمل كلما تزداد لديها اضطرابات النوم، والسبب هو أن حجم الجنين يزيد، وبالتالي تشعر بركلاته القوية ويزيد ضغطه على أعضائها الداخلية، وبالتالي يتسبب في شعور الأم بالأرق، ويمكنها التغلب على اضطرابات النوم من خلال الوسائد التي تساعدها على الاسترخاء.

الإصابة بالإمساك

تتسبب هرمونات الحمل في بطء الهضم، وهو ما قد ينتج عنه الإصابة بالإمساك، وللوقاية منه يجب أن يتم الإكثار من تناول المياه، مع تجنب المشروبات التي تحتوي على الكافيين، وتناول أنواع الخضروات والفواكه الغنية بالألياف.

الشعور بالآلام

مع زيادة وزن الجنين في الأسبوع 33 يضغط الجنين بسبب حجمه الكبير على الكثير من أعضاء جسم الأم، وكذلك يتسبب في تمدد الرحم، وهو ما قد تنتج عنه الكثير من أنواع الآلام ومنها آلام في الظهر، البطن، القدم، ويمكن علاج هذه الأوجاع من خلال الاستلقاء وأخذ قسط كافي من الراحة كل يوم.

الإحساس بالدوار

يمكن أن تشعر الأم بالدوار بسبب تكوين عدد من الأوعية بينها هي والجنين، كما يضغط الرحم على الأوعية الدموية، ويمكن أن تتغلب الحامل على الشعور بالدوار من خلال عدم تخطي أي وجبة من الوجبات، عدم الوقوف بطريقة مفاجئة، وكذلك عدم الوقوف لمدة طويلة.

وجود حكة في البطن

يمكن أن يتسبب كبر حجم البطن بالشعور بالحكة بها، ويمكن تجنب ذلك من خلال ارتداء الملابس الفضفاضة، ارتداء ملابس من القطن وليس من أقمشة تتسبب في حكة الجلد أكثر، مع تجنب الاستحمام بالماء الساخن، واستخدام نوع لطيف من الصابون.

نصائح للحامل في الشهر الثامن

فيما يلي عدد من النصائح للحفاظ على وزن الجنين في الأسبوع 33 الصحيح، والحفاظ على صحة الجنين والأم:

  • تناول أنواع الطعام الصحي المتوازن، الذي يحتوي على كافة أنواع العناصر الغذائية التي يحتاج إليها الجنين والأم.
  • ممارسة جميع أنواع الرياضة التي تكون ملائمة للحالة الصحية للحامل.
  • تناول الفيتامينات التي يتم تناولها قبل الولادة بالكميات التي يحددها الطبيب.
  • تجنب التدخين تمامًا لأنه يمكن أن يتسبب في حدوث الإجهاض.
  • عدم تناول البيض أو اللحوم التي تكون غير مطهية بالكامل.
  • تجنب التعرض لأحواض الاستحمام الساخنة أو الساونا.
  • عدم حمل أي أشياء ثقيلة الحجم.
  • ارتداء الملابس الفضفاضة، وتجنب أنواع الأقمشة التي يمكن أن تتسبب في حساسية أو تعرق الجسم، وكذلك ارتداء أنواع الأحذية التي لا تحتوي على كعب عالي.
  • الحصول على عدد ساعات كافي من النوم كل يوم.
  • تجنب تناول أي أدوية أو مكملات غذائية أو أعشاب، إلا بعد استشارة الطبيب والتأكد أنها غير ضارة سواء للأم أو الجنين.

ونوفر لكم عبر الرابط التالي هل الأوميغا 3 تزيد وزن الجنين

وفي الختام يمكننا القول أن وزن الجنين في الأسبوع 33 حوالي 2 كيلو جرام، ويمكن أن يزيد أو ينقص هذا الوزن من جنين لآخر، ولكن الطبيب هو من يمكنه متابعة تطور الجنين، والحكم هل وزنه مناسب أم لا، ولقد ذكرنا عدد من الطرق والنصائح للحامل للاهتمام بوزن ونمو الجنين.

تابعونا عبر موقعنا شقاوة حيث كل جديد وشيّق ومفيد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى