حمل

وجود كيس بجانب الجنين

وجود كيس بجانب الجنين ما هو معناه وأسبابه؟ وكيف يكون التصرف الصحيح في حالة اكتشاف وجود كيس لدى الحامل مع الجنين؟، وهل يمكن أن يؤثر تأثير سلبي على الحمل أم لا؟ جميع هذه الأسئلة وغيرها من معلومات هامة تتعلق بهذا الموضوع هو ما يمكنكم الحصول عليه عبر الفقرات التالية في موقعنا شقاوة؛ فتابعونا.

وجود كيس بجانب الجنين

وجود كيس بجانب الجنين

هذا الكيس عبارة عن كيس المبيض الذي يمكن أن يظهر لدى الكثير من النساء، ولكن وجود كيس بجانب الجنين عادةً لا يحمل تأثير سلبي على الحمل ويختفي من تلقاء نفسه، وهناك الكثير من أنواع أكياس المبيض كالتالي:

  • أكياس جرابية: تتكون هذه الأكياس عادةً عندما لا ينفتح جريب المبيض، وهو الكيس الصغير الذي تنمو داخله البويضة، حيث يتم إنتاج البويضة كل شهر في كيس صغير، وعندما تكون جاهزة يفتح هذا الكيس، وفي حالة عدم فتحه وعدم خروجها يتكون الكيس الجريبي.
  • أكياس الجسم الأصفر: يتطور الجسم الأصفر عقب خروج البويضة من الجريب خلال حدوث التبويض، حيث يبدأ الجريب في إنتاج هرمون الاستروجين، البروجستيرون، للتهيئة لحدوث الحمل وعند تخزين السوائل يتكون هذا الكيس.
  • كيس مرضي: عادةً ما يتكون من خلايا جرثومية في المبيض، ويمكن أن يحتوي على دهون، أو شعر، أو جلد، وهو عبارة عن نمو غير طبيعي للخلايا، ويمكن أن يكون حميد أو خبيث، لكنه لا يزول بدون استئصاله.
  • أكياس الشوكولاتة: توجد لدى النساء المصابين بمشاكل في بطانة الرحم، وتمتلئ تلك الأكياس بالدم.
  • أكياس الأورام الغدية: يمكن أن تتطور وتنمو هذه الأكياس على سطح المبيض، وتكون أكياس صلبة، حيث ينمو هذا النوع من الخلايا التي تغطي الجزء الخارجي من المبيض، نادرًا ما يكون هذا النوع سرطاني، ولكن تتم إزالته من خلال الجراحة.

لمزيد من المعلومات عن هل يتأثر الجنين بعدم أكل الأم؟

أسباب وجود كيس بجانب الجنين

خلال فترة الحمل يقوم الجسم الأصفر بإفراز عدد من الهرمونات التي تساعد على تغذية بطانة الرحم وتغذية الجنين، حتى تتولى المشيمة مهمة تغذية الجنين بعد مرور فترة تتراوح من 10 إلى 12 أسبوع.

ولكن هناك عدد قليل من حالات الحمل التي يكون وجود كيس بجانب الجنين بها سببه هو أن هذا الجسم الأصفر يمتلئ بالسوائل، ويظل على المبيض بدلًا من التراجع، وهو ما يسمى كيس الجسم الأصفر.

كيفية التصرف عند وجود كيس المبيض خلال الحمل

عادةً لا يؤثر هذا الكيس على الحمل، وإذا كان يوجد كيس الجسم الأصفر لدى الحامل، فإنه غالبًا ما يختفي بصورة تلقائية عند الدخول في المرحلة الثانية من الحمل، وتوجد أنواع أخرى من الأكياس التي تنمو ويزيد حجمها، ويمكن أن تشعر معها الحامل بالألم.

أهم شيء هو المتابعة الدورية مع الطبيب، وإجراء السونار بصورة منتظمة، لأن هذا سوف يجعل الطبيب يتأكد أن الحمل يسير على ما يرام، وكذلك يتأكد أ هذا الكيس لا ينمو بطريقة مقلقة.

هل يمكن أن يؤثر كيس المبيض على الحمل؟

في أغلب الحالات لا يمثل هذا الكيس خطر على الحمل، ولكن هناك عدد من الحالات التي يمكن أن يؤثر فيها كيس المبيض على الحمل بطريقة سلبية، وخاصةً في حالة الوصول إلى الأسبوع 20 من الحمل أو أكثر، وهو ما قد ينتج عنه الولادة المبكرة أو عدد من المشاكل الأخرى كالتالي:

  • التمزق: كلما كان حجم الكيس أكبر، كلما زاد احتمال تمزقه، كما يزيد الجماع من خطر تمزق الكيس، وهو ما ينتج عنه نزيف داخلي وآلام للحامل.
  • حدوث التواء في المبيض: عندما يكبر حجم الكيس قد يؤثر على المبيض ويجعل به التواء، وهو ما تترافق معه أعراض مثل القيء، الغثيان، مع الآلام الحادة في منطقة الحوض.
  • السرطان: هو أحد المضاعفات الخطيرة، ولكنه أمر نادر الحدوث.
  • إزالة المبيض: إذا زاد حجم الكيس بشدة يكون من الصعب إزالته بدون إزالة المبيض بالكامل، وهو ما يؤثر على الحمل في المستقبل.

كما نقدم لكم هل التقلب أثناء النوم يضر الجنين في الشهر التاسع

أعراض تدل على خطورة كيس المبيض على الحمل

وجود كيس بجانب الجنين

هناك الكثير من الحالات التي لا يؤثر فيها الكيس على الحمل، أما إذا زاد حجمه بشدة أو تمزق فإنه في هذه الحالة يحمل خطورة على الحمل، وفي هذه الحالة تظهر هذه الأعراض على المرأة الحامل:

  • الشعور بآلام شديدة في منطقة الحوض وأسفل البطن، مع الإحساس بآلام عند الجماع.
  • الإحساس بالضغط أسفل منطقة البطن.
  • الشعور بآلام عند التبول، وكذلك عدم القدرة على التحكم في التبول.
  • آلام البطن وانتفاخات.
  • القيء والغثيان من أعراض خطورة وجود كيس بجانب الجنين أيضًا.
  • وجود آلام في المهبل مع النزيف.
  • الإحساس بالشبع بعد تناول كمية قليلة من الطعام.

علاج كيس المبيض خلال الحمل

إذا كان وجود كيس بجانب الجنين حجمه صغير ولا يشكل خطورة فإنه يختفي بصورة تلقائية، أما في الحالات التي يكون حجمه كبير بها أو يشكل خطورة فإن علاجه يتم بأحد الطرق التالية بناءً على كل حالة:

  • الجراحة: يتم اللجوء إلى إجراء الجراحة في حالة أن الكيس خبيث، أو إذا أدى إلى التواء في المبيض، أو يكبر حجمه وتيرة سريعة في هذه الحالة لا مفر من اللجوء إلى الجراحة لتجنب حدوث الإجهاض.
  • المسكنات: هناك عدد من الحالات التي يصف فيها الطبيب مسكنات للحامل لتقليل الآلام التي تشعر بها.
  • الراحة: يجب أن تخضع الحامل للراحة مثل تجنب ممارسة التمرينات الرياضية، وكذلك تجنب الجماع.

نصائح هامة للحامل

بعد التحدث عن وجود كيس بجانب الجنين وأعراضه وكيفية علاجه، فيما يلي عدد من النصائح للحامل سواء كان يوجد لديها هذا الكيس أو لا يوجد:

  • الغذاء من أهم الأمور التي تؤثر على الحامل وعلى الجنين طوال فترة الحمل، ومن أهم العناصر الغذائية التي يجب على الحامل أن تحرص على تناولها: البروتينات، الكالسيوم، فيتامين سي، الفيتامينات والمعادن، الحديد، الألياف.
  • الإكثار من تناول المياه حيث يجب على الحامل أن تتناول 8 أكواب على الأقل من المياه كل يوم، مع تناول العصائر الطازجة وليس المعلبة.
  • عدم التعرض إلى الإجهاد أو بذل مجهود كبير سواء في أعمال المنزل أو غيرها من أمور.
  • الحرص على النوم 8 ساعات كل يوم خلال الليل، وأخذ قيلولة واحدة أو أكثر خلال النهار.
  • ارتداء ملابس فضفاضة وتجنب الملابس الضيقة لأنها يمكن أن تعيق نمو الجنين بصورة طبيعية.
  • تناول الأدوية التي يصفها الطبيب للحامل، وعدم تناول أي أنواع من الأدوية أو المسكنات الأخرى بدون استشارة الطبيب.
  • الحالة النفسية من الأمور الهامة التي تؤثر على الحامل وعلى الجنين، ولذلك يجب أن يتم تجنب التوتر القلق طوال فترة الحمل.
  • يمكن أن تمارس الحامل عدد من أنواع الرياضة التي يسمح لها الطبيب بممارستها، حيث يختلف الأمر من امرأة إلى أخرى ومن حمل إلى آخر تبعًا للحالة الصحية للأم والجنين.

ونوفر لكم عبر الرابط التالي هل توقف نمو الجنين يعني موته

وفي الختام لقد تحدثت عبر السطور السابقة عن وجود كيس بجانب الجنين وأعراض وجوده، وأسبابه، والأعراض التي تظهر عند وجود خطورة على الحمل، وأنواع هذا الكيس، مع عدد من النصائح التي يجب أن يتم اتباعها على مدار شهور الحمل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى