شكل الجنين في الأسبوع الثامن بالسونار

شكل الجنين في الأسبوع الثامن بالسونار يُمكن التعرف عليه بسهولة حاليًا بأدق التفاصيل المختلفة المُتعلقة بطوله وبدء تكون الملامح والأعضاء المختلفة، حيث كان التعرف على شكل الجنين الشاغل الوحيد للأم الحامل للتأكد من أن الجنين ينمو بشكل طبيعي بما يضمن لهم حمل خالي من المضاعفات والمشاكل الصحية الأخرى، لذا سنتعرف على ذلك بشيء من التفصيل من خلال موقع شقاوة.

شكل الجنين في الأسبوع الثامن بالسونار

شكل الجنين في الأسبوع الثامن بالسونار

بالحديث عن التطور الطبيعي للجنين نجد أن شكل الجنين في الأسبوع الثامن بالسونار يكون على شكل حبة اللوبيا أو حبة الفول الصغيرة إلى حد ما، حيث يصل طول الجنين بتلك الفترة إلى حوالي نصف بوصة وفيها يكون نمو الجنين كالآتي:

  • يبدأ تكون بعض ملامح وجه الجنين في الأسبوع الثامن.
  • يبدأ نمو الأذنين وأجفان العين إلى جانب بدء نمو الأنف.
  • تكون أطراف اليدين والقدمين مازالت في النمو التدريجي ولم تكتمل بعد.
  • في حالة الحمل بتوأم يتم رؤيته بالسونار على شكل حبتين من الفول متقابلتين.
  • يبدأ حدوث العديد من التغيرات بالقلب والأوعية الدموية، حيث يبدأ الشعور بنبض الجنين لأول مرة بنهاية الأسبوع الثامن.

اقرأ ايضًا: هل يظهر نوع الجنين في الأسبوع الثامن؟

لماذا السونار بالأسبوع الثامن الحمل

بعد التعرف على شكل الجنين في الأسبوع الثامن بالسونار كان من الضروري معرفة لماذا كان ذلك واجبًا على الأم إجرائه في تلك الفترة، لذا يُمكننا الحديث عن أهمية السونار من خلال النقاط التالية:

  • السبب الرئيسي للفحص بالسونار في الأسبوع الثامن يرجع إلى التأكد من تثبيت الحمل.
  • التأكد من تطور مراحل نمو الجنين بالشكل الطبيعي المتعارف عليها بتلك الفترة دون التأثير على نموه الطبيعي.
  • هذا ويساهم الكشف بالسونار في التحديد الدقيق لموعد الولادة.
  • كما يساعد على معرفة جنس الجنين باستمرار متابعة نموه الطبيعي خلال أشهر الحمل المختلفة.
  • التأكد من أن نبضات قلب الجنين ومتابعتها بشكل دوري للتأكد من عدم حدوث أي أعراض خطيرة للحمل تؤدي بدورها إلى توقف النبض وعدم التمكن من سماع دقات قلب الجنين نهائيًا.

نبض الجنين بالأسبوع الثامن من الحمل

يعتبر نبض الجنين أحد أهم أسباب الفحص بالسونار للتأكد من سلامة قلب الجنين ومع انتظام نبضات القلب المُتزامن مع التنفس الطبيعي للجنين داخل الرحم، ويُمكن الحديث عن ذلك في بعض النقاط الآتية:

  • تبدأ الأم في الشعور بنبض الجنين بعد انقضاء الأسبوع الثامن من الحمل.
  • يبدأ استكمال نمو قلب الجنين والذي يأخذ شكل الأنبوبة الصغيرة والتي تأخذ في النمو والانقسامات المتتالية حتى يتم تكون مختلف الصمامات.
  • يبدأ قلب الجنين بالنبض مع بداية عمل صمامات القلب بتنظيم معدل انطلاق الدم وتوزيعه من القلب إلى جميع أجزاء الجسم.
  • يتمكن قلب الجنين من النبض لأول مرة بالأسبوع الخامس.
  • يكون المعدل الطبيعي للنبض غالبًا بما يصل إلى 165 نبضة لكل دقيقة وهذا ما يتم التأكد منه من خلال الفحص السونار، حيث تأخذ نبضات القلب بالارتفاع في الأسبوع الثامن وتتراوح فيما بين 150 إلى 170 ضربة/دقيقة.
  • شعور الأم بنبض الجنين ينخفض تدريجيًا باستمرار نمو الجنين وكبر حجم بطن الأم.
  • كما يجب الأخذ في الاعتبار أن نبض الجنين يختلف عن النبض الطبيعي لبطن الأم ومن الضروري التمييز بينهم حيث أن نبض بطن الأم يكون مصدره نبض الشريان الأبهر الذي يستمر بالنبض مع تدفق الدم إلى بطن الأم.
  • في الكثير من الأحيان لا تتمكن الأم من سماع نبض الجنين بما يكون مدعاة للقلق، ولكن عدم قدرة على سماع صوت الجنين ليس بالضرورة أن يكون خطر في الشهور الأولي.

اقرأ ايضًا: كيف أعرف نوع الجنين من ورقة السونار

ما يحدث للأم خلال الأسبوع الثامن من الحمل

هناك العديد من التغيرات والأعراض المختلفة التي تتعرض لها الأم بداية من الحمل وحتى حلول الأسبوع الثامن، ومن تلك التغيرات يُمكن إجمال ما يلي:

  • تغيرات ملحوظة بالثدي والذي يأخذ بالامتلاء تدريجيًا مع زيادة إفراز الجسم لهرمون اللبن استعدادًا وتجهيزًا للأم لعملية الرضاعة الطبيعية.
  • كما تُعاني الأم في تلك الفترة من أعراض الحمل الشائعة والتي تترافق فيها الشعور بالغثيان والقيئ ويحدث ذلك بشكل كبير في الصباح الباكر.
  • زيادة تحسس الأم لبعض الروائح أو عدم احتمال بعض الأطعمة مع حدوث اضطرابات بالمعدة.
  • تبدأ البطن بالكبر تدريجيًا.
  • كما تشعر الأم حينها بالعطش الشديد والذي يترافق بدوره مع الرغبة المُلحة في التبول وزيادة عدد مرات التبول بما يفوق المعدل الطبيعي المعتاد.
  • حدوث تغيرات مزاجية كبيرة نتيجة لتغيرات الهرمونية الحادثة بتلك الفترة على مستوى الجسم بالكامل.
  • الشعور بالإجهاد والتعب الشديد، كما قد تواجه بعض النساء صعوبة في النوم نتيجة للأرق.

 ما يجب على الحامل تجنبه في الأسبوع الثامن

لكي يكون شكل الجنين في الأسبوع الثامن بالسونار طبيعيًا دون ويستمر في نموه بالشكل الطبيعي الصحي حتي نهاية أشهر الحمل، كان من الضروري التعرف على ما يجب على الحامل تجنبه في تلك الفترة كي لا يضر ذلك بصحة الجنين، لذا يجب تجنب ما يلي:

  • لابد من الابتعاد عن تناول بعض أنواع الأسماك ذات محتويات الزئبق العالية، حيث تنعكس نسبة الزئبق بشكل مباشر على الجهاز العصبي للجنين بما يؤثر على نموه بشكل كبير.
  • تجنب تناول التمر تمامًا بسبب فعاليته الكبيرة في تنشيط الرحم بشكل كبير بما قد ينتج عنه حدوث الإجهاض.
  • محاولة التخفيف من الأملاح قدر الإمكان وخاصةً المخللات وغيرها من الأطعمة مرتفعة الملوحة، حيث تُساعد نسب الأملاح المرتفعة على حدوث تسمم الحمل بشكل كبير.
  • هذا ويُفضل الابتعاد عن مصادر الكافيين تمامًا بتلك الفترة لما يُسبب من أضرار جسيمة على الأم بشكل ينعكس على نمو الجنين ويؤدي إلى حدوث تلف بجهازه العصبي مانعًا إياه من النمو بشكل طبيعي.
  • كما يجب تجنب حمل الأشياء الثقيلة أو القيام بأي مجهود بدني شاق في تلك الفترة كي لا تتعرض الأم للإجهاض.
  • كما لابد من التأكد أن الطعام مطبوخ جيدًا مع تجنب تناول الأطعمة النيئة تمامًا ويرجع ذلك لمحتوياتها العالية من بكتيريا السالمونيلا التي ينعكس ضررها من الأم على الجنين بشكل كبير.
  • تجنب أي منتجات غير مختمرة او غير مُبسترة نتيجة لمحتوياتها من البكتيريا التي تؤثر على الجنين أيضًا ويتيأتي علي رأس تلك المنتجات الألبان غير المُبسترة.
  • محاولة تجنب العصائر المعلبة بما تحتويه من مواد صناعية ومواد حافظة واستبدالها بالعصائر الطبيعية.
  • عدم اتباع أنظمة غذائية قاسية تحرم الجنين من الحصول على احتياجاته الأساسية.
  • تجنب الأعشاب والخضروات وغيرها من المصادر الغذائية ذات التأثيرات المُنشطة للرحم بما ينتج عنها حدوث الإجهاض أيضًا.
  • كما يجب الابتعاد التام عن التدخين بما يُمكن النيكوتين من الانتقال من دم الأم إلى دم الجنين.
  • تجنب المشروبات الكحولية التي تعمل علي زيادة فرص ولادة جنين مشوه.
  • تجنب بعض منتجات الأجبان وخاصةً الجبن الطري، كما يجب الابتعاد عن المأكولات الجاهزة التي تؤثر على صحة الحمل بشكل كبير.

اقرأ ايضًا: نسبة هرمون الحمل في الأسبوع الثالث

نصائح يجب اتباعها في الأسابيع الأولي من الحمل

بالتعرف على شكل الجنين في الأسبوع الثامن بالسونار يُمكننا التطرق للحديث عن بعض النصائح التي يجب اتباعها خلال فترات الحمل الأولي والتي تؤدي إلى جعل الجنين يأخذ الشكل الطبيعي في السونار، ومن تلك النصائح يُمكن إجمال ما يلي:

  • التأكد من مستويات حمض الفوليك خاصةً في شهور الحمل الأولي وغيرها من المعادن والفيتامينات الضرورية لصحة الحمل.
  • كما لابد من الحصول على كميات كبيرة من الكالسيوم مع متابعة مستويات الحديد بالجسم بشكل مستمر لتجنب حدوث فقر دم بما ينتج عنه مضاعفات خطيرة أثناء الولادة.
  • أخذ الجفاف في الاعتبار بكونه من أكثر الأشياء التي تكون الأم معرضة لها نتيجة لفقد الجسم لكميات كبيرة من السوائل لذا لابد من الحرص على شرب كميات كبيرة جدًا من السوائل خلال اليوم.
  • لابد من الاهتمام الشديد بالنظام الغذائي وتعزيزه بجميع العناصر الغذائية والأحماض الأمينية الضرورية لصحة الحمل خاصة في الشهور الأولي.
  • تجنب الإصابة بالسمنة الشديدة لما لها من مضاعفات خطيرة جدًا أثناء الحمل بما يعرض الأم لحدوث تسمم الحمل وارتفاع ضغط الدم بشكل كبير أثناء الولادة.
  • الحرص على الوصول للوزن المثالي قبل التخطيط للحمل باعتبار أن الوزن يزداد بحوالي 12 كيلو بشكل طبيعي أثناء الحمل.
  • الحركة مهمة جدًا لصحة الحامل ويُمكن في تلك الفترة ويُمكن المشي لمدة نصف ساعة باليوم على الأقل مع ممارسة بعض التمارين الرياضية الخفيفة بعد استشارة الطبيب.
  • تناول كميات كبيرة من الخضروات والفواكه لدعم صحة الأم أثناء فترات الحمل.

يعكس شكل الجنين في الأسبوع الثامن بالسونار العديد من التغيرات والتطورات الطبيعية التي يمر بها الجنين حتى الولادة.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.