حمل

بطانة الرحم سميكة ولا يوجد كيس حمل

بطانة الرحم سميكة ولا يوجد كيس حمل يعد من الأمور التي بإمكانها أن تتسبب في قلق المرأة، ولكن كيف يمكن أن تحدث هذه الحالة، وما هي أسباب حدوثها، لذا سنوضح لكم عبر موقع شقاوة كل ما يتعلق بحالة وجود بطانة الرحم سميكة ولا يوجد كيس حمل.

بطانة الرحم سميكة ولا يوجد كيس حمل

إن بطانة الرحم من أنواع الأغشية المخاطية، ودور بطانة الرحم هو تبطين الجدار الداخلي للرحم عند الإناث، وهذا لمنع الالتصاقات بين الجدار الداخل للرحم ونفسه، بهدف الحفاظ عليه مجوفًا، وتزداد كثافة وسماكة بطانة الرحم في العديد من الحالات والأحيان مثل فترة الدورة الشهرية والحمل.

حيث إنه خلال هذه الفترات تتزايد كثافة الغدد والأوعية الدموية بهدف تشكيل مناخ مناسب لاستقبال الجنين وزرعه على جدار بطانة الرحم حال ما حدث إخصاب.

هناك أسباب عديدة قد تتسبب في كون بطانة الرحم سميكة ولا يجود كيس حمل، ومن أمثلة تلك الأسباب العوامل الوراثية، وتناول جرعات الاستروجين بعد انقطاع فترة الطمث، إضافة إلى عدم انتظام فترات الحيض، وغيرها من الأسباب التي سنذكرها لكم فيما بعد.

عند خضوع المرأة للتصوير بالموجات فوق الصوتية أو ما يعرف بالسونار، قد يلاحظ الطبيب أن بطانة الرحم سميكة ولا يوجد كيس حمل، مما قد يبث في نفس السيدة الريبة والخوف.

في الواقع إن تضخم وزيادة سمك بطانته عن حجمها الطبيعي هو حالة مرضية تصنف من الأمراض التي قد تصيب الجهاز التناسلي عند الإناث، حيث تصبح بطانة الرحم سميكة بشكل غير عادي بسبب تضخم وورم تلك المنطقة، وقد يظن البعض أنه من حالات السرطان ولكنه ليس كذلك، فما هي أسباب زيادة سمك بطانة الرحم، وما هي دلالات كون بطانة الرحم سميكة ولا يوجد كيس حمل.

اقرأ أيضًا: أعراض بطانة الرحم المهاجرة عند البنات

أسباب كون بطانة الرحم سميكة

في إطار التعرف إلى كون بطانة الرحم سميكة ولا يوجد كيس حمل، نوضح لكم أن هناك عوامل طبيعية قد تتسبب في زيادة سمك جدار الرحم ومن أمثلتها ما يلي:

1ـ العمر وبلوغ سن اليأس

حيث أثبتت الدراسات أن العمر وسماكة بطانة الرحم بينهما علاقة طردية، وتبين أن بطانة الرحم تكون في أقل سمك لها قبل مرحلة البلوغ، وتبدأ بالتزايد بعد الوصول لمرحلة البلوغ، وتستمر بالتزايد إلى أن تصل لأقصاها قبل سن اليأس، ومن ثم تبدأ سماكة بطانة الرحم بالانكماش بعد بلوغ سن اليأس، وذلك بسبب انقطاع الدورة الشهرية.

2ـ الحمل

بطانة الرحم السميكة بعيدًا عن فترة الدورة الشهرية دلالة على الحمل، ففي كل شهر يقوم أحد المبيضين لدى المرأة بإطلاق بويضة في قناة فالوب، وفي حالة عدم وجود حمل، تبدأ بطانة الرحم بالهبوط لبدء فترة الدورة الشهرية.

أما في حالة حدوث حمل تشق البويضة المخصبة بالحيوانات المنوية طريقها إلى أن تصل للرحم وتبدأ بالنمو، ومن الطبيعي أن يزداد سمك بطانة الرحم في فترة الحمل لتكوين بيئة مثالية للبويضة المخصبة مما يعمل على نمو الجنين.

حيث ينغرس الجنين في بطانة الرحم، وتكون البيئة مثالية لحدوث حمل في حالة السمك المعتدل، فلا تكون البطانة رفيعة جدًا أو سميكة جدًّا، حيث يتسبب الحمل الطبيعي بزيادة سمك بطانة الرحم وتكون كيس الحمل.

3ـ الدورة الشهرية

في الواقع إن سمك بطانة الرحم يزداد بشكل طبيعي خلال مراحل الدورة الشهرية تبعًا لعدة مراحل، ففي بداية فترة الحيض تكون سماكة البطانة في أقل مستوى لها، وتتزايد تلك السماكة تدريجيًا خلال فترة الدورة الشهرية التي تبدأ بنزول الدم وحتى حدوث الإباضة (هي عملية يتم فيها إطلاق أحد المبيضين لبويضة ناضجة في كل شهر).

تتمثل المراحل التي تتزايد فيها سماكة بطانة الرحم بشكل طبيعي أثناء فترة الدورة الشهرية فيما يلي:

أثناء فترة الحيض والدورة الشهرية

حيث يزداد سمك بطانة الرحم خلال فترة الدورة الشهرية وقبل انقطاع الطمث، ويعتبر تزايد طبيعي ليبلغ سمك بطانة الرحم ما بين 2-4 ملم.

في مرحلة الحويصلة الجريبية

مرحلة الحويصلة الجريبية هي من مراحل الدورة الشهرية، تزداد فيها نسبة هرمون الاستروجين، بالإضافة إلى أن سماكة وكثافة بطانة الرحم يتزايد ليتراوح سمكها بين 5-7 ملم.

مرحلة الطور الجريبي

هي مرحلة متأخرة من أطوار الدورة الشهرية وخلاله يحدث نضوج لبصيلات المبيض وهذه المرحلة تستمر من أول أيام الدورة الشهرية أو ما يسمى بطور الحيض، وتنتهي بإفراز هرمون الإباضة وبداية التبويض.

الهرمون المتحكم في هذه المرحلة هو هرمون الاستراديول، وفي تلك المرحلة يكون من الطبيعي زيادة سماكة بطانة الرحم، وقد تصل إلى 11 ملم، وهو تضخم كبير نسبيًا مقارنة بالحالات السابقة، والحالة العادية لبطانة الرحم ولكنه من حالات التضخم الطبيعية وليست المرضية.

طور أصفري إفرازي

هو أخر مراحل الدورة الشهرية، حيث يبدأ جسم المرأة بتكوين ما يعرف بالجسم الأصفر، حيث يكون الرحم مهيأ للإخصاب، وتنتهي هذه المرحلة بالحمل حال وجود بويضة مخصبة، أو تحلل الجسم الأصفر المتكون.

هرمون البروجسترون هو الهرمون الرئيسي المتحكم في هذه المرحلة، وتكون نسبة هرمون البروجسترون مرتفعة في هذه المرحلة مقارنة بالمراحل الأخرى من الدورة الشهرية وقد يتراوح سمك بطانة الرحم في هذه الحالة من 7 مليمترات إلى 16 مليمتر.

اقرأ أيضًا: هل تقلصات الرحم تضر الجنين

زيادة سمك بطانة الرحم بشكل غير طبيعي

ما ذكرناه أعلاه هي الحالات الطبيعية لزيادة سمك وكثافة بطانة الرحم، أما عن حالة تكون بطانة الرحم سميكة ولا يوجد كيس حمل، فإن هذه الحالة تعد من الحالات المرضية التي تصيب الجهاز التناسلي للمرأة، ومن أمثلة تلك الأسباب والحالات المرضية ما يلي:

1ـ الحمل العنقودي 

الحمل العنقودي هو ورم ولكنه غير سرطاني، يحدث الحمل العنقودي داخل الرحم نتيجة تلقيح بويضة سليمة بحيوانين منويين، يكون الحمل بمشيمة غير طبيعية وجنين غير طبيعي، وتتطور فيه المشيمة إلى مجموعة حويصلات، والحمل العنقودي لا يمكنه أن يتطور إلى حمل سليم.

لذا يتعين على السيدة المصابة بحمل عنقودي أن تخضع لعملية جراحية لإزالته، وتحدث هذه العملية في وضع التخدير الكامل، وتتم عن طريق المهبل دون الحاجة لإجراء شق في البطن، وفي حال ما ازدادت نسبة الأنسجة بشكل كبير داخل الرحم، زادت فرص إستئصال الرحم بأكمله.

يتسبب الحمل العنقودي في زيادة سمك بطانة الرحم نتيجة تكون العديد من الأنسجة والأكياس الصغيرة التي تشبه عناقيد العنب.

2- كيس الحمل الكاذب

كيس الحمل الكاذب هو كيس فارغ يتكون بعد حدوث حمل وتخصيب للبويضة وبعد انغراسها في الجدار الداخلي للرحم، وكيس الحمل الكاذب هو حمل دون وجود جنين، ينمو كيس الحمل الفارغ أو الكاذب ويتطور وهو خاوٍ تمامًا، فلا يوجد جنين بداخله، يتسبب كيس الحمل الفارغ بزيادة سمك بطانة الرحم بشكل ملحوظ.

يتسبب الحمل الكاذب بانقطاع الدورة الشهرية، وآلام الصدر، إضافة إلى ارتفاع مستوى هرمون الحمل أو ما يعرف بالهرمون الموجه للغدة المشيمية التناسلية، وبعد فترة من الحمل الكاذب، تمر المرأة بأعراض إجهاض، كما الحال لو أنها اجهضت جنينها، فيلاحظ وجود دم أو نزيف من المهبل، بالإضافة لبعض تشنجات البطن الذي يصاحبها اختفاء وزوال آلام الصدر.

لا يعني الحمل الكاذب أو وجود كيس حمل فارغ عدم القدرة على الإنجاب فيما بعد.

3- تجلط الدم داخل الرحم

يحدث تجلط الدم داخل الرحم نتيجة لعدم تجانس بطانة الرحم والدم الموجود داخل الرحم، مما يؤدي لتجلطه، حيث يمنع هذا التجلط والتخثر بطانة الرحم من النزيف، وتبدأ بروتينات التخثر داخل الرحم بالتكتل معًا مما يعمل على نزول الدم على هيئة كتل، ويؤدي تجلط الدم داخل الرحم إلى زيادة سمك بطانة الرحم.

4- الحمل خارج الرحم

عند حدوث حمل، تنتقل البويضة المخصبة في الحالة الطبيعية عبر قناة فالوب، وتسكن في الرحم، حيث تثبت نفسها على جدار الرحم، وتبدأ بالنمو إلى أن تصبح جنينًا.

إلا أن هناك حالات تزرع وتثبت فيها البويضة المخصبة نفسها خارج الرحم، وفي غالب الأحيان يحدث هذا في قناة فالوب، إضافة إلى أنه يمكن للبويضة المخصبة نفسها في عنق الرحم أو المبيض أو مناطق أخرى من البطن، وهذا ما يعرف بالحمل المنتبذ أو الحمل خارج الرحم.

يؤدي الحمل خارج الرحم إلى زيادة كثافة بطانة الرحم، وهو أكثر أسباب الشائعة لكون بطانة الرحم سميكة ولا يوجد كيس حمل.

اقرأ أيضًا: أعراض التهابات الرحم والمبايض

أعراض الحمل خارج الرحم

قد لا يتسبب الحمل خارج الرحم بأي أعراض في الكثير من الأحيان، حيث إنه في غالب الأحيان يتم الكشف عنه من خلال فحص الحمل الروتيني، وإذا وجدت أعراض فإنها تشتمل على ما يلي:

  • آلام متباينة في شدتها فقد تكون حادة وقد تكون بسيطة، وهذه الآلام تظهر في جانب واحد من البطن.
  • ألم حاد في الكتف والرقبة.
  • الشعور بعدم الراحة عند التبول والتبرز.
  • ظهور إفرازات مهبلية بنية بالإضافة إلى نزيف.
  • ضعف عام يصحبه دوار وغثيان.

أسباب الحمل خارج الرحم

هناك أنواع من الحالات الخاصة بالحمل خارج الرحم يكون السبب فيها مرضي، ومن أمثلة الأسباب المرضية لحدوث حمل خارج الرحم ما يلي:

  • الأورام السرطانية التي قد تصيب بطانة الرحم، فمن دورها أن تزيد من سمك بطانة الرحم بشكل ملحوظ.
  • التغيرات التي قد تطرأ على بطانة الرحم.
  • أورام المبيض التي من دورها أن تزيد من سماكة بطانة الرحم، ومن أمثلة هذه الأورام سرطان المبيض.
  • الإصابة بمرض السليلة الرحمية، والسلائل الرحمية هي ناميات تظهر على الجدار الداخلي للرحم، وتمتد لتجويف الرحم، وتتسبب في فرط نمو الخلايا في بطانة الرحم، ومعظم السلائل الرحمية تكون حميدة وغير سرطانية.
  • التهاب وتورم قناة فالوب، حيث يؤدي إلى انسدادها ويمنع انتقال البيضة الملقحة من الوصول للرحم عبر قناة فالوب.
  • تشوه قناة فالوب ونموها بشكل غير طبيعي، حيث إنه في حال ما كان شكل قناة فالوب غير طبيعي، سيكون وصول البويضة الملقحة للرحم أمرًا صعبا.
  • تكون نسيج ندبي داخل قناة فالوب، حيث يصعب النسيج الندبي عملية وصول البويضة الملقحة لمكانها الطبيعي داخل الرحم، وقد يتكون النسيج الندبي جراء القيام بعملية جراحية او عقب الشفاء من التهاب متواجد في قناة فالوب.

عوامل تزايد فرص الحمل خارج الرحم

  • تجاوز المرأة سن خمسة وثلاثين عامًا.
  • في حال ما عانت المرأة مسبقًا من التهاب الحوض.
  • تزداد نسبة الإصابة بحمل خارج الرحم في حال ما كانت الأم مدخنة.
  • معاناة الأم من حمل خارج الرحم في الماضي.
  • الحمل بعد إجراء عملية ربط البوق أو استخدام لولب رحمي.
  • الحمل في أثناء استخدام ادوية لزيادة الخصوبة.
  • تاريخ سابق من جراحات الحوض أو البطن.

اقرأ أيضًا: هل تشعر الحامل بنبض الجنين في الشهر الثاني

أسباب أقل شيوعًا لتكون بطانة رحم سميكة

هناك بعض العوامل الأقل شيوعًا لكون بطانة الرحم سميكة ولا يوجد كيس حمل وتتمثل هذه الأسباب فيما يلي:

  • ضعف حالات الإباضة: هي حالات تمنع البويضة من الخروج وتؤدي إلى تكون بطانة رحم سميكة إضافة إلى أنه لا يوجد كيس حمل فيها.
  • دخول دم الحيض لقناة فالوب بشكل عكسي: يؤدي ذلك إلى تكون ونمو جذور في الرحم، مما يجعل بطانة الرحم سميكة.
  • اضطراب إفراز الهرمونات: تعمل زيادة افرازات هرمون الاستروجين ونقص إفراز هرمون البروجيسترون على اضطراب نزول الحيض مما يعطل الدورة الدموية ويعمل على جعل بطانة الرحم سميكة بشكل كبير.

أهم خطوات سلامة الحمل تتمثل في الكشف الدوري، وعمل الفحوصات الروتينية بشكل مستمر، لضمان صحتك وصحة جنينك وطفلك مستقبلًا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى