حمل

أسباب توقف نبض الجنين دون أن ينزل دم

أسباب توقف نبض الجنين دون أن ينزل دم قد تكون غامضة على البعض، وذلك لأن سبب توقف نبض الجنين بلا دم يختلف من حالة إلى أخرى، ففي بعض الحالات قد يكون خطرًا، وفي البعض الآخر لا يستدعي القلق.

لهذا نحن في موضوعنا هذا من خلال موقع شقاوة سنساعدك في التعرف على أبرز أسباب توقف نبض الجنين دون أن ينزل دم.

أسباب توقف نبض الجنين دون أن ينزل دم

إن نبض الجنين هو الشيء الذي تطمئن به الأم على سلامة طفلها، ويطمئن به الطبيب على أن الجنين ينعم بحياة هنيئة داخل رحم أمه، وفي حالة عدم سماع الأم لنبض طفلها، تبدأ بالقلق الشديد والخوف والذهاب إلى الطبيب المختص بحالتها، وإن لم يسمعه الطبيب مثلها يثار توجسه.

يقوم الطبيب بعمل مجموعة من الفحوصات الدقيقة حتى يعرف ما يحدث بداخل الرحم، وما إن كان الجنين على قيد الحياة أم لا، ولهذا كان من المهم التعرف على أعراض توقف النبض وأهم أسباب توقف نبض الجنين مع عدم نزول دم، وهو ما سنقدمه لكم فيما يلي:

اقرأ أيضًا: هل توقف نبض الجنين يعني موته

تناول أدوية خاطئة

إن أحد أهم أسباب توقف نبض الجنين دون أن ينزل دم هو قيام الأم بتناول بعض الأدوية، دون الخضوع لاستشارة طبية من قبل الطبيب المختص بحالتها، وقد يكون الدواء الذي أخذته من الأدوية الممنوعة أثناء الحمل، حيث إن هناك عدد كبير من الأدوية التي ينهي الأطباء عن تناولها.

على رأس تلك الأدوية؛ أدوية القلق أو الاكتئاب، والحبوب المنومة، وكل أنواع المهدئات تقريبًا، والمسكنات قوية المفعول، وبالطبع فإن كل ذلك سيقضي على حياة الجنين، أو يعرضه للخطر إن لم يتم نجدة الحالة.

تناول الأعشاب

إن كثير من المأكولات والمشروبات قد ينهى عنها الطبيب خلال فترة الحمل، لما قد تسببه من مخاطر على حياتك وعلى حياة جنينك، ومن أهم تلك الأشياء التي يمنع الطبيب من تناولها هي الأعشاب الطبيعية، وعلى رأسها البابونج والزعفران والقرفة والبقدونس والمرمرية وغيرهم.

حيث إن تناول تلك الأعشاب أحد أسباب توقف نبض الجنين دون أن ينزل دم، وتساعد على الإجهاض، مما يجعلها مدق خطر.

ارتفاع ضغط دم الأم الحامل

إن ارتفاع ضغط دم الأم الحامل أحد أسباب توقف نبض الجنين دون أن ينزل دم، حيث إنه يشكل خطر على الجنين لا سيما في المراحل الأولى من الحمل، حيث إنه قد يتسبب في حدوث تسمم الحمل، وهو ما يقود إلى وفاة الجنين.

نقص التغذية لدى الأم

إن النقص الشديد في التغذية عند الأم الحامل، قد يؤدي إلى موت الجنين بداخلها، حيث إنه يستمد غذائه بشكل سا

أساسي منها، فيموت بداخلها إن لم يحصل على العناصر التي يحتاجها كي ينمو بشكل سليم وصحي، ويعيش في رحمها بأمان، لذلك من الضروري على كل أم ألا تهمل غذائها.

فقر الدم والأنيميا

إن فقر الدم والأنيميا عند الأم من أهم أسباب توقف نبض الجنين دون أن ينزل دم، وهو عبارة عن نقص حاد في كرات الدم الحمراء التي تتولى مسؤولية نقل الأكسجين إلى باقي أجزاء جسم الأم، فهنا لا يصل إلى الجنين كمية الأكسجين التي يحتاج إليها هو أيضًا من خلال المشيمة.

لذلك من المهم على الأم أن تتابع عمل فحوصات وتحليلات دم بشكل دوري طوال فترة الحمل، حتى تكون على رؤية ودراية تامة بوضعها الصحي، ومدى تأثيره وانعكاساته على صحة الجنين أيضًا، وهو ما يطلبه منها الطبيب في أغلب الأحيان عند الاستشارة الطبية.

انفصال المشيمة عن الرحم

إن انفصال المشيمة عن الرحم، من الأسباب التي تُوقف نبض الجنين دون نزول دم، حيث إن هذا الانفصال يؤدي إلى عدم تمكن الطفل من تلقي ما يحتاج إليه من أكسجين أو غذاء، لأن المشيمة التي توصل إليه ما يحتاج إليه من أمه قد انفصلت، وهي من الأمور خطيرة الحدوث في الحمل.

تدخين الأم

إن التدخين أحد الأسباب التي تؤدي إلى توقف نبض الجنين أو وفاته، حيث إن نسبة النساء اللاتي يتعرضن إلى الإجهاض من المدخنات أكثر بكثير من النساء اللاتي يبتعدن تمامًا عن التدخين، فالتدخين لا يؤثر على صحة المرأة الحامل فقط، بل يؤثر بشكل أكثر سلبية على صحة الجنين.

اقرأ أيضًا: أسباب توقف نبض الجنين

شرب الخمور والإكثار من الكافيين

إنه على الرغم من الفوائد التي تتمتع بها المشروبات الساخنة مثل الشاي أو القهوة، إلا أن الإفراط فيها خلال فترة الحمل، قد يتسبب في مخاطر على صحة الجنين، ويزيد من خطورة تعرض الأم إلى الإجهاض، وذلك لأن المواد التي تحتوي على الكافيين تقيد تدفق الدم إلى المشيمة.

كما إن الخمور له أضرار بالغة على صحة الأم خلال فترة الحمل، هي وكل أنواع الكحوليات، فهي قد تتسبب في حدوث إجهاض حتى دون نزول دم، لهذا من المهم على الأم أن تبتعد تمامًا عن شربها.

إصابة الأم بأمراض المناعة الذاتية

إن إصابة الأم بأي نوع من أنواع الأجسام المضادة في جهاز المناعة، من الممكن أن تتسبب في توقف نبض الجنين ووفاته وحدوث إجهاض، ومن هذه الأمراض التي تصيب المناعة وتسبب ذلك ما يلي:

  • الأضداد المضادة للفوسفوليبيد، حيث تسد هذه الأضداد الأوعية الدموية عند الأم من الجانب الذي يتم فيه انغراس الجنين.
  • مضادات تجلط الدم من الممكن أن تتسبب في نتائج عكسية وآثار جانبية، إذ أنها تتسبب في مشكلة في المشيمة وفي تثبيت الجنين، وهو ما يزيد من احتمالية حدوث إجهاض.

إصابة الأم بمرض تلوثي حاد

إن إصابة الأم بالأمراض التلوثية الحادة قد يكون له انعكاسات بالغة التأثير على صحة الجنين، فهناك بعض الأمراض مثل الحصبة الألمانية أو الحصبة بكل أنواعها، أو جدري الماء أو مرض الزهري أو مرض الهربس أو السالمونيلا، أو فيروس التيستومجلو أو داء المقوسات.

كل هذه الأمراض وغيرها من الممكن أن يتسبب في حدوث إجهاض للأم، بسبب تأثر الجنين بالمرض وموته داخل الرحم واختناقه، هذه الحالات أكثر شيوعًا بين النساء اللاتي لا يخضعن لفحص طبي متكرر، ويهملن في صحتهن، مما يجعل المرض يزداد حدته بداخلهم ويؤذي الجنين.

لكن الممكن أن تساعد السيطرة على المرض التلوثي في بدايته، على أن يقلل من احتمالية تأثر الطفل به، ونجاته من الإجهاض.

ضعف عنق الرحم

قد يكون السبب وراء توقف نبض الجنين، هو أن عنق رحم الأم الحامل ضعيف بشكل لا يجعله يتمكن من الحفاظ على الجنين، أو أن يبقى مغلقًا لوقت طويل حتى يكتمل الحمل، كما إن أحد الأسباب الأخرى التي من الممكن أن تتسبب في توقف نبض الجنين، هي انشغال جزء من رحم الأم.

حيث ينتج هذا الانشغال عن وجود ورم ليفي كبير في جدار الرحم، أو وجود كتلة حاجزة في الرحم بشكل جزئي، لهذا فإن مراجعة الطبيب منذ اللحظة الأولى لمعرفة الحمل حتى النهاية من الأشياء الضرورية للغاية، وذلك حتى تتأكد المرأة من مدى صحة وأهلية جسدها للحمل.

التفاف الحبل السري حول الجنين

إن التفاف الحبل السري حول رقبة الجنين أو عنقه قد يؤدي إلى الإجهاض وموت الجنين، حيث تتعرض لتلك المشكلة حوالي 10% إلى 30% من النساء، على الرغم من أن أغلب الحالات تتم فيها عملية الولادة بشكل طبيعي دون أي مشكلات، لكن بعض الحالات النادرة قد يكون ذلك خطر.

قد يكون السبب وراء ذلك هو حركة الجنين داخل الرحم، وليس نوم الأم على بطنها أو على ظهرها أو حركتها الكثيرة، كما إن أحد أسباب التفافه قد يكون سببه طول الحبل السري بشكل أكثر من الطبيعي، وهذا يؤدي في بعض الحالات إلى موت الطفل داخل الرحم.

قد يكون السبب كذلك وراء هذه الالتفاف هو أن الأم حامل في توأم، فهذا يزيد من احتمالية التفاف الحبل السري على عنق أو ذراع أحد الأجنة، مما قد يجعله سبب من أسباب توقف نبض الجنين دون أن ينزل دم.

إن ما يطمئن حول حالة التفاف الحبل السري على عنق أو ذراع الطفل هو انتظام نبضه بشكل طبيعي دون أي تأثر، وهذا ما يتأكد منه الطبيب عن طريق السونار، فهذه الحالة لا تشكل خطر عليه، أما إن توقف النبض فقد يدل ذلك على اختناق الجنين وموته.

لذلك من المهم على الأم أن تراجع الطبيب بشكل دوري لا سيما في الشهور الأخيرة من الحمل.

إصابة الحامل ببعض الأمراض

إن إصابة الأم الحامل ببعض الأمراض قد تكون أحد أسباب توقف نبض الجنين دون أن ينزل دم، حيث إن هناك عدة أمراض قد تصاب بها تؤدي إلى أضرار كثيرة للجنين، وقد تفقده حياته، ومن هذه الأمراض ما يلي:

  • إصابة الأم بمرض السكري في الحمل.
  • إصابة الأم الحامل بأي مرض من أمراض القلب المتنوعة.
  • إصابة الأم الحامل ببعض الالتهابات المزمنة في الرحم.
  • إصابة الأم بأكياس حول أحد المبيضين.
  • حدوث تجلط في دم الأم، وفي تلك الحالة تأخذ الأم أدوية وحقن كي تمنع تخثر الدم طوال فترة حملها.
  • عدم التوافق بين دم الأب ودم الأم.

اقرأ أيضًا: إذا توقف نبض الجنين هل يتوقف الوحام

أبرز أعراض توقف نبض الجنين

هناك بعض الأعراض التي تجعلنا نفهم أسباب توقف نبض الجنين دون أن ينزل دم، ومنها عدم شعور الأم بنبضه أو عدم إحساسها بحركته بداخل رحمها لمدة طويلة، ومن هنا تقرر الذهاب إلى الطبيب على الفور، ليقوم بإجراء الفحوصات الطبية.

حيث يقوم الطبيب بعمل فحص الموجات فوق الصوتية للأم، واستخدام جهاز الدوبلر، ومن خلال ذلك يتضح نبض الطفل وما إن كان واضحًا أم لا.

حيث إن عند سماع نبض الجنين من خلال تلك الأجهزة، يشك الطبيب في وفاته، خاصة إن تزامن ذلك مع بعض الأعراض التي تظهر على الأم الحامل، ومن ضمن هذه الأعراض ما يلي:

  • شعور الأم بآلام شديدة في أسفل البطن.
  • حدوث نزيف مهبلي للأم.
  • حدوث تشنجات في الرحم.
  • شعور الأم بالكثير من الأوجاع.
  • شعور الأم بألم شديد في أسفل الظهر.

إن هذه الأعراض تدل على موت الطفل أو اختناقه داخل الرحم، لكن على الرغم من ذلك فإن هناك أيضًا احتمالية لموت الجنين من دون أن تطرأ أي تغيرات أو أعراض على الأم الحامل، وهذه الحالة تعرف بالإجهاض الصامت وهي أيضًا من أسباب توقف نبض الجنين دون أن ينزل دم.

الإجهاض الصامت

إن الإجهاض الصامت أو المخفي قد يكون هو المتسبب في توقف نبض الجنين من دون أن ينزل دم، فعادة ما يكون الإجهاض العادي مصحوبًا بأعراض كثيرة تنذر بحدوثه وهو معروف باسم الإجهاض التقليدي، أما الإجهاض الصامت فهو حالة يتوقف فيها نبض الجنين ويموت بداخل الرحم.

أحد أشهر أعراض الإجهاض الصامت هو اختفاء أعراض الحمل بشكل مفاجئ وعدم إحساس الأم الحامل بحركة الجنين فيها كالمعتاد، مع عدم نزول أي دم من الأم، وهنا لا بد لها أن تقوم بمراجعة طبيبها الخاص، حتى يقوم بإخضاعها للفحوصات الطبيبة مثل فحص الموجات فوق الصوتية.

نشير إلى أن الإجهاض بشكل عام يرتبط معه حدوث نزيف، وهو ما يجعل البعض يطمئن عند توقف نبض الجنين مع عدم وجود أي دم، وهذه واحدة من الأخطاء الشائعة بين النساء الحوامل، لأن الانتظار قد يؤدي إلى حدوث بعض المشاكل لها.

نصائح لحماية الجنين وتجنب الإجهاض

في سياق عرضنا لأهم أسباب توقف نبض الجنين دون أن ينزل دم، نود أن نطلعكم على بعض الإرشادات والنصائح لتجنب الإجهاض والحفاظ على نبض الجنين وسلامته داخل رحم الأم، ومن هذه النصائح ما يلي:

الحرص على التغذية السليمة

حتى تتجنب كل امرأة أسباب توقف نبض الجنين دون أن ينزل دم، يجب أن تحرص على تناول الأطعمة الصحية التي تحتوي على الفيتامينات والمعادن، حيث إنها تساعد في جعل جسم الأم قوي وصحي، وهو ما ينعكس مباشرة بشكل إيجابي على سلامة الجنين.

لهذا من المهم منذ اللحظة الأولى التي تعرف فيها أي امرأة أنها حامل، أن تبدأ في اتباع عادات غذائية جيدة، وتلتزم بما يوصي به طبيبها الخاص، مع الإكثار من الفواكه والخضروات والمكسرات، وتجنب الأعشاب مثل القرفة والبابونج والبقدونس، وغيرها من الأمور التي نهى عنها الطبيب.

يجب كذلك الابتعاد التام عن المشروبات الكحولية والمشروبات الغازية، وحتى العصائر غير الصحية، والأطعمة المعلبة، لأن تأثير المواد الحافظة فيها قد يكون خطير على الجنين وسلامته.

يجب كذلك أن تحرص كل أم حامل على شرب كميات وافرة من الماء بشكل يومي، لأن الماء من شأنه أن يحسن من صحة الأم وجنينها، خاصة في المراحل الأولى من الحمل.

كما يجب أن تلتزم بالمكملات الغذائية التي يكتبها لها الطبيب، والتوقف عن تناول أي أدوية من دون أن تستشير الطبيب عنها.

متابعة الطبيب بشكل دوري

يجب على كل حامل أن تواظب على مراجعة الطبيب الخاص بحملها كل فترة، وأن تلتزم بالمواعيد التي يحددها لها، وتقوم بكل الفحوصات التي يوصيها بعملها، لا سيما فحوصات الدم والأنيميا، حتى تتأكد من سلامة صحتها، وسلامة جنينها على حد السواء.

حيث إن الإهمال في الحالة الصحية قد يجعل أعراض أي مرض تصاب به تتفاقم دون شعورها بذلك، ومن ثم يتسبب في حدوث إجهاض صامت للجنين، وتوقف نبضه بدون نزول دم أو ظهور أعراض الإجهاض عليها.

اقرأ أيضًا: أشياء تساعد على ظهور نبض الجنين

المحافظة على نمط حياة صحي

إن المحافظة على نمط حياة صحي من الأمور التي يجب التطرق إليها عند الحديث عن أسباب توقف نبض الجنين دون أن ينزل دم، فهذه النصيحة تقي وتقلل من احتمالية توقف نبض الجنين دون أن ينزل دم، ويشتمل النمط الصحي على النوم بشكل كافي بعدد ساعات لا يقل عن 8.

كما يشتمل على ممارسة الرياضة، ولا يقصد هنا الرياضات الثقيلة بل الخفيفة المنزلية، ورياضة المشي التي تساعد على الولادة الطبيعية، لكن يرجى الحرص على تجنب ممارسة الرياضة في الشهور الأولى من الحمل، لأن الجنين يكون فيها غير ثابت.

إن معرفة أسباب توقف نبض الجنين دون أن ينزل دم، تدفع كل أم للحرص على تجنبها حتى لا تعرض جنينها إلى أي خطر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى