حمل

معرفة نوع الجنين من فخذ الطفل السابق

معرفة نوع الجنين من فخذ الطفل السابق ضمن العادات الموروثة، وعلى الرغم من التطور التكنولوجي والعلمي الذي نشهده في الوقت الحالي، إلا أن البعض لا يزال متمسكًا بتلك الطرق البدائية العتيقة.

لذا فمن خلال موقع شقاوة سنتعرف على طريقة تحديد نوع الجنين من فخذ الطفل السابق، كما سنشير إلى بعض الوسائل الأخرى التي تقود لنفس النتائج.

معرفة نوع الجنين من فخذ الطفل السابق

أغلب الأمهات تود التعرف على نوع الجنين على الرغم من أن هذا الأمر يمكنه أن يتم بالطرق العلمية الطبية وفي وقت محدد، إلا أن بعض السيدات لا يملكن القدر الكافي من الصبر لحين ذلك الوقت؛ وعليه فإن الطرق البدائية تكون الخيار المتاح أمامهن.

من هنا تحتل طريقة معرفة نوع الجنين من فخذ الطفل السابق المرتبة الأولى ضمن قائمة البدائل المتاحة، حيث تشير تلك الطريقة إلى أنه في حال ظهور خط واحد على فخذ الطفل السابق فتلك علامة على أن الطفل الثاني سيكون أنثى.

بينما في حال ظهور خطان على فخذ الطفل الأول فهذه دلالة على أن الحمل الثاني للأم سيكون بذكر، والجدير بالذكر أن تلك الطريقة ما هي سوى خرافة تداولتها الأجيال، ولا يوجد ما يُثبت صحتها من الأبحاث والدراسات العلمية.

اقرأ أيضًا: هل يمكن معرفة نوع الجنين من شكل السرة؟

التعرف على نوع الجنين من شعر الطفل الأول

في حال كانت طريقة معرفة نوع الجنين من فخذ الطفل السابق لم تُجدي نفعًا معك، فتلك الطريقة تعتمد على النظر إلى خط شعر المولود السابق، ففي حال كان يأخذ شكل دائرة تتوسط الرأس فتلك علامة على أن الجنين القادم هو ذكر.

إلى جانب ذلك ففي حال كان ذلك الخط ظهر على شكل خط مستقيم من الممكن أنكِ ستستقبلين عما قريب فتاة، وتلك الطريقة لم تثبت صحتها بعد.

أولى كلمات الطفل السابق لمعرفة نوع الجنين التالي

إن كنتِ لا ترغبين في الاعتماد على معرفة نوع الجنين من فخذ الطفل السابق، فإن تلك الطريقة يمكنها أن تعتمد على وسيلة أخرى وتقود إلى الغرض ذاته، ففي حال كانت أولى الكلمات التي ينطق بها الطفل الأول هي كلمة “أب”، فتلك علامة على أنكِ على وشك استقبال ذكر.

أما في حال أن المولود الأول كانت أولى الكلمات التي تلفظ بها هي كلمة “أم”، فمن الممكن أنكِ تحملين بأنثى، ولكن تلك الطرق لم يتم إثبات صحتها من خلال أيٍ من الدراسات والأبحاث العلمية التي تم إجراؤها بخصوص التعرف على جنس المواليد.

اقرأ أيضًا: هل ممكن يتغير نوع الجنين بعد الشهر السادس؟

طرق تقليدية غريبة للكشف عن نوع الجنين

إلى جانب طريقة معرفة نوع الجنين من فخذ الطفل السابق، نجد أن هناك المزيد من الطرق الغريبة والغامضة التي تناقلتها بعض الثقافات بخصوص التعرف على جنس الجنين في الشهور الأولى، والتي عادةً ما يكون الدافع وراء الاعتماد عليها هو الجهل وغياب التحضر.

من تلك الطرق نجد غيرة الطفل الأول على أمه من الجنين التالي، واستخدام الشعير والقمح للتعرف على نوع الجنين في الشهور الأولى من الحمل، ناهيك عن طريقة الملح وخاتم الزواج وغيرها من الطرق التي نادرًا ما تُجدي نفعًا مع الأمهات للتعرف على نوع الجنين.

فما إن يحالف الأم الحظ بمحض الصدفة ويتشابه نوع الجنين المتعارف عليه باستخدام تلك الطرق ونوع الجنين عند الولادة، وتبدأ باقي الأمهات بالتصديق بتلك الطرق والاعتماد عليها بشكل أعمى، وإليكم بعض التفاصيل حول كل طريقة على حِدة في الفقرات المقبلة.

المائدة الصينية للكشف عن جنس المولود

عقب التعرف على معرفة نوع المولود من فخذ الطفل السابق نجد أن تلك الطريقة تعد أشد غرابة منها، حيث تعتمد على عمر الأم في المقام الأول، فعلى سبيل المثال إن كان عمرها 29 عامًا وثلاثة أشهر فيتم حسابه على أنه 29 عامًا فقط.

من ثم يتم عمل رسم بياني صيني يحتوي على بعض العلامات والألوان، فاللون الأزرق يشير إلى الحمل بذكر، بينما اللون الأحمر يشير إلى الحمل بأنثى، وعلى الرغم من أن تلك الطريقة متداولة في كثير من الثقافات إلا أنه لا يوجد ما يُثبت صحتها من الأبحاث العلمية.

اقرأ أيضًا: هل يمكن معرفة نوع الجنين من كعب الرجل

وزن الوالد والكشف عن جنس الجنين

إلى جانب طريقة معرفة نوع الجنين من فخذ الطفل السابق والتي أشرنا إليها فيما قبل، نجد أن بعض الأمهات تلجأ إلى التعرف على نوع الجنين بالنظر إلى وزن الأب، وبالطبع ليس من المنطقي الاعتماد على هذا النوع من المعطيات.

فتشير الأسطورة إلى أنه في حال كان الأب يعاني من زيادة في الوزن فتلك علامة على أن الأم حامل بذكر، بينما في حال كان وزن الأب كما هو طوال فترة الحمل، فتلك علامة على أن الأم ستضع أنثى.

غني عن القول إن تلك الطريقة ليس هناك ما يُثبت صحتها، حتى أنها في بعض الأحيان قد تُصيب من يطلع عليها بالضحك؛ وعلى الرغم من ذلك إلا أنه لا زال يوجد البعض من السيدات ممن يعتمدن على تلك الأقاويل.

غيرة الطفل الأول وعلاقتها بتحديد جنس المولود القادم

إحدى الطرق التي تلي طريقة معرفة نوع الجنين من فخذ الطفل السابق من حيث الغرابة، وعلى الرغم من انتشار بعض الأقاويل حول تلك الطريقة، إلا أن بعض السيدات تشير إلى أنه لا توجد علاقة واضحة بين غيرة المولود الأول وتحديد جنس المولود الثاني.

أما عن التفسير العلمي بخصوص هذا الأمر، فإنه يعتمد على أنه من الطبيعي أن يشعر الطفل بالغيرة في حال كانت الأم على وشك استقبال مولود جديد؛ نظرًا لكونه سيكون محل اهتمام من الجميع.

الجدير بالذكر أنه في بعض الأحيان قد نرى بعض الأطفال يعانون من بعض الاضطرابات النفسية والأفكار السلبية التي عادةً ما تنشأ نتيجة لإهمال الأم للطفل الأول، والعناية التي يلقاها المولود الثاني.

كما قد يتطور الأمر إلى كره الطفلين لبعضهما البعض، ومن هنا توجب الحصول على مشورة الطبيب على الفور.

حجم رأس الجنين والتعرف على نوعه

إحدى أشد الطرق غرابة في التعرف على نوع الجنين، والتي تأتي بعد طريقة معرفة نوع الجنين من فخذ الطفل السابق هي تلك التي تستند على النظر إلى حجم رأس الجنين، ففي حال كانت جمجمة الجنين مستديرة فتلك علامة على أنه أنثى.

بينما في حال كانت الجمجمة أطول بعض الشيء، والفكين أعرض فتلك دلالة على أن المرأة حامل بذكر، وعلى الرغم من غرابة المعطيات التي يمكن من خلالها التعرف على جنس الجنين بواسطة تلك الطريقة إلا أنه يمكن الاعتماد عليها دونًا عن باقي الطرق الأخرى.

السبب في ذلك يرجع إلى أنها نوعًا ما تستند إلى بعض الأسس العلمية، فمن البديهي أن التعرف على حجم الجمجمة وشكلها يتطلب استخدام الأشعة فوق الصوتية، وهي ضمن الطرق الطبية التي يتم اللجوء إليها للفحص.

من ثم نجد أن تلك الطريقة أثبتت فعاليتها بالرغم من غرابتها، حتى أن نتائج نجاحها قد بلغت 90% وهي نسبة لا يمكن الاستهانة بها، إلا أن البعض لا زال يُفضل الاعتماد على غيرها من الطرق الموضحة.

اقرأ أيضًا: طريقة معرفة نوع الجنين بالكلور

حدس الأم وعلاقته بتحديد جنس الجنين

إحدى الطرق الغريبة والتي قد تشبه طريقة معرفة نوع الجنين من فخذ الطفل السابق في أن كليهما لا يستند على أي أساس علمي، حيث تعتمد تلك الطريقة على ما تشعر به الأم بخصوص نوع الجنين.

من هنا نشير إلى أن بعض الصدف قد تأتي في صالح الأم، فقد تتنبأ بأنها ستضع ذكرًا وتضعه بالفعل، إلا أن هذا ليس دليل كافي على صحة تلك الطريقة.

خط البطن وعلاقته بتحديد جنس الجنين

عقب الاطلاع على طريقة معرفة نوع الجنين من فخذ الطفل السابق، نشير إلى أن أحد الطرق التي تلجأ إليها بعض السيدات للتنبؤ بجنس الجنين تعتمد على ذلك الخط الأسود الذي يمكن أن يظهر على البطن خلال شهور الحمل.

حيث يظهر ذلك الخط تحديدًا في المنطقة العلوية من الحوض وصولًا إلى السرة، من هنا ظهرت بعض المعتقدات التي تشير إلى أن وصول هذا الخط إلى السرة فقط يشير إلى الحمل بأنثى، بينا بلوغه إلى أعلى من ذلك ما هو سوى علامة على الحمل بذكر.

من هنا تجب الإشارة إلى أن هذا الأمر ما هو إلا عرض يمكن أن يُصيب المرأة خلال فترة الولادة، كما أنه ضمن التغيرات التي تطرأ عليها وسرعان ما تزول بعد الولادة، ولا ينبغي الالتفات إليها في تحديد جنس الجنين.

معرفة جنس الجنين بخاتم الزواج

ضمن إطار الحديث عن طريقة معرفة نوع الجنين من فخذ الطفل السابق، نشير إلى أن تلك الطريقة انتشرت بين العديد من السيدات بسرعة البرق، كما تعتمد على ربط هذا الخاتم بخيط ووضعه على بطن المرأة الحامل.

في حال تحرك ذلك الخاتم على هيئة دائرة فتلك علامة على الحمل بأنثى، أما في حال تحرك الخاتم إلى اليمين واليسار فهذه علامة على أن المرأة ستضع ولد.

بتحكيم العقل قليلًا سيمكنك التوصل إلى أن تلك الطريقة لا تعتمد على أي أساس علمي، وما هي سوى خرافة رائجة بين السيدات في شهور الحمل.

اقرأ أيضًا: هل يبان نوع الجنين في الشهر الثالث

الطرق المنزلية للتعرف على نوع الجنين

إلى جانب تلك الطرق الغامضة التي يمكن من خلالها الاستدلال على نوع الجنين، فإنه توجد بعض الطرق المنزلية والتي تمتاز بكونها تحمل قدرًا من المنطقية بالمقارنة بالطرق السابقة، وتعتمد تلك الطرق المنزلية على استخدام بول الأم في المقام الأول.

حيث يتم وضعه مع أيٍ من العناصر الطبيعية الأخرى، ومن خلال التفاعل الناتج عن كليهما تشير النتائج إلى الحمل بذكر أو أنثى، وتلك الطرق تتنوع بين طريقة الملح وطريقة القمح والشعير.

ناهيك عن طريقة صودا الخبز وغيرها من الوسائل الأخرى التي سنتعرف عليها بشيء من التفصيل من خلال الفقرات المقبلة، ضمن إطار الحديث عن طريقة معرفة نوع الجنين من فخذ الطفل السابق.

كيفية التعرف على نوع الجنين من البول

ضمن الطرق التقليدية التي تلجأ إليها الكثير من السيدات خلال فترة الحمل للكشف عن جنس الجنين، يتم فيها اتباع الخطوات الآتية:

  1. قومي بإحضار كوب وضعي داخله كمية مناسبة من البول.
  2. يتم ترك الكوب كما هو لليوم التالي، ومن ثم يتم ملاحظة الترسبات التي تظهر داخله.
  3. في حال ظهور الترسبات بشكل ملحوظ فتلك علامة على الحمل بأنثى، بينما في حال ملاحظة غياب تلك الترسبات فتلك علامة على أن الأم حامل بذكر.

كما يمكن الكشف عن الحمل بالبول من خلال وضع ملعقة كبيرة من الملح داخله وتركها لمدة 30 دقيقة، وفي حال ظهور الفقاعات فتلك علامة على أن المرأة ستضع ذكرًا، والعكس يشير إلى الحمل بأنثى.

القمح والشعير للكشف عن نوع الجنين

إلى جانب طريقة معرفة نوع الجنين من فخذ الطفل السابق التي أشرنا إليها، نجد أن تلك الطريقة تعتمد على الكشف عن نوع الجنين باستخدام بعض الأعشاب الطبيعية، من خلال إضافة بول المرأة الحامل إليها، والخطوات اللازمة لإجرائها جاءت كالتالي:

  1. قومي بإحضار إناءين وضعي في إحداهما كمية من الشعير، وفي الإناء الآخر يتم وضع القمح.
  2. تتم إضافة البول إلى كلٍ من الإناءين بكميات متساوية، مع مراعاة تركهما لمدة 7 أيام.
  3. في حال نبت القمح أولًا، فتلك علامة على أنكِ حامل بفتاة، وفي حال نمو الشعير قبل القمح فتلك دلالة على أن المرأة ستضع ذكر.

صودا الخبز للكشف عن جنس المولود

واحدة من الطرق المنزلية التقليدية التي تلجأ إليها بعض السيدات بغرض التعرف على جنس المولود، وكما تعتمد تلك الطريقة على ضرورة توافر صودا الخبز، فإنه تتوجب أيضًا توافر كمية مناسبة من بول المرأة الحامل في الصباح؛ لكي يتضمن التركيز المطلوب.

  1. قومي بوضع ملعقة كبيرة من صودا الخبز على كمية مناسبة من البول في وعاء.
  2. اتركي الخليط جانبًا لبعض الوقت، وفي حال أن لاحظتِ ظهور بعض الفقاعات على الخليط فتلك علامة على الحمل بذكر.
  3. إن كان الخليط كما هو ولم يطرأ عليه أي تغيرات، فهذه دلالة على أنكِ على وشك استقبال ذكر.

بالنظر إلى تلك الطريقة نجد أن المتحكم الأول والأخير بها هو حموضة البول، كما أن بعض العوامل المتعلقة بالأم كالنظام الغذائي والقيام بالمجهود والأنشطة البدنية من شأنها أن تؤثر على صحة النتائج؛ لذا ينبغي عدم الأخذ بصحة النتائج الخاصة بتلك الطريقة.

اقرأ أيضًا: تجربة الحليب لمعرفة نوع الجنين بالصور

أشهر الأساطير المتداولة حول تحديد جنس الجنين

إلى جانب معرفة نوع الجنين من فخذ الطفل السابق والطرق الغريبة السابق الإشارة إليها، إلا أنه لا زال يوجد عدد لا حصر له من تلك الأساطير المتداولة بخصوص تحديد جنس الجنين، ومنها ما سنتعرف عليه عبر النقاط المقبلة:

  • في حال كانت المرأة تميل إلى تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة مرتفعة من السكر، فتلك علامة على الحمل بذكر، بينما في حال كانت تريد تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة من الأحماض فإنها حامل بأنثى.
  • المرأة التي تعاني من تساقط الشعر ومشكلات البشرة خلال شهور الحمل عادةً ما تكون حامل بذكر، والعكس يحدث في حال كانت حامل بأنثى.
  • اختفاء غثيان الصباح يمكن أن يشير إلى الحمل بذكر، بينما الشعور المتكرر بالرغبة في التقيؤ ما هي سوى دلالة على الحمل بأنثى.
  • إن كانت بطن الأم تميل إلى الأسفل خلال شهور الحمل فتلك علامة على أنها ستضع أنثى، بينما في حال كانت البطن تميل إلى الأعلى فما هو سوى دليل على أنها ستضع ذكرًا.
  • في حال كانت المرأة تمشي وتعتمد في وضع ثقل جسدها على قدمها اليمنى فتلك علامة على أنها حامل بذكر، بينما العكس يحدث في حال الحمل بأنثى.
  • إن كان حجم الثدي الأيسر أكبر من الأيمن، فتلك علامة على أنكِ تحملين بذكر، والعكس يدل على الحمل بأنثى.
  • زيادة وزن المرأة خلال شهور الحمل يدل على الحمل بذكر.

تلجأ العديد من السيدات إلى العادات المتوارثة للكشف عن نوع الجنين؛ رغبةً منها في التعرف على المولود الذين هم بصدد استقباله بفارغ الصبر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى