حمل

هل الألم أثناء العلاقة الزوجية من علامات الحمل

هل الألم أثناء العلاقة الزوجية من علامات الحمل؟ وما هي أعراض الحمل المبكرة؟ فكثيرًا ما تشعر المرأة بألم أثناء ممارسة العلاقة الحميمة.

سواء في منطقة المهبل أو أسفل البطن؛ مما يجعلها تنفر من ممارسة العلاقة الزوجية ظنًا منها أن ذلك الألم بسبب حدوث الحمل؛ لذا ومن خلال موقع شقاوة سنقدم لكم أهم مسببات الألم أثناء ممارسة العلاقة.

هل الألم أثناء العلاقة الزوجية من علامات الحمل؟

عادةً لا تتشابه أعراض الحمل بين كافة النساء، فهي تختلف من امرأة إلى أخرى، بل ومن الممكن أن تختلف أعراض الحمل في المرأة نفسها عن الحمل الذي يليه.

لذلك فلا يجب أن تفسر السيدة أي عرض من الأعراض التي تعانيها في فترةٍ ما على أنها حدوث للحمل، كونها أتت إلى غيرها وتأكدت من حملها.

نحن نعلم كثيرًا مدى اشتياق أي امرأة لحدوث الحمل، وأن يتحرك الجنين في أحشائها، فهذا من شأنه أن يُسعدها أكثر من أي شيء في هذا العالم، لكن يجب عليها التعامل مع الأمر بروية، وألا تعطي له الكثير من الاهتمام فإنه من الأمور التي بيد الله -عز وجل-.

فيجدر بها ألا تفسر كافة الأحداث على أنها حملًا مؤكدًا، فالتألم من البطن أو الفرج أثناء ممارسة العلاقة الزوجية لا علاقة له بالحمل على الإطلاق، بل له العديد من الأسباب الأخرى، والتي سنتعرف عليها فيما بعد.

بذلك نكون قد قمنا بالجواب على تساؤل هل الألم أثناء العلاقة الزوجية من علامات الحمل؟

اقرأ أيضًا: هل حركة الجنين أسفل البطن تدل على نوعه

أسباب ألم المهبل أثناء العلاقة الزوجية

بعد أن تناولنا جواب سؤال “هل الألم أثناء العلاقة الزوجية من علامات الحمل؟” دعونا نتعرف على كافة مسببات الألم في منطقة المهبل أثناء الممارسة الحميمة، والذي يؤدي إلى كراهية الزوجة لها والنفور منها، حيث تتمثل تلك الأسباب فيما يلي:

1- الأمراض المنقولة عن طريق العلاقة الجنسية

حيث تتعرض المرأة في الكثير من الأحيان إلى انتقال العدوات من الزوج، والتي من شأنها أن تعمل على التهاب المهبل وظهور القرح؛ مما يسبب الألم أثناء العلاقة، ومن أمثلة تلك الأمراض: الهربس والسيلان.

2- العنف من قِبل الزوج

من أهم مسببات الألم في منطقة الفرج هو أن يتم الإيلاج بعنف شديد، فهذا من شأنه أن يعمل على إصابة جدار المهبل بالألم، ولكن سرعان ما يزول الأمر، وذلك من خلال تغيير وضعية الممارسة الحميمية.

3- الالتهاب المهبلي

في أغلب الأحيان يكون سبب الألم للزوجة خلال الممارسة الزوجية هو إصابتها بالالتهابات، والتي تجعل جدار المهبل في غاية الحساسية، وفي تلك الحالة يجب على الزوجة معالجة الأمر من خلال استعمال العلاجات المخصصة لذلك.

4- الجفاف المهبلي

من أهم أسباب تألم المرأة أثناء الممارسة الحميمية هو جفاف المهبل، والذي ينتج عن عدم حصولها على القدر الكافي من الاستثارة قبل الشروع في عملية الإيلاج، ويمكن معالجة الأمر من خلال استعمال بعض المرطبات.

5-  العوامل النفسية

فإذا كانت المرأة في حالة نفسية سيئة ومارست العلاقة الزوجية، فذلك من شأنه أن يُشعرها بالألم الجسدي، حيث تكون في حالة لا تحتمل العلاقة الجنسية وقتها؛ لذا فعليها محاولة الخروج من تلك الحالة، حتى تتخلص من تلك الآلام المزعجة.

اقرأ أيضًا: هل يحدث حمل من أول لقاء

أسباب ألم أسفل البطن أثناء العلاقة الزوجية

بعد أن تأكدنا أنه لا علاقة بين ألم الجماع والحمل من خلال جوابنا على سؤال “هل الألم أثناء العلاقة الزوجية من علامات الحمل؟”، وتناولنا أسباب ألم المهبل أثناء الممارسة الحميمية، دعونا نتعرف على أهم أسباب الألم في أسفل البطن، والتي تتشكل فيما يلي:

1- التهاب الحوض

من الممكن أن تشعر المرأة بألم جسيم في منطقة أسفل البطن إثر إصابتها بالتهاب في منطقة الحوض، والذي لا يمكن التخلص منه إلا بالتوجه إلى أحد الأطباء المختصين، حيث يعتبر من مضاعفات الأمراض المنقولة جنسيًا.

2- تكيسات المبايض

هي تتمثل في وجود بعض الأكياس على أحد المبيضين لدى المرأة، ومن أهم أعراض تلك الإصابة هو تألم المرأة من ممارسة العلاقة الزوجية.

3- مشكلات المسالك البولية

إذا كانت المرأة تعاني من مشكلات في مجرى البول أو المثانة؛ فهذا من شأنه أن يؤثر تأثيرًا سلبيًا على المرأة من الناحية الجنسية، فيجعلها تشعر بالآلام الوخيمة أثناء ممارسة العلاقة.

4- مشكلات الجهاز الهضمي

إذا كانت المرأة تعاني من عسر الهضم المتمثل في الإمساك أو الإسهال، نتيجة لإصابتها بالقولون العصبي، فهذا من شأنه أن يسبب لها الكثير من الوجع في منطقة أسفل البطن أثناء ممارسة العلاقة الزوجية.

اقرأ أيضًا: هل الرعشة تؤثر على الجنين

أعراض الحمل المبكرة

بعد أن أجبنا عن تساؤل “هل الألم أثناء العلاقة الزوجية من علامات الحمل؟” بالنفي، وذكرنا كافة الأسباب التي تؤدي إلى شعور المرأة بالألم أثناء ممارسة العلاقة الزوجية، إليكم أعراض الحمل المبكرة، والتي تظهر على المرأة قبل موعد الطمث الشهري، حيث تتمثل فيما يلي:

1- حدوث بعض الاضطرابات في الشهية

ترى المرأة تريد أن تأكل كل ما يتعرض طريقها ما طعام، وتارة أخرى تراها لا تقترب منه طوال اليوم، فمن الممكن أن يشير ذلك إلى تخصيب البويضة وحدوث الحمل.

2- الشعور بالغثيان والقيئ

في بعض الأحيان تشعر المرأة بأعراض الغثيان والرغبة في القيء منذ تلقيح البويضة وانغراسها، لكنها قد لا تفسر الأمر حينها على أنه حدوث حمل.

3- بعض المشكلات الهضمية

فأشهر المشاكل الهضمية الانتفاخ والغازات، والتي قد تفسرها المرأة على أنها مشكلة في القولون العصبي أو ما شابه.

4- وخز في منطقة أسفل البطن

من العلامات المؤكدة لحدوث الحمل قبل موعد الدورة الشهرية، وهو أن تشعر المرأة ببعض الوخز الإبري في منطقة أسفل البطن بين الحين والآخر، حيث ينتج ذلك الشعور عن انغراس البويضة في جدار الرحم.

5- ألم في منطقة الثدي

ذلك نتيجة تغير الهرمونات نتيجة لحدوث التخصيب للبويضة.

6- تغير في إفرازات المهبل

حيث تتعرض المرأة في تلك الفترة إلى نزول الإفرازات المائية الشفافة غير اللزجة التي تخرج في الأيام العادية.

7- ظهور إفراز بيضاء اللون في البول

هو ما تغفل عنه الكثير من السيدات، فهي من العلامات المؤكدة لحدوث الحمل قبل موعد الدورة الشهرية.

اقرأ أيضًا: هل الإفرازات الخضراء تؤثر على الجنين

8- ارتفاع طفيف في درجة الحرارة

قد يصل ارتفاع درجة الحرارة إلى نصف درجة؛ وذلك نتيجة لحدوث التخصيب، حيث تشعر المرأة بذلك الارتفاع فور حدوث التلقيح.

أعراض الحمل بعد موعد الدورة الشهرية

في سياق جوابنا على سؤال “هل الألم أثناء العلاقة الزوجية من علامات الحمل؟” علينا أن نعرف أن هناك العديد من أعراض الحمل التي تلاحظها المرأة.

فبعد أن ينقضي موعد الدورة الشهرية تبدأ المرأة في التأكد من حملها، حتى وإن لم تقم بأجراء الاختبار المعد لذلك، لكن إذا كانت اعتادت على اضطراب موعد طمثها الشهرين فيمكنها الانتظار إلى متابعة أعراض الحمل، والتي تتمثل فيما يلي:

1- تورم في الأثداء

ففي بداية الحمل تتعرض المرأة إلى انتفاخ أثدائها وتورمهما نتيجة للتغيرات الهرمونية المسئولة عن ذلك.

2- انتفاخ في أسفل البط

فظهور انتفاخ بشكل ملحوظ يرجع إلى تغير مستوى الهرمونات في الرحم، وبالتالي وجود نسبة كبيرة لحدوث حمل.

3- الشعور بالنعاس

حيث يسبب الحمل للمرأة الشعور بالإرهاق؛ مما يجعلها ترغب في الحصول على ساعات نوم إضافية.

اقرأ أيضًا: ألم الظهر في الشهر الخامس ونوع الجنين

4- الشعور بالغثيان والقيء الصباحي

من أبرز أعراض الحمل في تلك الفترة خلال اليوم لذا لا يجب القلق من هذا الأمر إلا إذا زات الأعراض بشكل كبير، فبتلك الحالة يجب استشارة الطبيب.

على المرأة ألا تشعر بالانزعاج في حالة عدم ظهور كافة أعراض الحمل، فكما ذكرنا أنها تختلف من امرأة إلى أخرى، وظهور القليل منها يكفي للتأكد من حدوث الحمل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى