هل ليونة الثدي من علامات الحمل المبكرة

هل ليونة الثدي من علامات الحمل المبكرة؟ وهل له علاقة بالدورة الشهرية؟ تختلف الكثير من النساء في أعراض الحمل فمنهم من يظهر عليها الحمل في الأسابيع الأولى من تلقيح البويضة، ومنهم من يتشابه معهم أعراض الحمل مع أعراض الدورة الشهرية، لكن هل تتضمن هذه الأعراض ليونة الثدي؟ وهذا ما يتضح من خلال موقع شقاوة.

هل ليونة الثدي من علامات الحمل المبكرة؟

بعض الدراسات تؤكد أن ألم الثدي من العلامات القوية التي تدل على حدوث حمل والتي بدورها تعرف عن الحمل قبل الدورة الشهرية، والبعض يقول إن من دلالات الحمل صلابة الثديين والشعور بقوتهم عن ذي قبل وتصبح أكثر صلابة.

بالسؤال عن هل ليونة الثدي من علامات الحمل المبكرة؟ فكل الدلالات الطبية صرحت أنه لا يوجد علاقة بين الحمل وليونة الثدي قبل موعد الدورة الشهرية للمرأة، حيث إنه تختلف كل امرأة عن الأخرى في هرموناتها ولذلك لا يوجد قاعدة محددة عن وجود علاقة بين ألم الثدي والحمل.

من ثم للتأكد من الحمل يجب استشارة أحد الأطباء المختصين وعمل الاختبارات اللازمة لذلك وانتظار موعد الدورة الشهرية، ويجب عدم الاعتماد على بديهيات مبدئية.

اقرأ أيضًا: هل ألم الثدي من علامات الحمل ببنت

علامات الحمل المبكر

يوجد العديد من العلامات التي تثبت حدوث حمل مبكر والتي بدورها يمكن تأكيد الحمل، ولكن يجب الفحص الطبي أيضًا، وهو ما يتضح استكمالًا لمعرفة هل ليونة الثدي من علامات الحمل المبكرة؟

1- الإفرازات المهبلية

  • تزداد الإفرازات المهبلية أثناء فترة الحمل بسبب تدفق الدم وزيادة الهرمونات وذلك لمنع الالتهابات وليونة جدران المهبل وعنق الرحم.
  • تكون هذه الإفرازات على شكل مخاطًا أبيض اللون أو أصفر مائل إلى الشحوب.

 2- الصداع والتقلصات

  • تبدأ المرأة في الشعور بالتقلصات التي تشبه الدورة الشهرية على جانبي البطن في أسفلها وتسبب الزيادة في التبول بسبب الضغط على المثانة.
  • التغيرات الهرمونية وزيادة تدفق الدم في الجسم يسبب الكثير من الصداع أثناء فترة الحمل الأولى.

 

3- ارتفاع درجة حرارة الجسم

  • تشير ارتفاع حرارة الجسم لمدة أكثر من أسبوعين على وجود حمل.
  • وفي حالة الشعور بالحرارة بعد الإباضة بيوم واحد وتستمر حتى الدورة الشهرية فهي لا تدل على وجود حمل.

4- الدوار الشديد

  • يسبب الحمل انخفاض في ضغط الدم وتوسع الأوعية الدموية مما يسبب الكثير من الدوار للمرأة في هذه الفترة.
  • وجود الدوار الشديد في الرأس مصحوب بالنزيف المهبلي المستمر قد يكون دلالة على الحمل خارج الرحم.

5- العسر الهضمي

  • يتباطأ الجهاز الهضمي خلال فترة الحمل بسبب التغيرات الهرمونية في جسد المرأة.
  • يسبب ذلك الكثير من الإمساك خلال فترة الحمل مسببة الكثير من الإزعاج.

6- وجود بقع الدم المهبلية

  • عند التصاق البويضة الملقحة ببطانة الرحم تسبب نزول بعض بقع الدم عند أغلبية النساء التي تصل نسبتهم إلى 25-40%.
  • ما يعرف باسم النزيف الانغراس والذي يحدث بعد حدوث التلقيح بأسبوعين يكون دلالة على الحمل المبكر للمرأة.
  • يحدث النزيف في بعض الأحيان بسبب وجود حمل خارج الرحم أو الإجهاض ولذلك يجب استشارة طبيب إذا كان النزيف يزداد غزارة.

7- حموضة المعدة

  • يؤثر الحمل على الصمام الموجود بين المعدة والمريء وتسبب الاسترخاء لهذا الصمام.
  • يتسبب ذلك في تسرب الحموضة من المعدة لقناة المريء وتسبب الكثير من حرقة المعدة.

8- الشعور بالمذاق المعدني

  • يؤدي زيادة هرمون الاستروجين وهرمون البروجسترون إلى التغير في حاسة التذوق للمرأة.
  • تسبب حالة عسر الهضم مما تجعل المرأة تشعر وكأنها تأكل مجموعة من العملات المعدنية القديمة أثناء تناولها للطعام.

9- التغيرات المزاجية

  • يسبب التغيير في هرمونات الجسم بسبب وجود هرمونات المسببة للحمل يؤدي ذلك إلى سوء الحالة المزاجية.
  • زيادة الرغبة في البكاء على أتفه الأسباب وانخفاض أو فقد الرغبة الجنسية.

اقرأ أيضًا: هل ألم رأس المعدة من علامات الحمل المبكرة

التغيرات الطبيعية التي تحدث للثدي قبل الحمل

  • الشعور ببعض الألم الغير حاد في الثدي يستمر إلى فترة طويلة.
  • التورم في كلا الثديين.
  • يتركز الألم المتواجد في الثدي في المنطقة العلوية والمناطق المحيطة ويمكن أن يمتد الألم إلى تحت الإبطين وعند تحريك الذراعين.
  • يتزايد ألم الثدي والتورم قبل موعد الدورة بأسبوعين وتغيير في لون الثدي إلى اللون الغامق وظهور اوردة زرقاء في منطقة الثدي والشعور بالاحتقان عند اللمس.
  • ازدياد وزن الثدي واحتباس السوائل داخله من علامات الحمل وقبل الدورة الشهرية للمرأة.

أسباب تغييرات الثدي الطبيعية

  • تغيير مستوى الهرمونات قبل موعد الدورة الشهرية، حيث يسبب ارتفاع هرمون الأستروجين والبروجسترون قبل موعد الدورة الشهرية إلى طراوة وليونة الثدي والتورم والألم.
  • تغيير مستوى الهرمونات أثناء الحمل المبكر، حيث تغيير لون الثديين والشعور بالألم والتورم بسبب تدفق الهرمونات وزيادتها، والشعور بازدياد الأنسجة الدهنية وازدياد حجم الثديين.
  • التغيير في النمط الغذائي واتباع الأنظمة الغير صحية التي تسبب الكثير من الاضطرابات في توازن الأحماض الدهنية في الجسم، وهذه الأحماض تؤثر على استجابة الثدي للهرمونات والتغيرات الهرمونية وتؤثر على الغدد الصماء في الجسم.
  • تناول بعض الأدوية التي تؤثر على الثديين، مثل أدوية منع الحمل والأدوية الخاصة بحل مشاكل الإنجاب التي تحتوي على الهرمونات اللازمة تجعل الثدي أكثر طراوة ويوجد به الكثير من الألم عند اللمس، وبعض أنواع الادوية المضادة للاكتئاب وأدوية الأمراض المزمنة تسبب الكثير من التغيرات في الثديين.
  • الرضاعة الطبيعية تسبب الكثير من الألم والتغيرات في شكل ولون الثدي، واحتمالية وجود عدوى بكتيرية أو جفاف او الإصابة بانشقاق الحلمة.

كيفية تخفيف ألم الثدي في المراحل الأولى من الحمل

  • اتباع نظام غذائي قليل الدسم ويحتوي على كميات قليلة من السكريات المعقدة بسبب أن الكميات الكبيرة من الدسم تؤثر بشكل كبير على خلايا الثدي وحساسيتها.
  • ارتداء ملابس القطنية المريحة والبعد عن حمالات الصدر الضيقة التي يوجد بها حديد بجانب الثديين أو تحته.
  • البعد عن الأدوية التي تسبب تغيرات هرمونية في الجسم أو تؤدي إلى ألم الثدي من ضمن الآثار الجانبية لها.
  • البعد عن التدخين والأدخنة المضرة.
  • البعد عن الكافيين لأن تناول كميات من الكافيين كبيرة تسبب تورم الثدي.
  • تجنب تناول الكثير من الأملاح والكثير من التوابل.
  • تناول مسكنات الآلام المسموح بها دون وصفة طبية مثل الإيبوبروفين والأسيتامينوفين وفي بعض الأحيان يجب استشارة الطبيب لتناول هذه المسكنات أو وجود البديل المناسب لها مع طبيعة الجسم.
  • يجب الاسترخاء خلال هذه الفترة والبعد عن التوتر واجتناب التمارين والحركات التي يوجد بها شد.

علاقة ليونة الثدي بالدورة الشهرية

تختلف الكثير من النساء في أعراض الحمل، ولكن تختلف ايضًا في أعراض ما قبل الدورة الشهرية وعلامات تأخر ونزول الدورة الشهرية ومن علامات تغيير الثدي أثناء الدورة الشهرية هي:

  • حدوث تورم في كلا الثديين قبل الدورة بأسبوعين.
  • يحدث ليونة للثدي وطراوة وتغيير في لون الثدي والشعور بالألم قبل موعد الدورة الشهرية بأسبوع أو بأسبوعين.
  • يصبح ملمس الثدي صلب في منطقة بالقرب من الإبطين.
  • يتحسن الألم واختفاء هذه الأعراض أثناء فترة الحيض أو بعدها.

اقرأ أيضًا: هل الافرازات البيضاء من علامات الحمل

متى ألجأ للطبيب عند حدوث ألم في الثديين؟

لمن تتساءل هل ليونة الثدي من علامات الحمل المبكرة؟ فهناك الكثير من الأسباب الشبيه بأعراض الحمل وأعراض الدورة الشهرية ولكنها تستدعي القلق ويجب استشارة طبيب في حالة حدوث بعض الأعراض وهي:

  • وجود إفرازات الحلمة البنية أو دموية اللون.
  • ألم شديد يسبب الكثير من الأرق والإجهاد.
  • ظهور دمامل أو حكة أو بعض التجاعيد المؤلمة في منطقة الثدي.
  • ظهور كتل غير طبيعية أو غير اعتيادية في الثديين.
  • الشعور بالألم لمدة ثلاث أشهر دون أن يختفي.
  • التغيير في شكل الأنسجة الدهنية وظهور الكثير من العلامات الزرقاء الدموية.

يجب استشارة الطبيب في حالة حدوث أي متغيرات في الجسم لمعرفة ما إذا كانت طبيعية، وعلى ماذا تدل هذه العلامات؛ وذلك لتجنب الإصابة بالمضاعفات.

اترك تعليقا