حمل

هل يحدث حمل مع وجود تكيس بسيط

هل يحدث حمل مع وجود تكيس بسيط؟ وهل للتكيس أضرار سلبية على صحة النساء؟ حيث تثير متلازمة تكيس المبايض عند النساء مشاعر القلق والخوف، لذلك سوف يتم من خلال موقع شقاوة سرد كافة المعلومات للإجابة على سؤال هل يحدث حمل مع الإصابة بتكيس المبايض أم لا بشكل مفصل.

هل يحدث حمل مع وجود تكيس بسيط؟

المبيض هو أحد الأعضاء الأنثوية التي يتم من خلالها حدوث الحمل عند المرأة حيث يقوم بالآتي:

  • يقوم بإفراز هرمونات البروجسترون والاستروجين التي لها دور في عملية الحمل.
  • إخراج بويضة كل 28 يوم كجزء من الدورة الشهرية.

مع ظهور بعض المشاكل بالمبيض تشعر كل سيدة بالقلق، فببعض الحالات يكون من الصعب أن تحمل المرأة، والتي أشهرها تكيسات المبايض، ولكن نشير إلى أنه يمكن حدوث حمل على الرغم من وجود تكيس بالمبيض إن كان بسيطًا، وبذلك تصبح إجابة “هل يحدث حمل مع وجود تكيس بسيط؟” هي نعم يمكن ذلك.

فقد يحدث حمل مع وجود تكيس بسيط للمبيض وذلك لأن المبيض في هذه الحالة قد ينجح في إخراج بعض البويضات المخصبة من الجراب الخاص بها ولكن مع العلم أن احتمال حدوث ذلك بسيط كما أن الحمل في هذه الحالة سوف يستغرق وقت طويل.

إضافة لما سبق ذكره، نجد أن قد يسبب حدوث التكيس على ارتفاع إفراز هرمون الحليب عند المرأة ويجب علاج التكيس حتى لو كان بسيط لأن مع مرور الوقت قد ينتج عنه أمراض في الرحم مثل الورم.

الجدير بالذكر أن تكيس المبايض يحدث لسيدة واحدة من أصل 10 سيدات وهو يعد مشكلة صحية تعاني منها بعض النساء و عادة ما يكون السبب الرئيسي في الإصابة بتكيس المبايض، هو ارتفاع مستويات الأنسولين في الدم، مما يقلل من فرص حدوث الحمل بشكل طبيعي.

اقرأ أيضًا: هل يحدث حمل بعد الغسل من الدورة بيوم

أسباب حدوث تكيس المبايض عند السيدات

من خلال تسليط الضوء على إجابة سؤال هل يحدث حمل مع وجود تكيس بسيط؟ نجد أن عملية التبويض عند المرأة تحدث مرة واحدة كل شهر.

يتم حدوث التبويض بشكل أقل في حالة وجود تكيس للمبيض كما أن المرأة المصابة بتكيس المبيض تكون أكثر عرضة لحدوث الإجهاض خلال فترة الحمل وهناك أسباب متنوعة تساعد في حدوث تكيس للمبيض والتي منها:

  • الخراجات الوظيفية.
  • حدوث ورم في الرحم.
  • عامل الوراثة.
  • السمنة المفرطة.
  • ارتفاع مستوى الأنسولين في الجسم.
  • متلازمة المبيض عديد الكيسات.
  • الإصابة بعدوى شديدة في الحوض.
  • زيادة إفراز الأندروجين.
  • حدوث خلل خلال الحمل.

أعراض تكيس المبايض

كيف يحدث حمل في حالة وجود تكيس للمبيض؟ لتوضيح إجابة السؤال لابد من معرفة أعراض تكيس المبايض أولا حيث أن هناك علامات عند بداية ظهورها فإنها تدل على حدوث تكيس للمبيض ومن هذه العلامات:

  • وجود ألم في أسفل البطن بالقرب من اتجاه الحوض.
  • ظهور انتفاخ ملحوظ للبطن.
  • خروج الغازات.
  • الإحساس بالشبع في معظم الوقت.
  • تساقط شعر الرأس.
  • الإصابة بالاكتئاب.
  • ظهور حب الشباب.
  • تذبذب موعد الدورة الشهرية.
  • ارتفاع مستوى الدهون الثلاثية في الجسم.
  • انعدام الرغبة الجنسية للمرأة.

أعراض أخري لتكيس المبايض

لا تقتصر أعراض تكيس المبيض في الأعراض السابقة فقط ولكن هناك أعراض أخرى قد تكون بسبب ارتفاع هرمونات الذكورة والتي منها:

  • وجود علامات داكنة في مناطق ثني الجلد في الجسم.
  • خشونة الصوت لحد ما.
  • تقليل حجم الثدي.

قد تظهر أعراض أخرى متعلقة بالنفسية والتي منها:

  • عدم الثقة بالنفس لدى المرأة.
  • زيادة التوتر والعصبية.
  • عدم تقبل الذات.

اقرأ أيضًا: متى يحدث الحمل بالضبط

تشخيص تكيس المبايض

إذا شك الطبيب المعالج في حدوث تكيس في المبيض عند المرأة فإنه سوف يقوم بعمل بعض الاختبارات للتأكد من الإصابة وذلك من خلال إجراء اختبار الدم لمعرفة مستوى الهرمونات في الجسم ويتم قياس ضغط الدم ومستوى السكر وأحيانا يقوم بفحص الرحم والمبايض باستخدام الأشعة فوق الصوتية.

علاج تكيس المبايض  

ليس هناك علاج نهائي لتكيس المبيض ولكن يلجأ الطبيب إلى علاج الأعراض الناتجة عن التكيس فمثلا في حالة زيادة الوزن يتم نصح المريضة بتناول وجبات غذائية خفيفة وصحية لتقليل وزنها وأيضا في حالة الشعور بالآلام الشديد يتم وصف الطبيب بعض الأدوية المسكنة للمريض.

في بعض الحالات الشديدة الخطورة قد يلجأ الطبيب إلى التدخل الجراحي للعلاج لإزالة التكيسات ولكن قد يسبب ذلك الإصابة بأمراض السرطان.

الأمراض الملاحقة لتكيس المبايض

نتيجة حدوث تكيس للمبيض فإن ذلك سوف يكون عامل في الإصابة بأمراض أخرى مثل:

  • ارتفاع مستوى الكولسترول.
  • الإصابة بأمراض القلب.
  • الإصابة بالداء السكري من النوع الثاني.

اقرأ أيضًا: هل ارتفاع الضغط يؤثر على الجنين

الوقاية من الإصابة بتكيس المبايض

يتم إتباع بعض التعليمات والنصائح من قبل المرأة الحامل لكي يتم تقليل حدوث تكيس للمبيض ومن هذه النصائح:

  • متابعة مستوى السكر في الدم باستمرار لملاحظة أي تغير قد يحدث.
  • الحفاظ على الوزن المثالي للجسم بقدر الإمكان قبل الحمل.
  • تناول الفوليك أسيد بعد استشارة الطبيب بالكمية المناسبة.
  • ممارسة التمارين الرياضية المناسبة تحت رعاية الطبيب.

تتساءل العديد من السيدات حول هل يحدث حمل مع وجود تكيس بسيط أم لا، وذلك لأن هناك بعض السيدات الذين يعانون من الإصابة بتكيس المبايض، ويريدون رؤية الأمل في الحصول على طفل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى