صحة طفلي

علاج الإمساك عند الرضع في الشهر الأول

علاج الإمساك عند الرضع في الشهر الأول من المشكلات الصحية الشهيرة التي يعاني منها الكثير من الأطفال الصغار خاصةً خلال الأشهر الأولى، والتي يتعرض فيها الرضيع للعديد المشكلات والاضطرابات التي تخص الجهاز الهضمي، ومنها مشكلة الإمساك التي يعانون منها، وتحتاج إلى بعض العلاجات القوية التي تخلصك من هذه المشكلة، ونحن اليوم عبر موقع شقاوة سوف نتناول كل ما يخص علاج الإمساك عند الرضع والأطفال خاصةً في الشهر الأول.

اقرأ أيضًا: علاج الإمساك عند الرضع 3 شهور بالأعشاب

علاج الإمساك عند الرضع في الشهر الأول

علاج الإمساك عند الرضع في الشهر الأول

هناك مجموعة من الطرق العلاجية التي تساعدك في التخلص من تلك المشكلة عند الأطفال في الشهور الأولى، فقط عليك اتباع أحد تلك الطرق التي سوف نذكرها فيما يلي:

التدليك

يعد التدليك علاج الإمساك عند الرضع في الشهر الأول الأقوى على الإطلاق، قومي بتدليك معدة الطفل بلطف وأكثر من مرة وبانتظام أيضًا خلال اليوم، فهو من أفضل الطرق التي تساعدك في التخلص من مشكلة الإمساك والتخفيف من حدته عند الصغير.

كما أنه من الممكن استخدام بعض من أنواع الزيوت الدافئة التي يفضل أن تكون طبيعية على منطقة بطن الطفل الصغير أثناء عملية التدليك، مثل زيت الزيتون فهو له الكثير من الفوائد.

القيام بتحريك قدمي الطفل

من الطرق الفعالة التي يمكنك أن تقوم بها، وبالرغم من أن الطفل لن يكون قادر على ممارسة الرياضة بمفرده، إلا أنه بمساعدة أحد الوالدين يمكن القيام بتحريك قدميه قليلًا، كأنه يقوم بتحريك دراجة أو كأنه يركب دراجة، حيث أن هذا يساعد على تحفيز ما يعرف بحركة الأمعاء وعلاج الإمساك عند الرضع خاصة في الشهر الأول.

اقرأ أيضًا: جدول الوزن المثالي للأطفال الخدج

تغيير طعام الأم المرضعة

قد يعاني الطفل الرضيع من حالة الإمساك بسبب أنه يرضع من حليب الثدي، لذا يجب على الأم الانتباه للطعام التي تتناوله أثناء فترة الرضاعة، حيث يكون هذا الأمر غير شائع لكنه قد يحدث من وراء بعض الأطعمة التي تتناولها السيدة المرضعة، والتي تؤثر على الرضيع وتحدث له حالة الإمساك القوية، لذا يجب عليها الانتباه لذلك الأمر.

تغيير تركيبة الحليب الصناعي

إذا كان الرضيع يتناول الحليب من خلال القنينة ومن خلال بعض من التركيبات الصناعية التي أوصى بها الطبيب، هنا يكون على الأم أن تجرب تغيير نوع الحليب المستعمل، وذلك لأن التركيبة هنا لا تكون ملائمة للطفل، حيث يجب اختيار واحدة أخرى أنسب ولكن بعد استشارة الطبيب.

حيث أن ظاهرة الإمساك تعد الأكثر انتشارًا بين الأطفال الرضع، وخاصةً الذين يتناولون الحليب الصناعي أكثر من الرضع الذين يتناولون حليب الثدي، أما الأطفال الرضع الذين تعتمد تغذيتهم بشكل كامل على حليب الثدي، فهم نادرًا ما يعانون من أي اضطرابات هضمية.

أخذ حرارة الطفل من الشرج

من الممكن أن يتم اللجوء إلى القيام بإدخال ميزان حرارة يكون نظيف ومرطب بشكل كبير، من خلال استخدام بعض من المواد والمزلقات التي تكون مناسبة، في فتحة الشرج لدى الطفل الرضيع.

حيث أن هذا الأمر قد يساعد على التخلص من الإمساك خاصة في الشهر الأول، ويساعد على إحداث التغوط لديهم، ولكن يجب على الأمهات الحذر الشديد من عدم تكرار هذا الأمر كثيرًا، فإن هذا قد يزيد من مشكلة الإمساك وتكون أكثر سوءًا في بعض الحالات.

أخذ حمام دافئ

يكون على الأم القيام بعمل حمام دافئ للطفل الرضيع، فإن هذا الأمر قد يساعد على استرخاء جميع عضلات منطقة البطن بشكل كبير، وعلاج الإمساك عند الرضع في الشهر الأول، ويساعد أيضا على التوقف عن الشد الذي يجعل الإمساك أكثر سوءًا لدى الطفل الرضيع.

اقرأ أيضًا: جلوس الطفل في الشهر الخامس

أعراض الإمساك عند الرضع

علاج الإمساك عند الرضع في الشهر الأول

تشخيص أعراض الإمساك عند الأطفال الرضع في الشهر الأول صعبًا للغاية، ولكن هنا بعض العلامات التي تدل على إصابة الرضيع بالإمساك، ويكون من أبرزها ما يلي:

  • حالة الإخراج تكون غير منتظمة في بعد الأوقات يبدو البراز صلبًا، وهذا النوع من أنواع البراز علامة قوية على الإمساك.
  • حدوث حالة الامتناع تمامًا عن عملية الإخراج لعدة أيام.
  • أن يكون البراز يشبه الطين بشكل كبير في قوامه.
  • أن يقوم الطفل برفض تناول الطعام رغم أنه يكون من المفترض جائعًا، وذلك بعد مرور وقت طويل على آخر رضعة.
  • الشعور بأن الطفل الرضيع يشد على نفسه ويقوم بالبكاء كثيرًا دون أي سبب واضح، كأنه يشعر بالألم وذلك قبل ظهور الفضلات المختلفة في الحفاض.
  • الشعور بأن بطن الطفل تكون في الغالب منتفخة وصلبة طوال الوقت على غير العادة، ويكون ذلك نتيجة تراكم البراز والغازات.
  • في بعض من الحالات تلاحظ الأم وجود دم في البراز، وهذا يدل على أن الطفل كان يحاول بقوة إخراج ما في بطنه من الفضلات، الأمر الذي قد يكون سبب له بعض من الجروح في منطقة الشرج.

اقرأ أيضًا: أطعمة توقف الإسهال عند الأطفال الرضع

أسباب حدوث الإمساك عند الرضع في الشهر الأول

علاج الإمساك عند الرضع في الشهر الأول

بعد أن تعرفنا على طرق علاج الإمساك عند الرضع في الشهر الأول، هناك الكثير من الأسباب التي تساعد في حدوث الإمساك بشكل كبير عند بعض من الأطفال الرضع في الشهر الأول، والتي يكون منها ما يأتي:

  • قد يكون هذا الإمساك ناتج عن تأثر الرضيع بحالة الإمساك التي أصيبت بها الأم في حالة الرضاعة الطبيعية.
  • تناول الأم لمجموعة من الأطعمة التي تسبب حالة من الإمساك، والتي تكون خالية تماماً من الألياف الصحية التي تساعد في هضم الطعام تضر الجهاز الهضمي.
  • قد يكون عدم ملائمة الحليب الصناعي التي يتم منحه للطفل هو السبب وراء هذه الحالة التي تعد من أصعب ما يمر به الطفل الرضيع، وهي من أكثر ما يحدث في حالة الرضاعة الصناعية لمختلف الأطفال.
  • في حالة وجود بعض من المشاكل عند الرضيع وخاصة في الشهور الأولى، والتي يكون منها العيوب الخلقية التي يولد بها الطفل في فتحة الشرج والمستقيم، وهي من أصعب الحالات الصحية التي قد يمر بها طفل صغير.
  • وهناك بعض الحالات التي يتم فيها تقديم وجبات صلبة تكون غير مُناسبة للرضيع تمامًا، حيث أنّ الإفراط في تقديم بعض من الوجبات الغنية بالألياف والتي يكون منها العدس يكون غير مُناسب للطفل الرضيع وجميع صغار السنّ.
  • لهذا السبب يجب على كل أم اختيار بعض من الوجبات الصحيحة والمناسبة لعمر الطفل الرضيع.
  • أيضًا هناك سبب قوى وهو الإصابة بالعدوى: والتي قد تُسبّب حالة صحية صعبة للطفل الرضيع، ويمكن التعرف على هذا الأمر من خلال ظهور بعض الأعراض من بينها حالة انخفاض الشهية، أو حالة الإسهال، أو حالة التقيؤ.
  • قد يكون تعرض الرضيع لحالة من التوتر النفسي مثل السفر أو بعض من التغيرات التي تخص الطقس، أو حالة الانتقال إلى بيئة جديدة، فكل تلك الأشياء يمكن أن تسبب هذا الإجهاد والتوتر، ممّا يؤدي إلى حالة تغيير في مرات التبرز ويكون وراءه احتمالية الإصابة بالإمساك.

اقرأ أيضًا: علاج الإمساك عند الأطفال 4 سنوات

ختامًا علاج الإمساك عند الرضع في الشهر الأول من أهم الموضوعات الصحية التي تشغل جميع الأمهات، لذا نحن اليوم قدمنا كل ما يخص هذا الموضوع الشائك لجميع الأمهات للتعرف عنه بشكل خاص وعن قرب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى