أسباب بكاء الرضيع عند وضعه على السرير

أسباب بكاء الرضيع عند وضعه على السرير متعددة، فإن الأطفال الرضع لا يملكون أي وسيلة للتعبير عن شعورهم سوى البكاء، فهو يعتبر شكل من أشكال التواصل، وهو الطريقة الوحيدة للتعبير عن الحاجة، وهو ما نوافيكم إيَّاه من خلال موقع شقاوة.

أسباب بكاء الرضيع عند وضعه على السرير

  • الجوع: إن الجوع هو أحد أكثر الأسباب شيوعًا لبكاء الرضيع خاصة في الشهور الأولى بعد الولادة.
  • قلق الانفصال: إن معظم الرضع عادة ما يحبون إن يتم حملهم ولمسهم حتى يشعروا بالأمان والطمأنينة والراحة لذلك حين يتم تركه بمفرده يبدأ في البكاء.
  • الشعور بالإرهاق: إن الانفعال الشديد الناجم عن التعرض للمشاهد المرئية او المسموعة او غيرها من المحفزات يؤدي إلى بكاء الرضيع
  • الشعور البلل: شعور الرضيع بالبلل من أهم أسباب بكاء الرضيع عند وضعه على السرير، والذي يعد إشارة هامة لتغيير الحفاضة له.
  • تغيير وضعية الرضيع بعد الرضاعة: إن الطفل الرضيع غالبًا ما ينام في حضن والدته بعد الرضاعة، وعند تركه على السرير يبدأ في البكاء.
  • عدم وجود روتين محدد للنوم: يحتاج جميع الأشخاص بما فيهم الأطفال الرضع إلى تحديد الروتين اليومي للنوم وجعل يومهم أكثر تنظيمًا واستقرارًا.
  • الانتقال إلى غرفة جديدة: إن الطفل الرضيع حين يستشعر أي تغييرات في البيئة المحيطة من الصعب عليه التأقلم عليها سريعًا، وقد يحتاج إلى وقت كبير؛ حتى يستطيع التكيف مع الغرفة الجديدة.
  • محاولة جذب الانتباه: إن الوسيلة الوحيدة للرضيع للتعبير عن شعوره هي البكاء.. فإنها أيضًا طريقته الوحيدة لجذب انتباه والديه خاصة إن كان الرضيع قد اعتاد حمله.
  • الحاجة إلى الحركة: إن احتياج الرضيع إلى الحركة من أهم أسباب البكاء فعند وضع الرضيع على السرير ويبكي قد يحتاج إلى الهدهدة أو حمله والمشي به.
  • الاحتياج إلى مص شيء: إن المص يعمل على تهدئة الرضيع ويمنحه شعورًا بالراحة.
  • الحالة الصحية: إن بكاء الطفل الرضيع قد يرجع إلى وجود أسباب طبية مثل: الإصابة بالانتفاخ، تناول الأم لكمية كبيرة من الكافيين، الإصابة بالطفح الجلدي الناتج عن ارتداء الحفاضة.

اقرأ أيضًا: أسباب بكاء الرضيع أثناء الرضاعة الصناعية

تقنية السيطرة على بكاء الرضيع

قام الخبراء بابتكار تقنية تسمى تقنية السيطرة على البكاء لتساعد الأمهات في

التخلص من كثرة بكاء الأطفال الرضع.

  • الخطوة الأولى: تقوم الأم بوضع الرضيع في المكان التي تريد إن يعتاد عليه وفي الوعد الذي تريد إن يعتاد على النوم فيه
  • الخطوة الثانية: إذا شرع الطفل في البكاء عليك الانتظار لمدة دقيقتين ومن ثم بعد ذلك تذهب الأم إليه وتجلس جواره لبضع دقائق حتى يشعر بالاطمئنان ثم تقوم بتركه مرة أخرى
  • الخطوة الثالثة: إذا استمر الرضيع في البكاء تكرر الأم نفس الخطوة السابقة مع زيادة مدة الانتظار خارج الغرفة مع تكرار تلك الخطوات تصل الأم الى النتيجة المرغوبة لأن كل طفل يختلف عن الاخر.

اقرأ أيضًا: هل بكاء الرضيع يؤثر عليه

نصائح لتهدئة الرضيع عند البكاء

  • حمل الرضيع وهزه بلطف والمشي به لفترات قصيرة.
  • إرضاع الطفل إن رجع سبب البكاء إلى الجوع.
  • مص اللهاية.
  • استعمال حلمات ذات ثقوب أكبر.
  • لف الطفل بشكل مريح.
  • الاستماع إلى أصوات لطيفة.

إن فك رموز احتياجات الطفل الرضيع يتطلب من الأم قدر هائل من الحب والصبر والعطاء، والتعرف على سبب بكاء الرضيع في السرير؛ وذلك لمعرفة طريقة التكيف معها.

اترك تعليقا