حمل

جدول الإباضة لدورة غير منتظمة

جدول الإباضة لدورة غير منتظمة يختلف عنه في حالة انتظام الدورة الشهرية، والذي من خلاله تتمكن المرأة من زيادة نسبة حملها عن طريق تحديد أيام الخصوبة، الأمر الذي تحتاج له العديد من السيدات اللاتي يردن الحمل ويبحثن عن أنسب الأوقات لفعل ذلك، لذا سنعرض لكم من خلال موقع شقاوة جدول الإباضة لدورة غير منتظمة.

جدول الإباضة لدورة غير منتظمة

في حال كانت المرأة تخطط لحدوث الحمل وترغب في ذلك، فإن أهم الأمور التي يجب عليها اتباعها هو تدوين أيام الحيض من كل شهر لإمكانية تحديد موعد أيام البويض، وبالتالي تتمكن من تحديد الأيام التي تزداد فيها الخصوبة مما يساعدها على زيادة نسبة حملها.

أما في حال كانت الدورة الشهرية لدى المرأة غير منتظمة ولا تتمكن من تحديد أيام التبويض التي تكون بها الخصوبة عالية، فيمكنها اللجوء إلى جدول الإباضة لدورة غير منتظمة لتتمكن من تحديد أيام الإباضة، حيث تختلف أيام الإباضة حسب طول مدة الدورة الشهرية، الأمر الذي يختلف من سيدة إلى أخرى خاصةً من لديهن اضطراب وعدم انتظام في دوراتهن الشهرية.

لذا ومن خلال ما يلي سنعرض لكم كيفية تحديد أيام الإباضة في حالات الدورة الشهرية الغير منتظمة مصحوبةً بجدول الإباضة لدورة غير منتظمة لتتمكن المرأة من الحمل في تلك الأيام التي يكون جسمها فيها أكثر خصوبة من أي وقتٍ آخر.

اقرأ أيضًا: جدول أيام التبويض عند المرأة بعد الدورة

كيفية تحديد أيام التبويض للدوررة الشهرية الغير منتظمة

هناك بعض الطرق الشائعة التي يمكن استخدامها لتحديد موعد أيام الإباضة، هذه الطرق تتمثل فيما يلي:

1-  حساب أيام التبويض بالإفرازات المخاطية لعنق الرحم

من الممكن أن يتم حساب أيام التبويض من خلال هذه الإفرازات التي تظهر بشكل قليل جدًا بعد انتهاء أيام الدورة الشهرية، كما أنها تزداد كثافة ولزوجة عند بداية أيام التبويض.

2- حساب أيام التبويض بدرجة حرارة الجسم

في هذه الطريقة تقوم المرأة بمتابعة درجة حرارة جسمها وتقوم بتدوينها من بداية الدورة الشهرية وبشكلٍ يومي، إلى أن تجد أن درجة الحرارة بدأت تنخفض بنسبة قليلة قبل حدوث التبويض وتعود لترتفع مرة أخرى بعد أيام التبويض.

3- حساب أيام التبويض من خلال اختبار الإباضة الرقمي

هو أحد الاختبارات السهلة التي تشبه قليلًا اختبار الحمل؛ لأنه يستخدم بنفس الطريقة، هذا الاختبار يعتمد على الكشف عن وجود الهرمون المنشط للجسم الأصفر LH لكنه من الاختبارات التي يجب تكرارها للحصول على النتائج الصحيحة الواضحة.

هناك أحد الطرق الأخرى التي تعتمد على حساب أيام التبيوض بالنسبة لجدول الإباضة لدورة غير منتظمة، حيث تتم في هذه الطريقة إجراء عملية حسابية مختلفة تتم بناءً على آخر 4 دورات شهرية متتالية لتتمكن المرأة من حساب مدة أطول وأقصر دورة شهرية أتتها في هذه المدة، وسيتم توضيح خطوات هذه الطريقة فيما يلي:

الخطوة الأولى: حساب مدة أطول دورة شهرية

من أول الخطوات المتبعة هي تحديد أطول دورة شهرية مرت بها المرأة، فيتم حساب طول آخر أربع دورات شهرية متتالية على الأقل ويفضل لو كانت ست دورات، وذلك بحساب الفترة التي كانت بين الدورتين كالتالي:

  • تحديد طول مدة الدورة الشهرية: في هذه الخطوة يجب على المرأة أن تقوم بتدوين تاريخ اليوم لأول كل دورة، ثم تقوم بالعد من هذا اليوم الأول إلى اليوم الذي يسبق نزول الدورة الشهرية التالية، وهو اليوم الذي يعتبر اليوم الأخير من الدورة الشهرية.
  • التكرار لأربع مرات متتالية: تقوم المرأة بتكرار العملية السابقة، وتدوين أول يوم من دورتها الشهرية وحتى اليوم الذي يسبق الدورة التي تليها، وهكذا لمدة لا تقل عن أربع مرات.

اقرأ أيضًا: دورتي 28 يوم متى يحدث الحمل بولد

الخطوة الثانية: تحديد أقصر دورة شهرية وأطول دورة شهرية

بعد أن تم حصر آخر أربع دورات شهرية كما سبق ذكره، فإذا كانت على سبيل المثال التواريخ المدونة هي: 29 يومًا – 26 يومًا – 25 يومًا – 28 يومًا، فتكون أقصر جورة شهرية هي 25 يوم وأطول دورة شهرية عي 29 يوم.

الخطوة الثالثة: استخدام الجداول لتحديد موعد أيام التبويض

بعد أن تمكنت المرأة من تحديد موعد أطول دورة شهرية وأقصر دورة شهرية، سيتبقى لها أن تتعرف إلى مواعيد أيام التبويض ومتى تنتهي، وبذلك تكون قد عرفت أنسب الأوقات التي تكون فيها البويضات نشطة ويمكن تلقيحها بسهولة، وبالتالي ترتفع نسبة حدوث الحمل.

هنا يأتى دور جدول الإباضة لدورة غير منتظمة حيث يتم استخدام جدولين، الأول هو جدول أقصر دورة شهرية، والذي ستقوم المرأة من خلاله من تحديد أول يوم من أيام التبويض، أما الجدول الثاني فهو خاص بأطول دورة شهرية، والذي تحدد المرأة من خلاله موعد آخر يوم من أيام التبويض.

    أقصر دورة شهرية

طول مدة الدورة أول أيام التبويض
21 يوم يوم 6 من بداية الدورة
22يوم من يوم 7
23 يوم من يوم 8
24 يوم من يوم 9
25 يوم من يوم 10
26يوم من يوم 11
27 يوم من يوم 12
28 يوم من يوم 13
29 يوم من يوم 14
30 يوم من يوم 15
31 يوم من يوم 16
32 يوم من يوم 17
33 يوم من يوم 18
34 يوم من يوم 19
35 يوم من يوم 20
      أطول دورة شهرية

آخر أيام التبيوض طول مدة الدورة
اليوم 10 من بداية الدورة 21 يوم
إلى يوم 11 22 يوم
إلى يوم 12 23 يوم
إلى يوم 13 24 يوم
إلى يوم 14 25 يوم
إلى يوم 15 26 يوم
إلى يوم 16 27 يوم
إلى يوم 17 28 يوم
إلى يوم 18 29 يوم
إلى يوم 19 30 يوم
إلى يوم 20 31 يوم
إلى يوم 21 32 يوم
إلى يوم 22 33 يوم
إلى يوم 23 34 يوم
إلى يوم 24 35 يوم

في النهاية تكون المرأة قد تمكنت من تحديد تواريخ أيام التبويض الخاصة بها من خلال جدول الإباضة لدورة غير منتظمة.

اقرأ أيضًا: هل يحدث حمل قبل الدورة بخمسة أيام

موعد إجراء اختبار الحمل في حالات الدورة الغير منتظمة

بعد أن تعرفت المراة على كيفية حساب أيام التبويض باستخدام جدول الإباضة لدورة غير منتظمة، تبدأ في التساؤول عن التوقيت المناسب الذي يمكن فيه إجراء اختبار الحمل لمعرفة ما إذا نجحت عملية تخصيب البويضة في أيام التبويض أم لا.

ففي حال لاحظت المرأة بعض قطرات الدم البسيطة في الفترة التي تلي مرور الدورة الشهرية بما يقرب ستة إلى اثنا عشر يومًا، فهذا الأمر قد يكون دلالة على انغراس البويضة المخصبة بشكلٍ جيد إلى مشيمة رحم الأم، وتعد هذه أولى علامات حدوث الحمل، والوقت الذي يتم فيه إجراء اختبار الحمل معتمدًا على الطريقة التي يتم بها الاختبار، والتي من أهمها ما يلي:

1-  اختبار الحمل الهرموني بالمختبر

هذا الاختبار هو اختبار الدم الذي يتم إجراؤه في المعامل، وهو من الاختبارات الني يمكن القيام بها بوقتٍ مبكر بعد الدورة الشهرية الأولى الفائتة، وذلك في حالات الدورة الشهرية المنتظمة، أما في حين أن الدورة الشهرية غير منتظمة، فيمكن إجراء هذا الاختبار بعد مرور أربعة عشر يومًا من ممارسة العلاقة الحميمية مع الزوج.

2- جهاز اختبار الحمل المنزلي

هذا الجهاز يقوم بالكشف عن نسبة هرمون الـ HCG بالبول، وهذا النوع من الاختبارات لا ينصح بالقيام به بسرعة قبل أن تغيب الدورة الشهرية، والسب يرجع إلى أن نسبة هذا الهرمون لا تظهر مباشرةً في البول على الرغم من وجود الحمل، لذا يجب على المرأة أن تنتظر لمدة يومين فقط بعد فوات دورتها الشهرية الأولى.

اقرأ أيضًا: هل يحدث حمل قبل الدورة بيومين

بعض الطرق لزيادة التبويض لدى المرأة

في حال أرادت المرأة حدوث الحمل بشدة، وتمكنت من حساب أيام التبويض الخاصة بها، إليها بعض الطرق الأخرى التي يمكن من خلالها زيادة الخصوبة وزيادة معدل التبويض، وبالتالي ارتفاع احتمالية حدوث الحمل، ومن هذه الطرق ما يلي:

  • تناول بعض أنواع المنشطات الدوائية التي تعمل على تنشيط عملية التبويض وتنشيط المايض، لكن هنا يجب استشارة الطبيب أولًا ليصف للمرأة نوع المنشطات الذي يناسب صحتها ولن يسبب لها الضرر.
  • المواظبة على اتباع نظام غذائي صحي وغني بالفيتامينات، كما يساعد النظام الغذائي على تقليل الوزن وبالتالي زيادة نشاط المبايض وزيادة نسبة الإباضة.
  • يفضل أن تمارس المرأة الرياضة بشكلٍ منتظم، الأمر الذي يساعد على الحفاظ على نسب الكثير من الهرمونات التي تفرز في الجسم وتعزز من عملية الإباضة، كما أن التمارين الرياضية تحافظ على وزن المرأة الصحي الطبيعي مما يؤثر إيجابًا على معدل التبويض لديها.
  • من الأفضل أن تبتعد المرأة عن أي مصادر للضغط والتوتر، وتحاول أن تحظى ببعض الراحة النفسية والاسترخاء، الأمر الذي سيساعدها على ضبط معدل التبويض بشكلٍ ملحوظ.
  • يمكن اللجوء إلى تناول بعض أنواع الأعشاب والمشروبات التي تعمل على زيادة الخصوبة لدى المرأة، ومن أشهر هذه المشروبات هي المرمرية التي تعمل بشكل كبير على زيادة التبويض وتنشيط وتنظيم الهرمونات بجسم المرأة، وكذلك عشب القسط الهندي الذي عرف أن له دور فعال في زيادة فرص حمل المرأة.

في حال تأخر الحمل بسبب عدم انتظام الدورة الشهرية، ننصح بحساب أيام الخصوبة باستخدام جدول الإباضة لدورة غير منتظمة، كما ننصح باتباع الطرق التي تعمل على زيادة معدل الخصوبة لدى المرأة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى