حمل

هل يمكن حدوث حمل مع وجود شريحة منع الحمل

هل يمكن حدوث حمل مع وجود شريحة منع الحمل؟ وما هي مميزات شريحة منع الحمل؟ تعددت وسائل منع الحمل وخاصةً في هذه الفترة بسبب التقدم الذي يحدث في البلاد، والذي أدى إلى تقدم الطب.

تعد شريحة منع الحمل من أبرز طرق وسائل منع الحمل التي تستخدم بكثرة من قبل عدد من السيدات، لذلك سوف نجيب لكم عن سؤال هل يحدث حمل مع شريحة منع الحمل أم لا من خلال موقع شقاوة.

هل يمكن حدوث حمل مع وجود شريحة منع الحمل؟

الجدير بالذكر أن جميع وسائل منع الحمل لا تمنع الحمل بشكل فعال وبنسبة 100%، فيمكن الإجابة على سؤال هل يمكن حدوث حمل مع وجود شريحة من الحمل، بأنه يمكن في حالة استخدامها بالطريقة الخاطئة.

بالإضافة إلى أنها تساعد على عدم اكتمال الحمل عن طريق جعل المخاط الموجود في عنق الرحم أكثر سمكًا، وجعل بطانة الرحم تبدو رقيقة لتمنع تشبث البويضة بها.

هناك إحصائيات تقول إن نسبة حدوث حمل في وسائل منع الحمل الأخرى تكون 1% أو أكثر، ولكن نسبة حدوث حمل مع وجود شريحة منع الحمل أقل من 1%، وذلك ما يجعلها من أفضل وسائل منع الحمل.

شريحة منع الحمل هي عبارة عن شريحة بلاستيكية صغيرة الحجم يتم زرعها في منطقة الذراع لتقوم بإفراز هرمون البروجيستيرون الذي يساعد على منع الحمل.

اقرأ أيضًا: هل يمكن حدوث حمل أثناء الدورة الشهرية

مميزات شريحة منع الحمل

هناك مميزات عديدة لاستخدام شريحة منع الحمل، لذا من خلال تعرفنا على إجابة سؤال هل يمكن حدوث حمل مع وجود شريحة منع الحمل، سوف نوضح لكم هذه المميزات من خلال النقاط التالية:

  • تظل شريحة منع الحمل فعالة لمدة 3 أعوام.
  • يمكن إزالة شريحة منع الحمل بكل سهولة وفي أي وقت.
  • تتناسب شريحة منع الحمل من السيدات اللواتي لا يفضلن استخدام الوسائل منع الحمل الأخرى التي يدخل فيها هرمون الاستروجين.
  • تعد شريحة منع الحمل من الوسائل الآمنة على الرضاعة.
  • لا تؤثر شريحة منع الحمل على الرغبة الجنسية مثل الوسائل الأخرى.
  • تساعد شريحة منع الحمل على الحد من غزارة فترة الحيض.
  • تعتبر شريحة منع الحمل فعالة بدرجة كافية ولا تحتاج إلى استخدام أي وسيلة أخرى لمنع الحمل.
  • شريحة منع الحمل من الوسائل الآمنة على صحة المرأة والتي لا تؤدي إلى حدوث عقم.
  • لا تؤدي شريحة منع الحمل إلى الإصابة بالتهابات الحوض.
  • تقي شريحة منع الحمل من الإصابة بسرطان الرحم.

أضرار شريحة منع الحمل

على الرغم من أن شريحة منع الحمل لها مميزات عديدة، ولكن أيضًا لها بعض الأضرار، لذا في إطار عرضنا لإجابة سؤال هل يمكن حدوث حمل مع وجود شريحة منع الحمل، سوف نوضح لكم أضرار شريحة منع الحمل فيما يلي:

  • استخدام شريحة منع الحمل قد يؤدي إلى حدوث مشاكل في الدورة الشهرية.
  • حدوث نزيف للسيدات على فترات متفاوتة.
  • شريحة منع الحمل لا تقي من الإصابة بالعدوى الجنسية.
  • الشعور بآلام شديدة في الدماغ.
  • حدوث تقلبات مزاجية.
  • هناك بعض الحالات قد تصاب بالتهابات في مكان الشريحة.
  • تؤدي شريحة منع الحمل إلى زيادة الوزن.
  • تسبب الشعور بآلام شديدة في منطقة البطن ومنطقة الظهر.
  • استخدام شريحة منع الحمل يزيد من خطر الإصابة بتكيسات المبايض.
  • الشعور بالغثيان وحدوث مشاكل في المعدة.
  • الإصابة بالتهاب وجفاف المهبل.
  • شريحة منع الحمل سعرها مرتفع للغاية، ولا يتناسب مع جميع السيدات.
  • تؤدي إلى ظهور حب الشباب.
  • تسبب شريحة منع الحمل آلام شديدة في الثدي.

اقرأ أيضًا: أفضل وقت لحدوث الحمل بعد الدورة الشهرية

متى تكون شريحة منع الحمل فعالة؟

تتميز شريحة منع الحمل بفاعليتها السريعة، فهي لا تحتاج إلى وقت طويل حتى تعمل، إذا تم زرع شريحة منع الحمل في أول 5 أيام من فترة الحيض، فسوف تكون فعالة على الفور ولا داعي لاستخدام أي وسيلة أخرى.

إذا تم زرع شريحة منع الحمل في وقت غير الدورة الشهرية، يفضل استخدام وسيلة منع حمل أخرى لمدة أسبوع حتى تصبح الشريحة فعالة.

ما هي مدة فعالية شريحة منع الحمل؟

استكمالًا لإجابة سؤال هل يمكن حدوث حمل مع وجود شريحة منع الحمل، سوف نجيب لكم عن سؤال ما هي مدة فعالية شريحة منع الحمل فيما يلي:

تتميز شريحة منع الحمل بفاعليتها التي تصل في معظم الأحيان إلى ثلاث سنوات وهناك بعض الأنواع التي تظل فعالة لمدة 5 سنوات، والتي يمكن إزالتها بكل سهولة والحمل بعدها بدون حدوث أي مشاكل، وذلك لأنها لا تسبب العقم.

تكون شريحة منع الحمل مناسبة للسيدات اللواتي يعانين من أي مشكلة لاستخدام الوسائل الأخرى.

اقرأ أيضًا: هل ألم أسفل الظهر والبطن من علامات الحمل

الأشخاص الذي يحظر عليهم زرع شريحة منع الحمل

تعد شريحة منع الحمل من الوسائل الآمنة بشكل كبير على صحة المرأة ويمكن زرع هذه الشريحة عند جميع السيدات بمختلف أعمارهن، ولكن هناك بعض الحالات التي لا تتناسب هذه الطريقة معهم.

خاصةً النساء اللواتي يعانوا من بعض الأمراض التي تتعارض مع زرع شريحة منع الحمل، لذا في إطار عرضنا لإجابة سؤال هل يحدث حمل مع شريحة منع الحمل، سوف نوضح لكم من هم الأشخاص الذي يحظر عليهم زرع شريحة منع الحمل كالآتي:

  • السيدات اللواتي يعانين من جلطات الدم.
  • المصابات بأمراض الكبد.
  • السيدات المصابات بالنزيف المهبلي.
  • السيدات المصابات بالسرطانات.
  • السيدات اللواتي يعان من الصداع النفسي.
  • السيدات المصابات بمرض السكري.
  • اللواتي يعانين من مشاكل في المرارة.
  • يحظر استخدام شريحة منع الحمل على السيدات اللواتي يعانين من ارتفاع ضغط الدم.
  • السيدات المصابات بالاكتئاب والاضطرابات النفسية.
  • السيدات اللواتي يعانين من نوبات الصرع.
  • السيدات الحوامل.
  • المصابات بأمراض الشرايين.
  • السيدات المصابات بالسكتات الدماغية.
  • السيدات المصابات بالأمراض القلبية.
  • اللواتي يعانين من نزيف مهبلي بعد العلاقة الجنسية.
  • يحظر استخدام شريحة منع الحمل للسيدات اللواتي يتناولن العقاقير الطبية التي تتعارض معها.
  • يحظر استخدام شريحة منع الحمل للسيدات اللواتي يعانوا من حساسية تجاه المطهرات أو أدوية التخدير.

كيف يتم إزالة شريحة منع الحمل؟

كما ذكرنا لكم أن شريحة منع الحمل يتم إزالتها بطريقة سهلة جدًا وفي أي وقت على حسب رغبة السيدة، كما يتم إزالتها أيضًا بعد انتهاء تاريخ صلاحيتها.

يجب الذهاب إلى الطبيب حتى يقوم بإزالتها بشكل صحيح، حيث لا تأخذ وقت حتى يتم إزالتها، والآن سوف نوضح لكم خطوات إزالة شريحة منع الحمل متمثلة في الآتي:

  • يقوم الطبيب بإعطاء حقنة مخدرة إلى السيدة في المكان الذي تم زرع شريحة منع الحمل به.
  • يبدأ الطبيب بفتح جزء صغير حتى يستخرج الشريحة.
  • قد تحتاج العملية إلى مدة طويلة قد تصل إلى 20 دقيقة، إذا كان المكان الموجود به الشريحة يحتوي على أنسجة ندبية كثيرة.
  • هناك بعض الأطباء يستخدمون الأشعة السينية عند عدم العثور على الشريحة بشكل سهل.
  • لا تسبب عملية إزالة شريحة منع الحمل أي آلام، فقط شكة صغيرة عند إعطاء حقنة المخدر.
  • بعد إزالة شريحة منع الحمل يتم وضع ضمادة على مكان الجرح لمدة 48 ساعة مع مراعاة عدم وصول الماء إليها.
  • يجب العناية بمكان الجرح جيدًا لعدة أيام بعد إزالة الشريحة.

سعر شريحة منع الحمل

كما قدمنا لكم إجابة سؤال هل يمكن حدوث حمل مع وجود شريحة منع الحمل، سوف ننقل لكم سعر شريحة منع الحمل والذي يجب أن نكون على علم به قبل استخدام هذه الشريحة.

الجدير بالذكر أن تكلفة شريحة منع الحمل مرتفعة للغاية ولا تتناسب مع جميع الأشخاص، والتي قد يصل تكلفتها إلى 1300 دولار، لذلك يجب على السيدات الراغبات في استخدام هذه الشريحة معرفة سعرها وسعر إزالتها.

سعر إزالة شريحة منع الحمل هو 300 دولار.

اقرأ أيضًا: أعراض الحمل بعد الدورة بعشرة أيام

شريحة منع الحمل وجفاف المهبل

هناك أضرار عديدة لشريحة منع الحمل ومن بينها حدوث جفاف في المهبل، وذلك بسبب أن شريحة منع الحمل تحتوي على الهرمونات التي تمنع حدوث الحمل والتي تحدث خلل في الإفرازات المهبلية.

لكن لا داعي للقلق، فيمكن علاج جفاف المهبل عن طريق الكريمات والمرطبات.

هل المضاد الحيوي يقلل من فاعلية شريحة منع الحمل؟

هناك بعض العقاقير الطبية التي تؤثر على مفعول شريحة منع الحمل والتي يجب استشارة الطبيب عند تناول أي دواء، لذا من خلال حديثنا عن هل يمكن حدوث حمل مع وجود شريحة منع الحمل.

سوف نجيب لكم عن سؤال هل المضاد الحيوي يقلل من فاعلية شريحة منع الحمل أم لا فيما يلي:

هناك بعض العقاقير الطبية التي تضعف وتقلل من فاعلية شريحة منع الحمل مثل عقاقير علاج نقص المناعة، ولكن ليس جميع المضادات الحيوية تتعارض مع هذه الشريحة، ومن المضادات الأخرى التي تقلل من فاعليتها:

  • مضاد ريفابوتين.
  • مضاد ريفامبيسين.

العقاقير الطبية التي تتفاعل مع شريحة منع الحمل

كما أوضحنا لكم أن هناك بعض العقاقير الطبية تتفاعل مع شريحة منع الحمل لذلك يحظر استخدام هذه الشريحة مع هذه العقاقير الطبية.

لذا من خلال تناولنا لموضوع هل يمكن حدوث حمل مع وجود شريحة منع الحمل أم لا، سوف ننقل لكم ما هي العقاقير الطبية التي تتفاعل مع شريحة من الحمل من خلال النقاط التالية:

  • أدوية الصرع.
  • أدوية السل.
  • أدوية التهاب السحايا.
  • المكملات الغذائية.
  • الأدوية التي تعالج الإيدز.
  • أدوية الإنزيمات.

اقرأ أيضًا: هل يحدث حمل في فترة الخصوبة

عوامل خطر استخدام شريحة منع الحمل

هناك بعض الأعراض التي يجب الذهاب إلى الطبيب فورًا عند ملاحظتها لأنها قد تؤدي إلى حدوث أضرار عديدة، لذا كما أجبنا لكم عن سؤال هل يمكن حدوث حمل مع وجود شريحة منع الحمل.

سوف ننقل لكم عوامل خطر استخدام شريحة منع الحمل متمثلة في النقاط القادمة:

  • عند الشعور بآلام شديدة في البطن أو الظهر.
  • عند الشعور بألم مستمر في الساق.
  • في حالة حدوث مشاكل في التنفس أو الإصابة بضيق التنفس.
  • عند وجود تخدير في الذراعين.
  • عند الشعور بعدم القدرة على التحدث والتلعثم في الكلام.
  • حدوث مشاكل بصرية، أو فقدان البصر.
  • شحوب البشرة واصفرارها وبياض العين.
  • الإصابة بالحمى.
  • الشعور بالإرهاق والإجهاد.
  • عدم الرغبة في تناول الطعام.
  • تحول لون البول إلى اللون الداكن.
  • الشعور بآلام شديدة أسفل البطن، وحدوث تورمات.
  • ظهور تقرحات جلدية ونتوء في الثدي.
  • غزارة دم الدورة الشهرية.
  • الإحساس بتحرك شريحة منع الحمل أو تلفها أو انكسارها.

يتساءلن السيدات الراغبات في استخدام شريحة منع الحمل عن هل يمكن حدوث حمل مع وجود شريحة منع الحمل لضمان فاعليتها وللتأكد من عدم حدوث حمل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى