هل يحدث حمل في فترة الخصوبة

هل يحدث حمل في فترة الخصوبة وما هي النسبة المحتملة لحدوث الحمل في تلك الفترة فمن المعروف أن فترة الخصوبة هي الفترة التي يكون فيها جسد المرأة مهيأً للحمل، وهذا من خلال انطلاق البويضة الناضجة إلى قناة فالوب، حيث يتم إطلاق الحيوان المنوي في نفس القناة، ويتم بها عملية التخصيب.

لذلك وعبر موقع شقاوة سنقوم بالتعرف على سؤال هل من الممكن حدوث حمل أثناء دورة الخصوبة أم هذا أمر صعب.

هل يحدث حمل في فترة الخصوبة

تتساءل أغلب النساء المتزوجات هل يحدث حمل في فترة الخصوبة فكما نعلم إن الدورة الشهرية عند السيدات تأتي كل 28 يوم أو كل شهر ويومان، ومن الممكن أن تزيد أو تقل على حسب المرأة وطبيعة جسمها، وتستمر فترة الطمث من ثلاثة أيام إلى سبعة أيام.

الإباضة أو فترة التخصيب وإطلاق البويضة في قناة فالوب يكون في الأغلب قبل أسبوعين من توقع المرأة لدورتها القادمة، والتي تأتي في الأغلب كل ثمانية وعشرين يومًا، وتكون فترة التخصيب في اليوم الحادي عشر أو الحادي والعشرين من الدورة الشهرية.

لذلك فمن هذا المعدل يمكننا الإجابة على سؤال هل يحدث حمل في فترة الخصوبة، بقولنا إنه من الممكن أن يحدث حمل في فترة الخصوبة، ولكن هذا يعتمد على قوة الحيوانات المنوية، بالإضافة لقوة البويضة في عملية التخصيب، والفترة التي تكون فيها البويضة في قناة فالوب هي يوم واحد فقط.

ما يؤكد كلامنا أنه من الممكن على المرأة أن تحمل حتى وإن لم تمارس الجماع في الأيام الرابع عشر أو الخامس عشر من الدورة، لأن بطبيعة الحيوانات المنوية يمكنها أن تجلس بداخل قناة فالوب في محاولة اختراق البويضة لمدة خمسة أيام، وسنقوم بعرض جدول يبين الفترات المتوقع بها الحمل في فترة الخصوبة..

اليوم نسبة الحمل
الرابع من الدورة 2%
الـ 12 من الدورة 58%
الحادي والعشرين من الدورة 5%

هذه النتائج هي نتائج متوسط الدورات الشهرية وفترات الخصوبة عند السيدات، ولكنها ليست نسب مطلقة، فلكل امرأة ميعاد للدورة خاصتها يختلف عن امرأة أخرى.

اقرأ أيضًا: هل يحدث حمل قبل الدورة بيومين

علامات الخصوبة

بعد أن قمنا بالإجابة على سؤال هل يكون هناك حمل في فترة الخصوبة، وكانت الإجابة هي نعم ولكن بشروط ونسب معينة، الآن سنقوم بعرض كيفية معرفة أن المرأة في فترة الخصوبة، فمن المعروف أن الأيام الخمسة قبل الإباضة بالإضافة ليوم الإباضة نفسه من الممكن أن تزداد بها احتمالية الحمل.

لكن بالطبع يوجد بعض العلامات التي من السهل ملاحظتها على المرأة، والتي سنقوم بعرضها الآن من خلال النقاط التالية:

1- تغير درجة حرارة الجسم

من العلامات التي تدل على أن المرأة الآن في فترة التخصيب، ارتفاع درجة حرارة الجسم بشكل بسيط، والطبيعي أن تكون الزيادة بمقدار نصف درجة مئوية، فإن زادت عن هذا المعدل فيجب الذهاب فورًا للطبيب، وللتأكد من أن تلك هي فترة الخصوبة، يمكن عمل تجربة.

يتم أخذ درجة الحرارة كل يوم بعد الاستيقاظ في الصباح، بعد ذلك عمل رسم بياني، وستكتشفين أن هناك ارتفاع ملحوظ في آخر ثلاثة أيام أو آخر يومان، ما يعني أنكِ في فترة التخصيب.

2- استخدام أشرطة الصيدليات

يمكن استخدام الأشرطة المتواجدة في الصيدليات، والتي يمكن بها معرفة ما إن كانت المرأة في فترة التخصيب أم لا من خلال معرفة فترة الإباضة، فتلك الأشرطة تعمل على التحري من هرمون LH الموجود في بول المرأة، فإن كانت النتيجة إيجابية، فمعنى ذلك أنه خلال يوم أو 36 ساعة من وقت صدور النتيجة.

3- اختلاف الإفرازات المهبلية

من خلال تحدثنا عن إجابة سؤال هل يحدث حمل في فترة الخصوبة، فإن هذه النقطة توضح الإجابة، فتنشأ بعض الإفرازات التي تنزل من الرحم، تتميز بأنها ذات قوام لزج ومرن وشفاف، بالتحديد في قوام الزلال “بياض البيض”.

4- آلام في الثدي

عبر التعرف على سؤال هل يحدث حمل في فترة الخصوبة، سنعرض لكم أولى الأعراض وهي بعض الآلام في الثدي، حيث إن هذا الألم يمكنه أن يرتبط بالدورة الشهرية للمرأة، وتشعر أكثر النساء التي تقترب من وقت الإباضة بهذا الألم.

علاوة على ذلك فمن الممكن أن يكون هذا الألم بسبب زيادة هرمون الأستروجين وتقليل هرمون البروجيسترون، ويكون ذلك في النصف الثاني من دورة الطمث.

5- زيادة الشهوة

بسبب زيادة الهرمون اللوتيني أو هرمون LH فهذا يعني اقتراب وقت الإباضة، وهذا يعمل على زيادة الرغبة الجنسية عند المرأة بصورة كبيرة، ومن الممكن أن يرجع هذا لأكثر من عامل، أولهم زيادة نسبة البروجيسترون، والذي يزيد من الشهوة.

أو يمكن تفسير ذلك بسبب النقص الذي حدث لهرمون التستوستيرون الذكري، وهذا بسب أيضًا زيادة الهرمونات الأنثوية في الدم، فيؤثر على الرغبة الجنسية والمزاج لدى المرأة.

اقرأ أيضًا: أيام الإباضة لدورة 30 يوم للحمل بولد

6- آلام أسفل البطن

عند حدوث الإباضة يمكن أن تصاب المرأة بإحدى الآثار الجانبية لدورة الطمث، وهو الشعور ببعض الآلام أسفل البطن، وهذا يحدث في الأغلب قبل أسبوعين من فترة الدورة الجديدة، فيكون تقلصاً بسيطًا، ولكنه يؤدي بالشعور إلى وخز حاد.

هذا الألم من الممكن أن يستمر لدقائق بسيطة أو لأيام لمدة أقصاها يومان، ومن الممكن أيضًا نزول بعض الدماء مما يُحدث نزيف مهبلي.

نصائح للمرأة أثناء فترة الخصوبة

عبر تعرفنا على سؤال هل يحدث حمل في فترة الخصوبة، سنقوم الآن بعرض بعض الطرق التي يمكنك بها استغلال هذه الفترة، وذلك حتى تكون نسبة الحمل كبيرة، ويوجد بعض النصائح التي أشارها علينا بعض الأطباء، والتي سنقوم بعرضها من خلال النقاط التالية:

1- الانتظام في الجماع

يجب على المرأة أن تنتظم في العلاقة الحميمة، لأن هذا يزيد من فرصة حملها بشكل كبير، حيث ذكرت بعض الأبحاث العلمية أن المعدلات الكبيرة لفترات الحمل التي تحدث للنساء، تكون بسبب ممارستهم للعلاقة الحميمة كل يوم أو كل يومان.

لأن هذا يعمل على تثبيت الحيوانات المنوية، مما يساعدهم أكثر على اختراق البويضة التي في قناة فالوب، فتزيد فرصة الحمل بزيادة عدد الحيوانات المنوية التي تحاول اختراق البويضة.

2- مراقبة وزن الجسم

اضطرابات معدلات الإباضة من أكثر الأشياء شيوعًا بين النساء، إذ أنها من الممكن أن يكون عندها خللًا في فترة الإباضة فيتأخر التخصيب لفترة كبيرة، ما يقلل من نسبة حملهن، ويكون ذلك سواء كانت المرأة ذات وزن زائد أو وزن منخفض.

ففي حالة السمنة فإن الدهون تعمل على تثبيط بعض الهرمونات الهامة، على الجانب الآخر صاحبة النحافة عُرضة للإصابة بفقر الدم أو المسمى بالأنيميا، فلابد من مراعاة الوزن أثناء تلك الفترة الحساسة.

3- تحديد وقت الجماع

يفضل ألا يكون الجماع في وقت عشوائي، بل لتزيد فرصة الحمل واستغلال فترة التخصيب، لابد وأن يكون وقت الجماع قريب من فترة الإباضة، فيجب استغلال أقرب وقت لانتهاء الدورة، والبدء في ممارسة الجماع يوميًا أو كل يومين.

هذه الطريقة تُحدث نتائج عظيمة من حيث موضوع الخصوبة، فهذه التقنية تضمن لكِ أن تصل فترة الخصوبة إلى أعلى قدراتها ومستوياتها، مما ينبأ بحدوث حمل قريب.

اقرأ أيضًا: هل يمكن حدوث حمل أثناء الدورة الشهرية

أكلات تساعد على زيادة الخصوبة

بعد أن قمنا بالتعرف على إجابة سؤال هل يحدث حمل في فترة الخصوبة، كانت الإجابة بالتأكيد، لهذا سنتحدث في تلك الفقرة عن الأكلات التي يمكنها زيادة نسبة الخصوبة، وسنقوم بعرض تلك الأكلات من خلال السطور التالية:

1- تناول السبانخ

هذا النبات من النباتات الخضراء الورقية، وتحتوي على أعداد كبيرة من الفولات والحديد، ومن خلال عرضنا لسؤال هل يحدث حمل في فترة الخصوبة، تعرفنا على أن هناك بعض الخلل الذي يحدث في الدورة في وقت ما، لكن الحديد الموجود في السبانخ يعمل على تنظيمها.

بالإضافة إلى تحفيز عملية التخصيب في المرأة، أما الفولات فتعمل على وقاية القلب والدماغ، وحماية المرأة من الأنيميا، لهذا تساعد في أن تكون إجابة سؤال هل يحدث حمل في فترة الخصوبة، هي نعم وبنسبة كبيرة جدًا.

2- سمك السلمون

طبيعة سمك السلمون أنه يعيش في المياه الباردة، لذلك فهو مصدر رئيسي ومهم للحمض الدهني الأوميجا ثري، كما أنه يحافظ على ميعاد الدورة الشهرية ويعمل على تنظيمها، لذلك يعتبر من الأغذية المهمة جدًا للمرأة، والتي تساعد في زيادة خصوبتها.

3- أكل المحار

في العادة ينصح أغلب الأطباء النساء في تلك الفترة بتجنب أكل المحار، لكن تم إثبات أن المحار يعمل على زيادة نسبة الخصوبة، لأنه يحتوي على عنصر مهم جدًا له دور كبير في هذه الفترة وهو عنصر الزنك، وبالنسبة للنساء اللاتي لا يحبون المحار، يمكن تنول بذور قرع العسل.

4- الكويتشوا “الكينوا

يساعد الكينوا على تنظيم مستوى السكر في الدم، لذلك يكون هذا النبات ضمن إحدى الحلول لزيادة خصوبة المرأة، وليس فقط ذلك النبات، بل أي حبوب كاملة مثل الأزر أو الخبز، حيث تعمل على رفع نسبة الأنسولين في الدم، وبهذا يتم مقاومة زيادة هرمون الأنسولين أكثر من المطلوب.

5- كبد الحيوانات

يُنصح كثيرًا بتناول المرأة لكبد الحيوانات، حيث إننا حينما أجبنا على سؤال هل يمكن في فترة الخصوبة أن يحدث حمل أجنبا أنه يجب أن يكون هناك بعض الفيتامينات والبروتينات، فالكبد يتمتع بكل ما يفيد خصوبة المرأة، مثل فيتامين “ب 12، أ”، بالإضافة للحديد والفولات والأوميجا 3 والكولين.

6- تناول العدس

يحتوي العدس على كثير من عنصر الفولات والحديد، فيعمل على زيادة التخصيب عند المرأة، بالإضافة إلى تخلصه من الهرمونات الزائدة في الجسم، فيحافظ على بعض الأجهزة الهامة مثل الجهاز العصبي، ويفضل استخدامه مع إضافة زيت الزيتون عليه.

7- التوت البري

أي فاكهة ملونة على غرار التوت، تحتوي على مضادات للأكسدة، بالإضافة إلى فيتامين ج، مما يساعد على تحفيز الخصوبة عند الجنسين، حيث إن المواد المضادة للأكسدة تعمل على حفظ العملية التي تحدث داخل قناة فالوب، وهذا من العوامل المؤكسدة الضارة.

اقرأ أيضًا: أشياء ترفع نسبة هرمون الحمل

8- الفواكه الحمضية

يقصد بها الجريب فروت أو البرتقال لأنهم يحتويان على مواد كثيرة تحفز من خصوبة المرأة، مثل فيتامين ج أو المعروف أيضًا بفيتامين سي، بالإضافة إلى مادة تسمى البوتريسين، فتكون نسبة الإنجاب كبيرة للغاية.

فترة الخصوبة هي فترة مهمة جدًا للمرأة، فهي الفترة التي يتم فيها اختلاط الحيوانات المنوية بالبويضات الأنثوية، لذلك يجب تقوية تلك الفترة من خلال الطرق المعروضة لضمان الإنجاب.

اترك تعليقا