حمل

حركات الطفل في الشهر الخامس من الحمل

حركات الطفل في الشهر الخامس من الحمل تختلف عن الشهور الأخرى، يعد الشهر الخامس من شهور الحمل الوسطى التي يحدث بها تغيرات عديدة على الأم والجنين، وخاصةً على تحركاته، لذلك سوف نقدم لكم جميع المعلومات الخاصة بتحركات الطفل في الشهر الخامس من خلال موقع شقاوة من خلال السطور التالية.

حركات الطفل في الشهر الخامس من الحمل

من المتعارف عليه أن الجنين يبدأ في التحرك بشكل ملحوظ منذ بداية الشهر الرابع من الحمل، وتزيد هذه الحركة في الشهر الخامس بسبب زيادة وزن الجنين.

النساء الحوامل لأول مرة قد لا يلاحظون تحركات الجنين بسبب عدم التفريق بينها وبين تقلصات المعدة، لذلك يبحثن عن كيف تكون حركات الطفل في الشهر الخامس من الحمل.

تعرف حركات الطفل في الشهر الخامس من الحمل على أنها لمس أطراف الجنين لجدار بطن الأم، ويحدث ذلك بسبب سباحة الجنين في رحم المرأة، وقد تحدث هذه الحركات أيضًا بسبب تحريك اليد أو القدم، أو مص الأصبع.

تزداد حركات الجنين في الشهر الخامس من الحمل في هذه الحالات:

  • في حالة راحة المرأة الحامل.
  • بعد تناول وجبة بها نسبة من السكريات، وذلك لأنها تزيد من نشاط الجنين.
  • في المواقف التي تغلب فيها العصبية أو التوتر، وذلك بسبب زيادة نسبة الأدرينالين في الجسم.
  • بعد تناول المشروبات التي بها نسبة مرتفعة من الكافيين، مثل الشاي والقهوة.
  • في حالة التحرك بعد الجلوس لفترة طويلة.

اقرأ أيضًا: لماذا لا يتحرك الجنين في الشهر الخامس

أسباب قلة حركة الطفل في الشهر الخامس

بعض النساء لا يشعرن بحدوث حركات الطفل في الشهر الخامس من الحمل، وذلك يحدث بسبب عدة عوامل قد تكون إشارة إلى الإصابة بشيء خطير، وقد تكون أسباب طبيعية، ومن ضمنها:

  • قلة تحرك الجنين في الشهر الخامس من الحمل قد يكون بسبب خطأ في حساب هذه التحركات من قبل الأم.
  • قد تعمل المشيمة على صد تحركات الجنين.
  • قد يكون سبب قلة تحركات الجنين هو انخفاض نسبة السائل الأمينوسي في الرحم.
  • قد يكون الطفل مصاب بضعف الجهاز الحركي.
  • قلة حركات الجنين في الشهر الخامس من الحمل قد تشير إلى الإجهاض، لذلك يجب عليكِ الذهاب إلى الطبيب فورًا إذا شعرتِ بذلك.
  • قد تكون وضعية الجنين الخاطئة سبب من أسباب قلة تحركاته.
  • إذا كانت المرأة الحامل تعاني من السمنة، فهذا من أبرز أسباب قلة تحركات الجنين في الشهر الخامس من الحمل.

التغيرات التي تحدث للجنين في الشهر الخامس من الحمل

تحدث عدة تغيرات للجنين في الشهر الخامس من الحمل يمكن ملاحظتها، ومن ضمن هذه التغيرات:

  • يصل طول الجنين في الشهر الخامس من الحمل إلى 16-40 سم.
  • تتكون طبقة بيضاء حول الجنين في الشهر الخامس من الحمل، حتى تحميه من السائل الأمينوسي.
  • تبدأ عظام الطفل في النمو بشكل جيد، لذلك يستطيع أن يتثاوب ويتحرك بدءً من هذه الفترة.
  • يمكن للطفل أن ينام في هذه الفترة بشكل منتظم.
  • تتكون خصية أو رحم الجنين في الشهر الخامس من الحمل، وذلك على حسب نوعه.
  • يتطور نمو شعر الجنين في الشهر الخامس من الحمل.
  • يصل وزن الجنين في بداية الشهر الخامس من الحمل إلى 200 جرام، ويصل إلى 300 جرام في نهاية الشهر الخامس.
  • يتطور نمو الأسنان الدائمة في هذه الفترة.

أعراض الشهر الخامس من الحمل

كما أوضحنا لكم أن هناك تغيرات عديدة تحدث للجنين في الشهر الخامس من الحمل، هناك أيضًا بضعة تغيرات تحدث للأم، ومن ضمنها:

1- الإصابة بالحموضة

تعتبر الإصابة بالحموضة من أشهر أعراض الحمل التي تعاني منها النساء وخاصةً في الشهور الأولى من الحمل، ولكن أيضًا قد تصيب النساء الحوامل في الشهر الخامس من الحمل وذلك بسبب تمركز الجنين في المعدة.

اقرأ أيضًا: أين تكون حركة الجنين في الشهر الخامس

مما يؤدي إلى رجوع الحمض المعدي إلى المريء مرة أخرى.

2- حدوث تغيرات في الثدي

هناك عدة تغيرات تحدث في الثدي للنساء الحوامل طوال فترة الحمل وخاصةً في الشهر الخامس، وذلك بسبب إفراز حليب اللبأ في هذه الفترة مما يؤدي إلى اسمرار لون حلمات الثدي، بالإضافة إلى ظهور نتوءات بيضاء بها.

3- حدوث تغيرات في الجلد

تزداد نسبة إفراز صبغة الميلانين في الجسم للنساء الحوامل، بالإضافة إلى زيادة إفراز الهرمونات في هذه الفترة مما يؤدي إلى وجود تغيرات لون الخدين والجبين، وتسمى هذه الحالة بقناع الحمل.

بالإضافة إلى ظهور خط داكن اللون من عظام المهبل حتى السرة.

يوجد المزيد من الأعراض التي تصيب النساء الحوامل في الشهر الخامس من الحمل، ومن ضمنها ما يلي:

  • تحتبس السوائل في الجسم في هذه الفترة، مما يؤدي إلى حدوث تورم في الوجه والقدم واليد.
  • تزداد نسبة الإفرازات المهبلية في الشهر الخامس من الحمل.
  • الشعور بآلام شديدة في منطقة أسفل البطن، وذلك بسبب زيادة حجم الجنين.
  • رغبة النساء الحوامل في تناول كمية كبيرة من الطعام.
  • الإصابة بمشاكل الجهاز الهضمي، كالإصابة بالإمساك أو عسر الهضم، ويحدث ذلك بسبب زيادة نسبة إنتاج هرمونات الحمل في الجسم.
  • الشعور بآلام شديدة في منطقة الظهر.
  • زيادة حجم الرحم حتى يصل إلى السرة.

اقرأ أيضًا: حركة الجنين أسفل البطن في الشهر الخامس وجنسه

نصائح للأم خلال الشهر الخامس من الحمل

الحصول على أبناء من أكبر النعم التي أنعم الله علينا بها، فيجب علينا الحفاظ على سلامتهم حتى ميعاد الولادة، لذلك يجب على النساء الحوامل مراعاة الحفاظ على صحتهم من أجل أطفالهم.

هناك بعض النصائح والإرشادات التي يجب على الحامل اتباعها لتجنب إصابة الأجنة بشيء، وهذه الإرشادات تتمثل في:

  • تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة كبيرة من فيتامين ج، وذلك بسبب فاعليته في تعزيز الجهاز المناعي لدى النساء الحوامل، ويتواجد هذا الفيتامين بكثرة في البرتقال والكيوي والليمون والجوافة والفلفل الرومي.
  • ينصح بتناول الحديد بكمية كافية طوال فترة الحمل، وذلك عن طريق الأطعمة أو المكملات الغذائية، ولكن يجب استشارة الطبيب أولًا.
  • الامتناع عن تناول الأطعمة التي بها نسبة كبيرة من السعرات، مثل المقليات.
  • الابتعاد عن تناول المشروبات الغازية أو المشروبات التي بها نسبة كبيرة من السكريات.
  • تناول كمية كافية من الماء على مدار اليوم، بالإضافة إلى تناول السوائل بشكل عام مثل العصائر والحساء، وذلك من أجل تجنب احتباس السوائل في الجسم.
  • أداء التمارين الرياضية الخفيفة التي تتناسب مع الحمل بشكل يومي، مثل المشي أو ممارسة اليوجا.
  • ينصح بارتداء الملابس الواسعة، والابتعاد عن ارتداء الملابس الضيقة وخاصةً على الجنين.
  • إذا كنتِ تعاني من البقع السوداء التي تصيب الحوامل، يجب عليكِ الابتعاد عن التعرض لأشعة الشمس.
  • ينصح بالنوم على الجانبين في الشهر الخامس من الحمل، وذلك لأن النوم على الظهر يعوق ضخ الدم بشكل جيد.
  • الابتعاد عن المواقف التي تسبب لك التوتر والقلق.
  • الابتعاد عن تناول المشروبات التي بها نسبة مرتفعة من الكافيين.
  • الاسترخاء وأخذ قسط من الراحة، والامتناع عن حمل الأشياء الثقيلة.

تختلف حركات الطفل في الشهر الخامس من الحمل بسبب ظروف المرأة الحامل، فلا داعي للقلق إذا قلت حركاته.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى