حمل

العلاقة بين تحجر البطن ونوع الجنين

ما هي العلاقة بين تحجر البطن ونوع الجنين؟ وما هي علامات التعرف على نوع الجنين؟ يعتبر تحجر البطن من الأمور الشائعة التي تصيب النساء الحوامل، وهو من الأعراض المزعجة للغاية، وعلى الرغم من ذلك نجد أن بعض النساء يربطن بين تحجر البطن ونوع الجنين، وسوف نتعرف على هذه العلاقة من خلال موقع شقاوة.

العلاقة بين تحجر البطن ونوع الجنين

كانت السيدات الكبار منذ قديم الزمان يقومون بربط أي علامة تظهر على الحامل بنوع الجنين فورًا، وذلك لعدم توافر الوسائل الطبية الحديثة في هذا الوقت، لذا نجد أن الكثير من النساء قاموا بتحديد العلاقة بين تحجر البطن ونوع الجنين، حيث قالوا إن تحجر البطن يرمز إلى حمل المرأة في أنثى، والعكس صحيح.

فإذا كانت المرأة لا تعاني من مشكلة التحجر هذه، فإنها تدل على الحمل في ولد، لكن على الرغم أن هذه العلامة من العلامات التي أصابت مع الكثير من السيدات، إلا أنه لا يوجد عليها أي دليل علمي، وهي عبارة عن أساطير قديمة كانت السيدات يأخذن بها لعدم توافر الإمكانيات الطبية الحديثة.

اقرأ أيضًا: معرفة نوع الجنين من حركته في الشهر السابع

أسباب تحجر بطن الحامل

في إطار طرح العلاقة بين تحجر البطن ونوع الجنين وجب توضيح بعض الأمور التي تؤدي إلى تحجر بطن الحامل، وهذه الأسباب تختلف تبعًا لمرحلة الحمل، إليكم هذه الأسباب من خلال الفقرة التالية:

  • الغازات واضطرابات الجهاز الهضمي: إن المرأة الحامل تعاني خلال الثلاثة أشهر الأولى من الحمل من اضطرابات في الجهاز الهضمي الأمر الذي ينتج عنه الإصابة بالإمساك، وذلك يكون بسبب الاضطرابات الهرمونية الكبيرة التي تتعرض لها الحامل.
  • تمدد الرحم: خلال الثلاثة الأشهر الأولى من الحمل تعاني المرأة الحامل من تمدد الرحم، وذلك حتى يقدر على استيعاب الجنين بالقدر الكافي، الأمر الذي ينتج عنه تحجر البطن والآلام الشديدة.
  • فقدان الجنين: إن تحجر البطن يشير إلى الإجهاض في بعض الأحيان، وذلك يكون في الثلث الأول من الحمل، ولكن يرافق هذا التحجر بعض الأعراض التي تنبؤ بالإجهاض المنذر، مثل: آلام الظهر والنزيف المهبلي والتقلصات.
  • الطلق الكاذب: إن تحجر البطن في بعض الأحيان يكون مرافقًا له بعض التقلصات المتقطعة التي تشبه الطلق الكاذب، وفي الغاب ما يحدث هذا الأمر بسبب ممارسة العلاقة الزوجية أو امتلاء المثانة أو حركة الجنين الزائدة.

أعراض تستدعي استشارة الطبيب

هناك بعض الأعراض يجب عند شعور المرأة الحامل والتي تصاحب تحجر البطن بها أن تستشير الطبيب في الحال، وذلك لمنع التعرض لأي مضاعفات أو مخاطر، لذا يجب توخي الحذر من الأعراض الآتية:

  • ارتفاع في درجة حرارة الجسم.
  • آلام قوية في منطقة أسفل البطن.
  • عدم القدرة على المشي.
  • ظهور إفرازات مصحوبة بالدماء.
  • حرقان خلال عملية التبول.

نصائح للتعامل مع مشكلة تحجر البطن

استكمالًا لعرض العلاقة بين تحجر البطن ونوع الجنين وجب التعرف على بعض النصائح التي يمكن للمرأة اتباعها حتى تتخلص من مشكلة تحجر البطن ومن الألم التابع لها، إليكم فيما يلي:

  • تناول كميات كبيرة من الماء، حيث تتعرض المرأة للطلق الكاذب بسبب الجفاف، لذا نجد أنه من الضروري أن تقوم المرأة بتناول كميات مناسبة من الماء خلال اليوم.
  • الحرص على تغيير وضعية الحامل باستمرار، فمن الضروري ألا تقوم المرأة باتخاذ نفس الوضعية لمدة طويلة الأمر الذي يؤدي إلى تحجر البطن والتشنجات، فمن الممكن أن تقوم المرأة بالجلوس إذا كانت متخذة وضع النوم أو الوقوف، وهكذا.
  • أخذ حمام ساخن، من الممكن أيضًا أن يكون الشعور بالتحجر ناتج عن التشنجات العضلية، لذا يجب على المرأة أن تسترخي وتهدأ قليلًا، وذلك لأن الماء الدافئ يساهم في ارتخاء عضلات الرحم.
  • الذهاب للتبول، عند الشعور بتحجر وألم في البطن خلال فترة الحمل، يجب على المرأة إفراغ المثانة، وبالتأكيد سوف تشعر بالراحة.

اقرأ أيضًا: الوحم على الجبن ونوع الجنين

أعراض لمعرفة جنس الجنين

بعد أن ذكرنا العلاقة بين تحجر البطن ونوع الجنين وجب توضيح بعض الأعراض الأخرى التي يمكن من خلالها معرفة جنس الجنين بكل سهولة، وهذه العلامات كان السيدات يستخدمونها منذ القدم، وسوف نتعرف عليها بالتفصيل من خلال السطور التالية:

1- التغيرات في شهية الحامل

من الطبيعي أثناء فترة الحمل أن تختلف شهية الحامل بشكل كبير، وذلك بسبب التغيرات الكثيرة التي تحدث لها، ولكن يمكن أن يُستدل من هذه التغيرات على جنس الجنين.

حيث قيل إن الحامل التي تفضل تناول الحلويات والأطعمة التي تحتوي على سكريات، ترمز إلى أنها حامل بجنين ولد، أما إذا كانت الحامل تميل إلى أكل الأطعمة الحامضة أو المالحة، فإن هذا يدل على أنها ستنجب أنثى.

2- الغثيان الصباحي

يعد الغثيان من علامات الحمل الأكيدة والشائعة بين النساء الحوامل في بداية فترة الحمل، ولكن تم ربط هذه العلامة بنوع الجنين، حيث قيل إن المرأة الحامل في حال كانت تشعر بأعراض قوية للغثيان في فترة الصباح دليل كبير على احتمالية إنجاب فتاة، أما إذا كانت المرأة تعاني من أعراض بسيطة أو منعدمة من الغثيان دليل على احتمالية إنجاب ذكرًا.

3- لون بول الحامل

من الممكن التعرف على جنس الجنين من خلال لون بول الحامل، في حال كان لونه في الصباح داكن، فإن هذا يدل على احتمالية إنجاب ذكرًا، أما إذا كان لون بول باللون الأصفر الفاقع، فإنه يشير إلى احتمالية إنجاب أنثى، وقد قامت بعض الدراسات بإثبات أن هذه التغيرات تحدث نتيجة لاختلاف الهرمونات الأنثوية والذكورية للأجنة.

لكن على الرغم من هذا لم يتم اعتبار هذه الدراسة كافية، وذلك لوجود الكثير من العلامات التي توثر على قاعدية البول، ولونه.

4- حجم الثدي

إن زيادة حجم الثدي من الأمور الطبيعية والتغيرات التي تطرأ على المرأة الحامل، ولكن في بعض الحالات تقوم النساء بربط حجم الثدي بنوع الجنين، فإذا لاحظت المرأة أن حجم ثديها الأيمن أكبر من حجم الأيسر وكان لون الهالة يظهر باللون الداكن عن اللون المعتاد، فإن هذا يدل على احتمالية إنجاب ولد.

أما في حال لاحظت أن ثديها الأيسر حجمه أكبر الأيمن، وكانت لون الهالة التي تحيط بحلمة الثدي فاتحة أو لم تتغير، فإن هذا دليل على احتمالية الحمل بفتاة.

اقرأ أيضًا: معرفة نوع الجنين من اسم الأم

5- صحة البشرة والشعر

توجد بعض الدراسات تثبت أن نوع الجنين يؤثر بشكل كبير على البشرة وصحة الشعر، حيث قيل إن الحامل في جنين ولد تكون بشرتها أكثر حيوية بكثير من الحامل في أنثى، وتكون صافية للغاية، وفي الغالب لا تعاني من أي مشاكل بالبشرة، كما أن صحة شعرها تزيد بشكل كبير فيصبح كثيف ولامع، وذلك نتيجة لهرمونات الذكورة.

أما إذا كانت حامل في أنثى، في المقابل نجد أن المرأة التي تزداد لديها البقع الداكنة والحبوب الزائدة في البشرة، ويكون شعرها باهت ملحوظ ومتقصف خلال فترة الحمل، يدل على إنجابها فتاة.

6- معدل نبضات قلب الجنين

بعد أن عرضنا العلاقة بين تحجر البطن ونوع الجنين سوف نذكر علاقة نبضات قلب الجنين ونوعه، حيث وجد أنه من الممكن معرفة جنس الجنين عن طريق قياس معدل ضربات قلبه في الدقيقة، قيل إنه إذا كان معدل نبضات قلب الجنين أقل من 140 نبضة بالدقيقة الواحدة فإن هذا يعني الحمل في جنين ولد.

أما في حال كان المرأة حامل جنين أنثى نجد أن معدل نبضات قلب الجنين تتراوح ما بين 140 – 170 نبضة في الدقيقة الواحدة، ولكن توصلت الدارسات إلى أن معدل نبض الأجنة واحد ولا يختلف من جنين ولد أو أنثى، لذا يجب على المرأة ألا تعتمد على هذه العلامة، وذلك لعدم تواجد دراسات كافية حوله.

7- التغيرات المزاجية للحامل

من ضمن علامات الحمل الشائعة التي تتعرض لها المرأة خلال فترة الحمل الأولى هي التقلبات المزاجية، ولكن تم ربط هذه التغيرات التي تطرأ على الحامل بنوع الجنين، حيث نجد أن الحامل التي تعاني من الانفعال الزائد والاندفاع في ردة الفعل على غير العادة دليل على حملها بجنين ذكر.

أما إذا كانت الحامل تلاحظ أنها أصحبت تعاني من الحساسية الزائدة خلال تعاملاتها مع الآخرين على غير العادة، وتدخل في نوبات من البكاء القوي، فإن هذه إشارة إلى إنجاب أنثى.

8- خط أسفل سرة الحامل

في إطار ذكر العلاقة بين تحجر البطن ونوع الجنين وجد أن هناك علامة كانت النساء قديمًا يتعرفن من خلالها على جنس الجنين بسهولة كبيرة من خلال خط البطن الداكن، وهو عبارة عن خط باللون البني يكون من أسفل السرة وحتى منطقة الحوض.

حيث قيل إن ظهور هذا الخط باللون البني الداكن دليل على الحمل بولد، أما عن ظهوره باللون البني الفاتح المائل للون الوردي، ترمز إلى الحمل بجنين أنثى.

9- درجة حرارة القدمين للحامل

من بين العلامات التي يستدل من خلالها على جنس الجنين هي برودة قدمين المرأة الحامل، حيث عند الحمل بجنين ذكر نجد أن الحامل تعاني من برودة شديدة في القدمين حتى في فصل الصيف.

أما عند الحمل بجنين أنثى تكون أقدام الحامل دافئة أو درجة حرارتها معتدلة، ولكن هذه العلامة ليس لها أي دليل علمي، ويرجع هذا التغير في درجات الحرارة إلى عدم وصول الدم للأطراف بالشكل الجيد.

10- حجم أنف الحامل

قيل إن المرأة الحامل في ولد يكون حجم أنفها كبير بالمقارنة بالمرأة الحامل بأنثى، حيث إن الحامل بأنثى لا تعاني من أي تغير في حجم الأنف، أما عن هذه العلامة فنجد أنها تختلف من امرأة لأخرى، وهي تعد من العلامات غير الدقيقة، ولا يوجد عليها أي دليل علمي.

11- حركة الجنين

في سياق عرض العلاقة بين تحجر البطن ونوع الجنين سوف نقوم بذكر علامة أخرى يمكن من خلالها التعرف على حركة الجنين، حيث إن الأم تشعر بحركة الجنين بدءً من الأسبوع العشرون من الحمل، وقد ربط النساء قديمًا هذه الحركة بنوع الجنين.

حيث إنه إذا شعرت المرأة بحركة جنينها في الفترة التي تسبق المدة المعروفة، هذه المدة وكانت الحركة ركلات خفيفة، فهذا يشير إلى احتمالية إنجابها ذكرًا، أما إذا كانت الحركة في الأسبوع العشرون في المعتاد، وكانت قوية، فإن هذا يعني الحمل بفتاة.

اقرأ أيضًا: هل يظهر نوع الجنين في الشهر الثاني؟

12- شكل بطن الحامل

هناك علامة مؤكدة يمكن من خلالها معرفة جنس الجنين، وهي من العلامات التي أصابت مع الكثير من السيدات، وهي شكل بطن الحامل، حيث إنه في حال كانت بطن الحامل تظهر مرتفعة ناحية الأعلى، فإن هذا يشير إلى إنجابها جنين ذكرًا، أما في حال ظهرت بطنها نحو الأسفل تجاه منطقة الحوض، فإن هذا يرمز إلى إنجابها لجنين فتاة.

الجدير بالذكر أن جميع العلامات التي تم ذكرها في السابق هي علامات لم يتم دراستها بشكل علمي دقيق، والبعض منها الذي دُرِس لم يتم التحقق من مدى دقته، لذا من الضروري عدم الاعتماد على هذه العلامات بشكل كلي في التعرف على جنس الجنين، ويجب اللجوء إلى الطرق الطبية الحديثة للكشف عن نوعه.

العلاقة بين تحجر البطن ونوع الجنين من الأمور التي كانت تعتمد عليها النساء الحوامل قديمًا في معرفة جنس الجنين، ولكنها لا تعتبر من العلامات المؤكدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى