هل يحدث الحمل مع وجود الدوالي عند النساء

هل يحدث الحمل مع وجود الدوالي عند النساء؟ وما هي أسبابها؟ فكما نعلم إن دوالي الرحم من الحالات الصحية المزمنة التي تعاني منها العديد من النساء، ومن الجدير بالذكر أن تلك الدوالي هي من أبرز الأسباب التي تؤدي إلى الشعور بألم في الحوض، وهذا ما يثير تساؤل إمكانية الحمل مع وجود الدوالي، وهذا ما سنجيب عنه الآن من خلال موقع شقاوة.

هل يحدث الحمل مع وجود الدوالي عند النساء؟

إن دوالي الرحم أو احتقان الحوض تحدث نتيجة الإصابة بدوالي الأوردة أسفل منطقة البطن، ففي تلك الحالة تكون الأوردة منتفخة، ولا تعود إلى الحجم الطبيعي، خاصةً بعد الحمل مرة أو مرتين.

عندما تصاب المرأة بدوالي الرحم يكون لديها صعوبة في الحمل مرة أخرى، لذلك يمكن القول إن الإجابة عن سؤال هل يحدث الحمل مع وجود الدوالي عند النساء؟ هي لا، حيث إن تلك الحالة الصحية تعمل على حدوث خلل في الخصوبة لدى المرأة.

كما يمكن القول إن تلك الحالة يمكن أن تؤدي إلى حدوث تضخم في الأوردة، مما يؤدي إلى قصور في الأوردة، وحدوث تورم وثقل واضطرابات متعلقة بالقصور الوريدي.

اقرأ أيضًا: أسباب آلام القدمين عند النساء

أعراض دوالي الرحم

إلى جانب الإجابة عن سؤال هل يحدث الحمل مع وجود الدوالي عند النساء، فمن الجدير بالذكر أن هناك بعض العلامات التي تشير إلى الإصابة بدوالي الرحم، إضافة إلى الألم الذي تشعر به المرأة، وتتمثل هذه الأعراض فيما يلي:

  • الشعور بألم الدورة الشهرية.
  • التعرض إلى نزيف أثناء فترة الحيض بشكل غير طبيعي.
  • كما أن المرأة في تلك الأحيان تشعر باضطراب في المزاج.
  • الإصابة بالإرهاق الشديد.
  • ملاحظة ظهور الدوالي حول منطقة المهبل، والساقين.
  • تكرار عملية التبول.
  • نزول الكثير من الإفرازات المهبلية الغير معتادة.
  • آلام الظهر.
  • زيادة التعرض إلى أعراض القولون العصبي.
  • ملاحظة تضخم المهبل.

غالبية النساء المصابات بدوالي الرحم، يكون لديهن الألم خفيف، ولكن يزداد الألم في بعض الحالات مثل:

  • عند الوقوف لفترات طويلة.
  • في الأيام السابقة للدورة الشهرية.
  • كذلك يزيد في فترة الليل.

أسباب دوالي الرحم

غالبًا ما يكون الحمل هو السبب الأول للإصابة بدوالي الرحم لدى السيدات، ولكن هناك بعض العوامل الأخرى التي تدعم الإصابة بها، وتتمثل تلك الأسباب فيما يلي:

1- ثقل الجنين

يؤدي وزن الجنين إلى حدوث الكثير من التغيرات في الحوض لدى الأم، مما تؤثر على الأوعية الدموية، وزيادة فرصة الإصابة بدوالي الرحم.

2- زيادة السوائل

إن ظهور الدوالي في مراحلها المتقدمة، يرجع إلى اكتساب الجسم الكثير من السوائل، التي لا تستطيع الأوردة التعامل معها، وبالتالي ارتجاع الدم في الأوردة، مما يؤدي إلى انتفاخها.

3- زيادة هرمون الاستروجين

إن إفراز هذا الهرمون بنسبة عالية أثناء الحمل يعمل على حدوث ضعف للأوعية الدموية، مما يجعلها تتوسع بشكل كبير، وتنتفخ، مكونة الدوالي في الرحم.

4- السمنة المفرطة

يمكن القول إن هذا الأمر من أهم الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بدوالي الرحم، وهذا يرجع إلى أن الدهون في الجسم تتراكم في البطن، مما يجعل هناك ضغط كبير على الأوردة، الأمر الذي يؤدي إلى تضخمها، وتوسعها.

5- العامل الوراثي

لا شك أن الجينات الوراثية لها دور في الإصابة بدوالي الرحم، فإنه في حالة إن كان هناك امرأة في العائلة مصابة بهذه المتلازمة، فإن فرصة الإصابة لأي امرأة أخرى في العائلة تزداد.

اقرأ أيضًا: تشنج الرجل اليمنى للحامل

تشخيص دوالي الرحم

انطلاقًا من الإجابة عن سؤال هل يحدث الحمل مع وجود الدوالي عند النساء، فتجدر الإشارة إلى أن تشخيص دوالي الرحم ليس أمرًا سهلًا.

فإن أعراضها غالبًا ما تكون مشابهة لأعراض الحيض، ولكن هناك بعض الفحوصات التي من الممكن أن تعمل على تشخيص واكتشاف دوالي الرحم مثل:

  • يستخدم الطبيب غالبًا أشعة الموجات فوق الصوتية.
  • كذلك يمكنه اللجوء إلى منظار الرحم.
  • كذلك الأشعة من خلال الرنين المغناطيسي.
  • الأشعة المقطعية.
  • صورة الوريد.

مضاعفات دوالي الرحم

من خلال الإجابة عن سؤال هل يحدث الحمل مع وجود الدوالي عند النساء، فمن أكبر المضاعفات التي تتسبب فيها تلك الحالة الصحية، صعوبة الحمل مرة أخرى.

لكن في حالة إصابة المرأة بدوالي الرحم أثناء الحمل، فإنها من المحتمل أن تؤدي إلى حدوث الكثير من المضاعفات منها:

  • ممكن أن تتسبب في حدوث نزيف أثناء الولادة الطبيعية.
  • كذلك تتسبب في انفصال المشيمة.
  • أو يمكن أن تؤدي إلى التعرض للمشيمة النازلة.

علاج دوالي الرحم

تعد تلك الحالة الصحية من المشكلات الصحية التي لها العديد من المضاعفات، لذلك فإن البحث عن علاج لها يكون متزايد.

لكن مع الأسف لا يوجد علاج قاطع لمتلازمة احتقان الحوض، ولكن يمكن التعامل معها من خلال مسكنات الألم، والأدوية التي تقلل من أعراضها، مثل:

  • مضادات الالتهاب غير الستيرويدية.
  • بعض الأدوية المسكنة للألم المزمن.

إلى جانب تلك العلاجات من الممكن أن تلجأ المرأة لإجراء عملية جراحية لسد الوريد الموجود في الحوض، من أجل الحد من توسعه وتضخمه بصورة أكبر.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع اختبار الحمل بالخل

الوقاية من دوالي الرحم

يمكن القول إن الطبيب لا يمكنه أن يمنع دوالي الرحم من الحدوث، ولكن من الجدير بالذكر أن هناك بعض الإجراءات التي لا بد من اتباعها من أجل التقليل من احتمالية الإصابة بهذه المشكلة الصحية المزعجة، وتتمثل هذه الإجراءات فيما يلي:

  • تجنب الوقوف، أو الجلوس، لمدة طويلة على مدار اليوم.
  • الحرص على النوم على الجانب الأيسر، أو رفع الجزء السفلي عن مستوى الجسم.
  • الوقاية من الإصابة بالإمساك.
  • عدم التعرض لدرجة حرارة عالية، حيث إنها تعمل على زيادة لزوجة الدم.
  • عدم ارتداء الملابس الضيقة، بالأخص على منطقة الخصر.

إن دوالي الرحم من المشكلات الصحية التي تصيب بعض النساء وتؤدي إلى حدوث الكثير من المضاعفات، أهمها صعوبة الحمل، وعند الإصابة بها أثناء الحمل، يمكن أن تتسبب في الكثير من المخاطر أثناء الولادة.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.