صحة طفلي

أسباب فقدان الشهية المفاجئ عند الأطفال

أسباب فقدان الشهية المفاجئ عند الأطفال متعددة وكثيرة، هذا الأمر الذي يقلق الكثير من الأمهات، حيث إن هذا الأمر يعد من الأمور الشائع بين الكثير من الأطفال، فيبدأ القلق يساور الأمهات ويبدأن في التساؤل هل هناك مشاكل صحية عند طفلي لذلك لا يتناول الطعام ولا يرضع، لذلك ومن خلال موقع شقاوة سنتناول معًا أمر أسباب فقدان الشهية المفاجئ عند الأطفال.

أسباب فقدان الشهية المفاجئ عند الأطفال

تتغير شهية الأطفال من حين إلى آخر بسبب العديد من الأمور من الممكن أن تكون تلك الأمور ناتجة عن أسباب طبيعية تمر على جميع الأطفال بلا استثناء، ومن الممكن أن تكون أسباب خاصة تحدث لبعض الأطفال وليس جميعهم، لذلك ومن خلال الفقرات التالية سوف نتناول معًا أسباب فقدان الشهية المفاجئ عند الأطفال.

1- معدل النمو

من أولى أسباب فقدان الشهية المفاجئ عند الأطفال هو معدل النمو، حيث إن الأطفال في عمر صغير يكون معدل النمو عندهم عالٍ من عمر يوم وحتى 6 أشهر ثم يبدأ معدل النمو في الانخفاض إلى عمر عام، ثم يعود معدل النمو إلى صورته الطبيعية المائلة إلى التباطؤ إلى أن يصل الطفل إلى عمر سنة ونص.

في هذه الحالة من الطبيعي أن يرفض الطفل الطعام ويفقد الشهية بصورة يومية بشكل مفاجئ، تتقلب شهية الأطفال خلال تلك الفترة بسرعة، ويمتنع الطفل في بعض الحالات عن الطعام؛ لأن جسده لا يحتاج إلى المزيد من السعرات الحرارية.

اقرأ أيضًا: علاج نزلات البرد والكحة عند الأطفال

2- زيادة الحرارة

من أحد أسباب فقدان الشهية المفاجئ عند الأطفال هو الإصابة بزيادة الحرارة، والتي من الممكن أن تنتج عن ارتداء الأطفال للعديد من الملابس، ففي هذه الحالة يصبح الطفل متعرقًا وفاقدًا للشهية.

لذلك من الأمور التي ننصح بها هو ارتداء الأطفال للملابس المناسبة لا ثقيلة ولا خفيفة، كما يفضل أن يكون المكان حول طفلك به قدر مناسب من التهوية ولا يكون مغلقًا، خاصة في فصل الشتاء؛ لأن الأماكن المغلقة تؤدي إلى إصابة طفلك بالمرض عندما يخرج إلى المدرسة أو النزهة، لذلك حافظي على تهوية البيت ودخول الشمس إليه.

في حالة ارتفاع حرارة طفلك وفقدانه للشهية قومي بوضع الكمادات المبللة بين فخذيه وتحت إبطه لا تضعيها على رأسه أو جبهته، واحرصي على أن يتناول الطعام الصحي، ويشرب العديد من السوائل، بالإضافة إلى الرضاعة.

3- بداية إطعام الطفل الطعام العادي

في حالة الأطفال الرضع قد يفقد الطفل شهيته ورغبته في تناول الطعام والرضاعة بعد إدخال الطعام الطبيعي له؛ يرجع الأمر في ذلك إلى أن الطفل يعاني في البداية في عمر الستة أشهر من صعوبة هضم الطعام العادي فيستغرق الأمر الكثير من الوقت لذلك يفقد شهيته في بعض الأوقات.

يعد هذا السبب من الأسباب الطبيعية جدًا التي تحدث مع جميع الأطفال، فلا داعٍ للقلق إذا كان طفلك حديث تناول الطعام ووجدت عنده عدم رغبة أو فقدان شهية لتناول الطعام، لكن حاولي أن تغري طفلك بالأطعمة المحببة إليه، واحرصي على أن تكون تلك الأطعمة ناعمة غير صلبة أو صعبة في البلع والهضم.

4- الإكثار من شرب السوائل

من الأمور التي يمكن أن نعدها أحد أسباب فقدان الشهية المفاجئ عند الأطفال الطبيعية هي أمر الإكثار أو الإفراط من السوائل، حيث تعد السوائل من الأمور التي تساعد على ملء معدة طفلك وتمنعه من تناول الطعام بصورة طبيعية، فقد يتناول القليل من الطعام وقد يفقد الرغبة في تناوله بسبب امتلاء معدته.

اقرأ أيضًا: التهاب الحلق عند الأطفال ارتفاع درجة الحرارة

5- الحساسية تجاه أنواع معينة من الطعام

من الممكن أن يكون السبب في عدم رغبة طفلك في تناول الطعام هو حساسيته من تناول نوع أو أنواع معينة من الطعام؛ لأنه يعاني بعد تناول هذه الأطعمة من الشعور بالألم في الجهاز الهضمي، مثل مشاكل الإسهال أو الإمساك أو الرغبة في التقيؤ، بالإضافة إلى العديد من الأعراض الأخرى كالحكة والانتفاخ.

6- نقص الحديد أو الأنيميا

يعاني العديد من الأطفال الرضع والأطفال الصغار في السن من مشاكل صحية مثل نقص عنصر الحديد في الجسم أو ما يسمى بمرض الأنيميا، هذا الأمر من الأمور المشهورة والمنتشرة بين الصغار.

بالإضافة إلى نقص عنصر الزنك الذي يعد أحد مكونات المعدة الضرورية فهو العنصر المسؤول عن هضم الطعام، كما أنه يدعم الشعور بالجوع مما يساعد على تناول الطفل للطعام بصورة طبيعية، لذلك عندما تقل نسبته في الجسم يفقد الطفل الشهية.

7- أمراض العدوى الطفيلية

من الممكن أن تكون أحد أسباب فقدان الشهية المفاجئ عند الأطفال هو إصابتهم ببعض الأمراض الناتجة عن العدوى الطفيلية، حيث تعد الأطفال خاصة الرضع أكثر عرضة للإصابة بالعدوى الطفيلية نتيجة للعب في العديد من الأماكن التي تحتوي على بعض الأتربة أو الكائنات الحية الدقيقة الضارة والتي لا ترى بالعين المجرد.

لذلك عليكم الاهتمام والعناية بالأطفال والمحافظة على غسل أيديهم باستمرار، والحفاظ على التواجد في بيئة نظيفة، حتى لا يصاب طفلك بالإسهال أو الإمساك أو إحدى مشاكل الهضم التي تؤدي إلى فقدانه للشهية.

8- الإصابة ببعض الأمراض

من الممكن أن تكون أسباب فقدان الشهية المفاجئ عند الأطفال ناتجة عن الإصابة ببعض الأمراض من الممكن أن تكون تلك الأمراض ناتجة عن عدوى بكتيرية أو عدوى فيروسية، مثل البرد والانفلونزا وارتفاع الحرارة والآم الأذن والتهاب الشعب الهوائية… وغيرها من المشاكل الصحية الأخرى.

9- الإجهاد البدني الشديد

إذا كان طفلك يعاني من بعض المشاكل في النوم أو ينام قليلًا، بالإضافة إلى شعوره بالتعب السريع عند اللعب، فإن هذا الأمر من الممكن أن يؤثر بصورة كبيرة على صحته، ويحرمه من تناول الطعام بصورة طبيعية.

10- طلوع الأسنان

يعاني الكثير من الأطفال من فقدان الشهية وعدم الرغبة في تناول الطعام أثناء فترة طلوع الأسنان، حيث يبدأ الشعور بالألم في الفم، والشعور بالصعوبة عند بلع الطعام أو مضغه، وتبدأ خلال هذه الفترة بعض الأعراض، على سبيل المثال:

  • سيلان اللعاب.
  • الرغبة في تناول الأطعمة الصلبة.
  • التهيج والاحمرار في اللثة.
  • فقدان الرغبة في تناول الطعام.

لكن لا داعٍ للقلق فإن هذا الأمر سيزول خلال أسبوعين، خلال هذه الفترة فإن هناك عدد من الأمور ننصحك باتباعها، مثل:

  • المسح على لثة الطفل الملتهبة بقماشة طرية مبللة.
  • إعطاء الطفل العضاضة باردة.
  • الحفاظ على تناوله للطعام البارد، مثل الخضراوات والفواكه.

11- الحالة المزاجية

من الممكن أن يكون السبب وراء فقدان طفلك الرغبة في تناول الطعام هو العامل النفسي، فقد تكون حالته النفسية والمزاجية غير مناسبة، فقد يعاني من بعض الاضطرابات التي تؤدي إلى عدم رغبته في تناول الطعام.

فمن الممكن أن يكون التغير في الحالة المزاجية ناتج عن القلق والتوتر أو الخوف والاكتئاب، لذلك من الضروري المحافظة على نفسية طفلك وحالته المزاجية، والعناية به جيدًا؛ لأن الحالة النفسية تؤثر كثيرًا على الحالة الصحية.

اقرأ أيضًا: أدوية لفتح الشهية وزيادة الوزن للأطفال

نصائح لفتح شهية الأطفال الصغار

هناك العديد من الأمور التي نوصيكم بها من أجل فتح شهية أطفالكم ومعالجة أمر فقدان الرغبة في تناول الطعام الذي يؤدي إلى ضعف مناعتهم ويزيد من فرص الإصابة بالأمراض، لتجنب حدوث هذا الأمر سوف نقدم لكم من خلال النقاط التالية طرق فتح شهية الأطفال:

  • إذا كان طفلك غير راغب في تناول الطعام بصورة كاملة حاولي تقديم الأطعمة التي يفضها، وحاول أن تضعي داخل هذه الأطعمة المكونات الغذائية المفيدة الأخرى، مثل اللبن والبيض والفواكه… وغيرها من الأمور ممزوجة بالطعام المفضل له حتى يحصل على الفائدة الكاملة من الوجبة.
  • ركزي على تنوع الطعام فقد يفقد طفلك الرغبة في تناول الطعام بسبب تكراره، فحاولي التنوع في المكونات الغذائية، فمن الأمور المغذية التي تساعد على فتح شهية طفلك زبدة الفول السوداني والمربى والفواكه الطازجة كالموز والفراولة.
  • شجعي طفلك على تناول الطعام وكافئيه في حالة إنهاء وجبته.
  • تشجيع طفلك على ممارسة الرياضة والعديد من الأنشطة الحركية يساعده على حرق السعرات الحرارية وتزيد رغبته في تناول الطعام.
  • لا تحاسبي طفلك وتعاقبيه إذ لم يرغب في تناول الطعام، بل ساعديه على تناول الطعام حتى بأقل الكميات وتعاطفي معه.

على سبيل المثال من الممكن أن تجري الحديث التالي معه أثناء محاولتك لإطعامه.. “أعلم يا صغيري أنك تعاني من عدم الرغبة في تناول الطعام لكن يمكننا أن نتناول القليل من أجل اللعب والذهاب إلى أماكننا المفضلة، أليس كذلك يا طفلي المدلل! “.. وغيرها من العبارات التي تصلين من خلالها إليه أن الأمر صعب عليكِ أيضًا.

  • كذلك وابتعدي عن العنف أو الغضب تمامًا في حالة عاند طفلك تناول الطعام وتقبلي الأمر بهدوء؛ لأن الأمر هنا قد يحتاج إلى استشارة الطبيب من أجل تناول بعض الأدوية الطبية والمكملات الغذائية.

إن التعامل مع الأطفال من الأمور التي تحتاج إلى معرفة وثقافة لا سيما إذا تعلق الأمر بالمشاكل الصحية، لذلك لا بد لكل من الآباء والأمهات القراءة والاطلاع على الأمور التي قد يعاني منها الأطفال سواء في الصحة أو التربية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى