صحة طفلي

علاج نزلات البرد والكحة عند الأطفال

ما هو علاج نزلات البرد والكحة عند الأطفال في المنزل؟ وما هي الأدوية الطبية لعلاج نزلات البرد والإنفلونزا عند الأطفال؟ وكيفية الوقاية منها؟ حيث إنه عادة ما يكون الجهاز المناعي للطفل ضعيف أثناء بناء جسمه، مما يجعله يصاب في معظم الأحيان بنزلات البرد المختلفة،؛لذا يقدم لكم موقع شقاوة أهم طرق علاج نزلات البرد والكحة عند الأطفال في المنزل وذلك من خلال السطور القادمة.

علاج نزلات البرد والكحة عند الأطفال

علاج نزلات البرد والكحة عند الأطفال

تعد نزلات البرد والانفلونزا والكحة من أكثر الأمراض التي تصيب الأطفال، وذلك يعود إلى ضعف مناعتهم أمام الجراثيم والفيروسات التي تهاجمهم بشكل مستمر، وعندما يتعلق الأمر بذلك، فلا يوجد لنزلات البرد والكحة علاج محدد يساعد على التخلص منها بشكل مباشر.

يجب على الأم أن تقوم بتشخيص نزلات البرد والسعال أولًا قبل تقديم العلاج المناسب للطفل، حيث إنه يوجد نوعان من الكحة (الرطبة والجافة)، ومن أهم أعراض الكحة الرطبة وجود البلغم، أما الكحة الجافة فتتميز بغياب البلغم.

هناك العديد من الأدوية التي تساعد على تقليل الأعراض المصاحبة لنزلات البرد والكحة، وهناك العديد أيضًا من الوصفات الطبيعية المنزلية التي يمكن أن تتبع من أجل التخلص من أعراض البرد والكحة عند الأطفال، ومن ضمن هذه الوصفات ما يلي:

اقرأ أيضًا: علاج نزلة البرد للأطفال

وصفة عصير الليمون والعسل

يتميز الليمون باحتوائه على العديد من الخصائص الحامضة التي لديها القدرة على التخلص من الجراثيم والفيروسات من الجسم؛ لذا يمكن أن يتم دمجه من العسل لعمل وصفة تساعد على التخلص من نزلات البرد والكحة عند الأطفال، وذلك من خلال اتباع الطريقة التالية:

المكونات

تتمثل أهم المقادير التي تستخدم في تحضير الوصفة فيما يلي:

  • عدد 1 ملعقة كبيرة في الحجم من عصير الليمون الحامض
  • ملعقة صغيرة في الحجم من العسل الأبيض النقي

طريقة التحضير

يتم تحضير الوصفة من خلال اتباع الخطوات التالية:

  1. يتم وضع العسل والليمون معًا في وعاء مناسب في الحجم.
  2. يتم خلطهم بشكل جيد إلى تمام التجانس، بعد ذلك يمنح الطفل ملعقة من الخليط في الصباح الباكر على معدة فارغة.
  3. يساعد هذا الخليط على التخلص من الفيروسات وتقوية الجهاز المناعي بشكل كبير.
  4. ينصح بتناوله للطفل بشكل يومي لمدة أسبوع إلى أن تختفي أعراض البرد والكحة تمامًا.

وصفة سكر القصب والكمون

يمكن أن يستخدم قصب السكر والكمون مع بعض المواد الطبيعة الأخرى لعمل وصفة طبيعية تساعد على التخلص من أعراض البرد والكحة عند الأطفال بشكل قوي وفعال، وذلك من خلال اتباع الطريقة التالية:

المكونات

تتمثل أهم المقادير التي تستخدم في تحضير الوصفة فيما يلي:

  • عدد 2 ملعقة كبيرة في الحجم من قصب السكر
  • ملعقة واحدة صغيرة من مسحوق الفلفل الأسود
  • ذرة من حبوب الكمون
  • كوب واحد من الماء الفاتر

طريقة التحضير

يتم تحضير الوصفة من خلال اتباع الخطوات التالية:

  1. يتم وضع جميع المكونات مع بعضها البعض داخل وعاء معدني مناسب في الحجم على نار متوسطة في درجة الحرارة.
  2. يترك خليط المكونات على النار إلى أن يصل لمرحلة الغليان.
  3. يتم رفعه من على النار، ويوضع جانبًا إلى أن يبرد قليلًا، وبعد ذلك يتم تصفيته بشكل جيد للحصول على ماء صافي من الخليط.
  4. ينصح بتناول الطفل من هذا الخليط مقدار 2 ملعقة على مدار اليوم، حيث إنه في حالة تناول كمية أكبر قد يؤدي إلى ارتفاع درجة حرارتهم.

وصفة زيت جوز الهند

يساعد زيت جوز الهند على ترطيب الجسم والتخلص من السموم والالتهابات المختلفة بداخله؛ لذا يمكن أن يستخدم مع بعض المواد الطبيعية الأخرى لعمل وصفة تدليك تساعد على علاج نزلات البرد والكحة عند الأطفال، وذلك من خلال اتباع الطريقة التالية:

المكونات

تتمثل أهم المقادير التي تستخدم في تحضير الوصفة فيما يلي:

  • نصف كوب من زيت جوز الهند الخام
  • عدد 1 ثمرة من البصل متوسطة في الحجم
  • 3 أوراق من أعشاب الريحان الطازجة

طريقة التحضير

يتم تحضير الوصفة من خلال اتباع الخطوات التالية:

  1. يتم وضع زيت جوز الهند على نار هادئة في درجة الحرارة، إلى أن يصل لمرحلة ساخنة.
  2. يتم تقطيع البصل إلى قطع صغيرة في الحجم وتقطيع أوراق الريحان أيضًا، بعد ذلك يتم إضافتهم إلى زيت جوز الهند الساخن.
  3. يتم تقليب المكونات مع بعضهم البعض على النار إلى أن يصل الخليط لمرحلة دافئة نوعًا ما، بعد ذلك يرفع من على النار ويترك ليبرد قليلًا.
  4. يستخدم الخليط في دهن منطقة الصدر عند الطفل المصاب بنزلات البرد والكحة، بالإضافة إلى استخدامه في دهن مناطق باطن القدم والكف والظهر عند الطفل.
  5. ينصح باستخدام هذه الطريقة بشكل يومي قبل النوم للطفل من أجل التخلص من الأعراض المصاحبة لنزلات البرد والكحة.

اقرأ أيضًا: علاج الكحة للأطفال الرضع

وصفة البرتقال والجزر

يعد البرتقال والجزر من أهم الأطعمة التي تحتوي على نسبة كبيرة من الفيتامينات التي تمد الجسم بالطاقة اللازمة للتخلص من أعراض نزلات البرد والكحة للأطفال، ويمكن ذلك من خلال اتباع الطريقة التالية:

المكونات

تتمثل مقادير تحضير الوصفة فيما يلي:

  • عدد 1 كوب من عصير البرتقال الحامض
  • 3 ثمرات من الجزر الناضج

طريقة التحضير

يتم تحضير الوصفة من خلال اتباع الخطوات التالية:

  1. يتم تنظيف ثمرات الجزر بشكل جيد، والتخلص من القشرة الخارجية لديها.
  2. يتم تقطيعها إلى قطع صغيرة في الحجم، ووضعها في ماء على نار متوسطة في درجة الحرارة، وتترك إلى أن تصل لمرحلة الغليان.
  3. بعد سلق ثمرات الجزر، يتم وضعها مع عصير البرتقال داخل الخلاط الكهربائي، وخلطهم بشكل جيد إلى أن نحصل على خليك متجانس.
  4. يتم تقديم العصير إلى الطفل بمقدار مرتين على مدار اليوم، من أجل التخلص من أعراض البرد والكحة بشكل تام.

طرق منزلية لعلاج نزلات البرد والكحة

بعد أن تعرفنا على أهم الوصفات الطبيعية التي تعمل كعلاج لنزلات البرد والكحة عند الأطفال، هناك العديد من الطرق المنزلية الأخرى التي تساعد على تخفيف أعراض الكحة والبرد، وذلك كما يلي:

1- طريقة البخار

من أهم الطرق الفعالة التي تساعد على التخلص من أعراض نزلات البرد والكحة عند الأطفال، وييتم استخدام الطريقة كما يلي:

  1. يتم وضع كمية كبيرة من الماء على النار عالية في درجة الحرارة، ونترك الماء حتى تصل لمرحلة الغليان.
  2. عند ملاحظة تصاعد البخار في أرجاء الغرفة، يتم غلق أبواب الغرفة بشكل جيد، ويجلس الطفل وسط البخار لمدة لا تقل عن ربع ساعة تقريبًا.
  3. ينصح بتكرار هذه الطريقة بمقدار مرتين على مدار البوم، صباحًا ومساءً، حيث إن البخار يساعد على التخلص من احتقان الطفل وأعراض الكحة الجافة والرطبة.

2- طريقة الغرغرة

من الأفضل أن تقوم الأم باتباع عملية الغرغرة للطفل من أجل التخلص من أعراض الكحة الحادة بشكل كامل، حيث أنها تتكون من ملح وماء، ويساعد الملح على تخفيف شدة الالتهابات داخل الحلق.

يتم تحضير الغرغرة في المنزل من خلال وضع ملعقة واحدة من ملح الطعام في الماء، وعمل غرغرة للطفل بمقدار ثلاث مرات على مدار اليوم من أجل الحصول على أفضل نتائج سريعة وفعالة.

3- تناول كميات كبيرة من السوائل

من الضروري أن تحافظ الأم على رطوبة جسم الطفل أثناء إصابته بنزلات البرد والكحة؛ لذا يجب أن تناول الطفل كميات كبيرة من الماء لجعل ممرات التنفس لرطبة.

بالإضافة إلى ذلك تناول العصائر الحمضية وذلك بفضل احتوائها على فيتامين سي (عصير الليمون والبرتقال)، يساعد فيتامين سي على التخلص من البكتيريا والفطريات التي تنتشر بداخل الجسم بسبب نزلات البرد.

4- تناول الأعشاب

تعد الأعشاب والسوائل الدافئة من أهم الطرق التي تساعد على التخلص من الكحة وأعراض نزلات البرد بشكل قوي وفعال، ولكن يجب الابتعاد على الأعشاب والسوائل التي تحتوي على نسبة كبيرة من الكافيين.

اقرأ أيضًا: علاج الكحة الناشفة للأطفال

5- تناول حبة البركة للطفل 

أثبتت العديد من الدراسات المختلفة، امتلاك حبة البركة على العديد من الفوائد القيمة التي تساعد على تقوية جهاز المناعة للطفل، والتخلص من الأعراض المصاحبة لنزلات البرد والكحة عند الأطفال، وذلك يمكن من خلال وضعها داخل ملعقة كبيرة من العسل أو بداخل شوربة الدجاج أو داخل كوب من الحليب.

6- رفع رأس الطفل ليلًا إلى أعلى

تساعد طريقة رفع رأس الطفل ليلًا إلى أعلى على تسهيل عملية التنفس للطفل أثناء فترة الليل، مما يساعد على تخفيف أعراض الكحة الحادة، ويمكن ذلك من خلال وضع 2 وسادة تحت رأس الطفل عند النوم.

7- تجنب استنشاق الروائح النفاذة

يجب على الأم عدم وضع أي نوع من أنواع الروائح العطرية أثناء إصابة الطفل بنزلات البرد، بالإضافة إلى عدم استخدام معطرات الجو المختلفة، ويجب أن يبتعد الطفل عند ملامسة القطط والكلاب، وابتعاد الطفل عن المكان الذي يتواجد بداخله بخار السجائر، وذلك حتى لا تزيد أعراض نزلات البرد على الطفل.

8- استخدام الملابس المناسبة للطفل

تعد البيئة الباردة من أهم الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بنزلات البرد عند الأطفال، كما يجب أن تراعي الأم ما يلي:

  • حال كون الطفل يعاني من نزلات البرد الخفيفة، فمن الأفضل أن يرتدي ملابس تجعله في حالة دافئة فقط.
  • إذا كان الطفل يعاني من ارتفاع درجات الحرارة، يجب أن يرتدي بعض الملابس الخفيفة نوعًا ما، وذلك لأنها تساعد على خفض درجة الحرارة بشكل فعال.

9- تناول حليب الكركم

أثبتت العديد من التجارب والدراسات قدرة حليب الكركم على علاج نزلات البرد والكحة عند الأطفال، بالإضافة إلى ذلك فهو من المشروبات التي تحتوي على قيمة غذائية عالية للطفل.

10- استخدام محاليل المياه للأطفال

عادة ما تستخدم محاليل المياه للأطفال الأكبر من ستة أشهر، وهي تتم عن طريق أخذ الطفل لرشفات من ماء النعناع والكمون على فترات منتظمة.

يتم تحضير محاليل المياه من خلال وضع كمية من الكمون وأوراق النعناع داخل الماء المغلي، وتركها لفترة من الوقت، بعد ذلك تصفى بشكل جيد ويتم وضعها في زجاجة التعبئة المناسبة لها.

علاج نزلات البرد والكحة عند الأطفال الرضع

عادة ما يصاب الأطفال الرضع بنزلات البرد المختلفة ويبدأ الطفل أن تظهر عليه الأعراض بشكل مباشر بعد الإصابة بيومين أو أكثر، وهناك بعض طرق العلاج المنزلية التي يمكن أن تستخدم لعلاج نزلات البرد والكحة عند الأطفال وذلك كما يلي:

  • من أهم طرق علاج البرد عند الأطفال الرضع هو حليب الأم، لأنه يساعد على تغذية الطفل بشكل جيد وتقوية مناعته لمهاجمة الفيروسات الخارجية التي تؤثر على صحته بالسلب.
  • استخدام قطرة الأنف المنزلية للأطفال، وهي عبارة عن ملعقة من ملح الطعام، و8 ملاعق صغيرة في الحجم من الماء الدافئ ويتم خلطهم داخل وعاء معقم.
  • استخدام معجون الكركم في دهن جسم الطفل الرضيع للتخلص من البلغم والمخاط، وذلك من خلال وضع كمية من الكركم داخل كمية مناسبة من الماء لعمل معجون ناعم القوام.
  • يمكن علاج نزلات البرد والكحة عند الأطفال من خلال إعطاء الطفل بعض المسكنات الخافضة للحرارة والتي يمكن أن تتمثل في ( الباراسيتامول والإيبوبروفين).
  • تقديم شوربة مرقة الدجاج إلى الطفل الرضيع بشكل يومي، وذلك لأنها تعد من أهم الأطعمة المغذية للطفل، بالإضافة إلى أنها لا تحتوي على نسبة عالية من الدهون.
  • في حالة إذا كان الطفل يعاني من انسداد شديد في الأنف، يمكن للأم أن تستخدم شفاط الأنف من أجل امتصاص المخاط بشكل سريع لتسهيل عملية التنفس على الطفل.
  • لا يمكن أن يستخدم بلسم المثول للأطفال الأقل من عمر السنتين.

اقرأ أيضًا: علاج الكحة الجافة عند الأطفال

الأدوية الطبية لعلاج نزلات البرد والكحة عند الأطفال

بعد أن تعرفنا على أهم الطرق المنزلية التي تساعد على علاج نزلات البرد والكحة عند الأطفال بشكل قوي وفعال، من الضروري معرفة أهم الأدوية التي يمكن أن تستخدم خلال هذه الفترة وتساعد على علاج الطفل، ومن ضمن هذه الأدوية ما يلي:

  • يمكن استخدام بعض مسكنات الألم المختلفة التي تساعد على علاج نزلات البرد وخفض درجة الحرارة مثل أسيتامينوفين (تايلينول، أي وبروفين، أدفيل، وموترين)
  • لا ينصح باستخدام دواء أسيتامينوفين للأطفال الأقل من 3 أشهر، ويجب أن يؤخذ تحت الإشراف الطبي.
  • أدوية مضادة للاحتقان مثل (السودوافدرين).
  • أدوية مضادة للهيستامين مثل (الكلورفينيرامين).
  • أدوية مقشعات السعال مثل (الغايفينيسين).
  • أدوية مثبطات السعال مثل (الديكستروميثورفان).

أسباب إصابة الأطفال بنزلات البرد والكحة

بعد أن تناولنا أهم طرق العلاج المنزلية والطبية التي تساعد على علاج نزلات البرد والكحة عند الأطفال، من الضروري معرفة أهم الأسباب التي تؤدى إلى الإصابة بنزلات البرد والكحة، ومن ضمن هذه الأسباب ما يلي:

  • قيام أحد المرضى بالبرد والكحة بالعطس أو التحدث بشكل فوضوي في الهواء، مما يساعد على انتشار الفيروس في الهواء ويسهل من انتقاله بشكل مباشر إلى الطفل.
  • يمكن أن تنتقل نزلات البرد المختلفة من خلال ملامسة الشخص المصاب بالعدوى ليد الطفل، مما يجعل الطفل مصاب أيضًا بالعدوى.
  • لمس الطفل للأسطح الملوثة من حوله والتي تحتوي على العديد من الفيروسات والفطريات المختلفة.
  • إصابة الطفل بمرض الربو من أهم الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بالكحة المزمنة، وتزداد الكحة خلال فترة الليل وفي الصباح الباكر.
  • قد يصاب الطفل بالكحة المفاجئة وذلك نتيجة تعرضه لبعض المهيجات والتي من ضمنها استنشاق عوادم السيارات أو الدخان الناتج عن السجائر، أو بعض الروائح العطرية المثيرة.
  • إصابة الطفل بارتجاع المريء الذي يؤدي إلى الشعور بالقيء والتسبب بحرقة في المعدة ينتج عنها الكحة المزمنة خاصة خلال ساعات الليل.
  • إصابة الطفل بالتهابات في الجيوب الأنفية، والناتج عنها إفراز الكثير من المخاط، الذي يرتد مرة أخرى إلى الحلق، مما يتسبب في إصابة الطفل بنزلة البرد والكحة بشكل واضح.

أعراض إصابة الأطفال بنزلات البرد والكحة

بعد أن تناولنا أهم الأسباب التي يمكن أن تؤدي إلى إصابة الطفل بنزلات البرد والكحة المختلفة، لابد من معرفة أهم الأعراض التي توحي بإصابة الطفل، ومن ضمن هذه الأعراض ما يلي:

  • شعور الطفل بشكل دائم بالحرقة والآلام في منطقة البلعوم والمعدة، وتعد هذه أولى الإشارات التي تدل على إصابة الطفل بنزلة البرد.
  • سيلان أنف الطفل بالعديد من الإفرازات المختلفة في الألوان والتي تؤدي إلى انسداد الأنف والعطس والسعال طوال الوقت، وفي بعض الأحيان قد يصاحب هذه الإفرازات نزول بعض نقاط الدم.
  • إصابة الطفل بالصداع المزمن طوال الوقت، بالإضافة إلى ارتفاع خفيف في درجة حرارة الطفل.
  • فقدان الطفل الشهية وعدم رغبته في تناول الطعام، بالإضافة إلى إصابة الطفل بآلام مختلفة في عضلات الجسم، وعدم مقدرته على ممارسة نشاطه اليومي بشكل طبيعي.

مضاعفات إصابة الطفل بنزلات البرد والكحة

في حالة عدم علاج نزلات البرد والكحة عند الأطفال على وجه السرعة، قد تتسبب في حدوث بعض حالات المضاعفات التي تؤثر على صحة الطفل بالسلب، ومن ضمن هذه المضاعفات ما يلي:

  • الإصابة بالتهاب الأذن الوسطى: من أكثر المضاعفات التي تؤدي إليها نزلات البرد والكحة المختلفة، وهي عادة ما تحدث بسبب دخول العديد من البكتيريا والفيروسات في المنطقة التي توجد خلف طبلة الأذن مما تتسبب في حدوث بعض الالتهابات.
  • سماع صوت صفير من الطفل: تتسبب نزلات البرد والكحة للطفل في حدوث صوت يشبه الصفير يخرج بشكل دائم من صدره، حتى إذا كان الطفل غير مصاب بمرض الربو، وفي حالة إصابة الطفل بالربو؛ فإن ذلك سوف يزيد من سوء حالته المرضية.
  • الإصابة بالتهابات الجيوب الأنفية: في معظم الأحيان يؤدي السعال والزكام الذي لم يتم الاهتمام بعلاجه إلى إصابة الطفل بالتهابات الجيوب الأنفية.
  • الإصابة ببعض الالتهابات الثانوية الأخرى: قد تؤدي نزلات البرد والكحة المختلفة في إصابة الطفل بالالتهاب الرئوي الحاد والتهابا القصبة الهوائية، مما يزيد من سوء حالة الطفل ويتطلب الأمر إلى تدخل الطبيب بشكل فوري.

اقرأ أيضًا: متى يكون ارتفاع درجة الحرارة خطير عند الأطفال

عوامل تزيد من فرص إصابة الطفل بنزلات البرد والكحة

هناك العديد من العوامل التي تساعد على إصابة الطفل بنزلات البرد والكحة، ومن ضمن هذه العوامل ما يلي:

  • عدم اكتمال جهاز المناعة للطفل: عادة ما يتعرض الطفل الرضيع إلى الإصابة بنزلات البرد والكحة والإنفلونزا بشكل مستمر بسبب ضعف وظيفة الجهاز المناعي لديهم مما يجعلهم أكثر عرضة لخطر الإصابة للفيروسات التي تتسبب في إصابة الطفل بنزلات البرد.
  • الاختلاط مع الآخرين: دائما ما يقضي الأطفال معظم أوقاتهم داخل الحضانة أو المدرسة أو النادي، مما يجعلهم يختلطون مع العديد من الأطفال الآخرين، الذين قد لا يغسلون أيديهم باستمرار، ولا يقومون بتغطية أفواههم أثناء العطس أو الكحة، مما يزيد من فرص إصابة الأطفال من حولهم بالعدوى.
  • تغير المناخ: عادة ما يتعرض الأطفال والبالغين إلى الإصابة بنزلات البرد والأنفلونزا والكحة خلال أوقات معينة خلال العام، واليت قد تتمثل في أوقات الخريف وأواخر فصل الربيع.

متي يجب اللجوء إلى الطبيب

عادة ما يتم علاج نزلات البرد والكحة عند الأطفال في المنزل في غضون عدة أيام، ولكن هناك بعض الحالات التي يتطلب فيها الأمر اللجوء إلى الطبيب المعالج، ومن ضمن هذه الحالات ما يلي:

  • في حالة اتباع بعض طرق العلاج المنزلية ولم يتحسن الطفل خلال ثلاثة أيام، مع استمرار ارتفاع درجة الحرارة.
  • حال انخفاض درجة الحرارة، واستمرار أعراض البرد والإنفلونزا بعد مرور أسبوع من البدء في العلاج.
  • في حالة واجه الطفل صعوبة بالغة في التنفس مع الكحة.
  • حال إصابة الطفل بالكحة الرطبة بشكل مبالغ فيها طوال الوقت.
  • شعور الطفل بالنوم والنعاس والكسل طوال الوقت.
  • في حالة عدم تناول الطفل أو الرضيع الوجبات الرئيسية له.
  • حال وصول درجة حرارة الطفل لأكثر من 39 درجة مئوية، خاصة في حالة الأطفال الرضع.
  • في حالة شعور الطفل المصاب بالعديد من الآلام المختلفة في منطقة الصدر والبطن.
  • حال ظهور تورمات العقد اللمفاوية داخل عنق الطفل.
  • في حالة شعور الطفل المصاب بآلام مختلفة داخل منطقة الأذن.

كيفية وقاية الطفل من الإصابة بنزلات البرد والكحة

بعد أن تناولنا بشكل مفصل كيفية علاج نزلات البرد والكحة عند الأطفال، لا بد من معرفة أهم الخطوات التي تساعد على حماية الطفل من الإصابة بنزلات البرد والكحة، ومن ضمنها ما يلي:

  • بقاء الطفل بعيد عن الأطفال والأشخاص المصابين بالعدوى الفيروسية المختلفة.
  • بقاء الطفل بعيد عن المواصلات العامة والأماكن التجمعات المزدحمة بشكل كبير.
  • تنظيف الاسطح والألعاب التي تظل في يد الطفل طوال الوقت.
  • يجب على الأم تعقيم يدها بشكل جيد قبل ملامسة طفلها الرضيع.
  • يجب أن يحذر جميع من في المنزل من العطس أو الكحة دون وضع منديل على الفم، حتى لا تنتشر العدوى في جميع ارجاء المكان.
  • يجب توعية الطفل بعدم ملامسة وجهه أو أنفه أو عينه أو فمه بعد ملامسة الأسطح الملوثة بالجراثيم من حوله.
  • في حالة إصابة الطفل بنزلات البرد، يجب على الأم تغيير الفراش وعدم تركه أكثر من يومين وذلك من أجل التخلص من الجراثيم والفطريات بشكل مستمر.
  • يجب على الأم تهوية الغرفة بشكل جيد، ومن الضروري دخول أشعة الشمس إليها باستمرار.
  • ينبغي الاهتمام بالوسائد أسفل رأس الطفل، نظرًا لأنها يُفضل أن تكون مريحة من أجل تسهيل عملية التنفس على الطفل.
  • يجب عدم المبالغة في تغطية الطفل أثناء النوم، ومن الأفضل أن يظل داخل درجات حرارة معتدلة.

نصائح عامة للأم للحفاظ على صحة طفلها من نزلات البرد

بعد أن تعرفنا على أهم طرق علاج نزلات البرد والكحة عند الأطفال، لا بد من معرفة أهم النصائح التي يجب أن تتبعها الأم من أجل الحفاظ على صحة طفلها من الإصابة بنزلات البرد والعدوى الفيروسية المختلفة، ومن ضمن هذه النصائح ما يلي:

  • يجب أن يتناول الطفل العديد من السوائل بجانب الوجبات، وتجنب تناول المشروبات والوجبات الغذائية التي بها نسبة من الكافيين لأنها تزيد من إدرار البول.
  • لا يجب إعطاء الطفل الأدوية المضادة للبرد والكحة دون استشارة الطبيب أولًا.
  • من الأفضل أن يتم دهن أنف الطفل من الخارج باستخدام الفازلين، من أجل تخفيف الجفاف الناتج من الرشح.
  • يُفضل غسل أنف الطفل باستخدام محلول من الماء الملحي عدة مرات مختلفة على مدار اليوم.
  • يجب منح الطفل القدر الكافي من الراحة بقدر المستطاع.
  • ينبغي وضع بعض قطرات من المحلول الملحي في أنف الطفل قبل النوم يساعد على التخفيف من السعال، والتخلص من المخاط الذي يتواجد بداخل الأنف.
  • خلط ملعقة صغيرة من العسل الأبيض مع نصف ملعقة من عصير الليمون، ويتم تقديمه إلى الطفل قبل اللجوء إلى النوم بشكل مباشر.
  • تقديم وجبات الخضروات والفواكه للطفل لأنها تحتوي على العديد من الفيتامينات الهامة لصحة الجسم.

اقرأ أيضًا: تغذية الطفل وزارة الصحة زكيف يتم إضافة الغذاء للطفل؟

بذلك نكون قد قدمنا لكم أهم طرق علاج نزلات البرد والكحة عند الأطفال الطبيعية والطبية، كما تعرفنا على أهم الأسباب والأعراض والمضاعفات الناتجة عن ذلك، وطرق حماية الطفل من الإصابة بنزلات البرد، ونتمنى أن نكون قد أفدناكم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى