صحة طفلي

مخاطر نوم الرضيع على وسادة

مخاطر نوم الرضيع على وسادة يجب أن تكون كل أم على دراية كاملة بها، فالتعامل مع الرضع يكون غاية في الحساسية لعدم إصابته بأي ضرر، وهناك مجموعة من الأمهات تقوم بوضع وسادة تحت رأس طفلها خلال النوم قبل أن يتم العامين من عمره، ومن خلال موقع شقاوة سنتعرف على أضرار نوم الرضيع على الوسادة.

مخاطر نوم الرضيع على وسادة

عكس ما يعتقد الأمهات فإن نوم الرضيع على الوسادة لا يوفر له الراحة، فقد قام مجموعة من الخبراء بالتأكيد على أن نوم الأطفال الأقل من عامين على وسادة يسبب لهم مجموعة من المخاطر والأضرار، وتتمثل الآثار الجانبية لنوم الرضيع على وسادة فيما يلي:

1- النوم على الوسائد وحدوث الاختناق للرضع

فعلى عكس المتوقع أن النوم على الوسادة يجعل الطفل يدخل في مرحلة من الاسترخاء، فحقيقة الأمر أنه عندما تغوص رأس الطفل في الوسادة فهذا يعوق حركته.

بجانب أنه يجعل من الصعب عليه أن يحرك رأسه خلال النوم بطريقة مريحة؛ وينتج عن ذلك أن ضغط الرأس يعمل على تقييد تدفق الهواء الأمر الذي يؤدي إلى الاختناق.

اقرأ أيضًا: نوم الرضيع على بطنه لطرد الغازات

2- متلازمة الموت المفاجئ لحديثي الولادة والنوم على الوسائد

إذا نام الرضيع على وسادة لينة فيزيد ذلك من فرصة الإصابة بالموت المفاجئ، حيث يوجد احتمال كبير بأن تنزلق الوسادة من تحت رأس الطفل؛ مما يجعله يواجه صعوبة في التنفس بشكل طبيعي ومن ثم الموت، وتلك هي أبرز مخاطر نوم الرضيع على وسادة.

3- التواء الرقبة ونوم الرضع على الوسادة

قد يسبب نوم الرضيع على وسادة إلى الإصابة بالتواء في رقبته، حيث إن نسبة كبيرة من الوسائد التي تُباع في الأسواق ضمن مستلزمات الأطفال لا تتناسب مع معايير الأمان والسلامة التي تم اعتمادها من قِبل الجهات المختصة.

4- متلازمة الرأس المسطح لحديثي الولادة

في تلك الحالة تكون منطقة من رأس الطفل مسطحة بصورة واضحة، ويمكن ملاحظتها بسهولة بمجرد النظر إليه من أعلى وهذا ينتج عن نوم الطفل مرات متكررة لمدة طويلة على وسادة، الأمر الذي يصيبه بتشوهات في هيكل الرأس بسبب الضغط بصورة مستمرة عليها.

5- نوم الرضيع على الوسادة وارتفاع درجة الحرارة

يتم صناعة نسبة كبيرة من الوسائد من مواد تعمل على زيادة درجة حرارة الجسم؛ مما يجعله يتعرق بشدة وهذا الارتفاع يمثل خطرًا على صحته.

متى يصبح النوم على الوسادة غير خطير على الرضيع؟

بعد أن يبلغ الطفل العام الثاني من عمره يمكنه أن ينام على وسادة صغيرة الحجم مناسبة له، حيث يقدر على التقلب بشكل أفضل بالإضافة إلى إمكانية اختيار وضعية نوم مريحة.

حيث يجب أن يكون الغطاء الخاص بالوسادة مريحًا ومصنوعًا من القطن بنسبة 100 بالمائة؛ حتى لا تصيب الأنسجة الصناعية بشرة الطفل بتحسس عند الاحتكاك معها.

اقرأ أيضًا: عدد ساعات نوم الرضيع في الشهر الثاني

وضعيات نوم الرضيع الصحيحة

معرفة وضعيات نوم الرضيع الصحيحة من الأشياء الضرورية التي يجب معرفتها، بالإضافة إلى أنه يجب معرفة مجموعة من النصائح التي تقلل من احتمالية حدوث متلازمة الموت المفاجئ عند الرضع، وتتمثل الوضعية المناسبة في النوم على الظهر.

فالمعهد الوطني الأمريكي لصحة الطفل والتنمية البشرية أشار إلى أن نوم الطفل الرضيع على ظهره هي الوضعية المثلى للنوم عند الأطفال بصورة عامة، بالإضافة إلى أنه يُقلل من خطر الإصابة بمتلازمة الموت المفاجئ؛ لأن في تلك الوضعية مجرى الهواء يكون مفتحًا؛ مما يجعله يتنفس بشكل طبيعي.

الأوضاع الغير آمنة لنوم الرضع

توجد مجموعة من الوضعيات الغير آمنة للرضع، والتي قد تؤدي إلى حدوث الكثير من الأضرار، حيث تتمثل تلك الوضعيات فيما يلي:

1- النوم على البطن للرضع

تلك الوضعية قد تؤدي إلى زيادة الضغط على فك الطفل وتقييد التنفس من خلال الضغط على مجرى الهواء، بالإضافة أن وجه الطفل يكون قريبًا جدًا من الملاءات؛ مما يجعله يتنفس نفس الهواء والميكروبات الموجودة على السرير.

2- النوم حديثي الولادة على الجانب

تعمل تلك الوضعية على زيادة خطر الإصابة بمتلازمة الموت المفاجئ ويزداد الأمر سوء عندما يتم تغطية وجه الطفل خلال نومه؛ الأمر الذي ينتج عنه الاختناق وزيادة حرارة جسمه.

اقرأ أيضًا: أفضل 5 طرق لتنظيم نوم الرضيع بعمر شهرين

نصائح هامة لنوم الرضيع

هناك مجموعة من النصائح التي تساعد على نوم الرضيع في وضعية مريحة وغير خطيرة، وتتمثل تلك النصائح في النقاط التالية:

  • ضرورة استخدام مرتبة صلبة بدلًا من المراتب اللينة؛ حتى لا يتعرض الطفل إلى الاختناق أو إصابة رقبته بالالتواء.
  • الحرص على الابتعاد عن تغطية رأس الرضيع خلال نومه.
  • توفير بيئة مريحة ومناسبة لينام الطفل فيها.

مخاطر نوم الرضيع على وسادة متعددة وجميعها تشكل خطورة على صحته؛ لذا فيجب اتباع التعليمات الصحيحة للوقاية من تلك الأضرار.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى