صحة طفلي

طفلي يستيقظ كثيراً في الليل للرضاعة

طفلي يستيقظ كثيراً في الليل للرضاعة هي أحد الشكاوى الشائعة لدى الكثير من الأمهات، وعند استيقاظ الطفل مرات عديدة تشعر الأم بالتعب والإجهاد؛ ولذلك جمعنا لكم الكثير من التفاصيل حول هذه المشكلة، وأهم الطرق التي يمكن للأم أن تتعامل معها من خلال هذا المقال عبر موقعنا شقاوة؛ فتابعينا سيدتي القارئة.

طفلي يستيقظ كثيراً في الليل للرضاعة

طفلي يستيقظ كثيراً في الليل للرضاعة

رغم اهتمام الأم بالطفل، وإطعامه وتغير الحفاضة له، إلا أنها قد تشتكي وتقول طفلي يستيقظ كثيراً في الليل للرضاعة وهناك الكثير من الأسباب التي ينتج عنها استيقاظه ومنها ما يلي:

  • في بعض الأحيان يكون السبب هو ارتباط الطفل بشيء معين عند نومه، مثل ارتباطه بالرضاعة، أو التتينة، أو مص الإصبع، وهو ما يجعله يستيقظ حتى يمص إصبعه أو يرضع مرة أخرى.
  • هناك عدد من الأطفال الذين يستيقظون بمجرد وجود أي همس بجوارهم، وهم يحتاجون إلى الهدوء التام عند نومهم.
  • التطورات التي تمر على الطفل مثل الجلوس، الزحف، المشي، تؤدي إلى القلق حتى يعتاد عليها.
  • مرحلة التسنين من أكثر الأوقات التي تُصيب الطفل بالقلق ليلًا ونهارًا، لأنه يشعر بالألم حتى يشق كل سن مكانه.

لمزيد من المعلومات عن طفلي ينام في النهار ويسهر الليل | إليكِ أهم النصائح لتنظيم نومه

طفلي لا ينام إلا على الرضاعة

عند ارتباط الرضاعة بالنوم فإنها عادة خاطئة لابد أن يتم التخلص منها مع الوقت، لأن الطفل هكذا يرضع حتى وإن كان غير جائع وهو ما يجعله يحصل على كمية زائدة عن حاجته من اللبن ويمكن أن يتعرض إلى الشرقة أو الترجيع.

من الطبيعي في البداية أن طفلي يستيقظ كثيراً في الليل للرضاعة ولكن عندما يصل إلى عمر 4 شهور، هو العمر المناسب لعدم ربط الرضاعة بالنوم، حيث يجب على الأم أن تجعل له روتين آخر قبل النوم غير الرضاعة.

حيث يمكن إرضاعه قبل النوم بفترة، ثم تدليك جسمه بالقليل من الزيت، مع الإضاءة الخافتة التي تساعده على النوم، حيث يمكن أن تكون الرضاعة هي الخطوة قبل الأخيرة عند نومه وليس الأخيرة، حتى لا يربط بينها وبين النوم، وبالتدريج سوف يمكنه التعود على الروتين الجديد.

عندما يستيقظ الطفل ليلًا ويريد أن يرضع، يمكن وضع التتينة في فمه حتى ينام، أو إرضاعه دقائق فقط ثم تهدئته ليعود إلى النوم، ويمكن أن تضع الأم قطعة من ملابسها بجوار الطفل، لأنه يمكن أن يهدأ عندما يشم رائحتها.

متى ينتظم نوم الرضيع؟

ينام الطفل حديث الولادة حوالي 16 أو 17 ساعة على مدار اليوم، ولكن نومه يكون متقطع، ويستيقظ الطفل أكثر من مرة خلال النهار والليل لأنه يرغب في الرضاعة، عندما يصل إلى عمر 3 شهور يمكنه أن ينام من 6 إلى 8 ساعات ليلًا، وهناك الكثير من الأطفال الذين ينتظم نومهم ليلًا، عند الوصول إلى عمر 6 شهور.

تقليل خطر إصابة الرضيع بالموت المفاجئ وهو نائم

قد تقول الأم طفلي يستيقظ كثيراً في الليل للرضاعة ولكن هناك أيضًا قلق لدى الكثير من الأمهات وهو كيفية عدم تعرض الطفل إلى خطر الموت المفاجئ وهو نائم، وفي السطور التالية عدد من الطرق لتجنب حدوث هذه المشكلة:

  • النوم على الظهر هو أفضل وضع لنوم الرضيع، وخلال أول 6 شهور يجب أن ينام بجوار الأم على السرير، أو على الأقل ينام في سرير آخر ولكن في نفس الغرفة.
  • لابد أن يتم التأكد أن الطفل ينام على سرير يكون مسطح، ونظيف، وأن يكون متين.
  • هناك الكثير من الأطفال الذين يتعرضون إلى الموت المفاجئ بسبب ارتفاع درجة الحرارة، وبالتالي لابد أن يتم التأكد أن الطفل ينام في مكان درجة الحرارة به معتدلة.
  • الرضاعة الطبيعية ليست مفيدة فقط في منح الطفل الفيتامينات، والعناصر التي يحتاج إليها، ولكنها أيضًا تجعله يقاوم العدوى، وتقلل من خطر تعرضه إلى الموت المفاجئ.
  • لابد أن تتابعي مع طبيب الأطفال، وأن يفحص الطفل إذا شعرت الأم أنه ليس بخير.

كما نقدم لكم متى ينتظم نوم الطفل حديثي الولادة

مخاطر نوم الطفل الأقل من سنتين على الوسادة

طفلي يستيقظ كثيراً في الليل للرضاعة

بعد التعرف على كيفية التعامل مع طفلي يستيقظ كثيراً في الليل للرضاعة مازلنا نتحدث حول نوم الطفل، وما يجب علينا فعله، وما يجب علينا تجنبه، ومن الأشياء الهامة جدًا عدم نوم الطفل الأقل من عامين على وسادة، وذلك للأسباب التالية:

  • قد تتسبب الوسادة في اختناق الطفل، وهو ما يحدث عندما تغطس رأسه الصغيرة في الوسادة، وهو ما يجعله لا يستطيع التحرك بسهولة، ويمكن ألا يتدفق الهواء له بالقدر الكافي ويختنق.
  • يمكن أن تنزلق الوسادة من أسفل رأسه، وينتج عنها اختناقه وتعرضه إلى متلازمة الموت المفاجئ.
  • عادةً ما يُصنع غطاء الوسادة من مواد تعمل على تعرق الطفل وارتفاع درجة حرارة رأسه، وبالتالي يمكن أن ترتفع درجة حرارة جسمه.
  • إذا نام الرضيع على الوسادة وقت طويل في نفس الوضع، يمكن أن ينتج عن ذلك التواء رقبته.
  • عندما ينام الطفل على الوسادة فترة طويلة، يمكن أن ينتج عن ذلك وجود جزء مسطح في رأسه، وبالتالي تشوه في شكل رأسه.

أوضاع النوم الغير آمنة للرضع

إذا كان طفلي يستيقظ كثيراً في الليل للرضاعة فهو أمر مقلق ومزعج للأم، ولكن بالإضافة إلى حل هذه المشكلة، لابد أن تكون الأم على دراية بأوضاع النوم الغير آمنة، والتي لابد من تجنبها مع الرضيع، وتتمثل في التالي:

النوم على البطن

من أكثر أوضاع النوم الخاطئة التي لابد من تجنبها، لأن نومه بهذه الطريقة يمكن أن يتسبب في اختناقه وعدم تمكنه من التنفس، وكذلك يمكن أن يجعله يستنشق الميكروبات التي توجد على المرتبة.

النوم على الجانب

لا يجب أن ينام الرضيع أيضًا على جانبه، لأنه قد ينقلب على بطنه، ويتعرض إلى خطر الموت المفاجئ، وكذلك لابد أن يتم تجنب تغطية وجه الطفل حتى لا يختنق.

نصائح هامة لنوم الطفل بأمان

بعد التحدث عن مشكلة طفلي يستيقظ كثيراً في الليل للرضاعة تحتوي السطور التالية على عدد من أهم النصائح التي تجعل الطفل ينام في أمان:

  • إذا كان الطفل ينام على السرير بجوار الأم، وهو بجانب الحائط لابد أن يتم إسناد وسادة إلى الحائط، حتى لا يصطدم بها.
  • عدم وضع الطفل في المنتصف على السرير بين الأم والأب، لأنه وضع غير آمن له، ويجب أن ينام على الطرف.
  • ضعي الطفل وهو نائم على ظهره، وليس على جانبه أو بطنه، مع تجنب الوسائد حتى لا تسقط عليه وهو نائم.
  • عندما يبدأ الطفل في التحرك، يمكنك نقله إلى سرير منفصل له سور عالي، حتى لا يتعرض الطفل إلى السقوط.
  • يجب على الأم ألا تغطي الطفل بأغطية كبيرة الحجم وتتركه وحده في الغرفة، لأن ذلك يمكن أن ينتج عنه تعرضه إلى خطر الاختناق.
  • كما يجب ألا تتم المبالغة في إلباس الطفل الكثير من الملابس، ولكن الملابس العادية مع درجة حرارة الغرفة سوف تكون كافية له.

ونوفر لكم عبر الرابط التالي هل ينتظم نوم الرضيع في الشهر الثالث وحيل تساعده على النوم

وفي الختام شكوى الكثير من الأمهات أن طفلي يستيقظ كثيراً في الليل للرضاعة هو ما يجعلها تشعر بالإرهاق بشكل مستمر، ولكن كما ذكرنا يمكن التعامل مع هذه المشكلة من خلال اتباع روتين معين مع الطفل، وتعويده على النوم الهادئ بالتدريج، حتى يمكنه ترك الرضاعة طوال الليل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى