صحة طفلي

طفلي الرضيع يجوع بسرعة

طفلي الرضيع يجوع بسرعة فما هي الأسباب التي يمكن أن ينتج عنها جوعه المستمر؟ وما هي العلامات التي تدل على جوع الرضيع؟ وما العلامات التي تدل على شبعه؟ كل هذا وأكثر هو ما يمكنكم الحصول عليه عبر الفقرات التالية من خلال هذا المقال في موقعنا شقاوة، مع الكثير من التفاصيل التي تتعلق بطعام الرضع؛ فتابعينا سيدتي.

طفلي الرضيع يجوع بسرعة

طفلي الرضيع يجوع بسرعة

عندما يولد الطفل فإنه يعتمد بصورة كلية في الشهور الأولى على الرضاعة فقط، ولذلك تقلق الأم وتحاول أن تتأكد هل الحليب يكفي الطفل أم إنه يشعر بالجوع باستمرار، وبشكل عام يحتاج الرضيع إلى الرضاعة مرة كل بضع ساعات.

للتأكد أن طفلي الرضيع يجوع بسرعة فإن علامات الجوع لدى الرضيع تتمثل في التالي:

  • عندما يضع يده في فمه أو بالقرب منه.
  • عندما يضم شفتيه.
  • اقتراب الرضيع من منطقة الصدر سواء لدى الأم أو شخص آخر.
  • عند رؤية الطفل يضغط بيده على اليد الأخرى.
  • عندما يحرك يده بالقرب من فمه.
  • استدارة عينه نحو زجاجة الحليب إن كان يرضع صناعيًا.

ونوفر لكم من خلال الرابط التالي كم مل من الحليب يحتاج الرضيع؟

علامات الجوع لدى الطفل الاكبر من عام

تظهر لدى الطفل الأكبر من عام علامات أكثر وضوح عندما يجوع، وتتمثل تلك العلامات في التالي:

  • يمكن أن يصل الطفل إلى مكان الطعام، أو يشير نحوه.
  • عندما نعرض عليه الغذاء يفتح فمه.
  • تظهر عليه علامات السعادة عند رؤيته الطعام.
  • يمكنه إصدار بعض الأصوات أو الإيماءات لإخبار أمه أنه جائع.

كيف يكون حليب الأم مشبع

تشكو بعض الأمهات قائلة طفلي الرضيع يجوع بسرعة وفي السطور التالية عدد من النصائح التي تجعل حليب الأم مُشبع:

  • عند إرضاع الطفل، يجب أن تستمر رضاعته من نفس الثدي من 10 إلى 15 دقيقة وليس أقل، حتى يتناول الحليب الخفيف الذي يروي عطشه في البداية، ثم يتناول الحليب الدهني المشبع.
  • حافي على تناول كمية كافية من السوائل بشكل يومي وخاصةً الماء، مع الحفاظ على تناول أنواع الطعام المفيدة، ومنها الخضروات، الفواكه، اللحوم البيضاء والحمراء.
  • عقب ولادة الطفل احرصي على إرضاعه 8 مرات على الأقل كل يوم.
  • قومي بإرضاع طفلك كل مرة من أحد الثديين، حتى يمكنك الحفاظ على إنتاج الحليب بنفس الكمية من الثديين.

علامات شبع الرضيع

تتساءل الأم عن العلامات التي تدل على شبعه، حتى يمكنها التأكد أنه غير جائع، وتتمثل تلك العلامات في التالي:

  • بعد رضاعة الطفل عندما يشبع يقوم بإغلاق فمه، لأنه لا يريد المزيد من الحليب.
  • يقوم بتحريك رأسه بعيدًا عن الثدي، وهو عكس ما يفعل عندما يجوع.
  • يتوقف الطفل عن مص الحلمة أو مص إصبعه عندما يشبع.
  • يترك الحلمة، وعادةً ما ينام.
  • عندما تجده الأم يلتفت أو ينظر إلى أشياء حوله ويترك الرضاعة.

كما نقدم لكم أول طعام للطفل الرضيع متى يبدأ؟ وكيف نعرف أن الأطفال مستعدون للطعام

هل يجب إيقاظ الطفل للرضاعة؟

طفلي الرضيع يجوع بسرعة

قد تقول الطفل طفلي الرضيع يجوع بسرعة ولكن ماذا إذا نام الرضيع أكثر من ساعة، هل يجب إيقاظه في هذه الحالة أم لا؟، ويرى الأطباء أن الطفل خلال الشهور الأولى من عمره إذا نام أكثر من ساعتين يجب على الأم إيقاظه وإرضاعه.

لأن الطفل في الشهور الأولى لا يعتمد سوى على الرضاعة فقط للحصول على التغذية والنمو، وفي حالة عدم حصوله على القدر الكافي من الرضاعة، فإن ذلك يؤثر على تغذيته ونموه، وبالتالي يؤثر على صحته ووزنه.

كما يمكن أن تقوم الأم بإرضاع الطفل وهو نائم دون أن توقظه، ولا يُشكل هذا أي خطورة على الطفل، والمهم هو أن يكون وضعه خلال الرضاعة صحيح.

أسباب الجوع المستمر للرضيع

من أكثر الشكاوى بين الأمهات أن طفلي الرضيع يجوع بسرعة وهو ما يجعل الأم تشعر بالتعب المتواصل، وتتمثل أسباب الجوع المستمر في التالي:

  • الإحساس بالأمان: أكثر وقت يشعر به الرضيع بالأمان، هو وقت الرضاعة، لأنه يكون قريب من الأم ومن دقات قلبها، وهو أقرب وضع لما كان عليه قبل الولادة وهو في الرحم.
  • حجم الثديين: إذا كان حجم الثدي لدى الأم صغير، فإن ذلك يمكن أن ينتج عنه تخزين كمية قليلة من اللبن، وإفراغ الثدي بالكامل بعد كل رضعة، أو عدم اكتفاء كمية الحليب به لإشباع الطفل.
  • معدة الرضيع: عندما يولد الطفل تكون معدته صغيرة جدًا، وهو ما يجعله في البداية يمكنه الرضاعة كل ساعة بسبب تناول كمية قليلة من الحليب في كل مرة، وكلما يكبر الطفل يكبر حجم المعدة، وبالتالي يقل عدد الرضعات التي يحتاج إليها.
  • مرض الطفل: في بعض الأحيان يرضع الطفل لأنه يشعر بألم وليس جائع، ولكن قد يتسبب هذا في عسر الهضم وبالتالي المزيد من الألم، وبصورة عامة بعد مرور أسابيع يحتاج الطفل إلى مدة تتراوح من ساعة ونصف إلى ساعتين لهضم الحليب.
  • طعم الحليب: قد يشعر الطفل أن الحليب طعمه لذيذ، وهو ما يجعله يريد تناول المزيد منه طوال الوقت.

لماذا لا يشبع الرضيع من حليب الأم؟

عندما تشكو الأم طفلي الرضيع يجوع بسرعة فإنها لابد أن تتعرف في البداية أن هناك نوعان من الحليب الذي ينزل من الثدي، وهما كالتالي:

  • النوع الأول: هو الحليب الذي ينزل من الثدي في البداية لمدة تتراوح من 10 إلى 15 دقيقة، وهو حليب لونه أبيض، يتكون من نسبة كبيرة من الماء، وهو ما يمكنه ري عطش الطفل.
  • النوع الثاني: هو الحليب الذي ينزل بعد مرور حوالي ربع ساعة على رضاعة الطفل، ويميل لونه نحو الأصفر الفاتح، ويتميز باحتوائه على الدهون، الكالسيوم، مع جميع أنواع العناصر الغذائية التي يحتاج إليها الطفل.

وبالتالي إذا كانت الأم تتسرع وترضع الطفل فقط 10 دقائق مثلًا، أو ترضعه عشر دقائق ثم تنقله إلى الثدي الآخر، فإنه في هذه الحالة لا يشبع، والسبب هو أنه تناول فقط الحليب الخفيف الذي ينزل في البداية من الثديين، ولم يتناول الحليب الدهني المشبع.

لماذا يجوع الطفل الذي يرضع طبيعي أكثر؟

إذا كانت الأم تُرضع طفلها طبيعيًا، ولا تقوم بإرضاعه رضعات صناعية أو أعشاب، فإنها عادةً ما تتساءل لماذا طفلي الرضيع يجوع بسرعة ولكن الإجابة تتمثل أن ذلك أمر طبيعي في بداية عمره، وليس شيء مقلق، والسبب هو أن حليب الأم سهل الهضم، لأن نسبة 80% أو اكثر من تكوينه الماء.

كما يحتوي على عدد من البروتينات السهلة الهضم، وعدد من الإنزيمات التي تساعد على الهضم، وهو ما يجعل الطفل الذي يرضع طبيعيًا يتبرز عقب الرضاعة مباشرةً، ونادرًا ما يعاني هذا الطفل من الإمساك أو من عسر الهضم، على عكس الطفل الذي يرضع صناعي.

حيث يشبع الطفل الذي يرضع صناعي لأن الحليب الصناعي يأخذ وقت أطول للهضم، ولذلك لابد ألا تقلق الأم من طلب الابن المستمر للحليب، طالما أن وزنه يزيد بصورة جيدة، وصحته جيدة.

لمزيد من المعلومات عن كم عدد الرضعات لطفل عمره 6 شهور

يشكو عدد من الأمهات طفلي الرضيع يجوع بسرعة وكما ذكرنا هناك الكثير من الأسباب التي ينتج عنها جوع الطفل، والمهم هو أن تكون لدى الأم الخبرة الكافية في معرفة هل هو جائع بالفعل، أم أن هناك سبب آخر لبكائه، وبالتالي يمكنه التعامل معه بالطريقة الصحيحة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى