صحة طفلي

مدة التئام عظام الساق عند الأطفال

مدة التئام عظام الساق عند الأطفال تكون قليلة بالمقارنة مع التئام الكسر عند البالغين، وذلك لتواصل النمو لدي الأطفال، ومن خلال موقع شقاوة سوف يتم معرفة تفاصيل أكثر بخصوص أطفالنا، من أجل التعامل بصورة سليمة مع أي ظرف يتعرض له الطفل خلال مراحل نموه واكتشافه للعالم الذي يتعامل معه ويعيش فيه.

مدة التئام عظام الساق عند الأطفال

إن أجسام الأطفال دائما في صراع مع الإصابات وذلك أمرًا طبيعيًا لأنهم يقوموا باكتشاف كل أمر جديد يسير حولهم، فمن رحمة ربنا جعل التئام أي جرح أو إصابة تحدث لهم تتم بشكل أسرع، وذلك من خلال استمرار عملية النمو التي تسهل ذلك، وبالتالي فترة شفاء عظام الساق عند الأطفال لا تأخذ وقت طويل.

تتم عملية الالتئام المبدئية لدي الأطفال في حدود 4:6 أسابيع، وذلك بالنسبة للأطراف العلوية.. بينما تستغرق المدة من 6:8 أسابيع في الأطراف السفلية.

اقرأ أيضًا: هل الخبطة في البطن تؤثر على الجنين

أعراض كسر الساق عند الأطفال

بعد التعرف على مدة التئام عظام الساق عند الأطفال، يجب معرفة أنه عند حدوث كسر في الساق لدي أي طفل فسوف تظهر أعراض لهذا الكسر على الطفل، ومن هذه الأعراض:

  • امتناع الطفل عن المشي والحركة.
  • ارتفاع الحرارة ووجود انتفاخ في الجزء المكسور.
  • وجود ألم عند ثني الساق.
  • بعد مرور أسبوعين من الكسر يظهر نسيج لين في الأشعة.

تشخيص منطقة الكسر في الساق

يقوم الطبيب المعالج بفحص منطقة الإصابة للكشف عن وجود أي تشوهات أو أي جرح مفتوح، وذلك باستخدام الأشعة السينية التي تعرف باسم x-ray، وقد يحتاج الطبيب إلى القيام بإجراء الأشعة المقطعية CT)) أو أشعة الرنين المغناطيسي (MRI).

علاج كسر الساق عند الأطفال

يختلف العلاج المحدد للكسر وكذلك مدة التئام عظام الساق عند الأطفال تبعا لنوع الكسر وموقعه، ففي حالة كسور الإجهاد قد يتطلب الأمر الراحة والثبات، كما أن هناك أساليب يتم إتباعها من أجل العلاج مثل:

  • ضبط الساق الذي حدث بها الإصابة، حيث إن العلاج المبدئي للكسر يتم داخل عيادة جراحية حتى يتم تحديد درجة الإصابة، كما يتم خلال هذه الخطوة إعادة الأجزاء إلى أماكنها من خلال الطبيب المعالج، ثم يتم تجبير بعض الأماكن من الكسر لتهدئة الورم.
  • عدم إجراء الحركة بقدر الإمكان وذلك عن طريق عمل جبيرة أو الجبس، لمساعدة العظام في العودة إلى مكانها الطبيعي ويستمر ذلك لمدة من 6:8 أسابيع.
  • يقوم الطبيب المعالج بكتابة بعض الأدوية المسكنة لتقليل الآلام.
  • بعد الانتهاء من المدة المحددة للجبيرة وإزالتها يحتاج الطفل المصاب إلى المتابعة لعمل علاج طبيعي، حتى يعود للساق النشاط مرة أخرى.

اقرأ أيضًا: أسباب رجفة الجسم عند الأطفال

العوامل المسؤولة عن تعديل وضع الكسر للطفل

إن مدة التئام عظام الساق عند الأطفال تتغير تبعًا لمجموعة من العوامل، مما يجعلها غير ثابتة لجميع الأطفال، ومن هذه العوامل:

  • مدي تأثير الكسر على الأنسجة المحيطة بالعظم المكسور.
  • العمر الزمني للطفل.
  • مدى قرب المفصل من منطقة الكسر.
  • مدى شدة ونوع الكسر.

مراحل التئام الكسر عند الطفل

إن التعامل مع الأطفال يجب أن يكون بحذر، لذا عند إصابة الطفل بأي كسور لابد من الذهاب إلي الطبيب المختص، والمناسب لنوع الإصابة التي تعرض لها الطفل، وأن يكون على دراية بمعرفة المراحل الأساسية لالتئام كسر العظام عند الأطفال.

حيث إن مراحل التئام الكسر عند الأطفال ثلاث مراحل كالآتي:

1- مرحلة تجلط الدم

هي المرحلة الأولى، وتبدأ من وقت حدوث الكسر إلى أسبوع.

2- مرحلة التكلس المبدئي

هي المرحلة الثانية، وتتراح بين من 1 وحتى 6 أسابيع.

3- مرحلة الالتئام النهائي ونحت الكسر

المرحلة الثالثة والأخيرة، ومدتها من شهر إلى سنتين.

علامات التئام العظام

استكمالًا لموضوع مدة التئام عظام الساق عند الأطفال سوف يتم الحديث عن علامات التئام العظام، حيث تلتئم عظام الساق عند الطفل في الغالب خلال شهور من وقت حدوث الكسر، ويلاحظ ذلك من خلال العلامات التالية:

  • يتم اندفاع الدم إلي المنطقة المصابة لكي تتم عملية الالتئام.
  • يبدأ الكالس في التكوين بعد الأسبوع الأول من الكسر، حيث أنه يقوم بتكوين أنسجة عظمية غنية بالكولاجين الذي يتصلب مع الوقت.
  • يتم بدء العظام الجديدة في التكوين حتى يتم استبدال الكالس بمجرد أن تتحرك الخلايا المسؤولة عن تكوين العظام الجديدة.
  • في خلال بضعة أشهر يتم تكوين عظام أكثر سمكًا وقوى.

اقرأ أيضًا: علاج تقوس الساقين للأطفال وطرق الوقاية منه

التفرقة بين كسر الأطفال وكسر البالغين

من الطبيعي أن يكون هناك اختلاف بين إصابة الشخص البالغ وبين إصابة الطفل، وذلك تبعًا لحيوية وطبيعة الجسم لكلا منهم، حيث يرجع الفرق إلى:

  • نشاط عامل النمو عند الأطفال، فأصبح من السهل تعديل شكل ونحت العظام إلى الشكل الذي كان علية قبل عملية الكسر.
  • وجود الغشاء السميك على العظام عند الأطفال، الذي يسمح بعملية تجمع الدم وحدوث التجلط مما يعمل على تكوين تكلس أولي كثيف في وقت أقل مقارنة بالبالغين.

الوقت الذي يستغرق لكي يتعافى فيه عظام الساق عند الأطفال قليل بالنسبة للفترة التي يحتاجها البالغين، ويرجع ذلك إلى عامل النمو عند الطفل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى