صحة طفلي

هل يفسد حليب الأم بعد توقف الرضاعة

هل يفسد حليب الأم بعد توقف الرضاعة؟ وكيف يُمكن تحفيز الطفل للعودة للرضاعة الطبيعية مرة أخرى؟ فالرضاعة الطبيعية تعد خطوة مهمة جدًا لتأثيرها البالغ على نمو الطفل وتغذيته السليمة، لذا من خلال موقع شقاوة سنجيب على سؤال هل يفسد حليب الأم بعد توقف الرضاعة، علاوةً على إعطاء بعض النصائح حول الرضاعة الطبيعية.

هل يفسد حليب الأم بعد توقف الرضاعة

بادئ ذي بدء نذكر أن حليب الأم لا يكون بصورة مخزون في الثدي، ولكن هو عبارة عن عملية متجددة داخل الثدي، فعند التوقف عن الرضاعة يتوقف الإنتاج بالضرورة.

لكن بمجرد وضع حلمة الثدي في فم الطفل يتجدد إنتاج الحليب مرة أخرى، وتتم الرضاعة بصورة طبيعية، ما يستدعي القول بأن الحليب لا يكون فاسدًا بعد توقف الرضاعة بل ينتج عن عملية إنتاجه في الحال.

أوصت منظمة الصحة العالمية النساء بالرضاعة الطبيعية خصوصًا خلال الستة أشهر الأولى للطفل، وذلك لأنها من أهم مصادر الغذاء للطفل، وكافية لما يحتاجه في تلك الفترة، لدرجة أنه يتم الاكتفاء بها لنمو الطفل نموًا سليمًا.

جدير بالذكر أنه في بعض الحالات لا تتمكن النساء من إرضاع أطفالهنّ بالطريقة الطبيعية، ويعود ذلك لوجود مشكلات معينة تجعل هناك ضرورة إلى اللجوء للحليب الصناعي.

علمنا إذًا أن حليب الأم لا يفسد عند التوقف عن الرضاعة، ولكن يتوقف ويعود مرة أخرى، على أن تلك العودة الاستمرارية تكون أصعب كلما طالت فترة التوقف عن الرضاعة، فمثلًا عند التوقف عن الرضاعة لمدة ستة أيام يبدأ الحليب بالتوقف.

اقرأ أيضًا: هل يفسد حليب الأم في الثدي؟

كيفية عودة الطفل للرضاعة بعد التوقف

كما قمنا بالإجابة على سؤال هل يفسد حليب الأم بعد توقف الرضاعة يجب معرفة علاج عواقب التوقف عن الرضاعة المتمثل في توقف إنتاج الحليب أو بشكل أصح صعوبة إنتاجه، لأن إنتاجه يكون بصورة متجددة كما ذكرنا، ويتم ذلك من خلال:

  • قومي بحمل طفلك بالقرب من ثدييك، ولا تقومي بإجبار الطفل على مسكه، فقط اتركيه حرًا.
  • اسمحي لطفلك بمص إصبعه بدلًا من مص ما تسمى باللاهية حتى يشعر الطفل بملمس الجلد الذي يشبه ملمس حلمة الثدي، بدلًا من تعوده على لمس الزجاجة البلاستيكية.
  • إخفاء زجاجة الرضاعة عن طفلك وإلهاءه عن استخدامها حتى يسهل استبدالها بالثدي.
  • محاولتك لإرضاع طفلك ليلًا أثناء نومه يجعل الأمر أكثر سهولة في عودته للرضاعة الطبيعية.
  • بعد تعود الطفل على الرضاعة الصناعية، يجب عليك استخدام واقي الحلمة عند العودة للرضاعة الطبيعية.
  • التواصل المستمر بين طفلك وثديك حتى عند اللعب حاولي وضعه جانبه في معظم الوقت لتذكيره به، ويُمكنك النوم بجانب طفلك أيضًا.

نصائح للأم عند العودة للرضاعة

بعد التأكد بالإجابة بالنفي على سؤال هل توقف الرضاعة مفسد لحليب الأم، نشير إلى أن هناك بعض النصائح للعودة للرضاعة، ومنها:

  • في البداية عليك الاهتمام بحالتك الصحية والنفسية عند العودة، واجعلي أمر الرضاعة الطبيعية أمر محبب.
  • عند العودة للرضاعة حافظي على القيام بها في مواعيد منتظمة حتى يتعود عليها الطفل في وقت محدد، وبالتالي سوف يتذكر تلقائيَا الرضاعة في ذلك الوقت.
  • في حالة التوقف عن الرضاعة في عمر الطفل الأقل من 6 شهور، عليك دون تردد الرجوع للرضاعة.
  • أجعلي نظامك الغذائي في ذلك الوقت يساعدك على إنتاج الحليب مثل تناول الفاكهة وأيضًا شرب الماء وشرب الحلبة، لأنها من المحفزات على إدرار اللبن داخل الثدي.

اقرأ أيضًا: هل الحليب المتحجر يضر الطفل

تنشيف حليب الأم بعد التوقف عن الإرضاع

بعد الرد على سؤال هل يفسد حليب الأم بعد توقف الرضاعة، ومعرفة بعض الطرق للعودة للرضاعة الطبيعية، وجب التعريف بكيفية تنشيف حليب الأم بطريقة سليمة بعد الرضاعة.

في البداية نشير إلى أن عملية تنشيف الحليب في ثدي الأم تُسمى بـ “قمع الإرضاع”، ويختلف تأثير عومل التنشيف تبعًا لعمر الطفل وكمية حليب المرأة.

من العوامل المهمة أنه كلما قل عدد مرات الإرضاع كلما قل إنتاج اللبن، وبالتالي سهولة التنشيف، كما أن تنشيف الثدي يبدأ بتقليل الأم لعدد مرات الرضاعة تدريجيًا حتى التوقف.

من نتائج تنشيف الثدي من الحليب حدوث تغيرات في هرمونات الجسم، مما يسبب اكتئاب لدى بعض النساء، وأساليب تنشيف الحليب بعد التوقف عن الرضاعة لا تحتاج للجهد عند اتباعها، ومنها:

  • عند أخذ القرار بتجفيف الثدي عليك بالتوقف عن ضخ اللبن ويجب أن تكون امتنعت الأم عن الرضاعة قبلها حتى يدرك جسمك عدم حاجته لتحفيز إنتاج اللبن، وبالتالي يتوقف عن إنتاجه.
  • هناك طريقة تستخدمها النساء وأحيانًا تجدي بفائدة، وهي ربط الثدي لتقليل إنتاجه للبن.
  • قومي بتدليك ثديك لكن دون الإفراط في ذلك، مع تجنب تدليك الحلمتين عند تعرض الثدي للاحتقان.
  • هناك أدوية تساعدك على هذا الأمر، مثل أدوية منع الحمل أو أدوية الأستروجين.
  • استخدام الأعشاب حتى تقلل من إنتاج اللبن داخل الثدي ومن هذه الأعشاب: شاي المرمية، زيت النعناع من خلال وضعه على الثدي، الياسمين.
  • عند تحجر الثدي لمدة تزيد عن أسبوع يجب استشارة الطبيب على الفور..

اقرأ أيضًا: معلومات عن الرضاعة الطبيعية

مفاهيم خاطئة حول الرضاعة الطبيعية

في إطار الإجابة على سؤال هل يفسد حليب الأم بعد توقف الرضاعة، نشير إلى أن هناك بعض الشائعات حول الرضاعة الطبيعية لا أساس لها من الصحة، ومن هذه المفاهيم الخاطئة:

  • عدم الرضاعة مباشرة بعد الولادة، لكن هذا يجعل الموضوع أكثر تعقيدًا عند الرضاعة.
  • هناك مفهوم خاطئ حول التخلص من لبن الرسوب الذي يكون في شكل سائل أصفر ينزل من ثدي الأم، لاعتقادهم أنه مضر للطفل، لكن أثبت أن هذا السائل مفيد للطفل بسبب احتوائه على البروتينات المهمة.
  • البعض يعتقد أنه عندما يكون لبن الأم خفيف أنه ليس مغذي للطفل، لكن ذلك من المفاهيم الخاطئة فمن الطبيعي أن يكون لبن الأم خفيف في البداية ثم يثقل.
  • يمكن حدوث تشقق بحلمة الثدي، فذلك يرجع إلى حمل الأم لطفلها بطريقة خاطئة أثناء الرضاعة، ولا يرجع إلى مشكلات في الرضاعة ذاتها.
  • من الأساليب الخاطئة والشائعة في عملية الفطام هي وضع الأم شطة أو صبار أو قهوة على ثديها حتى لا يرغب الطفل فيه مرة أخرى، لكن ذلك يسبب ضرر كبير لنفسية الطفل، فالفطام الصحيح يجب أن يبدأ تدريجيًا.
  • من المعتقدات الخاطئة أنه يجب فطام البنت في عمر السنة والنصف أما الولد في عمر السنتين، فنشير إلى أن العمر الصحيح للفطام هو العامان لكلاهما.
  • هناك من يعتقد أن الرضاعة من الأمور المورثة، أي أن عدم قدرة الأم على الرضاعة راجع لعدم قدرة أمها على رضاعتها، ولكن من المؤكد أنه لا دليل علمي لذلك ولا توجد أي علاقة بينهم.
  • لا تحاولي إعطاء طفلك أي مشروب قبل 6 أشهر غير حليبك، فمعتقدات أن الينسون مفيد للطفل في ذلك الوقت من المفاهيم الخاطئة.
  • كما أنه من أكثر المعتقدات الخاطئة ما أثار السؤال حول هل يفسد حليب الأم بعد توقف الرضاعة، فقد أشرنا إلى أنه متجدد لا يفسد.

إن استمرارية الحليب في ثدي الأم من النعم التي يجب الحفاظ عليها لإتمام الرضاعة الطبيعية بشكل سليم حفاظًا على صحة الطفل حتى يتم فطامه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى