صحتك

علاج أكياس الثدي المائية

علاج أكياس الثدي المائية من الأحاديث الدائمة بين فصائل كبيرة من النساء فهي تصيب الكثيرات، ويظل السؤال المتكرر هنا هل تختفي هذه الأكياس بدون علاج أم أنها تحتاج بعض من التدخلات العلاجية، أم يتم اللجوء إلى خيار الاستئصال، لذا نحن اليوم عبر موقع شقاوة سوف نعرض مجموعة من المعلومات التي تخص أكياس الثدي والتي من خلالها يتم توضيح أركان الموضوع حتى يتم الوصول إلى طريقة العلاج الصحيحة.

اقرأ أيضًا: أعراض أكياس الثدي الحميدة

ما هي أكياس الثدي المائية؟

علاج أكياس الثدي المائية

هذه الأكياس تعد من المشكلات الصحية التي تحدث بشكل واسع عادة عند السيدات التي تصل إلى سن معين وهو من 35 إلى 50 عام، حيث أن أكياس الثدي تتكون من الإفرازات المختلفة من الثدي أو من خلال الإفرازات التي تتكون من الماء الموجود في الجسمز

كما أن الأحجام الخاصة بهذه الأكياس ليست واحدة إنما تختلف من سيدة إلى أخرى، فنحن نلاحظ أن بعضها يكون صغير الحجم للغاية، وهناك بعض من السيدات تعاني من أكياس ذات حجم كبير وملحوظ، وأيضًا تلك الأكياس تؤثر بشكل كبير على حجم الثدي الطبيعي، وقد يعاني بعض السيدات من ظهور أكثر من كيس داخل الثدي في أن واحد.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع تكيسات الثدي

أسباب تكون أكياس الثدي المائية

لمعرفة كيفية علاج أكياس الثدي المائية يجب أولاً معرفة الأسباب التي تقف وراء ظهور الأكياس المائية في الثدي والتي تعاني منها معظم النساء في العالم، ومن أبرز هذه الأسباب ما يلي:

  • قد يحدث تكون الكيس المائي بسبب عدوى معينة أو حدوث التهاب قوي.
  • كما أنه قد يكون السبب وراءه مرض وراثي، وهو ما تعاني منه النساء داخل الأسرة الواحدة.
  • كما أن الالتهابات والتقرحات المزمنة من أهم أسباب تكون الأكياس المائية داخل الثدي.
  • قد يكون السبب أيضًا ناتج عن انسداد في بعض القنوات التي توجد داخل الجسم وبسببها يحدث هذا التكيس.
  • ويختلف السبب الخاص بتكون الكيس المائي حسب نوع الكيس وأيضًا مكان ظهوره.

أعراض أكياس الثدي المائية

هناك مجموعة من أعراض تكيسات الثدي والتي إذا ظهرت على أي امرأة فهذا دليل على وجود تكيسات قوية في الثدي ويجب علاجها سريعًا، وهي كالتالي:

  • الشعور بوجود كتلة ذات حجم بارز في منطقة الثدي ويمكن ملاحظتها من خلال اللمس، وقد تكون تلك الكتلة مستديرة أو بيضاوية الشكل، أما من حيث الملمس فقد تكون لينة من السهل تحريكها وقد تكون صلبة لا يمكن تحريكها من مكانها داخل الثدي.
  • الشعور بالألم والتورم في إحدى الثديين أو الإصابة بحالة من الاحتقان في هذه المنطقة والتي تكون في محيط الكتلة التي توجد داخل الثدي.
  • أيضًا في حالة ملاحظة نزول بعض من الإفرازات من أي من الحلمتين، وتكون تلك الإفرازات لونها شفاف أو قد تكون ذات لون أصفر أو داكن.
  • قد تلاحظ السيدة أيضا زيادة حجم هذه الكتلة وازدياد الشعور بالتعب والألم خاصة في فترة الدورة الشهرية وقبلها مباشرةً، ثم تلاحظ انخفاض حجم هذه الكتلة واختفاء الأعراض الخاصة بها وذلك بعد انتهاء فترة الدورة الشهرية.
  • قد تعاني من مشكلة أيضاً في الشعر، حيث يحدث حالة من ظهور الشعر في بعض الأماكن في الجسم، وأيضًا قد تعاني بعض النساء من حالة تساقط كبيرة في الشعر قد تصل إلى الصلع.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع الورم الليفي في الثدي

علاج أكياس الثدي المائية

في حالة كانت المرأة تعاني من بعض من أنواع تكيسات الثدي المائية وأيًا كان حجم هذه التكيسات سواء كانت صغيرة جدًا أو كبيرة الحجم، يمكنها اللجوء لإحدى طرق العلاج المعتمدة عالمياً، ومن أبرز طرق علاج أكياس الثدي المائية ما يلي:

سحب السائل بإبرة دقيقة

تعد إحدى الطرق التي يمكن الاعتماد عليها في علاج تكيسات الثدي، وذلك في حالة إذا كان هذا الكيس كبيرًا أو يسبب حالة من عدم الراحة، فهنا يقرر الطبيب بشكل قطعي سحب السائل باستخدام بعض الأدوات الطبية، والتي تتمثل في إبرة دقيقة.

حيث يكون بداية الأمر عن طريق استخدام تقنية التصوير بالموجات فوق الصوتية وهي من أهم التقنيات التي تستخدم لاكتشاف تكيسات الثدي المائية، تساعده هذه الخطوة في العثور على مكان الكيس بسهولة، ثم يتم البدء في سحب السائل الموجود في الكيس والذي يمكن أن يكون له لون فاتح أو غامق.

وأيضًا قد يكون دمويًا فهنا يجب أن يتم إرسال عينة إلى معمل التحاليل، ويذكر أنه بمجرد أن يتم سحب السائل لا يبقى أي أثر لهذا الكيس المائي، وفي نفس الإطار يجب التنويه إلى أنه في بعض الأحيان تعود التكيسات إلى الظهور مرة أخرى أو من الممكن أن تحدث تكيسات جديدة.

استخدام العلاج الهرموني

في حالات أخرى من علاج أكياس الثدي المائية قد يقرر الطبيب أن يتم إعطاء المريضة بعض من أنواع العلاج الهرموني، وهي من أشهر تقنيات العلاج المتعارف عليها والتي تساعد على التخلص من جميع أنواع الأكياس داخل الجسم.

حيث يتم إعطاء المرأة مواد هرمونية مثل التاموكسيفين وهو عبارة عن نوع من أنواع حبوب منع الحمل والتي تعمل على تنظيم الدورة الشهرية، كما أنها تساعد بشكل كبير في تقليل احتمالات تكوين جميع تكيسات الثدي.

ويتم استخدام هذا الخيار في حالات محددة وهي التي تكون فيها الحالة تعاني من بعض من الأعراض القوية، حيث أن هذا العلاج قد يساهم ويساعد في إيقاف ومنع حدوث تكيسات الثدي كما أنه قد يكون له بعض الآثار الجانبية المتمثلة في وقف الدورة الشهرية.

اقرأ أيضًا: ألم في الثدي الأيسر مع الكتف والذراع

إمكانية التدخل الجراحي

من الخيارات التي تكون متاحة أمام المختصين من أجل التخلص من جميع أكياس الثدي المائية، يقرر الطبيب المختص أن يتم اللجوء إلى الجراحة وذلك إذا تم التوصل إلى أن هذه التكيسات الموجودة في الثدي تحتوى على سوائل مُدممة وضارة، أو في حالة إذا ظهرت أي من علامات تكون مُقلقة من وجود بعض من هذه التكيسات، وهو خيار منتشر الاستخدام من قبل الأطباء في الوطن العربي.

استخدام زيت زهرة الربيع المسائية

زيت زهرة الربيع المسائية

هناك بعض من العلاجات الآمنة والتي يتم استخدامها بشكل منزلي، حيث يصف الأطباء لبعض النساء التي تعاني من تكيسات الثدي المختلفة، بأن تحرص على تناول زيت زهرة الربيع المسائية، فهو من أفضل العلاجات التي تكون بطيئة المفعول ولكنها آمنة.

وهي عبارة عن مكمل غذائي مكون من الحمض الدهني أو (حمض اللينوليك)، وجاء ذلك بعد أن أشارت كثير من الأبحاث إلى أن هذا النوع من المكمل الغذائي يساعد في التخلص من جميع ألام الثدي أو تخفيفها بشكل كبير وخاصة التي تكون مصاحبة للدورة الشهرية.

حيث أنها تكون مرتبطة بظهور بعض من تكيسات الثدي المائية، وفي نفس الإطار أكد أحد الباحثين أن جميع النساء اللاتي يعانين من مشكلة نقص حمض اللينوليك قد يعانون من التقلبات الهرمونية وخاصة خلال فترة الدورة الشهرية.

اقرأ أيضًا: أعراض الكيس الدهني في الثدي الأيسر

إلى هنا نكون قد أوضحنا لجميع النساء كل ما يخص علاج أكياس الثدي المائية والتي أصبحت مشكلة طبية هامة منتشرة بين مختلف النساء، ويجب التخلص منها بشكل سريع وأمن، وننصح الجميع من السيدات بزيارة طبيب مختص من أجل الكشف الدوري واكتشاف أي أكياس غريبة داخل الجسم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى