ولادة

أعراض أكياس الثدي الحميدة

أعراض أكياس الثدي الحميدة عديدة، ولكنها قد تختلف من امرأة لأخرى، كما أنها تختلف في حدتها ما بين الأعراض الطفيفة والأعراض الشديدة.

لذا فإننا من خلال موقع شقاوة سوف نساعدكم على معرفة أعراض أكياس الثدي الحميدة، وسنوافيكم بجميع المعلومات اللازمة.

أعراض أكياس الثدي الحميدة

الإصابة بأكياس الثدي الحميدة لا تقتصر على فئة عمرية معينة من النساء، إذ إنه من الممكن أن تصاب العديد منهن بمختلف الأعمار بهذه الحالة المرضية خاصةً اللاتي تحت سن 50 أي في مرحلة ما قبل انقطاع الحيض.

كما أن النساء اللاتي يلجأن للعلاج الهرموني عقب انقطاع الطمث يكونون عُرضة أيضًا للإصابة بكيسات الثدي، فما هي كيسات الثدي في الأساس؟

أكياس الثدي الحميدة هي عبارة عن جيوب ممتلئة بالسوائل تنشأ داخل الثدي، وذلك بفعل نمو الأنسجة بشكل غير طبيعي، وفي الأغلب تكون هذه الأكياس في أحد الثديين، وفي بعض الحالات تكون في كليهما.

عادةً أكياس الثدي تكون أورام حميدة أي غير سرطانية، حجمها يشبه حجم البالون الصغير المملوء بالماء، وملمسها صلبًا، وفي النقاط التالية سوف نعرض لكم أعراض أكياس الثدي الحميدة:

  • وجود كتلة ناعمة تكون بيضاوية أو دائرية، وسهلة في التحريك عند تحسسها.
  • خروج إفرازات من الحلمة صفراء اللون أو شفافة، أو من الممكن أن تكون بني داكن أو شبيهة باللون القمحي.
  • الشعور بالألم في موضع الكتلة داخل الثدي خاصةً قبل موعد الدورة الشهرية، كما أن حجم هذه الكتلة يكون متزايدًا.
  • صغر حجم التكيسات في الثدي وربما اختفائها بعد أن تأتي الدورة الشهرية.

اقرأ أيضًا: علاج كتل الثدي أثناء الرضاعة

أسباب تكون أكياس الثدي الحميدة

بعد أن تعرفنا على أعراض أكياس الثدي الحميدة، حان الآن أن نعرض لكم الأسباب، ولكن قبل التطرق إلى معرفتها يلزم التعرف أولًا إلى بنية الثدي، لأنه من خلال هذا الأمر سوف يتضح لنا كيفية تكون هذه الأكياس.

فبالحديث عن بنية الثدي نجد أن الثدي عبارة عن مجموعة فصيصات تُعرف باسم الغدد اللبنية أي الغدد المنتجة للحليب، كما أنه يتكون أيضًا من مجموعة من القنوات التي تحمل الحليب إلى خارج حلمة الثدي.

يحيط بتلك الفصيصات والقنوات مجموعة من الأنسجة الدهنية تعمل على حمايتهما، ففي بعض الأحيان تتسرب السوائل من بين هذه الأنسجة، وتتراكم داخل الغدد اللبنية مؤدية إلى تكون أكياس الثدي الحميدة.

هذه الأكياس تبدأ في النمو والوصول إلى قنوات الحليب التي تحيط بالغدد اللبنية إلى أن تصبح على هيئة كتلة متماسكة وتكون لينة عند تحسسها، هذه الكتلة هي الورم الحميد.

أنواع الأورام والأكياس الحميدة في الثدي

على الرغم من تعدد أنواع الورم الحميد إلا أن أعراض أكياس الثدي الحميدة ثابتة كما أسلفنا الذكر عنها، حيث إنه يوجد ثلاثة أنواع للأورام الحميدة في الثدي، وفيما يلي سوف نذكرها لكم:

1- أكياس الثدي الحميدة البسيطة

إن حجم الورم البسيط الحميد في الثدي يتراوح بين 1 و 3 سنتيمترات، لكنه لا يجعل المرأة المصابة به مُعرضة للإصابة بسرطان الثدي الخبيث.

2- أكياس الثدي الحميدة المعقدة

هذا النوع من الأورام يكون متناقض مع الأورام البسيطة، إذ إنه يزيد من فرص تعرض المرأة المصابة به إلى الإصابة بسرطان الثدي.

لكن من الجدير بالذكر أن الأورام الحميدة المعقدة في الثدي لا تتحول أبدًا إلى الأورام السرطانية، فهي تزيد فقط من فرط الإصابة بها.

3- أكياس الثدي الحميدة العملاقة

يبلغ حجم الأكياس الحميدة العملاقة في الثدي حوالي خمسة سنتيمترات، وتتكون عندما ينمو الورم البسيط أو الورم المعقد، فيتحولان ليصبحا ورمًا عملاقًا.

اقرأ أيضًا: أسباب ألم الثدي الأيمن عند البنات

فئات النساء الأكثر عُرضة لأكياس الثدي الحميدة

هناك مجموعة من النساء يكونون أكثر عُرضة عن غيرهم للإصابة بالأورام الغير سرطانية في الثديين، وتظهر عليهم بكل وضوح أعراض أكياس الثدي الحميدة، وهن:

  • النساء اللاتي تتراوح أعمارهن بين 15 إلى 35 سنة.
  • الحوامل.
  • المرضعات.
  • النساء اللاتي لديهم تاريخ عائلي للإصابة بسرطان الثدي الحميد.

طرق التشخيص للأكياس الحميدة في الثدي

بمجرد أن تشعر المرأة بوجود كتلة في إحدى ثدييها أو في كليهما، أو بمجرد أن تكتشف وجود أعراض أكياس الثدي الحميدة، عليها أن تتجه على الفور إلى الطبيب لكي يتم التشخيص المبكر.

فتبدأ رحلة العلاج، حيث إن الطبيب سوف يقوم بإجراء عدة فحوصات للكشف عن وجود تكيسات الثدي، وهذه الفحوصات تتمثل في الآتي:

1- الفحص اليدوي الخارجي للثدي للكشف عن الأكياس الحميدة

يقوم الطبيب بعرض بعض الأسئلة على المريضة شاملة الأعراض التي تعاني منها وتاريخها الصحي، ومن ثم يبدأ في التحقق من حجم الكتلة المتواجدة في الثدي ومراقبة ما إذا كان هناك أشياء أخرى غير طبيعية معها أم لا.

إذ إن هذا الإجراء يُسمى فحص الثدي السريري، فهو يتم خارجيًا من خلال تحسس الطبيب للكتلة في الثدي، والتعرف إلى حجمها، ومدى صلابتها أو ليونتها، وكل ما يلزم.

2- فحوصات التصوير للتعرف إلى الأورام الحميدة في الثدي

هناك مجموعة من الفحوصات التي من خلالها يمكن التحقق من أعراض أكياس الثدي الحميدة، وهذه الفحوصات تتمثل في الآتي:

  • التصوير الإشعاعي للثدي: حيث إنه من الممكن أن يتم الكشف عن التكيسات الداخلية الكبيرة، والعناقيد العملاقة في الغدد اللبنية وقنوات الحليب داخل الثدي من خلال إجراء صورة إشعاعية وهي الماموغرام.

لكن في حقيقة الأمر ومن الجدير بالذكر أن التصوير الإشعاعي لا يمكنه الوصول إلى الأكياس الصغيرة الحميدة في الثدي.

  • الفحص بالموجات الفوق صوتية للثدي: فهذا الفحص يساهم في التعرف إلى طبيعة الكتلة المتواجدة في الثدي، وتحديد ما إذا كانت مملوءة بالسوائل أم صلبة.

فإن الكتلة اللينة تدل على وجود أكياس الثدي الحميدة، أما الكتلة الصلبة فقد تكون ورم غير سرطاني أو ورم غدي ليفي.

3- أخذ خزعة من الثدي للتحقق من وجود الأكياس الحميدة

في بعض الأحيان قد يلجأ الطبيب إلى وخز الثدي بإبرة رفيعة، وذلك من أجل تفريغ الكتلة الممتلئة بالسائل داخله وتمزيق الأكياس الحميدة، وهذا يتم بمساعدة الموجات الفوق صوتية لتصوير المنطقة والوخز في المكان الدقيق.

حيث إنه من خلال هذه الطريقة سوف يتعرف إلى ما إذا كانت هذه الأكياس سوف تختفي أي أنه لا يوجد ورم، أم سوف تظهر أمور أخرى تدل بالفعل على وجود الورم الحميد.

فهناك عدة دلالات تشير إلى الإصابة بأكياس الثدي الحميدة يمكن للطبيب من خلالها التشخيص لهذا الأمر، وفي النقاط التالية سوف نقوم بتوضيحها لكم:

  • إذا تم وخز الكتلة المتواجدة في الثدي، وأخذ عينة من السائل الذي يملأها، وكان هذا السائل ليس دمويًا بل لونه أصفر باهت، فهذا يدل على عدم وجود الورم الحميد لا سيما إذا اختفت الكتلة بعد إجراء هذا الأمر.
  • في حالة كان السائل المتواجد داخل كتلة الثدي دمويًا ولم تختفي هذه الكتلة، فإنه في تلك الحالة يقوم الطبيب بإرسال العينة للفحص المختبري، وإرسال المريضة لجراح أمراض وأورام الثدي.
  • في حالة إذا تعذر في الأساس سحب السائل أي أن الكتلة كانت صلبة، فإن الطبيب يقوم بإجراء فحص التصوير بالموجات الفوق صوتية، إلى جانب أنه يأخذ عينة من أنسجة الثدي لفحصها والتحقق من الإصابة بالورم أم لا.

اقرأ أيضًا: أسباب زيادة حجم الثدي المفاجئ

علاج الأكياس الحميدة المتواجدة في الثدي

في حالة تكيسات الثدي البسيطة أي تلك الممتلئة بالسوائل فإنه لا يلزم العلاج خاصةً إذا لم يترافق مع تواجدها ظهور بعض الأعراض، ففي بعض الأحيان تلك التكيسات تختفي دون أن يتم علاجها.

لكن في حالة التكيسات التي يكون ملمسها مائلًا إلى الصلابة، أو يتبعها حدوث تغيرات في الجلد المحيط بها، يلزم متابعة الطبيب لوصف العلاج المناسب لها لأنها لن تختفي تلقائيًا، كما من الممكن أن تمثل خطورة على المصابين بها.

فهناك العديد من الطرق العلاجية للأكياس الحميدة في الثدي، سوف نعرضها لكم بالتفصيل في السطور التالية:

1- التخلص من أكياس الثدي من خلال شفطها بإبرة رفيعة

كما أسلفنا الذكر بأن شفط السوائل المتواجدة في أكياس الثدي هي إحدى طرق التشخيص للأورام الحميدة، ولكنه من الجدير بالذكر أن نقول بإن هذه الطريقة تعتبر أيضًا من طرق العلاج.

فمن الممكن أن يقوم الطبيب في حالات تكيسات الثدي اللينة بسحب كل السائل المتواجد داخلها مرة واحدة بواسطة الإبرة الرفيعة، وسوف تختفي الكتلة وتزول أعراضها.

أما في حالات تكيسات الثدي المعقدة فقد يحتاج الطبيب إلى سحب السائل عدة مرات، ولكن من المؤسف بأن هذه الطريقة ليست الأمثل على الإطلاق، فإنه من الممكن أن تعود التكيسات مرة أخرى أو تظهر غيرها.

2- معالجة أكياس الثدي باستخدام الهرمونات

يمكن الوقاية من ظهور أعراض أكياس الثدي الحميدة بواسطة حبوب منع الحمل التي تؤخذ عن طريق الفم، حيث إن تلك الحبوب تعمل على تنظيم الدورة الشهرية، فإذا تم تنظيمها سوف تقل فرص الإصابة بتكيسات الثدي مجددًا.

كما أنه من الممكن أن يتم اللجوء إلى العلاج الهرموني وهو دواء التاموكسيفين، وذلك في حالة وجود الأعراض الخطيرة لتكيسات الثدي.

3- الجراحة لعلاج أورام الثدي الحميدة

لا يتم اللجوء إلى العلاج الجراحي لإزالة أكياس الثدي إلا في الحالات الغير عادية، والتي تتمثل في ظهور هذه الأكياس شهر بعد آخر، أو في حملها لسوائل ممتلئة بالدم، أو في حالة ظهور أعراض مقلقة.

حيث إن هناك العديد من العلاجات الجراحية لأورام الثدي الحميدة، وفي النقاط التالية سوف نذكر لكم أبرز الأنواع منها:

  • جراحة أكياس الثدي بواسطة الاستئصال الخزعي: فهذه العملية تتم لإزالة الأورام المعقدة أو العملاقة من الثدي، وذلك بعد أن يتم تخدير المريضة موضعيًا أو كليًا، وإجراء شق في ثديها لإزالة الكيس.
  • جراحة الاستئصال الخزغي مع ضغط الهواء: في تلك العملية لا يتم عمل شق جرح كبير كما في العملية الأولي، كما أنه من الممكن أن تتم بالتخدير الموضعي فقط، وفي الأغلب تتم بوجود الكتلة الصغيرة الحميدة في الثدي.

حيث يقوم الطبيب بتمرير أنبوب مفرغ إلى داخل الثدي بعد إجراء شق صغير فيه، ومن ثم شفط الأكياس إلى الخارج بأكملها، وإرسال الخزعة التي تم استئصالها للمختبر من أجل فحصها.

4- الاستئصال بالتبريد لأكياس الثدي الحميدة

هذا الإجراء لا يصنف على أنه إجراء جراحي، ويتم كما سنوضح لكم في الخطوات التالية:

  1. يستخدم الطبيب أشعة الأمواج الفوق صوتية لمراقبة الأورام والأكياس الحميدة، وذلك من خلال عرض صورة تفصيلية للثدي من الداخل بواسطة هذه الأشعة على شاشة جهاز مخصص.
  2. يقوم الطبيب بالضغط على منطقة الثدي بلطف بواسطة أداة إلكترونية وهي أداة الكرايبروب.
  3. تبدأ الأداة في تجميد الأنسجة التي تتواجد حول الأكياس الحميدة، مما يترتب عليه تدمير كتلة الورم دون الحاجة إلى الحراجة.

من الجدير بالذكر أن عمليات استئصال ورم الثدي الحميد سواء جراحيًا أو غير جراحيًا، لا تؤثر على شكل الثدي أو على بنيته.

لكن في بعض الحالات من المحتمل أن تظهر فجوة بسيطة تكاد تكون غير واضحة أو ظاهرة في مكان الكتلة التي تم استئصالها.

اقرأ أيضًا: مدة بقاء الحليب في الثدي بعد الفطام

نصائح لتخفيف حدة الأعراض الناتجة عن أكياس الثدي الحميدة

يمكن خفض نسبة الشعور بالانزعاج الذي يترافق مع ظهور الأعراض لأكياس الثدي الحميدة بواسطة بعض النصائح والإجراءات، والتي تكون كالآتي:

  • ينبغي على المرأة المصابة بأكياس الثدي الحميدة أن ترتدي حمالة صدر جيدة وداعمة، أي يكون حجمها ملائم مع حجم الثدي، فذلك الأمر سوف يخفف من الشعور بالانزعاج.
  • من الممكن أن يتم التخلص من الألم الذي قد ينتج عن أكياس الثدي الحميدة بواسطة عمل كمادات سواء دافئة أو باردة.
  • البعد عن تناول مشروبات الكافيين، لأنها من الممكن أن تفاقم الشعور بالانزعاج وتزيد من الأعراض لأكياس الثدي الحميدة.
  • يُفضل تناول مسكنات الألم التي تُصرف دون الحاجة لوصفة طبية مثل: أدوية الأسيتامينوفين.
  • يمكن تناول مضادات الالتهاب الغير ستيرويدية، والتي أشهرها أدوية الأيبوبروفين، أو أدوية نابروكسين الصوديوم.

قد يختلف الشعور بأعراض الأورام الحميدة في الثدي من امرأة لأخرى، ولكن الأمر المشترك هو وجود كتلة ممتلئة بالسوائل، وسهلة التحريك عند تحسسها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى