صحتك

كيف أفقع خراج الأسنان

كيف أفقع خراج الأسنان؟ وما هي طرق الوقاية من خراج الأسنان؟ خراج الأسنان من المشاكل الكبيرة التي قد تواجه الشخص عند الإهمال الشديد في تنظيف أسنانه، فنظافة الأسنان أحد عوامل الحفاظ عليها وعدم تعرض الشخص إلى أي نوع من المشاكل، لذلك سنذكر من خلال موقع شقاوة الإجابة التفصيلية على سؤال كيف أفقع خراج الأسنان؟

كيف أفقع خراج الأسنان؟

خراج الأسنان يتكون من مادة الصديد أو القيح الذي يتجمع تحت الضرس في بعض الأوقات، ويتسبب في تعفن العصب تحت الضرس وموته، يكون له رائحة كريهة ولونه أكثر، يسبب الكثير من الآلام إلى صاحبه، الجدير بالذكر أنه لا يمكن فقع خراج الأسنان داخل المنزل.

حيث إن هذا الأمر يشكل الخطورة إلى صاحبها ويمكن أن يتسبب في الكثير من المضاعفات، لذلك فمن المستحيل أن يحاول الشخص محاولة فقعه داخل المنزل، إذًا كيف أفقع خراج الأسنان؟

حينها يجب أن يذهب المريض إلى الطبيب المختص، حتى يقوم بفتح الخراج بالأدوات الطبية، وإخراج المواد الصديدية الموجودة به وعلاجه، وهذا ما سنتعرف عليه في النحو التالي:

  • يستخدم المريض بعض المضادات الحيوية التي يعطيها الطبيب له، حتى يتم التخلص منها بشكل نهائي وتوقف انتشار العدوى في كافة الأسنان.
  • يمكن العلاج من خلال تنظيف مجرى الأعصاب للسن المصاب بالخراج، وحشو الأسنان بعد تلك الطريقة، لحمايته لوقت طويل.
  • يكون الحل الأخير لعلاج الأمر هو خلع السن أو الضرس الذي يوجد بها الخراج، وبعد خلعه يقوم الطبيب تنظيف المكان بشكل تام حتى لا تنتشر العدوى في كافة الأسنان.
  • يلجأ المريض إلى مضمضة الفم باستخدام محلول الملح عدة مرات في اليوم، بالإضافة إلى تناول كافة الأدوية والمضادات الحيوية التي وصفها الطبيب المختص له.

اقرأ أيضًا: كيفية المحافظة على نظافة الأسنان للأطفال من التسوس

أنواع خراج الأسنان

يوجد بعض أنواع خراج الأسنان التي ذكرها لنا أطباء الأسنان، وتعتمد هذه الأنواع على موقعها، ويوجد ثلاثة أنواع من خراج الأسنان الشائعة بين المرضى، التي تظهر في التالي:

  • خراج اللثة: وهو الخراج الذي يظهر في منطقة اللثة فقط.
  • الخراج المحيطي: هو أحد أنواع الخراج الذي يظهر في نهاية جذر السن ذاته.
  • خراج جذور الأسنان: يتواجد هذا النوع بالقرب من منطقة جذر السن، وأيضًا في العظام التي تحيط السن والأنسجة.

أسباب تكون خراج الأسنان

بعد التعرف على إجابة سؤال كيف أفقع خراج الأسنان؟ نذكر الآن أهم الأسباب التي تؤدي إلى ظهور الخراج تحت الاسنان، حيث أشار الأطباء أن هناك بعض العوامل تؤدي إلى ظهورها، والتي سنتعرف عليها فيما يلي:

  • انكسار السن ذاته.
  • وجود بعض الالتهابات حول السن.
  • عدم الحفاظ على نظافة الأسنان بشكل يومي، والإهمال في ذلك الأمر.
  • تعرض الأسنان إلى مشكلة التسوس وعدم معالجتها.
  • ضعف الجهاز المناعي لدى صاحب المشكلة.

أعراض خراج الأسنان

هناك بعض الأعراض التي قد يشعر بها المصاب في حالة وجود خراج الأسنان لديه، يجب عليه أن يذهب إلى الطبيب المختص مباشرةً عند الشعور بإحدى هذه الأعراض، وهي كما يلي:

  • الشعور بالألم الحاد داخل الأسنان.
  • وجود الكثير من الآلام عند مضغ الطعام.
  • حدوث ارتفاع في درجة حرارة جسم المصاب.
  • وجود بعض التورمات التي تظهر على وجه المصاب.
  • تورم العقد الليمفاوية الموجودة بالرقبة والتهابها.
  • شعور المصاب بوجود سائل لونه أصفر له مذاق سيء داخل الفم.
  • عند وجود الروائح الكريهة داخل الفم.

مضاعفات خراج الأسنان

انتقالًا من الإجابة على سؤال كيف أفقع خراج الأسنان؟ إلى المضاعفات التي قد يتعرض إليها المريض في حالة وجود خراج الأسنان لديه، ومنها ما يلي:

  • انتشار العدوى في كافة أنحاء الفم.
  • تعرض المصاب إلى الإصابة ببعض الأمراض، على سبيل المثال: الالتهاب السحائي، تجلط الجيوب الأنفية، وحدوث التهاب في الجيوب الأنفية الفكية.
  • يمكن أن تنتقل البكتيريا إلى الدم أو عظام الفك، وهذا الأمر يعرض المصاب إلى الخطورة التي قد تهدد حياته.
  • تكون بعض أكياس الأسنان.
  • يمكن أن يخسر المصاب باقي أسنانه.

كيفية التخفيف من آلام خراج الأسنان

هناك بعض النصائح التي يتبعها المريض عند ظهور خراج الأسنان لديها، لتخفيف الآلام الناتجة عنها، وهي تظهر في الآتي:

  • محاولة الابتعاد عن أكل الطعام الساخن أو البارد.
  • مضغ الطعام على الجانب السليم داخل الفم.
  • البعد عن الطعام الصلب، ومحاولة أكل الطعام اللين.
  • عدم استخدام خيط قرب السن المصاب بالخراج.
  • غسل الفم بمحلول الملح الدافئ بشكل يومي لمدة لا تقل عن خمسة دقائق.
  • البعد التام عن الأماكن التي توجد بها درجات الحرارة العالية، أو الأماكن شديدة البرودة.
  • نوم المريض بطريقة مائلة للتخفيف من الآلام التي يشعر بها.
  • عمل بعض كمادات المياه الباردة على مكان التورم في الوجه.

كيفية علاج خراج الأسنان

بعد أن يقوم الطبيب المختص بالتخلص من الخراج في الأسنان، يقوم بتنظيف الفم وتعقيمه، ويوصف بعض الأدوية مثل الباراسيتامول الذي يُستَخدَم كمسكن للآلام، أو مضاد حيوي مثل أيبوبروفين.

الجدير بالذكر أنه لا يمكن أن يأخذ المصاب أي نوع من الأدوية من تلقاء نفسه دون الرجوع إلى الطبيب المختص حتى لا يتعرض للمضاعفات، التي تزيد من خطورة الأمر.

المدة اللازمة لشفاء خراج الأسنان

تعتمد مدة الشفاء من خراج الأسنان على الحالة التي وصل إليها المريض في هذا الأمر، وذلك يكون كما في الآتي:

  • عندما يكون الأمر بسيط، وتم علاجه بشكل سريع، تكون مدة الشفاء تتراوح من ثلاثة أيام إلى أسبوع واحد فقط.
  • أما عند تطور حالة المريض، تكون مدة الشفاء طويلة بعض الشيء، فقد تستغرق مدة تتراوح بين أسبوعان إلى أربعة أسابيع للشفاء التام منه.

اقرأ أيضًا: علاج ألم الأسنان للأطفال

طرق الوقاية من التعرض لخراج الأسنان

وضحت لنا الكثير من الدراسات العلمية بعض طرق الوقاية لعدم التعرض إلى الإصابة بخراج داخل الأسنان، وكذلك كافة المشاكل التي يمكن أن تظهر داخل الفم، وتتمثل هذه الطرق فيما يلي:

  • استخدام معجون الأسنان الذي يتناسب مع الفرد بشكل مستمر ومنتظم، على أن يُستخدَم بعد كافة الوجبات، وقبل النوم وبعد الاستيقاظ.
  • الاستمرار في المضمضة عن طريق استخدام نوع الغسول المناسب للفم، وذلك يتم عدة مرات خلال اليوم.
  • الكشف الدوري على الأسنان عند الطبيب المختص، وذلك يكون مرتين على الأقل كل عام، لمعالجة أي مشكلة في بداية ظهورها.
  • سرعة التوجه إلى علاج التسوس، حتى لا تصاب الأسنان بالالتهاب الذي يؤدي إلى ظهور خراج الأسنان.
  • تجنب استعمال غسول الفم أو خيط تنظيف الأسنان بعد استخدام معجون الأسنان مباشرةً، لأن ذلك قد يؤدي إلى تآكل الأسنان.
  • عدم تناول الحلويات قبل الشروع إلى النوم.
  • شرب المياه التي تحتوي على مادة الفلورايد.
  • مراعاة تغيير الفرشاة الخاصة بالأسنان مرة على الأقل كل ثلاثة أشهر.
  • اِتباع بعض الحميات الغذائية التي لا تحتوي على كميات كبيرة من السكريات.

مشكلة خراج الأسنان تعد من المشاكل الخطيرة التي قد يتعرض إليها الشخص خلال الفترات المختلفة من حياته، لذلك علينا اِتباع النصائح الوقائية لتجنب التعرض إلى تلك المشكلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى