صحة طفلي

علاج الإسهال عند الرضع 5 شهور

علاج الإسهال عند الرضع 5 شهور يتم تحديده حسب السبب الرئيسي الذي جعل الرضيع يصاب بالإسهال، فيمكن أن يكون العلاج بالطرق المنزلية أو الطبيعية وخضوع الطفل لأي منهم يجب أن تستشير الأم الطبيب، تحديدًا إن استمر الإسهال دون توقف لعدة أيام، ومن خلال موقع شقاوة سنتعرف إلى علاج الإسهال عند الرضع 5 شهور.

علاج الإسهال عند الرضع 5 شهور

حاجة الطفل الرضيع إلى الاهتمام ترجع إلى كونه يعتمد على الأم فقط في كل شيء أثناء تواجده بالرحم، ولكن بعد الولادة يأخذ فترة من الوقت حتى يعتاد على التنفس من الهواء وتناول الطعام بدون حبل سري والتحرك دون قيود، ومن أكثر المشكلات التي تواجه الطفل الرضيع هو إصابته بالإسهال.

تنتج إصابة الطفل بالإسهال من عدة أسباب، جميعهم يشيرون إلى وجود عدوى بكتيريا بالأمعاء أدت إلى زيادة حركة الانقباض والانبساط لها، مما جعل الفضلات المتواجدة بالأمعاء تطرد من جسم الرضيع بشكل سريع.

في ذلك الوقت يكون اتباع الأم لأحد طرق علاج الإسهال عند الرضع 5 شهور أمر هام حتى لا يصاب بالجفاف، والذي يمكن أن يجعل الطفل يبقى تحت الملاحظة الطبية لعدة أيام، فإن طرق العلاج بسيطة وتتمثل في الآتي:

1- إعطاء الطفل السوائل الدافئة

التشنجات الحادثة بالمعدة تحتاج إلى تناول الطفل للمشروبات الدافئة، والتي تساعد في استرخاء الأمعاء وتعويض الجسم بالقيم الغذائية الهامة للقضاء على البكتيريا المتواجدة بها، فإن الأعشاب تحتوي على معادن وأحماض وفيتامينات تساعد جسم الطفل في تجاوز تلك الإصابة.

اقرأ أيضًا: أسباب فقدان الشهية المفاجئ عند الأطفال

2- الابتعاد عن المشروبات السكرية

في حالة كانت الأم تقوم بإعطاء الطفل عصائر محلاة بالسكر أو فاكهة، فيجب أن تقلل من كمية السكريات وتعوض هذا بالماء الذي يساعد في ضبط حركة الأمعاء.

3- إعطاء الطفل وجبات متوازنة وصحية

علاج الإسهال عند الرضع 5 شهور عن طريق تنظيم طعام الطفل، يساعد بشكل كبير في تخلص الأمعاء من الطعام بشكل طبيعي، حيث إن تناول الرضيع جرعة زائدة من الرضاعة بدون ترك وقت مناسب بين كل رضعة وأخرى تجعل الأمعاء تنضبط في حركتها ولا تتعرض للتشنجات.

4- إعطاء الطفل الرضيع محلول جفاف

إن ظهر على الطفل أعراض تشير إلى تعرضه للجفاف، فمن المهم أن تذهب الأم بالطفل إلى الطبيب ليقوم بإعطاء الرضيع محلول الجفاف بالجرعة التي يحتاجها، ولكن يجب العلم أن محلول الجفاف لن يعالج الإسهال بل أنه يقوم بتعويض السوائل والأملاح المتواجدة بشكل الرضيع.

5- علاج الإسهال بالرضاعة الطبيعية

حليب الأم يحتوي على قيم غذائية هامة تساعد جسم الطفل في النمو بالشكل الجيد، للحفاظ على أعضاء جسمه الصغير وبناء عضلاته وغيرها، لذلك إعطاء الطفل جرعات مناسبة من حليب الأم يساعد في أن يتم علاج الإسهال عند الطفل في بدايته، لأن تفاقم الإصابة هي السبب في تعرض الرضيع للخطر.

اقرأ أيضًا: أسباب بكاء الطفل بعمر ست شهور

أنواع الإصابة بالإسهال للرضع

تحديد الأم لنوع الإسهال المصاب به الطفل يساعدها في معرفة درجة حدته، فإذا كان بسيط فيمكن أن تتبع الطرق المنزلية لعلاج الطفل الرضيع من الإسهال دون استشارة الطبيب، ولكن إن ظلت الإصابة تتفاقم ووصلت إلى أشد نوع من الإصابة فيجب عليها أن تقوم باستشارة الطبيب حتى لا يتعرض الجنين لمضاعفات خطيرة، فإن تلك الأنواع تكون كالآتي:

  • الإسهال البسيط: يتم تشخيص الإسهال البسيط من خلال كون البراز يكون سائل في بعض الأحيان، ولكن بأوقات أخرى يكون طبيعي، وبذلك النوع لن تظهر على الطفل أي أعراض تشير لإصابته.
  • الإسهال الحاد: في ذلك النوع تلاحظ الأم أن لون الإسهال أصبح مختلف عن الطبيعي بأن يكون أغمق أو أفتح، وبهذا النوع يعاني الرضيع من الغثيان والقيء.
  • الإسهال الحاد جدًا: تلاحظ الأم شحوب وجه الطفل بهذا النوع من الإصابة، وعندها يكون الذهاب للطبيب أمر هام تحديدًا إن لاحظت دم مع الإسهال أو ارتفاع درجة حرارة جسم الرضيع.

أعراض توجب زيارة الرضيع للطبيب

في حالة قامت الأم بإعطاء جرعة علاج الإسهال عند الرضع 5 شهور، ولم تلاحظ أي تحسن بل استمرت المشكلة في التفاقم فيجب عليها زيارة الطبيب تحديدًا إن كان الرضيع يعاني من أعراض مزعجة وغريبة مثل الآتي:

  • ملاحظة أن الإسهال له رائحة كريهة.
  • استمرار الإسهال لمدة تزيد عن ثلاث أيام.
  • وجود مخاط مع الإسهال.
  • تعرض الطفل إلى الحمى بارتفاع درجة الحرارة.
  • فقدان الطفل لشهيته ورفضه لجرعة الرضاعة سواء كانت طبيعية أو صناعية.
  • ملاحظة ظهور أعراض الجفاف على جسم الطفل مثل وجود هالة زرقاء اللون حول العين وعدم خروج أي إفرازات من فم الطفل، وأيضًا تحول لون البول إلى أصفر وصراخ الطفل بدون دموع، فإن لاحظت هذه الأعراض فيجب عليها الذهاب للطبيب على الفور.

اقرأ أيضًا: علاج الإمساك عند الرضع بعمر شهرين

أسباب إصابة الطفل الرضيع بالإسهال

هناك بعض الأسباب التي جعلت حركة أمعاء الطفل تزداد وتقوم بطرد الفضلات منها، وفي حالة تم ملاحظة أن لونها أصفر أو سائل تمامًا فيجب ألا تستهين الأم بذلك وتقوم بأخذ الطفل للطبيب المتخصص ليتم التشخيص حول السبب الرئيسي لإصابة الرضيع بالإسهال.

الذي بعدها يخضع إلى علاج الإسهال عند الرضع 5 شهور المناسب لحالة الطفل حسب سبب إصابته التي يمكن أن تكون للأسباب الآتية:

  • إصابة الطفل بالتهابات بكتيرية مثل السالمونيلا والمكورات العنقودية، وغيرها من أنواع البكتيريا التي تسبب تشنجات كثيرة للمعدة، وفي تلك الحالة إن لاحظت الأم قطرات من الدم في الإسهال فيجب عليها أن تذهب للطبيب.
  • يتم تشخيص سبب الإسهال إن كان عدوى فيروسية عن طريق ملاحظة أن الطفل تظهر عليه أعراض مثل ارتفاع في درجة الحرارة والقيء المستمر بعد الرضاعة الطبيعية وملاحظة القشعريرة بجسده.
  • وجود طفيليات في الأمعاء مما تجعل الطفل يعاني من تراكم الغازات والانتفاخ والإسهال الشديد.
  • معاناة الطفل من حساسية تجاه قيم غذائية معينة من الطعام.
  • تناول الطفل لدواء مضاد حيوي، والذي يساعد في علاج مشكلة معينة للطفل ولكن يتسبب في قتل البكتيريا النافعة التي تنمو في الأمعاء.
  • عند تناول الطفل لأنواع معينة من العصائر فإن جسمه الصغير لا يستجيب لذلك، وتحديدًا إذا كان العصير يحتوي على مادة الفركتوز أو المحليات الصناعية.
  • عدم تحمل معدة الطفل لتواجد كمية كبيرة من الطعام بها، حيث إن مادة اللاكتوز المتواجدة في الحليب إن حصل عليها جسم الرضيع بمقدار زائد عن الطبيعي، فيقوم اللاكتوز بهضم السكر وبالتالي يتعرض الطفل للإسهال والانتفاخ.

تعدد طرق علاج الإسهال عند الرضع 5 شهور تكون على حسب نوع الإصابة الذي يعاني منه الرضيع، وهذا يساعد في تشخيص الإصابة مما يجعل الأم تكتشف السبب وراء إصابة طفلك بالإسهال.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى