صحة طفلي

هل الحليب البارد يسبب الغازات للرضيع

هل الحليب البارد يسبب الغازات للرضيع؟ وما هي مسببات الغازات عند الأطفال الرضع؟ إن مشكلة الغازات واضطرابات المعدة هي من أكثر المشكلات التي يعاني منها الأطفال الرضع، حيث تحدث آلام شديدة نتيجة هذه الغازات.

لذا فهل الحليب البارد يسبب الغازات للرضيع؟ هذا ما سنقوم بالإجابة عنه اليوم في هذا المقال من خلال موقع شقاوة.

هل الحليب البارد يسبب الغازات للرضيع؟

هل الحليب البارد يسبب الغازات للرضيع

هناك العديد من الأسباب التي قد تؤدي إلى إصابة الرضيع بغازات البطن، ومما لا شك فيه أن السبب الرئيسي فيها هو نوع الأطعمة التي يتناولها هذا الرضيع، لكن بما أن الحليب شيء أساسي ولا مفر منه لغذاء الطفل فهل الحليب البارد يسبب الغازات للرضيع؟

الأطباء والخبراء أكدوا أن الحليب سواء كان باردًا أم حارًا فإنه لا يسبب الغازات للرضيع، ولكن تناول الحليب عامةً عند بعض الرضع يتسبب في مشكلة إذا كانوا يعانون من حساسية الحليب.

كما أن هناك نقص لإنزيم المالتوز لدى بعض الأطفال الرضع وهو الإنزيم المسؤول عن هضم الحليب، وبالتالي فإن تناول الحليب بمثابة العذاب بالنسبة لهم.

ففي هذه الحالة على الأم سرعة التوجه إلى طبيب الأطفال المختص؛ ليقوم بجميع الفحوصات اللازمة، والتي من شأنها تحديد المشكلة بشكل تفصيلي وتشخيصها، ومن ثم تحديد العلاج المناسب وفق بروتوكول معين يتم تحت إشراف طبيب الأطفال.

اقرأ أيضًا: هل الحليب البارد يضر الرضيع

هل الحليب الصناعي يسبب الغازات للرضيع؟

يعتبر الأطفال الذين يرضعون ثدي الأم أقل عرضة للانتفاخ وزيادة غازات البطن، في حين أن أولئك الذين يعتمدون على الرضاعة الصناعية فإنهم لا يرضعون وفق وتيرة ثابتة بل بالعكس فإنهم يقومون بسرعة تناول الرضعة المقدمة إليهم.

بالتالي فإن هذا يتسبب في ابتلاع الهواء الفائض، والذي يُحبس داخل البطن مسببًا مشكلة انتفاخ البطن.

أسباب انتفاخ بطن الرضيع وزيادة الغازات

استكمالًا لإجابة سؤال هل الحليب البارد يسبب الغازات للرضيع؟ نقول أن مشكلة غازات البطن لدى الأطفال الرضع لا سيما في الشهور الأولى تعد أمرًا شائع الحدوث، وهنالك العديد من المسببات لهذه المشكلة.. وفيما يلي سنوضح أسباب غازات البطن عند الرضع:

1-النظام الغذائي للأم

إن حليب ثدي الأم يتم تكوينه وفق الأطعمة التي تتناولها الأم، إذا قامت الأم بتناول الأطعمة المسببة للانتفاخ فإن هذا سيدخل في تركيبة حليب الثدي، والذي بدوره سوف ينتقل للرضيع من خلال الرضاعة الطبيعية، ويتسبب في انتفاخ المعدة.

2-تغيير نوع الحليب الصناعي

تتفاقم مشكلة الغازات عند الرضيع إذا قامت الأم بتغيير نوع الحليب الصناعي الذي يتناوله الطفل دون الرجوع لاستشارة الطبيب.

3-كثرة البكاء

إذا كان الطفل كثير البكاء فإن هذا يتسبب في استنشاقه الكثير من الهواء الذي يتراكم في معدته مشكلًا انتفاخًا وغازات في البطن.

4-الرضاعة الصناعية

إن ابتلاع الهواء الزائد خلال الرضاعة الصناعية يتسبب في حدوث غازات في معدة الطفل الرضيع.

5-إهمال ضرورة التجشؤ

يجب على الأم التأكد من عملية التجشؤ، والتي تعد ذات أهمية بالغة؛ لأنها تطرد الغازات المتسللة إلى بطن رضيعها خلال عملية الرضاعة.

اقرأ أيضًا: كم مل من الحليب يحتاج الرضيع؟

6-صعوبة التمسك بحلمة الأم من قِبل الرضيع

إن عدم التمكن من حملة ثدي الأم أو بفوهة قنينة الحليب الصناعي يجعل الكثير من الهواء يتسرب إلى معدة الطفل الرضيع مسببًا آلام كثيرة نتيجة انتفاخ بطنه، وزيادة الغازات.

بالتالي فإن الحليب سواء كان باردًا أو حارًا فإنه لا يندرج ضمن الأسباب التي تسبب الغازات لدى الأطفال الرضع، وإنما تغيير الحليب الصناعي كما سبق وأن ذكرنا هو واحدًا من الأسباب في ذلك.

الأطعمة التي تسبب غازات البطن عند الرضع

تتناول الأم المرضعة وفق نظامها الغذائي بعض الأطعمة والمشروبات التي تسبب غازات البطن لدى صغيرها دون قصد منها.

لكن في الكثير من الأحيان تجهل الأم ذلك، ولا تشعر بخطورة تناول هذه المأكولات أو المشروبات التي تؤذي طفلها عبر الرضاعة الطبيعية.. لذا فيما يلي قائمة ببعض المأكولات والمشروبات التي تسبب غازات البطن:

  • البقوليات: مثل اللوبيا والفاصوليا والعدس والحمص.
  • بعض الخضروات وهي: الكرنب والقرنبيط والبروكلي، حيث تعد هذه الخضروات من الأكثر ضررًا والأكثر سببًا في انتفاخ البطن والمغص وإزعاج الطفل الرضيع.
  • القهوة: تعد القهوة من الأسباب الأكثر شيوعًا في غازات البطن لدى الرضع.
  • الأطعمة الحارة: المأكولات التي تحتوي على الشطة والتي تتسلل للرضيع من خلال الرضاعة الطبيعية مسببة غازات للبطن وانتفاخات مزعجة له.
  • الفواكه الحمضية: مثل الليمون والبرتقال.
  • الأكل الغني بالحديد والألياف: على سبيل المثال الخوخ والمشمش والتمر والكمثرى.
  • المشروبات الغازية: لها أضرار كبيرة من بينها أنها تسبب الغازات في معدة الرضيع.

علامات إصابة الرضيع بالغازات والمغص

تعد أول 3 أشهر من حياة الطفل الرضيع هي الفترة التي تكثر فيها الإصابة بغازات البطن المسببة للمغص الذي يشكل آلام شديدة للرضيع، ويمكننا القول أن هذا الرضيع يعاني من غازات في بطنه إذا لاحظنا عليه بعض العلامات التي هي كالآتي:

  • يقوم الرضيع بالضغط على يديه، والقبض عليهما بقوة
  • البكاء الشديد والمتواصل الشبيه بالصراخ من شدة الألم
  • رفع الرجلين باتجاه البطن
  • بعد الرضاعة مباشرةً تلاحظ الأم تأثر جسدي لطفلها مثل: تصلب رجليه، أو بروز بطنه أو تقوس في ظهره
  • خروج غازات من بطن الرضيع
  • احمرار الوجه

اقرأ أيضًا: طفلي عمره شهرين لا يشرب الحليب

طرق التخلص من الغازات لدى الرضيع

تبحث الأمهات على مختلف الطرق التي تستطيع من خلالها التخلص من غازات البطن عند صغيرها، والتي تسبب له مغص في معدته، فهناك طرق منزلية متعددة، وأخرى دوائية وتعمل على تخفيف الغازات عند الأطفال الرضع.

لذا فيما يلي سنذكر مختلف الطرق العلاجية للغازات:

1-الطرق المنزلية

تلعب الطرق المنزلية دور في الوقاية من غازات البطن لدى الأطفال الرضع، أو التخفيف منها، وهي بمثابة الإسعافات الأولية التي تلجأ لها الأم كأول خطوة في تفادي الإصابة بالغازات والمغص عند صغيرها، وهي على النحو الآتي:

  • ضرورة تقديم الرضعة للرضيع قبل إحساسه بالجوع؛ لتفادي بكاءه التي سيتسبب في دخول الهواء إلى معدته.
  • عدم إعطاء الرضيع كمية كبيرة من الحليب؛ لأنه سيصعب عليه هضم مادة اللاكتوز المتواجدة فيه، وبالتالي يسبب ذلك الغازات.
  • إمالة زجاجة الحليب حتى امتلاء الحلمة، ثم إعطاءها للرضيع؛ لتجنب دخول الهواء إلى معدته.
  • المحافظة على وضعية مستقيمة للرضيع أثناء الرضاعة حتى يسهل انتقال الحليب إلى معدته.
  • ضرورة تجشؤ الرضيع بعد كل رضعة عدة مرات.
  • يجب وضع الطفل مستلقيا على ظهره عدة مرات خلال اليوم.
  • نقوم بوضع الرضيع على ظهره، وتحريك رجليه بحركة الدراجة عدة مرات؛ لتسهيل خروج الغازات، كما يمكن تدليك البطن لتخفيف الضغط.

2-الطرق الدوائية

إلى جانب الطرق المنزلية هناك عدة أدوية تساعد على التخلص من غازات البطن سنذكرها إتباعًا:

  • يمكن استعمال الأدوية التي تحتوي على مادة السايمثكون، وهي متواجدة في الصيدليات، ويمكن اقتناءها دون وصفة طبية، وينصح كذلك بإعطائها للرضيع بعد كل رضعة.
  • يمكن استعمال الأدوية التي تحتوي على الأعشاب الطبيعية في تخفيف الغازات مثل: “ماء غريب” المتواجد في جميع الصيدليات.
  • ببساطة يمكن عمل رضعة أعشاب تتكون من شمر وينسون وكمون وكراوية والقليل من البابونج؛ لعلاج غازات البطن عند الرضيع، والعمل على تهدئته في نفس الوقت، شرط ألا يكون الطفل لديه تحسس تجاه أي من هذه المكونات.

اقرأ أيضًا: علاج مغص البطن للأطفال

أجبنا لكم في هذا الموضوع عن هل الحليب البارد يسبب الغازات للرضيع؟ فالحليب الغذاء الأول والأساسي للرضيع، لذا وجب الإلمام بكل ما يدور حوله؛ لنمو صحي للطفل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى