صحة طفلي

تمارين للأطفال 10 سنوات وأهم الإرشادات عند ممارستها

تمارين للأطفال 10 سنوات نقدمها لكم اليوم عبر موقعنا شقاوة حيث أنه من التمارين المفيدة لهذا العمر بالتحديد، حيث يحتاج الطفل في هذه المرحلة لبناء جسمه والرفع من ثقته بنفسه حتى يتعود على نظام حياة صحي بشكل عام، وتمكنه من القيام بالأنشطة المختلفة بقوة وصحة، ويمكن للطفل في هذا العمر الاشتراك في الأنشطة الرياضية المناسبة له ولقدرته ومرحلته العمرية.

إرشادات عند ممارسة تمارين للأطفال 10 سنوات

تمارين للأطفال 10 سنوات

هناك بعض الإرشادات المفيدة التي يجب أن يتبعها الطفل عند ممارسة الرياضة في عمر 10 سنوات، وهي كالآتي:

  • ممارسة نحو ساعة أو ما يزيد عن ذلك في الأنشطة البدنية المعتدلة جميع أيام الأسبوع، ويمكن أخذ راحة ليوم واحد خلالها.
  • الاشتراك في نوبات الأنشطة البدنية حوالي ربع ساعة من الوقت أو ما يزيد عن ذلك بشكل يومي.
  • الابتعاد عن عدم القيام بأي أنشطة لمدة ساعتين إلا عند النوم.

لايفوتك التعرف على المزيد من خلال: تعلم الحروف الانجليزية للاطفال ومشكلات تعلم الحروف الانجليزية للأطفال

التمارين الرياضية في المنزل

  • لا يمكن الاكتفاء بالتمارين الرياضية التي يمارسها الأطفال في النادي أو في المدرسة ليوم أو يومين في الأسبوع، ولكن يجب الحرص على مزاولة التمارين في المنزل أيضاً لمد الطفل باحتياجاته من النشاط البدني لكي يمارس حياته اليومية بهمة ونشاط فاللياقة البدنية للطفل تساعده على الرفع من روحه الرياضية.
  • كما ترفع لديه القدرة على وضع الأهداف والتغلب على الصعوبات المختلفة، كما تعزز لديه القدرة على العمل الجماعي، مع الوضع في الاعتبار عمر الطفل وطبيعة نموه واهتماماته المختلفة لكي يتم اختيار النشاط الرياضي المناسب له.
  • فالأطفال من عمر 6-8 من السنوات يهتمون بالمهارات الجسدية الرئيسية ومنها، القفز، الركل، الصيد، الرمي، ويمكن وضعهم في فرق رياضية بشكل منظم لممارسة هذه المهارات، ومن الأفضل عدم اشراكهم في الدورات غير التنافسية فهي مناسبة لهذه المرحلة العمرية بشكل أكبر، ويجب تلقي الدعم من الأب والأم والمدرب من خلال الهتاف للطفل عند مشاهدته وهو يؤدي التمارين أو الأنشطة الرياضية.
  • ولكن المرحلة العمرية من 9-12 عام يتم الاهتمام بالرفع والتحسين من مهاراتهم، من خلال الالتزام بشكل أكبر على مزاولة الرياضة، وترتفع المنافسة في هذه المرحلة للرفع من الأداء في الأنشطة الرياضية المختلفة، لذلك فإنه من الهام الاشتراك في الدورات التنافسية في هذه الحالة.
  • ولكن يجب الانتباه فقد لا يرغب الطفل في ممارسة المهارات التقليدية ككرة القدم والسلة، والرياضات الجماعية الأخرى، لذلك يجب الاهتمام باكتشاف نواحي التميز لديه فقد يتفوق في بعض الأنشطة الفردية، ومنها المبارزة والجولف، والتزحلق على الجليد، أـو ممارسة رياضة التنس أو الكاراتيه أو ركوب الدراجات.

كما يمكن التعرف على المزيد من خلال: تعليم الارقام للاطفال من 1 إلى 20 من خلال التكرار والغناء والقراءة

تمارين للأطفال 10 سنوات

سوف نستعرض معاً عدد من التمارين الرياضية التي يستطيع الطفل ممارستها وهي مناسبة لعمر 10 سنوات:

اللوح الخشبي

وذلك عن طريق اسناد المرفقين على الأرض، ثم القيام برفع أطراف أصابع القدمين، مع جعل الظهر بشكل مستقيم وشد عضلات الجسم حتى نصف دقيقة من الوقت، ويمكن الاستمرار لمدة أطول من ذلك في حالة قدرة الطفل على هذا.

القرفصاء

ويتم من خلال وضع القدمين في اتجاه الكتفين، ويتم ثني الركبة، ووضع الراعين حول الركبتين لنصف دقيقة من الوقت، وهي مدة مناسبة جداً، ويجب الاستمرار على هذا التمرين لتحقيق أفضل النتائج.

وإليكم المزيد من خلال: النظافة الشخصية للأطفال: طريقة تعليم الأطفال قواعد النظافة الجديدة

تسلق الجبال

وهو تمرين افتراضي مماثل لتسلق الجبال ويمكن ممارسته في المنزل، وذلك عن طريق لنوم على البطن على الأرض والبدء بالزحف من خلال مشط القدم كما يحدث في تسلق الجبال، ومن ثم يتم التبديل بين القدمين في كل مرة، من خلال الميل للأمام، ومد الجسم ناحية الخارج، ويتم تكرار هذا التمرين لدقيقة واحدة وهي كافية.

ركلة الفراشة

ويمكن ممارسته من خلال الاستلقاء على الطهر ثم رفع القدمين لأعلى كما يحدث مع ركوب الدراجة، والتبديل بالقدمين لمدة دقيقة من الوقت وهي كافية للقيام بهذا النوع من التمرين.

السباحة

السباحة هي أكثر التمارين التي يحبها الأطفال، حيث يمكن ممارسة هذا التمرين بعد تناول الوجبات بثلاثة أو 4 من الساعات، فهي تعمل على التحسين من البنية العضلي للطفل، وتساعد على تعزيز عملية الهضم، كما يساعد على تجنب سمنة الأطفال.

تمرين التزلج

وذلك من خلال التزلج على العجلات، فهو يعمل على تعزيز العضلات لأنه من التمارين الهوائية المفيدة للطفل، وبعمل على تعزيز لياقته بشكل واضح.

تمرين ركوب الدراجات

  • لا يمكن الدراجة مجرد وسيلة للتنقل، بل هو تمرين هام له الكثير من الفوائد والمزايا للطفل عندما يقوم بممارسته، حيث يعمل على اطلاق هرمون السعادة في جسده، ويرفع من حالته النفسية بشكل كبير، كما يساعد على منع تعرضه للسمنة والحفاظ على وزنه المثالي.
  • كما يقلل من الكوليسترول بالجسم بشكل عام، ويعزز الدورة الدموية، ويحفظ صحة القلب، وينظم معدلات السكري الجيد في الدم، ولذلك فهو مفيد بشكل كبير للأطفال المرضى بالسكري.

القفز بالحبل

يعد القفز بالحبل من التمارين الممتعة بشكل كبير للأطفال، برغم حاجة الطفل لبعض الوقت لتعلم القفز بالحبل بالطريقة الصحيحة، ولكنهم سوف يحصلون على قدر كبير من المرح بعد تمكنهم من ذلك، فالقفز بالحبل بشكل متكرر يعزز من قوة عضلات الساقين والفخذ، كما يساعد الأطفال الذين لديهم مشاكل في فرط الحركة أو النقص في الانتباه بشكل كبير عند ممارسة هذا التمرين، ويساعد في توجيه نشاط الطفل بالشكل الصحيح.

 المشي

المشي من التمارين المفيدة جداً ليس للصغار فقط بل وللكبار أيضاً، فيمكنك ممارسة رياضة المشي مع طفك، فهو يرفع من مناعته، ويساعده على تعزيز حالته المزاجية، كما يفيد القلب والدماغ عند الطفل.

الرقص

الرقص من الطرق الرائعة التي يستمتع الطفل بشكل كبير عند ممارستها، حيث يعمل على تمرين جميع أجزاء الجسم، ويساعد على فقد الدهون من الجسم بشكل رائع، كما يعزز من التركيز لاحتياج الحركات الراقصة للدقة والتركيز الكبير، وهو أحد الأنشطة الممتعة للأطفال.

تمرين الصعود والنزول

الكثير منا لا يكترث لأهمية الصعود والنزول من الدرج أو السلم، ولكنه من التمارين الرائعة للطفل، وله الكثير من الفوائد الصحية، فهو من تمارين التنفس المفيدة جداً، ويساعد على الرفع من التحمل عند الطفل، كما يساعد على إنقاص الوزن، ويعزز من صحة القلب والعظام لدى الطفل.

كرة السلة

وهو من التمارين البدنية الرائعة عندما يتم تدريب الطفل على استخدام كرة السلة في الملعب أو النادي الرياضي، وبالرغم أنها من التمارين التي تتطلب وقت لإتقانها، ولكنها لها العديد من الفوائد الصحية، فهي ترفع من المقدرة على التحمل عند الطفل وتعزز من قوة الذراعين، والتحكم في الجسم.

تمرين الجري

يمكن الاستعانة بالعديد من الألعاب التي تعتمد على الجري، وهو من التمارين الرائعة التي تعمل على حرق الدهون في الجسم، كما ترفع من القدرة البدنية، وتقوي العضلات، وتساعد على تعزيز الصحة القلبية.

  تمرين تنس الريشة

وهو من تمارين المضرب الممتعة للطفل وله العديد من المزايا ومنها، المساعدة على نمو العضلات، تعزيز التنسيق ما بين العين واليد، والمساعدة على التحسين من المهارات الاجتماعية عند ممارسة اللعبة بين فريقين، وهو بمثابة تمرين مفيد للجسم بشكل عام عند ممارسته بشكل منتظم، لأنه يساعد على حركة جميع أعضاء الجسم.

وبهذا نكون قد وفرنا لكم تمارين للأطفال 10 سنوات وللتعرف على المزيد من المعلومات يمكنكم ترك تعليق أسفل المقال وسوف نقوم بالإجابة عليكم في الحال.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى