صحة طفلي

كيفية التعامل مع طفل التوحد

كيفية التعامل مع طفل التوحد هو أمر هام حيث يؤثر التوحد على أسلوب تفاعل الطفل المصاب مع غيره من الأطفال، وقد تظهر أعراض التوحد في عمر مبكر وتستمر حتى مرحلة البلوغ، ويعاني الطفل المصاب بالتوحد من مشاكل مرتبطة بالآخرين حيث يميل إلى العزلة ولا يهتم بكل ما يخص أفراد أسرته، وأحيانًا يميل إلى التحدث مع أفراد أسرته أو الأصدقاء حول موضوع واحد يشغل باله، مما قد يسبب الملل للآخرين؛ لأنهم يجدون أنفسهم يتحدثون حول موضوع واحد لمدة طويلة، وقد يشعر الوالدين بالحزن في حالة إذا كان لديهم طفل مصاب بالتوحد ولم يستطيعوا التواصل معه؛ لذا فعليهم تعلم كيفية التعامل مع طفل التوحد حتى يستطيعوا تدعيم الطفل ومساندته وهذا ما سنوضحه في هذا المقال عبر موقعنا شقاوة

كيفية التعامل مع طفل التوحد

سوف نتعرف فيما يلي على بعض الأساليب التي يجب عليك اتباعها للتعامل مع طفل مصاب بالتوحد:

1- تعرف على حالة طفلك

يجب على الوالدين فهم سلوك الطفل المصاب بالتوحد، والتعرف على الأشياء التي تؤثر فيه، مثل العوامل النفسية، الطبية، والسلوكية التي تؤثر على نمو الطفل، ويمكن ذلك من خلال القراءة عن اضطراب التوحد، أو استشارة الطبيب عن حالة الطفل، كما يمكن الاستفادة من تجارب الآخرين الذين مروا بنفس الحالة؛ للتعرف عما إذا كان سلوك طفلك طبيعي، أم أنه يواجه مشكلة فردية مع المحيطين حوله.

2- ركز على إيجابيات طفلك

يستجيب الطفل المصاب بالتوحد للإطراء مثل غيره من الأطفال، ويعني ذلك أن مدح الطفل على السلوكيات الإيجابية التي يقوم بها، قد يمنحه الشعور بالرضا عن نفسه، ولكن يجب أن تحدد ما الذي أعجبك بالتحديد في سلوكه، كما يجب مكافأته على هذا السلوك، حيث سيساعد ذلك على تنمية الثقة والاستقلالية في نفس الطفل.

3- ابق منضبطًا في المواعيد

طفل التوحد يحب المحافظة على الروتين اليومي؛ لذا يجب عليك أن تكون منضبطًا في المواعيد المحددة لحصول الطفل على الإرشادات الطبية؛ حتى يستطيع ممارسة العلاج بشكل أفضل؛ حيث سيسهل ذلك عليه تعلم السلوكيات الجديدة بشكل أفضل، وقم بالتنسيق مع المعالجين والمدرسين على طرق التفاعل وتأدية الأدوار، لمساعدة الطفل على العلاج.

نوصي أيضًا لمزيد من المعلومات بقراءة: تعليم النطق للأطفال المتأخرين وما أسبابه وأعراضه

4- استخدم رسائل بسيطة وواضحة

يحتاج طفل التوحد إلى توصيل الرسائل إليه بطريقة بسيطة وواضحة، فقد تحتاج إلى لعب الأدوار، أو استخدام الصور، أو الإيماءات، كما يجب أن تكون اللغة واضحة وبسيطة ومناسبة للطفل.

5- انتبه لحساسيات طفلك

الطفل المصاب بالتوحد يعاني من حساسية شديدة تجاه الصوت، الضوء، الذوق، اللمس، والشم، لذا فعليك فهم المؤثرات التي تؤثر على طفلك، ليسهل عليك عدم تعريضه لها.

6- اصطحب الطفل معك في الأنشطة اليومية

في حالة إذا لم تتمكن من توقع سلوك طفلك، فقد يكون من السهل عليك أن تتجنب تعريضه لمواقف معينة، إلا أنه عندما تصحبه معك في مهامك اليومية مثل البقالة للتسوق، فإن ذلك سيساعده على التفاعل مع المحيطون من حوله.

نوصي أيضًا لمزيد من المعلومات بقراءة: ابني عمره ثلاث سنوات وكلامه غير مفهوم وطرق علاج تأخر الكلام

7- تدريب الطفل على الدفاع عن نفسه

لا يستطيع الطفل المصاب بالتوحد التعرف على مصادر الخطر، وبالتالي فهو لا يستطيع الدفاع عن نفسه، لدرجة أنه لا يستطيع استرداد الشيء الذي أخذ منه حتى إذا كان طعامه؛ لذا يجب تعليم الطفل وتدريبه على كيفية رد العدوان، والدفاع عن نفسه، والفرار من الخطر.

8- شغل الطفل عن الحركات النمطية

طفل التوحد يكون له حركات وافعال نمطية يقوم بتكرارها طوال النهار؛ وقد يشعرون بالانزعاج عندما تنهاهم عن فعل هذه الحركات بأسوب الأمر، أو عند معاقبتهم عند فعل هذه الأشياء؛ لذا يجب منعهم عن فعل هذه الحركات عن طريق شغلهم بأي شيء عن فعل هذه الحركات والأفعال النمطية.

نوصي أيضًا لمزيد من المعلومات بقراءة: فيتامين د للأطفال فيدروب وفوائده وعلامات نقص فيتامين والجرعة المناسبة

9- ابحث عن الدعم والمساعدة

إن رعاية طفل مصاب بالتوحد تحتاج إلى المزيد من الطاقة والوقت، فقد يأتي عليك وقت تشعر فيه بالتوتر، أو الإرهاق، أو الإحباط؛ لذا فلا تحاول أن تفعل كل شيء بمفردك.

حيث يوجد أماكن كثيرة يمكن أن يلجأ إليها أسر الأطفال المصابين بالتوحد للحصول على المساعدة والدعم والمشورة، كما يوجد الكثير من المؤسسات المحلية التي تقدم الرعاية المؤقتة أثناء النهار، فهي تساعد على تنمية مهارات الطفل وسلوكه.

وهنا نكون قد وصلنا إلى نهاية هذا المقال وذلك بعد أن تم توضيح كافة المعلومات عن كيفية التعامل مع طفل التوحد ونرجو أن ينال المقال على إعجابكم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى