متى يأكل الطفل البيض

متى يأكل الطفل البيض ؟ من الأسئلة التي تشغل فكر الأمهات وخصوصًا للأطفال خلال فترة الرضاعة، حيث أن التغذية السليمة منذ الطفولة المبكرة هي السبيل الوحيد في الحصول على الصحة الجيدة والمناعة القوية في المستقبل، وكما لبن الأم لا يكفي وحده من أجل حصول الطفل على الوجبة المشبعة التي يمكن أن تستقر داخل بطن الطفل لأطول فترة ممكنة، ولذلك لابد من البحث عن الوجبات التكميلية التي تساعد بالإضافة إلى الرضاعة الطبيعي، وفيما يلي عبر موقع شقاوة سوف نتعرف على الإجابة التفصيلية لهذا السؤال.

ما هي فوائد البيض للأطفال ؟

متى يأكل الطفل البيض

قبل الإجابة عن سؤال متى يأكل الطفل البيض ؟ يجب أن نتعرف على الفوائد الصحية للبيض للأطفال.

  • يحتوي البيض على مادة الكولين والفولات، وهي من العناصر المفيدة في بناء الخلايا العصبية بالإضافة إلى مراكز الذاكرة داخل المخ.
  • تساعد البروتينات الموجودة داخل البيض في تغذية الطفل وبناء التكوين العضلي للطفل، بالإضافة إلى الحفاظ على الوزن الصحي للطفل.
  • يحتوي البيض على نسبة كبيرة من الأحماض الدهنية المفيدة مثل أوميجا 3 وأوميجا 6، وهي ضرورية من أجل صحة العينين والجهاز العصبي المركزي والعظام والمفاصل.
  • يحتوي البيض على كمية كبيرة من عنصر الكالسيوم الضروري لصحة وتكوين العظام والأسنان.
  • يحتوي البيض على نسبة عالية من فيتامين B12 المفيد لتكوين الخلايا العصبية وتعزيز الجهاز المناعي والوقاية من الأنيميا.
  • يحتوي البيض على العديد من المعادن مثل الحديد والفوسفور والبوتاسيوم والكالسيوم والنحاس وهي من العناصر الغذائية المفيدة في تعزيز الجهاز المناعي، بالإضافة إلى تعزيز نمو الطفل بشكل صحي وقوي.
  • يحتوي البيض على الأحماض الدهنية المفيدة لصحة القلب والشرايين والجهاز التنفسي والعظام والجهاز العصبي وصحة الكبد.
  • يحتوي البيض على كمية مناسبة من الأحماض الدهنية اللازمة لإعطاء الطاقة اللازمة للقيام بالعمليات الحيوية والنشاط الذهني والجسدي.

متى يأكل الطفل البيض؟

متى يأكل الطفل البيض

  • تقلق الأمهات من إمكانية إدخال البيض ضمن الوجبات الغذائية التي يحصل عليها الطفل الرضيع خلال فترة الرضاعة وقبل إتمام عمر السنة، وذلك حيث أن البيض يعتبر ضمن الأطعمة المسببة للحساسية، إلا أن هناك نسبة قليلة فقط من الأطفال يعانون من حساسية البيض، ويمكن للأم ملاحظة ذلك مع المرات الأولى لتناول الطفل للبيض.
  • يؤكد خبراء التغذية أنه يمكن أن يتم وضع البيض المسلوق ضمن النظام الغذائي للطفل بعد أن يتم الشهر الثامن، حتى يستفيد الطفل من العناصر الغذائية والفيتامينات والمعادن والبروتينات الموجودة في البيض.
  • تستطيع الأم أن تبدأ بإدخال صفار البيض إلى النظام الغذائي للطفل الرضيع بعد الشهر الثامن، ويمكن أن تبدأ بإطعام الطفل بياض البيض بعد أن يتم عمر السنة، كما يمكن تناول بعض الخضروات المسلوقة مثل الجزر أو البطاطا، حيث تتميز الأطعمة الصلبة بأنها من الممكن أن تعطي الطفل الشعور بالشبع لفترة أطول.
  • ينصح خبراء التغذية بضرورة طهي البيض بشكل جيد، ولا يجب أن تقوم الأم بإطعام الأطفال البيض النيئ أو الغير مطهي بشكل جيد، حيث قد يحتوي على نسبة من بكتيريا السالمونيلا، والتي قد تؤدي إلى حدوث حالات من التسمم الغذائي أو قد يصاب الأطفال بعسر الهضم والإمساك.

اقرأ أيضًا من هنا: متى يصل الطعام إلى حليب الأم

كيفية تناول البيض للطفل الرضيع

مع معرفة متى يأكل الطفل البيض، يجب أن يتم تناول البيض بكميات قليلة وبطريقة معنية، حيث لا تزال معدة الطفل الرضيع في بداية التعرف على المواد الغذائية الصلبة مثل البروتينات الموجودة داخل البيض، ولذلك يتم تقديم البيض إلى الطفل الرضيع بالطريقة التالية:

  • بالنسبة لتناول البيض ضمن الأطعمة المقدمة للطفل الرضيع كغذاء مكمل مع حليب الأم، من الممكن أن تبدأ الأم بإطعام الطفل صفار البيض في البداية، وذلك حتى تتأكد الأم من أن الطفل لا يعاني من أية أعراض تحسسية تجاه البيض، حيث أن الصفار لا يسبب الحساسية.
  • ينصح خبراء التغذية بإطعام الطفل الرضيع بياض البيضة بعد أن يتم عمر العام الكامل، وإذا ظهرت على الطفل أية أعراض تحسسية مثل الطفح الجلدي أو الاحمرار أو تورم الوجه أو الشفتين أو سيلان أو انتفاخ الأنف، فيجب أن تتوقف الأم عن إعطاء الطفل البيض تمامًا.
  • في بداية إعطاء الطفل بياض البيض، يقوم الجسم بمهاجمة البيض كنوع من الأجسام الغريبة، وذلك حيث يحتوي البيض على نسبة عالية من البروتينات، والتي يقوم الجسم بمقاومتها من خلال إفراز الأجسام المضادة ويحاربها كنوع من الفيروسات أو الأجسام الغير معروفة، ولذلك يجب إعطاء الطفل قطعة أو قطعتين صغيرتين فقط في بادئ الأمر.
  • بعد تناول بيضة كاملة بشكل يومي للطفل الرضيع، سوف يصبح الطفل الرضيع لديه شهية للعديد من الأطعمة اللذيذة، ويمكنك الاستفادة من الخضروات والفواكه المسلوقة، مع تقديمها بكميات قليلة في البداية كنوع من المكملات الغذائية بجانب الرضاعة، مما يساعد الطفل على النمو بشكل قوي.

يرشح لك موقع شقاوة قراءة: جدول تغذية الطفل الرضيع من الشهر الأول

محاذير تناول البيض للأطفال

بعد التعرف على إجابة سؤال متى يأكل الطفل البيض، هناك بعض الأضرار التي من الممكن أن تنتج عن تناول الأطعمة الغذائية الصلبة مثل البيض للأطفال خلال المراحل الأولى من تناول الطعام، ومن هذه الأضرار:

هناك نسبة 2% من الأطفال لديهم حساسية من البيض، وذلك بسبب البروتينات الموجودة في البيض، والتي ينتج عنها بعض الأعراض التحسسية التي تظهر على الجلد وفي الجهاز الهضمي والتنفسي والقلب، ومن هذه الأعراض:

  • حساسية الجلد: التورم والالتهاب والطفح الجلدي أو أكزيما.
  • الجهاز الهضمي: التقلصات، الإسهال، القيء والغثيان.
  • الوجه: تورم حول العينين أو الشفتين مع الحكة الجلدية حول الفم.
  • الجهاز التنفسي: سيلان الأنف، سماع صوت أزيز مع التنفس.
  • القلب: تسارع ضربات القلب مع ضيق التنفس

قد تقل أو تزداد أعراض الحساسية وذلك يعتمد على قوة الجهاز المناعي للطفل كما يعتمد على كمية البيض التي يتناولها الطفل، كما قد تشتد أعراض الحساسية فيما يسمى بالحساسية المفرطة، وتشمل أعراض الحساسية المفرطة:

  • الشعور بضيق في التنفس.
  • انخفاض ضغط الدم.
  • تسارع ضربات القلب.

في حالة الشعور بأعراض الحساسية الشديدة يجب المبادرة بتدخل الطبيب، وغالبًا ما تكون الحساسية المفرطة للمواد الغذائية لها علاقة بالعوامل الوراثية، وإذا كان أحد أفراد الأسرة مصابين بحساسية من البيض، فيجب أن يتم تناول البيض للأطفال بحذر شديد، ويتم مراقبة الطفل للتأكد من عدم ظهور أية أعراض حساسية.

لمزيد من الإفادة يمكنك معرفة: وجبات للرضع 4 شهور وبعض النصائح عند تقديم الطعام لهم

نصائح عند تناول البيض للطفل الرضيع

متى يأكل الطفل البيض ؟ بمجرد أن يصل الطفل إلى عمر السنة تكون الأسنان الأمامية قد اكتملت وبدأت الأضراس في الظهور، وبعدها يمكن للطفل تناول العديد من المأكولات سهلة المضغ مثل البيض المسلوق أو المقلي والبطاطا المهروسة والجزر والموز، وفيما يلي نصائح عند تناول البيض:

  • يجب أن يتم طهي الطفل بشكل جيد، حيث أن البيض النيئ قد يحتوي على بكتيريا السالمونيلا التي قد تصيب الطفل بالمخاطر الصحية مثل التسمم الغذائي والانتفاخ والتقلصات الشديدة.
  • يجب أن تحرص الأم على التنويع بين الأطعمة والوجبات المختلفة، حتى يستفيد الطفل من العناصر الغذائية والفيتامينات والمعادن المختلفة الموجودة في الخضروات المسلوقة والفواكه واللبن الزبادي، بالإضافة إلى البيض.
  • لا يجب أن يصبح البيض هو الوجبة اليومية الإضافية للطفل، حيث يمكن للأم تحضير العديد من الأطعمة، ويمكنها الاكتفاء بتناول البيض مرتين فقط أسبوعيًا.
  • يمكنك إضافة البيض المسلوق مع هرسه ومزجه مع البطاطس المسلوقة والقليل من الملح والكمون، حيث قد يرفض الطفل البيض وحده في البداية.
  • لا يجب تقديم الأطعمة التي تحتوي على النكهات العالية مثل المايونيز أو الأطعمة الجاهزة أو الغير موثوق في طريقة تحضيرها بشكل صحي.

كما ندعوك للتعرف على مزيد من المعلومات من خلال: عدد وجبات الطفل في الشهر الرابع والوقت الأفضل لتناول الطعام

إلى هنا نكون قد انتهينا من المقال بعد أن قدمنا لكم العديد من المعلومات عن سؤال متي يأكل الطفل البيض، مع تقديم جميع المعلومات الخاصة بطريقة تقديم البيض للطفل الرضيع، مع تقديم المعلومات الخاصة بالفوائد الغذائية للبيض، حيث يحتوي البيض على العديد من المعادن مثل الحديد والفوسفور والزنك والنحاس، بالإضافة إلى الأحماض الدهنية والبروتين والكالسيوم، كما يحتوي على العديد من الفيتامينات مثل فيتامين سي وبي، كما يمكنك تنويع الأطعمة للطفل بعد العام الأول.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.