متى يأكل الطفل السيريلاك

متى يأكل الطفل السيريلاك ما هي علامات استعداد تناول الطفل للسيريلاك الاهتمام بغذاء الطفل في المراحل الأولى من حياته له أهمية كبيرة في نموه، وعلى الأمهات إعطاء الغذاء المناسب لكل طفل بحسب عمره والالتزام بإرشادات الطبيب في جميع المراحل ومن خلال موقع شقاوة نجيب عن سؤال متى يأكل الطفل السيريلاك

متى يأكل الطفل السيريلاك

السيريلاك من أشهر الأطعمة المتوفرة للأطفال خاصة الرضع نظًرًا لما يحتوي عليه من عناصر غذائية هامة تعزز مناعة الطفل، غير الميزة التي يتميز بها وهي سهولة التحضير فلا يرهق الأمهات أثناء تحضيره كما أن قوامه يتسم باللين مما يساعد الطفل على أكله بسهولة كما أن له مذاق رائع يساعد الأطفال الرضع على اكتشاف وتطوير حاسة التذوق.

تنصح منظمة الصحة العالمية وجميع الأطباء بأن لا يتناول الأطفال الرضع أي طعام غير لبن الأم حتى يصل الطفل إلى عمر ستة أشهر، لكن قامت بعض الشركات بإنتاج تركيبة من السيريلاك تتناسب مع الأطفال الرضع من عمر أربعة أشهر حيث يبدأ الطفل في تلك المرحلة بتقبل الطعام الصلب.

كما أن السيريلاك في تلك المرحلة مناسب جدًا للأطفال وينصح به الأطباء نظرًا لاحتوائه على عناصر غذائية مفيدة لصحة نمو الطفل، وعند بلوغ الرضيع لعمر الستة أشهر يتم تغيير نوع السيريلاك حتى يحصل على الاستفادة المناسبة لعمره منه.

اقرأ أيضًا: متى يبدأ الرضيع بالأكل

عدد وجبات السيريلاك للرضيع

بعد الإجابة عن سؤال متى يأكل الطفل السيريلاك وجب معرفة مقدار الوجبات المتاحة من السيريلاك للطفل خلال اليوم حتى يحصل على الاستفادة الكاملة بدون إفراط ولا تفريط من الأم في حق الرضيع.

فالطفل في بداية تذوقه السيريلاك عند وصوله لشهره الرابع يمكن أن تحددي كمية تناوله الطعام على حسب معرفة مدى تقبل رضيعك للطعام الصلب، فيجب عليك البدء معه بنصف ملعقة مرتين أو ثلاث في اليوم وعند تقبله يمكنك زيادة المقدار إلى ملعقة صغيرة مرتين إلى ثلاثة مرات يوميًا.

تتم زيادة الكمية المطلوبة للرضيع تبعًا لزيادة تقدمه في العمر مع تعوده على مذاق السيريلاك ولا يسمح بتناول أي طعام آخر معه حتى يتم عمر الستة أشهر، وحتى يتم الحصول على الغذاء الكامل منه على الأم اتباع إرشادات الطبيب والإرشادات الموجودة على العلبة والالتزام بالواجبات اللازمة لتحقيق الاستفادة الكاملة.

نصائح عند تناول السيريلاك

هناك عدة نصائح على الأم الالتزام بها قبل وأثناء تقديم السيريلاك للطفل وتعد بأهمية سؤال متى يأكل الطفل السيريلاك، لذا وجب الإشارة إلى تلك النصائح الهامة في النقاط التالية:

  • على الأم التأكد من صحة الطفل وقدرته على تقبل هضم الطعام الجديد حتى لا يصاب بأي حساسية تجاه السيريلاك.
  • عند تناول طفلك للسيريلاك للمرة الأولى ينصح جميع الأطباء أن تكون في بداية اليوم وليس في الليل حتى لا يؤرق طفلك أثناء النوم.
  • سيريلاك من الوجبات الغذائية المكملة وليس من الوجبات الأساسية فلا يمكن للأم أن تستغني عن الرضاعة فهي الغذاء الأساسي لنمو الطفل.
  • عند بداية إطعام الطفل السيريلاك عليك البدء بوجبات صغيرة فيمكنك الاكتفاء بنصف ملعقة منه فقط خلال اليوم وعند تقبل الطفل له أزيدي القليل ثم القليل هكذا حتى تحددي الوجبة المناسبة لطفلك.
  • عليك إطعام الطفل وهو جالس مع اعتدال رأسه حتى يستطيع بلع الطعام بصورة أفضل.
  • إذا واجهت رفض من طفلك للسيريلاك فعليك الانتظار وإعادة المحاولة مرة أخرى فيما بعد لتستطيع تحديد تقبله للأمر بشكل أفضل.
  • إخراج الطفل لسانه أثناء تناول الطعام ليس دليل على رفضه له بل تلك هي طريقة الطفل في تذوق الطعام الجديد فعليك بالصبر.
  • إذابة المقدار المخصص للطفل من السيريلاك في مقدار من الماء المعقم أو المغلي وتركه حتى يبرد تمامًا ومن ثم إطعامه.
  • هناك العديد من أنواع السيريلاك التي يمكن أن يتقبلها طفلك ويتناولها لكن إذا لم يتم طفلك عامه الأول لا يمكنك إعطائه السيريلاك الذي يحتوي على عسل النحل كما يفضل عدم تناول الطفل الذي لم يكمل العام الحليب كامل الدسم.
  • على الأم اختيار السيريلاك المناسب للمرحلة العمرية للطفل فهناك نوع لمن يبلغ أربعة أشهر وهناك نوع لمن يبلغ الستة أشهر.
  • عند بداية إطعام الطفل على الأم الالتزام بنوع واحد من الطعام حتى لا تتعكر بطن الطفل بسبب تغيير الطعام.
  • إطعام الطفل بهدوء وببطء حتى لا يرفض الطعام.
  • على الأم التأكد من تاريخ الصلاحية الخاص بعبوة السيريلاك أولًا قبل أن تطعم منها طفلها.
  • عدم الإفراط في تناول السيريلاك للأطفال حتى لا يتسبب لهم في حساسية، وعند ملاحظة تحسس الطفل تجاه أي نوع وجب التوقف والابتعاد عنه فورًا.
  • أعراض الحساسية لدى الأطفال تتمثل في ضيق تنفس أو صعوبة في الهضم أو إسهال أو قيء أو حساسية على الجلد، وفي حال ظهور إحدى تلك الأعراض على الأم التوجه للطبيب مباشرة.

اقرأ أيضًا: سيريلاك لعمر 5 شهور وأشهر مشكلات تغذية الرضيع خلال فترة الرضاعة

علامات استعداد تناول الطفل للسيريلاك

هناك علامات على الأم الانتباه لها قبل بداية إطعام الطفل السيريلاك حتى تستطيع قياس مدى تقبل الطفل لتناول الطعام ونذكر تلك العلامات في النقاط التالية:

  • قدرة الطفل على الجلوس بالوضعية الصحيحة مع استطاعته التحكم في حركة رأسه وحركة رقبته حتى يستطيع البلع بصورة طبيعية.
  • انتظام نوم الطفل بشكل جيد.
  • مراقبة تطور وزن الطفل في مراحله العمرية الأولى هام جدا لمعرفة إن كان ينمو بصورة طبيعية أم لا.
  • معرفة مقدار قوة الطفل على البلع وعدم طرد الطعام للخارج مرة أخرى ومراقبة طريقة بلعه بصورة طبيعية.
  • قدرة الطفل على التعبير عن المشاعر سواء كانت الجوع أو الشبع فيعبر الطفل عن الجوع في حالة فرحة بالحصول على الطعام وفي حالة الشبع يرفض ويتجنب الطعام.
  • إذا لاحظتي تأخر الطفل في إحدى تلك المراحل عليك مراجعة الطبيب المختص للوقوف على المشكلة والمبادرة بحلها في أسرع وقت ممكن، حتى لا تؤثر سلبيًا على طفلك في المستقبل.

فوائد السيريلاك للأطفال

السيريلاك من الأطعمة الآمنة على الأطفال ومدعوم من العديد من المنظمات الصحية للأطفال، وبعد أن أجبنا عن سؤال متى يأكل الطفل السيريلاك نشير إلى فوائد السيريلاك للأطفال في النقاط التالية:

  • يحتوي على مقدار كبير من المعادن والفيتامينات التي تدعم الجهاز المناعي الخاص بطفلك مما يعزز من قدرته على مواجهة الأمراض.
  • من المنتجات الخفيفة على معدة الأطفال فهو مخصص فقط لأجلهم، ويكون لطيف على المعدة وسهل على الجهاز الهضمي للطفل.
  • منتج سريع التحضير يسهل على الأطفال بلعه مباشرة خاصة للأطفال في المراحل الأولى لتناولهم وتذوقهم الطعام فلا يحتاج للمضغ.
  • السيريلاك الذي يحتوي على حبوب الأرز أو القمح أو الشوفان يكون غني بالألياف التي تساعد على امتصاص الغذاء بصورة جيدة داخل الجهاز الهضمي للأطفال.
  • يتميز بتنوع الأطعمة فيوجد منه بجميع أنواع الحبوب وأيضًا يوجد منه أطعمة بالفواكه والخضراوات.

اقرأ أيضًا: متى يبدأ الطفل بالأكل وما الوقت المناسب الذي يُقدم فيه للطفل السيريلاك

أضرار السيريلاك للأطفال

رغم الفوائد الكثيرة التي يحتوي عليها السيريلاك إلا أن الإفراط في استخدام الأشياء له من الأضرار ما يبطل فوائدها كما أن الاستخدام الخاطئ أيضًا يفقد المواد أهميتها الغذائية، وبعد أن تعرفنا على متى يأكل الطفل السيريلاك يجب أن نتعرف على أضراره في النقاط الآتية:

  • احتواء السيريلاك على السكر الذي بدوره يؤثر على السمنة وتسوس الأسنان، وغيرها من الأمراض التي قد يتسبب فيها السكر، فعلى الأم الالتزام بالجرعات المحددة للطفل وعدم الزيادة عنها.
  • قد يصاب الطفل بحساسية من السيريلاك نظرًا لأن جسمه يقوم بعمل رد فعل تلقائي عند تعرضه لأي مادة جديدة وغريبة عليه.

السيريلاك من الأطعمة الجيدة خاصة في المراحل الأولى من حياة الطفل نظرًا للعناصر الغذائية المتعددة التي يحتوي عليها، لكن لكل شيء حد فلا إفراط ولا تفريط حرصًا على صحة وسلامة الطفل.

قد يعجبك أيضًا
اترك تعليقا