صحة طفلي

علاج تأخر الكلام عند الأطفال بالأعشاب والفيتامينات اللازمة

علاج تأخر الكلام عند الأطفال بالأعشاب نقدمها لكم اليوم عبر موقعنا شقاوة حيث أنه يحدث هذا الأمر كثيرا للأطفال، مما يجعل الأبوين يشعران بالقلق والخوف من تأثير ذلك على حياة طفلهم، ولكن هذا التأخر قد يكون أمر طبيعي نتيجة لعدة عوامل، لذلك لابد من معرفة الأسباب وتشخيصها للحصول على العلاج المناسب، وقد تكون الأعشاب في بعض الحالات إحدى طرق العلاج، وهذا ما سوف نوضحه في موضوعنا بالتفصيل.

علاج تأخر الكلام عند الأطفال بالأعشاب

علاج تأخر الكلام عند الأطفال بالأعشاب
علاج تأخر الكلام عند الأطفال بالأعشاب

أثبتت بعض الأبحاث الطبية إمكانية استخدام الأعشاب في علاج تأخر النطق عند الأطفال، خاصة إذا كان الأمر يتعلق بخلل في الجهاز المناعي أو إصابة الطفل ببعض الأمراض العضوية وتتمثل هذه الأعشاب في:

  • حبة البركة: لها فوائد عديدة للجسم وقد وجدت الأمهات نتائجها الفعالة في علاج تأخر الكلام عند الأطفال، يمكن استخدامها بوضع ملعقة منها على كوب من اللبن قبل تناول الإفطار أو مساءا قبل النوم.
  • حب الرشاد: يمكن عمل خليط من بذور حبة البركة وحب الرشاد وملعقتين أو أكثر من العسل الطبيعي، والاحتفاظ به في علبة محكمة الغلق، والالتزام بتناول الطفل ملعقة منه صباحا ومساءا.
  • الزنجبيل: أشادت الدراسات الطبية بأهمية الزنجبيل الطازج في علاج الكثير من الأمراض، فيمكن تناوله بوضع ملعقة منه على كوب من الماء المغلي، وتناول كوب يوميا، أو يمكن مضغ نبات الزنجبيل مرة صباحا ومساءا
  • الفاكهة والخضروات: لابد من الحرص على تناول الفاكهة والخضروات بكثرة، لما لها من تأثير على تحفيز المناعة، وعلاج مشاكل تأخر النطق.
  • الزعتر: من أكثر الوصفات المستخدمة في علاج تأخر النطق، ويمكن استخدامه بغلي ملعقة في كوب من الماء، وتناول كوب يوميا.
  • العسل والملح: يعالج الطفل من عرض التأتأة في الكلام، وذلك بعمل خليط وفرك لسان الطفل به يوميا في الصباح.
  • وهناك أقوال إن القهوة العربية تساعد الطفل على النطق، ولكن هذا غير صحيح كما أن للقهوة أضرار عديدة على صحته.

بعد التعرف على علاج تأخر الكلام عند الأطفال بالأعشاب يمكن التعرف على المزيد من التفاصيل عبر: فيتامينات تساعد الطفل على الكلام وطرق علاج مشكلة تأخر النطق

ما هي طرق علاج تأخر النطق عند الأطفال

توجد العديد من العوامل التي يمكن إتباعها لتحسن النطق عند الطفل، وزيادة قدرته على التفاعل والتواصل مع من حوله ومن أهمها:

  • علاج النطق: التحدث معه ببطء وبهدوء، وذلك باستخدام تمارين محددة مفيدة لذلك، وعندما يركز الطفل في طريقة النطق ومخارج الحروف، يستطيع التكلم بعدها بطلاقة.
  • العلاج السلوكي: هذا العلاج يحفز الطفل للتعامل مع مشاكله دون توتر أو ضغط نفسي، أو فقدان الثقة بنفسه نتيجة التلعثم في النطق.
  • الأجهزة الإلكترونية: وذلك بعمل تمارين معينه، للقضاء على مشكلة تأخر النطق.
  • الأدوية: هناك نوعيات من الأدوية تم تجربتها لعلاج تأخر النطق، ولكن لا يوجد لها إثبات مؤكد على قدرتها في العلاج النهائي للمشكلة.

ولا يفوتك التعرف على المزيد من خلال: طفل عمره سنة ونصف لا يتكلم وكيف تساعد الأم طفلها على الكلام

ما هي الفيتامينات التي تساعد على علاج تأخر الكلام

  • فيتامين ب6: هذا الفيتامين له تأثير على تحسن الكلام بشكل ملحوظ، ويتوفر في العديد من الأطعمة منها: البيض، المكسرات، اللحوم، الفاصوليا، ومن أهم مصادره هو ماء الأرز، لذلك تحرص الأمهات على تقديمها للأطفال الرضع لما لها من فوائد عديدة.
  • فيتامين ب 1: يعمل على التخلص من التلعثم والتأتأة أثناء الكلام، وتوجد الكثير من الأطعمة الغنية بهذا الفيتامين منها: الخميرة، الفاصوليا، وحبوب القمح الكامل.
  • أوميجا 3: يعتبر من العناصر الهامة التي تعزز وظائف المخ، مما يؤثر بشكل إيجابي على تفكير الطفل وقدراته على التركيز، وقد أثبتت الأبحاث الطبية أن الالتزام بتناول الطفل أوميجا3 أو زيت السمك من عمر العامين حتى الثمان سنوات، يؤدي إلى تحسن مشكلة النطق، بالإضافة إلى تطور سلوكهم والتواصل البصري.
  • كالسيوم وحديد: من الفيتامينات الهامة لاكتمال نمو الطفل بشكل سليم.
  • فيتامين أ، وفيتامين سي: تساعد هذه العناصر على تحسن الكلام، فلابد أن نحرص على إعطائها للطفل في سن مبكرة.

ونرشح لك المزيد من المعلومات من خلال: ابني عمره ثلاث سنوات وكلامه غير مفهوم وطرق علاج تأخر الكلام

نصائح للوالدين لمساعدة الطفل على الكلام

  • الاهتمام بتشغيل الأغاني التي يفضلها الطفل ويتفاعل معها.
  • سوف تعمل هذه الأغاني على جذب انتباهه، مما يحفزه على محاولة غنائها وترديد كلماتها.
  • الابتعاد عن ترك الطفل يجلس بمفرده لفترات طويلة.
  • البعد عن مشاهدة التلفاز لعدد من الساعات دون التحدث معه.
  • لابد من المناقشة كثيرا مع الطفل وتوجيه الكلام له حتى يتفاعل مع من حوله.
  • يجب على الأم استغلال وقت الاستحمام أو تغيير الحفاض والملابس في الغناء للطفل أو التحدث معه، لأنه يكون شديد الانتباه لها ويحاول تقليدها.
  • يمكن أيضا جعل الأخوات الأكبر منه يشاركوه اللعب وقراءة القصص، لأن الطفل عادة يعتبر الأخ الأكبر قدوة له.
  • الحرص على عدم السخرية من الطفل، أو تجاهل التركيز مع إشاراته وتعبيراته، لأنها ستؤدي لنتائج عكسية، وتجعله يفقد الثقة بنفسه ويتوقف عن النطق برغبته.
  • توفير فرصة له على اللعب مع أطفال من نفس المرحلة العمرية، ولكنهم أكثر قدرة على التحدث، مما يجعله يحاول التواصل معهم.
  • في حالة القيام بهذه النصائح مع عدم وجود تحسن واضح في حالة الطفل، يجب استشارة الطبيب للتشخيص الصحيح ومعرفة السبب المؤدي لذلك، ووصف العلاج المناسب.

أسباب تأخر الكلام عند الأطفال

وهناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى تأخر الكلام لدى الأطفال من بينها:

أسباب عضوية

  • أحيانا يولد الطفل بمشكلة في اللسان وهي أن يكون اللسان مربوط في الجزء الأسفل من الفم، مما يعيق قدرة الطفل عل الكلام، يتم تشخيص هذه المشكلة عادة من خلال الطبيب، ويتم علاجها بعملية جراحية بسيطة، وبعدها يتحسن الكلام عند الطفل.
  • الشفة المشقوقة أو الأرنبية، تطلق هذه المصطلحات عند ظهور شفة الطفل بشكل مشقوق نتيجة عدم نموها بشكل سليم، ويحدث ذلك عادة بسبب حدوث خلل في فترة الحمل.
  • يمكن أن ترتبط أيضا مشكلة تأخر الكلام بفقدان السمع، وقد تكون مشكلة خلقية ولد بها الطفل، أو يكون حدث له التهاب شديد بعد الولادة أدى لفقدان السمع.
  • حدوث خلل في الجينات المؤثرة على عقلية الطفل، مما ينتج عنه عدم قدرة الطفل على التفاعل مع الأخرين وتأخر النطق، ويطلق على هذه الحالة متلازمة داون.
  • إصابة الطفل بالتوحد، وهذا المرض يجعل الطفل انطوائي لدرجة كبيرة، ولا يرغب في التحدث مع الأشخاص المحيطة.
  • الشلل الدماغي أو حدوث أي اضطرابات بالدماغ، فيؤثر ذلك على تطور نمو الطفل وقدرته على النطق.
  • مشاكل في العضلات التي تتحكم في الفم واللسان، بالإضافة إلى حدوث اضطرابات في الإشارات العصبية، وقد يكون سبب ذلك خلل في الجهاز التنفسي أو التهابات مزمنة في الأحبال الصوتية.

أسباب اجتماعية

  • ترك الطفل بمفردة لعدد من الساعات دون التحدث معه.
  • يمكن أن يكون الطفل يفضل العزلة ويميل للانطوائية.
  • عدم تفاعل الأم مع الطفل أو مشاركته اللعب.

أسباب نفسية

  • تعرض الطفل للضرب أو التهديد المتكرر.
  • إصابة الطفل بأزمة نفسية نتيجة فقد أحد يحبه.
  • عدم تعلم الطفل النطق الصحيح للحروف.
  • خوف الطفل من انتقاده أو السخرية منه فيختار الصمت.

ما هي علامات تأخر الكلام عند الأطفال

  • يعد الطفل متأخرا في الكلام، عندما يصل لعمر السنة دون نطق كلمة واحدة واضحة.
  • توجد كلمات بسيطة عادة يبدأ بها الطفل كلامه وهي أبي وأمي، إذا وصل لعمر السنة ونصف ولم يستطع نطق ذلك، فيعتبر لديه مشكلة في النطق.
  • ويمكن أن يصل الطفل لعمر السنتين ولم يستطع تكوين جملة مفيدة.
  • وهناك حالات تتسم بالصعوبة، حيث يصل الطفل لعمر الخمس سنوات ولا يستطيع نطق الكلام بشكل واضح، ويعاني من التأتأة أثناء الكلام، مما يجعله يصاب بالخجل، ويتوقف عن الكلام حتى لا يسخر منه أحد.

وبهذا نكون قد وفرنا لكم علاج تأخر الكلام عند الأطفال بالأعشاب وللتعرف على المزيد من المعلومات يمكنكم ترك تعليق أسفل المقال وسوف نقوم بالإجابة عليكم في الحال.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى