صحة طفلي

علاج الشرقة عند الأطفال حديثي الولادة أثناء النوم

علاج الشرقة عند الأطفال حديثي الولادة أثناء النوم وطرق الوقاية من الشرقة تعمل على حمايته من الاختناق، فكما نعلم أن الأطفال حديثي الولادة يتعرضون للكثير من الظواهر الصحية التي لا بد من الاهتمام بها ومعرفة علاجها من أجل المحافظة على صحة الطفل، لهذا السبب سوف نتحدث في موقع شقاوة عن أسباب الشرقة للأطفال الرضع وطريقة علاجها.

علاج الشرقة عند الأطفال حديثي الولادة أثناء النوم

إن الأطفال حديثي الولادة كثيرًا ما يتعرضون إلى الشرقة أو الاختناق أثناء النوم، مما يجعل الأمهات ينتابهم الخوف والقلق على رضيعهم الذي لم يبلغ عمره عدة أشهر.

لكن الأمر غالبًا يكون طبيعيًا وشائعًا ولا يدعو إلى القلق، ومن خلال النقاط التالية سوف نسلط الضوء على أهم الطرق التي من خلالها يمكن تجنب الشرقة وعلاجها:

  • لا بد أن يكون الطفل في وضع زاوية 45 درجة أثناء الرضاعة بحيث أن تكون رأيه أعلى من مستوى جسمه قليلًا.
  • الحرص على أن تكون فتحات أنفه مفتوحة ولا تكون الحلمة كاتمة عليها.
  • التأكد من تجشؤ الطفل وعدم وضعه في سريره بعض الرضاعة إلى بعد مرور نصف ساعة على الأقل.
  • يستحسن أن ينام الطفل على أحد جانبيه حتى لا يشرق من لعابه.
  • لا يجب إرضاع الطفل وهو نائم.

اقرأ أيضًا: استفراغ الرضيع كمية كبيرة هل هو خطير

كيفية التعامل مع الطفل عندما يشرق

في سياق معرفة علاج الشرقة عند الأطفال حديثي الولادة أثناء النوم، دعونا نوضح ما يمكن فعله عندما يصاب الطفل بالشرقة، فإن الطفل عندما يشرق غالبًا ما يقوم بالكحة والبكاء فإن ذلك يكون كافِ من أجل إخراج الشيء الذي يعمل على سد مجرى التنفس.

أما في حالة أن الطفل لا يبكي ولا يستطيع الكحة فإن هناك بعض الخطوات التي لا بد من اتباعها في هذه الحالة.

  1. قومي بحمل طفلك بحيث يكون صدره على يدك ووجهه في نفس اتجاه وجهك ورأسه إلى الأسفل، وتمسكين فكه بأصابعك، في حين أنك تسنديه بفخذك.
  2. قومي بضرب ظهره خمس مرات بين عظمتي الكتف براحة اليد.
  3. إذا لم يخرج الشيء الذي يسد مجرى التنفس، قومي بقلب الطفل بحيث يكون وجهه موجهًا نحوك، واسنديه على فخذك.
  4. بعدها قومي بالضغط على عظمة القص خمس مرات.
  5. قومي بالتبديل بين الوضعين إلى أن يخرج ما كان يسبب له الشرقة والاختناق.
  6. إذا فقد الطفل الوعي لا بد من الاتصال الفوري بالإسعاف، وفي تلك الحالة انظري داخل فمه فإذا وجدت ما يسبب له الشرقة قومي بالتقاطه، أما في حالة أن كان الطفل واعيًا أو إذا لم يظهر أي شيء في فمه فلا تحاولي فعل ذلك.

الأسباب التي تؤدي إلى شرقة الطفل حديث الولادة

استكمالًا الحديث عن علاج الشرقة عند الأطفال حديثي الولادة أثناء النوم، ففي الشهر الأول من حياة الرضيع تكون عملية البلع صعبة بالنسبة للطفل في حين أن الحليب يكون كثيف.

فإن هذا الأمر قد يعمل على إصابة الطفل بالشرقة أثناء الرضاعة أو النوم، ومن خلال النقاط التالية سوف نتعرف إلى الأسباب التي تؤدي إلى شرقة الرضيع أثناء النوم:

1- ارتجاع اللبن

في بعض الأحيان يرتجع اللبن في مجرى الجهاز التنفسي، ويعتبر هذا السبب من أبرز الأسباب التي تؤدي إلى شرقة الرضيع أثناء النوم، وقد يكون هذا الأمر ناتج عن أن كمية الحليب التي يرضعها تكون كبيرة.

أو في حالة تناول الحليب الصناعي فإن هذا الأمر يكون شائعًا، أو إذا كان الطفل يرضع وهو في وضع غير مريح، أي عندما تكون رأسه في نفس مستوى جسمه.

2- اضطراب في حركة المريء

انطلاقًا من التعرف إلى علاج الشرقة عند الأطفال حديثي الولادة أثناء النوم، فكذلك من الأسباب التي يمكن أن تؤدي إلى شرقة الطفل أثناء نومه، أن حركة المريء تكون غير منتظمة.

اقرأ أيضًا: أفضل دواء للغازات للرضع

3- ارتجاع سائل المعدة

في بعض الأحيان يحدث ارتجاع للسائل الموجود في المعدة ويساعد على الهضم فيعود إلى المريء، الأمر الذي يعمل على اختناق الطفل وإصابته بالشرقة.

كيفية التعامل عمومًا مع الأطفال حديثي الولادة

انطلاقًا من علاج الشرقة عند الأطفال حديثي الولادة أثناء النوم، فلا بد من معرفة أن الطفل في تلك المرحلة يكون في أشد الحاجة إلى رعاية الأم والتعامل الصحيح معه.

الجدير بالذكر أن الأمهات ينقلن خبراتهن مع الأطفال لذلك من الممكن الاستعانة بأم سبق لها التعامل مع حديثي الولادة، كما يوجد الآن بعض الدورات أو المحاضرات التي تنشر التوعية للتعامل مع الأطفال في تلك المرحلة الحساسة.

ذلك من أجل تجنب حدوث أي مخاطر أو مشكلات صحية للطفل.

1- نمط يوم الطفل

استمرارًا في عرض علاج الشرقة عند الأطفال حديثي الولادة أثناء النوم، فإن التعامل مع الطفل حديث الولادة يكون أكثر حساسية من غيره.

كما يحتاج إلى معاملة خاصة من الأم والأشخاص الذين يتعاملون معه، ففي النقاط التالية سوف نستعرض الإجراءات التي لا بد من اتباعها في التعامل مع الأطفال حديثي الولادة:

  • لا بد من الحرص على غسل اليدين جيدًا واستعمال المطهرات قبل التعامل مع الطفل لأن مناعة الطفل تكون ضعيفة في هذه الفترة لذلك فإنه يكون معرضًا للإصابة بأي عدوى أو بكتيريا.
  • سند رقبة الطفل عند حمله وإبقائه في وضع عمودي.
  • تجنب هز الطفل، وذلك لأن الهز القوي يعمل على إصابة الطفل بنزيف في الدماغ، كما يمكن أن يؤدي إلى الوفاة.
  • إيقاظه من خلال دغدغة قدمه وتجنب إيقاظه من خلال الهز.
  • الطفل في هذه المرحلة من عمره يكون غير مستعد للعب العنيف، مثل رميه في الهواء فإنه ما زال صغيرًا على هذه الطريقة في اللعب.

2- إرضاع الطفل حديث الولادة

من الأفضل أن يرضع الطفل من ثدي أمه فإن الرضاعة الطبيعية لا يستعيض عنها وعن فوائدها بأي حليب صناعي، وإذا اضطر الأمر إلى اللجوء للرضاعة الصناعية فإنه لا بد من اختيار الحليب الصحي الموافق عليه من الجهة المختصة والموصوف من قبل الطبيب.

الجدير بالذكر أنه لا بد من استعمال الماء المعقم عند تحضير الحليب الصناعي، ومن الضروري الحرص على نظافة الزجاجة الخاصة بالرضاعة أو الحلمات بشكل جيد.

كذلك لا بد من تنظيم الرضاعة كل ساعتين أو ثلاث ساعات، والجدير بالذكر أن الأطفال حديثي الولادة والذين يقل أعمارهم عن سنة كاملة لا يجب أن يتناولون الحليب البقري وأي نوع من أنواع الحليب النباتي.

لكن فقط لا بد أن تتم الرضاعة من خلال الحليب المخصص للرضع سواء كان الطبيعي أو البودرة.

3- نوم الطفل حديثي الولادة

في نطاق معرفة علاج الشرقة عند الأطفال حديثي الولادة أثناء النوم، فلا يجب ان ينام الطفل حديث الولادة على بطنه، ويرجع ذلك إلى تجنب التعرض للموت المفاجئ، فلا بد أن ينام الطفل على أحد جانبيه لعدم إصابته بالشرقة أثناء النوم.

لا بد من عدم ترك الطفل نائمًا بمفرده، ولا يجب تركه نائمًا وحوله الكثير من الوسائد والدمى وما شابه، كما يلزم الحفاظ على درجة حرارة ملائمة للنوم.

4- استحمام الطفل حديث الولادة

في صدد التعرف إلى علاج الشرقة عند الأطفال حديثي الولادة أثناء النوم، فدعونا نوضح أن الطفل حديث الولادة يحتاج إلى الاستحمام مرة كل يومين أو ثلاثة أيام.

ذلك لأن الطفل إذا تم تحميمه أكثر من ذلك قد يصاب جلده بالجفاف ويتخلى عن تعومنه، ومن الأفضل أن يحمم الطفل بالإسفنجة إلى أن يقع الحبل السري.

بعد ذلك يتم تحميمه من خلال حوض الاستحمام الخاص بالأطفال الرضع، وتأتي عملية تنظيف الطفل على النحو التالي:

  1. لا بد من تحضير جميع الأشياء التي يمكن أن تحتاجها الأم أثناء عملية الاستحمام أولًا، والتي تتمثل في الحفاض وحوض الاستحمام والمنشفة والشامبو.
  2. يتم ملء الحوض بالقليل من الماء الدافئ ولا بد من اختبار درجة حرارة الماء قبل البدء حتى لا يتضرر جلد الطفل.
  3. البدء في نزع ملابس التي كان يرتديها الطفل وذلك في غرفة ذات درجة حرارة مناسب، لتجنب إصابة الطفل بنزلة برد.
  4. وضع قدم الطفل أولًا في الماء، مع الحرص على إسناد ظهر الطفل ورأسه، والبدء في وضع الماء الدافئ على جسمه.
  5. الحرص على تنظيف الطفل بالشامبو المخصص له من الجزء العلوي إلى الجزء السفلي، والحرص على التعامل مع الطفل برفق، حيث إن جلده يكون رقيقًا جحدًا في تلك الفترة من عمره.
  6. شطف جسم الطفل بالكامل بشكل جيد، وبعدها إخراج الطفل من الماء وتجفيفه بالمنشفة وإلباسه.

اقرأ أيضًا: أعراض نقص الكالسيوم عند الأطفال

5- زيارة الطبيب بشكل دوري

تتبعًا لذكر علاج الشرقة عند الأطفال حديثي الولادة أثناء النوم، فإن الطفل في تلك المرحلة من حياته يكون في أشد الحاجة إلى فحص الطبيب بشكل دوري ومستمر، وذلك من أجل الاطمئنان على صحته والتأكد من عدم وجود أي مخاطر صحية.

كذلك من أجل وصف العلاجات الخاصة به في حالة إصابة بالبرد أو الإسهال أو أي مشكلة أخرى يشيع حدوثها لدى الأطفال في تلك المرحلة العمرية.

من الضروري التعرف إلى الطرق التي يجب اتباعها من أجل رعاية الأطفال حديثي الولادة، فلا مانع من أخذ بعض الدورات التوعوية من أجل معرفة كيفية التعامل مع طفلك لتجنب الوقوع في أي مشاكل أو أخطاء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى