حمل

نصائح أول 3 شهور حمل

نصائح أول 3 شهور حمل من شأنها أن تساعد المرأة على تخطي تلك الفترة دون التعرض إلى المضاعفات، حيث تُعتبر العادات المُتبعة في الشهور الأولى من الحمل هي المُحددة لطريقة الولادة إذا كانت ستخضع للعملية القيصرية أم الولادة الطبيعية، لذا من خلال موقع شقاوة سنذكر العديد من النصائح أول 3 شهور حمل.

نصائح أول 3 شهور حمل

إن المرأة الحامل تحمل مسئولية كبيرة فعليها تغيير نظام حياتها بأكمله من أجل الحفاظ على الطفل حتى يتم إنجابه إلى الحياة سالم مُعافى، ومن ضمن النصائح التي توجه إلى الأم في هذه المرحلة الأولى من الحمل ما يلي:

1ـ التقليل من الكافيين

إن الكافيين من أكبر العوامل التي تؤدي إلى إصابة الشخص بالأنيميا، لذلك على المرأة أن تقلل منه ولا تتناول أكثر من كوب صغير يوميًا من المشروبات التي تحتوي على كافيين، وذلك لأن الكافيين يعمل على القضاء على عنصر الحديد الذي له دور كبير في تكوين الهيموجلوبين الذي يقوم بتوصيل الغذاء إلى وحدات بناء الجسم، ومن ضمن الآثار الناتجة عن إصابة المرأة بفقر الدم الآتي:

  • أن يتم إنجاب الطفل قبل اكتمال نموه، وذلك لأن الطفل لا يصل إليه كمية كافية من الأكسجين أو الغذاء.
  • حدوث تشوهات في جسد الطفل.
  • أن تكون كتلة الطفل صغيرة جدًا عن الطبيعي.
  • موت الطفل.

اقرأ أيضًا: تغيرات الثدي في الأسبوع الأول من الحمل

2- الإقلاع عن التدخين

إن استنشاق السجائر من قِبل المرأة الحامل له الكثير من العوامل الضارة المؤثرة عليها هي والطفل الذي تحمله في أحشائها، ومن ضمن هذه العوامل السلبية ما يلي:

  • موت الجنين.
  • أن يموت الطفل بعد عملية إنجابه بصورة مفاجئة.
  • ولادة الطفل قبل اكتمال نموه.
  • أن يعاني الطفل فيما بعد من قلة الذكاء، وعدم القدرة على تلقي المعلومات الجديدة بسهولة، بل يجب تكرارها عليه أكثر من مرة.
  • يكون ثقل الطفل بعد ولادته أقل من المعدل الطبيعي.
  • عدم قدرة الجهاز المناعي لدى الطفل من التصدي إلى الكائنات المجهرية الدقيقة التي تُصيبه.
  • موت وحدات بناء جسم الطفل الموجودة في الدماغ وفي العضو المسؤول عن تبادل الغازات.
  • أن يقوم الطفل باستنشاق دخان السجائر في عمر صغير.

3- الأعراض التي تستدعي الطبيب

توجد بعض الدلالات أو أعراض التي توضح وجود خطر على حياة الطفل، والتي يجب حينها أن تسرع الأم إلى الطبيب لمحاولة الحفاظ على حياة الطفل، ومن ضمن هذه الدلالات المتمثلة في النقاط التالية:

  • خروج الدم من منطقة المهبل.
  • أن تكون الموائع اللزجة الخارجة من المهبل كثيرة جدًا ولها رائحة غير مستحبة.
  • الشعور بالحرقة عند خروج الفضلات السائلة.
  • الشعور بألم الرأس الشديد.
  • زيادة حجم الوجه أو الأطراف الأمامية للجسم.
  • الشعور بالتشنجات الشديدة في منطقة البطن.
  • صعوبة الإبصار.

4- الحصول على قسط كافٍ من الراحة

من ضمن نصائح أول 3 شهور حمل هي الاسترخاء والراحة، حيث نجد أن في الفترة الأولى من حمل الطفل تزداد كمية المواد الكيميائية المسئولة عن الصفات الأنثوية، مما يؤدي إلى الشعور الدائم بالإجهاد، وعدم القدرة على أداء أبسط المهام.

اقرأ أيضًا: حبوب الغثيان للحامل في الشهور الأولى

5- تجنب الأطعمة الضارة

توجد بعض أنواع الأغذية التي لا يمكن للأم أن تكثر في تناولها وهذا من نصائح أول 3 شهور حمل، وذلك بسبب وجود بعض أنواع الكائنات المجهرية الدقيقة الضارة أو بعض المواد الكيميائية التي تضر بالمرأة الحامل الموجودة في بعض أنواع الأغذية، ونوضح هذه الأطعمة لها من أجل تجنبها تمامًا خلال فترة الحمل فيما يلي:

  • بعض أنواع الكائنات البحرية التي يحتوي لحمها على نسبة كبيرة من عنصر الزئبق.
  • الكبد الذي له تأثير سيء على نمو الطفل.
  • اللحوم الغير مطهوة بصورة كاملة.
  • أكل الخضروات التي لم يتم تنظيفها بالماء.
  • بعض الأنماط من الجبن المتعفن، حيث إنه من الممكن أن تصاب المرأة الحامل بنوع من الكائنات المجهرية الضارة التي تدعى
  • البيض الغير مطهو بصورة كاملة حيث إنه يحتوي على نوع من الكائنات المجهرية الضارة الذي يسمى السالمونيلا التي تزيد من التقيؤ لدى المرأة الحامل، كما أنها تجعل الفضلات الصلبة تخرج في صورة لينة مع الشعور بالحرقة.
  • تجنب تناول الدهون التي تحتوي على روابط مزدوجة بسبب عدم قدرة الجسم على هضمها والتقليل من النكهات.

6ـ تناول الفيتامينات والمكملات الغذائية اللازمة

من نصائح أول 3 شهور حمل هو وجود كمية كبيرة من العناصر الغذائية والمواد الكيميائية اللازمة لنمو الطفل وصحة المرأة الحامل في الوجبات اليومية، ومن أمثلتها:

  • الحديد: حيث إنه له دور كبير في تكوين البروتين الذي يعمل على نقل الأكسجين والجلوكوز إلى الخلايا، كما يقوم بنقلها إلى المشيمة التي تعمل على تغذية الطفل.
  • حمض الفوليك: هو له دور كبير في تكوين هيموجلوبين السائل المار في الشعيرات والأوردة الموجودة في الجسم.
  • فيتامين د: الذي يعمل على بناء الجهاز الدعامي لجسم الطفل، لذا يجب على المرأة تناول الأطعمة الغنية به أو المكملات الغذائية الآمنة عليها.

7ـ التأكد من أمان الدواء قبل تناوله

من أهم نصائح أول 3 شهور حمل هي عدم التطرق إلى أي نوع من أنواع العلاجات قبل استشارة الطبيب، حيث توجد الكثير من العلاجات التي تحتوي على المواد الكيميائية التي تضر نمو الطفل، ويمكن أن تؤدي إلى موت الطفل، أو أن تتم عملية الإنجاب قبل أن يكتمل النمو، أو الشعور بالتشنجات الشديدة.

8ـ المحافظة على رطوبة الجسم

يجب أن تهتم الأم بشرب 2000 سنتيمتر مكعب من الماء يوميًا، وذلك لحماية الكلى ولكي يتوفر الأكسجين في جسمها بصورة كافية فلا تعاني من ضيق التنفس، ومن ضمن الظواهر التي تحدث للمرأة الحامل عند شرب كمية قليلة من الماء:

  • وجود تشنجات شديدة تؤدي إلى القيام بعملية الإنجاب قبل إتمام نمو الطفل.
  • تكون الأجزاء الصلبة المتحجرة في العضو المسؤول عن تنقية الدم بصورة دورية.
  • عدم القدرة على التوازن.
  • الشعور بألم شديد في الرأس.
  • تحجر الفضلات الصلبة وعدم القدرة على إخراجها بسهولة.

9ـ زيارة الطبيب بصورة دورية

إن تأكد الأم من سلامة الطفل بصفة دورية عند الطبيب من نصائح أول 3 شهور حمل، حيث إنه يجب الاطمئنان على عدم وجود أي مشكلة في المشيمة أو الرحم أو السائل المحيط بالطفل.

اقرأ أيضًا: آلام الظهر عند الحامل في الشهور الأولى.. الأسباب والعلاج

أعراض الحمل في الأشهر الأولى

بعد أن تعرفنا على نصائح أول 3 شهور حمل، فلنتعرف على المظاهر التي تتبين على المرأة في أول فترة من الحمل والتي تتمثل في الآتي:

  • عدم نزول الحيض، حيث يتوقف تكوين البويضات من قِبل الغدتان المسؤولتان عن إنتاج الخلايا الجنسية.
  • الشعور بالإرهاق عند القيام بأقل مجهود.
  • الرغبة في قضاء الحاجة بكثرة.
  • الشعور بالوجع عند الضغط على منطقة الثدي، بسبب بدء هرمون الحليب في تكوين اللبن في الثدي.
  • كثرة الرغبة في التقيؤ.
  • كبر حجم البطن وهذا بسبب انبساط العضلات الموجودة في الجهاز الهضمي.
  • إتساع الأنابيب التي تحمل الدم إلى وحدات توين الجسم.
  • عدم الرغبة في تناول الوجبات أو زيادة الشعور بالجوع، فهذا يختلف من امرأة لأخرى.
  • الإحساس بألم شديد في الرأس.
  • إنغلاق الأنف وربما نزول الدم منها بسبب إتساع الأنابيب المكونة للجزء الداخلي للأنف.
  • الشعور بالسعادة الفائقة وبعدها بدقائق الشعور بالحزن الدفين.

إن المرأة الحامل في الفترة الأولى من الحمل تعاني من تغيير عادتها وسلوكياتها، ولكن هذا ضروري حتى يأتي الطفل بخير إلى العالم، كما أنها فرصة لاتباع الصورة الصحية من تناول الطعام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى