نصائح للحامل في الشهور الثلاثة الأولى

نصائح للحامل في الشهور الثلاثة الأولى يجب على الأم اتباعها فور العلم بحملها، للحفاظ على صحة الجنين وصحتها، والاستمتاع بالفترة الأولى للحمل؛ فمن المعروف أن الشهور الأولى للحمل قد تكون هي الأصعب والأخطر على حياة الجنين حتى تمام ثبات الحمل.

لذا فعبر موقع شقاوة سنعرض أهم نصائح للحامل في الشهور الثلاثة الأولى من خلال الفقرات التالية.

نصائح للحامل في الشهور الثلاثة الأولى

بمجرد أن تعرف الأم بحملها وخاصةً خلال الحمل لأول مرة، فهي تكون حريصة للغاية على القيام بكل الأمور التي تحمي الجنين وتحافظ على صحته، فمن ضمن النصائح للحامل في الشهور الثلاثة الأولى ما يلي:

  • في البداية تجب الإشارة إلى ضرورة الراحة الدائمة للأم، وعدم القيام بأي أعمال تجهد وتشكل ضررًا على صحتها وصحة الجنين.
  • اختيار الطبيب بتمعن والتأكد من خبرته بمجرد التأكد من الحمل، وترتيب الأمور التي سيكون على الأم القيام بها خلال تلك مراحل الفحص وما بعدها.
  • من نصائح للحامل في الشهور الثلاثة الأولى التي يجب اتباعها تناول كمية كافية من الفيتامينات تحت إشراف الطبيب، والحرص على الحصول على نسبة من حمض الفوليك.
  • إذا كانت الأم من المدخنين أو شاربي الكحوليات عليها الامتناع عنهم بمجرد معرفة الحمل، لكي لا تضر صحة الجنين، ومن أجل تجنب إصابته بالتشوهات، كما أن التدخين والكحوليات من الأمور التي تهدد بالإجهاض وفقدان الجنين، وانخفاض وزنه.
  • تجنب تناول المشروبات المليئة بالكافيين، أو تقليل الكمية لتصل إلى مشروب واحد في اليوم.
  • من النصائح للحامل في الشهور الثلاثة الأولى أيضًا الحرص على نمط حياة هادئ ومريح، حيث يكون خالٍ من التوتر والإجهاد، مع الامتناع عن التنظيف بمنتجات مليئة بالكيماويات.
  • المتابعة مع الطبيب لطبيعة نمو الجنين، والحرص على ارتداء الصدريات والملابس الداخلية القطنية والمريحة.
  • التحدث مع شريك الحياة حول طبيعة الأيام القادمة والتخطيط لها والمشاركة بشكل مستمر.
  • يجب على الأم أن تتحلى بالثقة في النفس، ومحاولة البحث عن المعلومات الخاصة بالحمل وطبيعته وتثقيف النفس.
  • من نصائح للحامل في الشهور الثلاثة الأولى التي يمكن اتباعها أيضًا ممارسة بعض التمارين الرياضية الخفيفة التي تساهم في الاسترخاء مثل اليوجا، بالإضافة إلى الحفاظ على طبيعة الجسد النشطة، وممارسة تمارين التنفس من بداية الحمل.
  • استنشاق الهواء النقي.

اقرأ أيضًا: أعراض الحمل بعد الدورة بعشرة أيام

أمور يجب تجنبها خلال فترة الحمل الأولى

بالرغم من أن بدء الحمل قد لا يمنع المرأة من الأعمال اليومية، ولكن لوجود ضيف صغير ينمو بداخل أحشائها تتواجد بعض الأعمال المنزلية التي لا يجب على الأم القيام بها خلال الشهور الأولى من الحمل، ومن ضمن هذه الأعمال ما يلي:

  • لا يمكن للمرأة الحامل حمل الأشياء الثقيلة خاصةً في الشهور الأولى من الحمل.
  • كما يجب على الأم خلال الثلث الأول من الحمل أن تتجنب استعمال السلالم، أو الوقوف على مستوى عالٍ لجلب أشياء من مكان مرتفع.
  • لا يجب استعمال المنتجات الكيميائية.
  • كما على الأم الحرص على عدم الوقوف كثيرًا.
  • إذا كان بالمنزل قط فلا يجب على الأم تنظيف الفضلات الخاصة به لأن هذا قد يؤدي إلى مرض المقوسات.
  • بعد التعامل مع اللحوم النيئة يجب الحرص على تنظيف اليد جيدًا من البكتيريا العالقة بها.
  • إحدى النصائح للحامل في الشهور الثلاثة الأولى هي تجنب اكتساب الوزن ومتابعته نظام غذائي صحي خالي من السعرات الحرارية المرتفعة أو الاستحمام بماء عالي السخونة، وتجنب التعرض للحرارة العالية والشمس لفترات طويلة.
  • يجب على المرأة الحامل الامتناع عن تناول المنتجات المشتقة من الحليب غير المبستر، أو تناول اللحوم النيئة أو المصنعة مثل البسطرمة، اللانشون، الببروني، الروست بيف، السلامي والبرجر والهوت دوج.
  • من النصائح للحامل في الشهور الثلاثة الأولى أيضًا محاولتها لتجنب الملوثات البيئية والمواد السامة وتجنب التعرض للأشعة السينية أو تحت الحمراء، أو تناول أي نوع من الدواء دون استشارة طبية.

من الأمور التي يجب تجنبها خلال الثلث الأول من الحمل أيضًا تجنب الحركات التي لا داعي لها مثل:

  • السفر أو ركوب المواصلات لفترة زمنية طويلة، بالأخص إذا كانت الطرق غير مستوية.
  • ممارسة الرياضة الثقيلة أو العنيفة التي تؤدي إلى إرهاق الجسد مثل الركض، أو ركوب الملاهي.
  • الحركة في المنزل بشكل مرهق، وممارسة الأعمال المنزلية المرهقة.

المأكولات الممنوعة للمرأة خلال شهور الحمل الأولى

للحفاظ على صحة الجنين وعدم التعرض لخطر الإجهاض خلال الشهور الأولى من الحمل يجب على الأم الامتناع عن بعض الأغذية، والتي تتضمن ما يلي:

  • كما ذكرنا سابقًا يجب على المرأة الامتناع عن تناول مشتقات الحليب غير المبسترة واللحوم الصناعية والمشروبات الغنية بالكافيين.
  • كما يجب على الأم الامتناع عن تناول التمر، حيث يعزز التمر من خطر فقدان الجنين، بل يستعمل التمر في الشهور الأخيرة من الحمل لتسريع عملية الولادة.
  • تجنب تناول الأسماك الغنية بنسب عالية من الزئبق؛ حيث إن الزئبق يؤثر بشكل سلبي على نمو الجهاز العصبي للجنين، كذلك يجب الامتناع عن الأسماك النيئة مثل السوشي، الفسيخ، الرنجة أو أي أطعمة نيئة.
  • الامتناع أو تقليل تناول الأملاح الأطعمة المالحة بشكل عام، والمخلل بشكل خاص، حيث تعزز ارتفاع نسبة الأملاح من الإصابة بتسمم الحمل.
  • الحرص على شرب العصائر الطبيعية والمشروبات الدافئة وتجنب العصائر المعلبة أو أي أطعمة معلبة والمشروبات الغازية، والابتعاد عن المشروبات الغنية بالسكر.
  • كما من الأفضل تجنب تناول بعض الأعشاب والخضروات المنشطة للرحمة للحد من خطر فقدان الجنين، منها على سبيل المثال: الشبت والقرفة والنعناع والحلبة والزعتر والكراوية والبقدونس.

اقرأ أيضًا: أسباب آلام الحوض في الشهر الأول من الحمل

نصائح للتغذية السليمة في الشهور الثلاثة الأولى

من أهم الملحوظات التي يجب تتبعها للحفاظ على صحة الحمل خلال المراحل المبكرة من الحمل ما يلي:

  • يجب تناول الفواكه والخضروات قليلة السعرات الحرارية على الأقل لخمس مرات في اليوم.
  • تناول الحبوب الغنية بالنشويات والألياف والبروتينات الموجودة في البقوليات والأجبان والبيض واللحوم قليلة الدسم، مثل الدواجن.
  • شرب كميات مناسبة من السوائل وخاصة الماء لتجنب ارتفاع ضغط الدم.

ضروريات زيارة الطبيب

تتواجد بعض العلامات التي تشكل خطرًا حال ظهورها خلال الفترات الأولى من الحمل وتستدعي زيارة الطبيب على الفور، من ضمن هذه العلامات ما يلي:

  • الشعور المستمر بالألم.
  • الإصابة بالتقلصات والتشنجات الكثيرة أكثر من المعتاد وبطريقة مبالغ بها.
  • تسرب السائل المحيط بالجنين، أو حدوث أي نوع من أنواع النزيف المهبلي.
  • الرغبة في التقيؤ والغثيان باستمرار والإصابة بالدوار أو التعرض للإغماء.
  • صعوبة التنفس، وسرعة دقات القلب.
  • انخفاض حركة الجنين بعد ظهورها.
  • صعوبة المشي، والتهاب المفاصل.

مخاطر الشهور الأولى للحمل

بعد الإلمام بالنصائح التي يجب اتباعها خلال الثلث الأول من الحمل فيجب الإلمام بالعوامل المؤدية إلى اتباع هذه النصائح، والتي تتمثل في الوقاية من المخاطر، ومن ضمن مخاطر الحمل التي قد تحدث في الشهور الأولى ما يلي:

  • الخطر الأكبر الذي يمكن أن يحدث هو خطر الإجهاض وفقدان الجنين، وفي أغلب الأوقات يكون السبب غير معلوم.
  • الرغبة في التقيؤ والاستفراغ بشكل كبير.
  • الإصابة بالتهابات المسالك البولية، ومن أعراض التهاب المسالك البولية لدى الحامل: الشعور بآلام بالغة أو حرقة خلال عملية الإخراج، آلام الظهر والغثيان، ارتفاع درجة حرارة الجسد، يصبح البول داكن اللون وذا رائحة كريهة وتكثر الرغبة بالتبول.
  • تقلبات المزاج لدى الأم من المشاكل التابعة للحمل.
  • الإفرازات المهبلية.
  • الإصابة بالإمساك.

من الأمور التي تحدث خلال الحمل وبالأخص خلال الفترة الأولى من الحمل هي بدء الأم في الوحم الكثير من الأشياء.

اقرأ أيضًا: أعراض الحمل في الشهر الأول للبكر

الأعراض المبكرة للحمل

يجب الإلمام بأعراض الحمل البدائية للتأكد من الحمل واتباع النصائح المذكورة، ومن أهم الأعراض الأولية للحمل ما يلي:

  • الشعور الدائم بالإرهاق والتعب والانتفاخ.
  • تأخر الحيض عن الفترة الطبيعية، وظهور إفرازات مهبلية أو دم خفيف نتيجة لغرس البويضة الملقحة نفسها في جدار الرحم.
  • ارتفاع قدرة حاسة الشم لدى المرأة، ومن الممكن أن تبدأ في النفور من بعض الروائح، فتصبح غالبة الروائح غير محببة لها.
  • تقلب المزاج والرغبة في التقيؤ، بالإضافة إلى الإحساس بتورم الثديين.

ينبغي أن تحرص الأم على اتباع النصائح وتجنب المخاطر التي تعرضها وتعرض صحة الجنين للخطر؛ حتى تتمكن من الاستمتاع بتجربة الحمل وشعور الأمومة.

اترك تعليقا