حمل

الأشياء التي تؤثر على الحمل في الشهور الأولى

الأشياء التي تؤثر على الحمل في الشهور الأولى عديدة، حيث تعد الفترة الأولى من الحمل أكثر فترات الحمل حساسية ويكون الجسم متأثرًا بأي عامل خارجي قد لا يكون مضرًا قبل الحمل، لذا سنعرض لكم من خلال موقع شقاوة كافة الأشياء التي تؤثر على الحمل في الشهور الأولى.

الأشياء التي تؤثر على الحمل في الشهور الأولى

بمجرد تأكد المرأة من كونها حامل وتكون في الشهور الأولى من الحمل، أول ما تقوم بفعله هو أن تذهب لأحد أطباء النساء والتوليد المختلصين ذوي السمعة الجيدة لتتابع معه طوال فترات الحمل، ومن أول النصائح التي يوصي بها الأطباء المرأة الحامل في الشهور الأولى لها هو أن تحاول قدر استطاعتها أن تبقي مستلقية على ظهرها ولا تقوم بأي نوع من أنواع المجهود.

كما أن هناك بعض النصائح التي يوصي بها الطبيب من حيث المأكولات والتمارين والأعمال اليومية وغيرها، كل هذه النصائح تكون بغرض ثتبيت الحمل في رحم الأم، ففي الشهور الأولى لا يكون الحمل ثابتًا ومن الممكن أن تتعرض المرأة للإجهاض في أي وقت.

حيث إن الجسم في هذه الفترة يكون حساس جدًا تجاه أي عوامل خارجية أو أي شيء يدخل إليه من حيث الأطعمة أو المشروبات أو الأدوية، وذلك نظرًا للعديد من التغيرات المفاجأة التي يتعرض لها ويكون الجسم غير معتاد عليها.

لذلك تلاحظ العديد من السيدات حساسيتها ناحية بعض المأكولات أو الروائح التي كانت تحبها وتألفها قبل الحمل، ومن هنا يمكننا استنتاج أن الحمل في الثلث الأول قد يتأثر بالعديد من لأشياء مثل الطعام والشراب والتمارين والمجهود وغيرها، ومن خلال الفقرات التالية سنتعرف على كافة هذه الأشياء التي تؤثر على الحمل في الشهور الأولى.

اقرأ أيضًا: أول أعراض الحمل ظهورا

الأطعمة التي تضر المرأة في الشهور الأولى من الحمل

هناك العدد من الأطعمة المختلفة التي يقوم الطبيب المتابع بمنع المرأة الحامل عن تناولها أو على الأقل التقليل من تناولها، لذا ومن خلال ما يلي سنتعرف على هذه الأطعمة أمثلتها بالتفصيل.

1ـ اللحوم المصنعة

تعد اللحوم المصنعة أحد أول الأطعمة التي يمنع طبيب النساء تناولها في الشهور الأولى من الحمل، حيث إن الإكثار من تناول اللحوم المصنعة في الطبيعي قد يضر الجسم، وبالتالي فهي بالطبع تضر الحمل وهي تتثمل في اللحوم الناضجة كالبسطرمة واللانشون والبيف برجر والهوت دوك وكافة هذه المشتقات من اللحوم، ذلك لأن هذه اللحوم تحتوي على الفيروسات والجراثيم المصنعة التي قد تضر بالحمل والأجنة.

2ـ الإفراط في تناول السمك

الأسماك هي أكثر اللحوم المفيدة التي تحتوي على نسب كبيرة من البروتينات والأوميجا 3، ولكن في حالات الحمل يجب على المرأة أن تقلل من تناول الأسماك بكافة مشتقاتها، وذلك لأن الأسماك تحتوي على نسب عالية من مادة الزئبق، والتي عندما يمتصها جسم المرأة بكثرة وتصل إلى الجنين سيكون لها تأثيرًا سلبيًا على نمو الجهاز العصبي للجنين.

3ـ البيض النيء

يعد تناول البيض نيئًا من الأمور التي  تضر جدًا بصحة الحامل، حيث إنه يحتوي على العديد من أنواع البكتيريا الضارة مثل السالمونيلا التي تصيب الجنين بالضرر، كما يجب الحذر أن البيض النيء قد يتواجد في بعض أنواع الكعك والكوكيز.

4ـ منتجات الألبان الغير مبسترة

هناك بعض أنواع منتجات الألبان التي لا تتم بسترتها قبل البيع مثل بعض أنواع الحليب والجبن الطري، فهذه الألبان تحتوي على بكتيريا تسمى إي كولاي أو الليستيريا التي قد تؤدي إلى حدوث الإجهاض أو وجود تشوهات الأجنة.

5ـ أنواع المخللات المختلفة

حيث إن المخللات يتم تحضيرها باستخدام كميات كبيرة من الأملاح والمواد الحامضة، كثرة الأملاح قد تسبب الضرر للمرأة أثناء الحمل وقد تكون أكثر عرضة للإصابة بتسمم الحمل، لذلك يجب أن تتجنب المرأة تناول كافة المأكولات ذات نسب الأملاح العالية ليس فقط المخللات.

اقرأ أيضًا: كثرة الأكل في الشهر الأول من الحمل

6ـ المنبهات والكافيين

يجب على المرأة الحامل تجنب تناول الكافيين بكثرة خلال فترة الحمل الأولى، حيث إن الكافيين بكافة مشتقاته يسبب ضررًا في عملية نمو الجهاز العصبي للجنين، ويوجد الكافيين في كافة أنواع المنبهات من الشاي والنسكافيه والقهوة وكذلك المشروبات الغازية.

7ـ بعض أنواع الأعشاب

هناك العديد من أنواع الأعشاب التي يجب على المرأة التقليل من تناولها في فترة الحمل الأولى، من أكثر هذه الأعشاب القرفة والنعناع والحلبة، حيث تعمل على تنشيط عمل الرحم وتعززه وبالتالي فإنها قد تكون سببًا في حدوث الإجهاض في الشهور التي قد لا يكون ثابتًا في الفترة الأولى.

8- بعض أنواع الفواكه

يوجد بعض أنواع الفواكه التي يجب على المرأة تجنب تناولها في الفترة الأولى من الحمل، ومن أبرزها ما يلي:

  • ثمار الخوخ، حيث يحتوي الخوخ على نسب عالية من مادة تسمى مادة الكاروتين والذي يحول عند دخول الجسم إلى فيتامين أ، كما أنه يحتوي على الكثير من العناصر الأخرى مثل الفسفور والحديد والبوتاسيوم، والتي عندما يمتصها الجسم بكثرة يعمل على ارتفاع درجة حرارة الجسم وبدوره قد يؤدي إلى ظهور طفح جلدي.
  • الأناناس الذي يحتوي على نسب كبيرة من البروميلين والذي يسبب حدوث ترقق في عنق رحم المرأة الحامل وبالتالي من الممكن حدوث الإجهاض أو الولادة المبكرة في بعض الأحيان.
  • البابايا التي تحتوي على مادة اللاتكس التي تعمل على تعزيز التقلصات التي تحدث في الرحم مما يزيد احتمالية حدوث الإجهاض.
  • الموز لبعض السيدات في فترة الحمل والإكثار منه قد يكون سببًا في حدوث الحساسية الشديدة.
  • التمر كذلك يزيد من انقباضات الرحم التي قد ينتج منه الولادة المبكرة أو الإجهاض المبكر.
  • يقال إن فاكهة البطيخ كذلك أحد الفواكه التي لا يفترض أن تكثر المرأة الحامل من تناولها.

اقرأ أيضًا: تجاربكم مع الدوفاستون لتثبيت الحمل

بعض الممنوعات الأخرى في الشهور الأولى من الحمل

بعد التعرف على الأشياء التي تؤثر على الحمل في الشهور الأولى من حيث الأطعامة والمشروبات، يجب التعرف على بعض الأمور والمشاعر المعنوية التي لا يجب على المرأة التعرض لها في بداية حدوث الحمل.

1ـ التوتر والقلق

على الرغم من أن الأمر قد لا يبدو بالنسبة للبعض بهذه الخطورة إلا أن تعرض المراة الحامل للشعور المستمر بالتوتر أو القلق قد يسبب لها العديد من المشاكل الصحية التي تضر الجنين وتهدد سلامته، لذلك يجب أن تتجنب السيدة الحامل في الأشهر الأولى أي نوع من الضغط العصبي والنفسي حفاظًا على جنينها.

2ـ قلة النوم

الأرق وقلة عدد ساعات النوم للمرأة في بداية حملها قد يؤثر سلبًا على الحمل، حيث إن النوم الجيد له دور هام وفعال في إمداد جسم الجنين بالأكسجين الذي يحتاجه عبر المشيمة، أما قلة النوم فتكون سببًا في تعرض الأجنة لحدوث اضطراب في ضربات القلب.

سلوكيات يجب على المرأة الحامل تجنبها في الشهور الأولى

هناك بعض السلوكيات والأعمال التي اعتادت المرأة القيام بها يوميًا، لكنها لا يجب عليها فعلها بعد الآن عند حدوث الحمل لأنها قد تكون ذات تأثير سلبي وتعرض حياة الجنين للخطر، ومنها:

  • لا يجب على المرأة أن تقوم بارتداء الملابس الضيقة أثناء الحمل، وذلك لأن الملابس الضيقة تسبب تباطؤ في سريان الدورة الدموية في الجسم وبالتالي قد يقل الدم الذي يصل إلى الجنين عن طريق الأم، أو قد تجعل الملابس الضيقة الأم تشعر بالحموضة في الكثير من الأحيان.
  • يجب الابتعاد التام عن عمل أي نوع من أنواع المجهود أو العمل الشاق في الشهور الثلاثة الأولى من الحمل، لأن الجنين في هذه الفترة لا يكون ثابت بداخل الرحم وقد يتسبب أي مجهود مهما كان صغير في إجهاضه.

اقرأ أيضًا: متى يرتفع هرمون الحمل بعد ترجيع الاجنة

بعض النصائح الهامة في الثلث الأول من الحمل

بعد معرفة أغلب الأشياء التي تؤثر على الحمل في الشهور الأولى سنعرض من خلال النقاط التالية أهم النصائح التي يجب على المرأة اتباعها وأخذها في الاعتبار في الفترة الأولى من حدوث الحمل، ومن أهم هذه النصائح وأبرزها ما يلي:

  • الابتعاد التام عن المدخنين أو أماكن التدخين، حيث إن السجائر تحتوي على بعض المواد الكيماوية التي تضر بصحة الجنين، كما أنها من الممكن أن تسبب تمزق في الكيس الأمنيوسي الذي ينتج عن تمزقه حدوث الإجهاض.
  • تجنب التعرض للملوثات البيئية، حيث إن الملوثات البيئية تحمل قدر كبير من المواد السامة، كما قد توجد العديد من المواد السامة في المنتجات المنزلية التي تستخدم في التنظيف لذا يجب الانتباه عند استعمالها وغسل اليد جيدًا بعد ذلك.
  • تجنب الوجود في الأماكن المخصصة للأشعة السينية أو الأشعة تحت الحمراء لأنها بنسبة كبيرة تؤدي إلى تشوهات الأجنة.
  • الابتعاد التام عن تناول أي نوع من الأدوية لأي غرض لأنها قد تنتقل إلى الأجنة عبر المشيمة.
  • من الممكن ممارسة الرياضات الخفيفة مثل تمارين كيجل.
  • الاستحمام في أحواض المياه الساخنة قد يؤدي إلى زيادة درجة حرارة الجنين وتؤذيه.
  • لا يجب الانتقال كثيرًا أو السفر في هذه الفترة.
  • يمنع ركزب ألعاب الملاهي بكافة أنواعها.
  • تناول الفيتامينات التي يصفها الطبيب قبل الولادة لكي تجعل صحة الجنين أفضل.
  • تناول السعرات الحرارية الكافية من الأطعمة لإبقاء صحة الجنين جيدة.
  • الإكثار من شرب الماء باستمرار حتى لو كان ذلك يسبب لك الإزعاج ويجعلك تتبولين كثيرًا.
  • اتباع نظام غذائي غني بالألياف والبروتينات والمأكولات قليلة الدسم.
  • التجنب التام لصعود الدرج.
  • الابتعاد عن استخدام المعطرات الجوية ذات الرائحة النفاذة.
  • الالتزام بالأمور المسموحة والغير مسموحة أثناء ممارسة العلاقة الحميمية لأن بعض الأوضاع قد تجعل رحم الأم في وضع ضغط وبالتالي يؤثر سلبًا على صحته وربما يؤدي إلى الإجهاض.

هناك العديد من الاحتياطات اللازمة التي يجب على المرأة الالتزام بها في فترة الحمل الأولى لكي تكون قادرة على الاعتناء بجنينها حتى ثبات الحمل، لذا وبعد التعرف على الأشياء التي تؤثر على الحمل في الشهور الأولى ننصح باتباع كافة التعليمات التي يؤكد عليها الطبيب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى