صحة طفلي

أفضل كريم لالتهاب الحفاضات للأطفال وأهم النصائح لتجنب الإصابة بها

أفضل كريم لالتهاب الحفاضات للأطفال يمكنكم التعرف عليه وأكثر عبر موقع شقاوة، حيث يعتبر من أكثر ما يبحث عنه الأمهات، فعادة ما يتساءلن عن الكريمات الأمثل التي يمكن استخدامها للتخلص من آلام الالتهابات الناجمة عن حفاضات الأطفال، وفي هذا المقال سوف نتناول كل ما يخص الالتهابات الناتجة عن الحفاضات.

ومن هنا سنتعرف على: خفض حرارة الطفل بالخل والجوارب وكيفية استخدامها والسن المناسب

التعرف على الالتهابات الناتجة عن الحفاضات

أفضل كريم لالتهاب الحفاضات للأطفال

قبل الشروع في الحديث عن أفضل كريم لالتهاب الحفاضات للأطفال يجب أن نتوقف أولاً عند تعريف الالتهابات أسبابها ومراحلها.

  • الالتهابات عبارة عن تسلخات في القشرة الخارجية لجلد الطفل، وتؤدي إلى التهيج والاحمرار الشديد، ومع الاحتكاك يسبب آلامًا مبرحة للطفل في تلك المنطقة المصابة، فيمتنع عن الطعام والنوم ويتغير مزاجه بشدة مع البكاء المتواصل.
  • يظل الطفل يعاني من الألم وعدم الشعور بالراحة حتى يتم التخلص من ألم تلك الالتهابات، وقد توصلت الدراسات الحديثة إلى وجود طرق وقائية أو علاجية ودوائية للتخلص من تلك الالتهابات.

مراحل الالتهابات التي تحدث للطفل

تمر الالتهابات التي تصيب الطفل نتيجة الحفاضات بثلاث مراحل تتغير طبيعة الالتهابات ويتطور الألم والإزعاج الناتج عنها في كل مرحلة عن التي قبلها، وهذه المراحل هي:

  • المرحلة الأولى تبدأ الالتهابات بتغير في لون الجلد في المنطقة المصابة بلون الحمرة، مع شعور بالحكة الخفيفة.
  • وفي المرحلة الثانية تزداد الالتهابات مع ارتفاع لون الحمرة وتزايد التسلخات في الجلد مكان الحفاض مع وجود تقرحات مصاحبة، وهي مرحلة مؤلمة جدًا للطفل.
  • أما المرحلة الأخيرة فهي تمثل تطور حالة الالتهابات مع وجود ما يشبه الحروق وتغير في لون الجلد إلى الأزرق أو الأسود أو البني وعندها تزداد معاناة الطفل ولا يتوقف عن الصراخ والبكاء حتى بدون احتكاك، وقبل الوصول إلى تلك المرحلة ينبغي على الأم البحث عن أفضل كريم لالتهاب الحفاضات للأطفال حتى تستطيع تجنيب طفلها المضاعفات والمخاطر.

ومن هنا يمكنكم التعرف على: علاج حروق الماء الساخن للأطفال في المنزل وأنواعها وأسبابها

أسباب الالتهابات التي تنتج عن الحفاضات

تتضافر مجموعة من العوامل والأسباب هي التي تسبب وجود الالتهابات الناجمة عن الحفاضات عند الأطفال، ومن أهم تلك الأسباب:

  • نوع الحفاضة، فقد تكون الحفاضة من النوع الرديء الذي يحتوي على مواد مهيجة للجلد، وعلى الأم أن تختار النوع الملائم من الحفاضات لطفلها، وأن تبتعد عن أي نوع تلاحظ أن جلد طفلها حساس إزاءه.
  • ترك الحفاضة على جلد الطفل لفترة أطول من اللازم، في البول يحتوي على مواد قد تتفاعل مع الجلد مسببة التسلخات والالتهابات؛ لذلك على الأم أن تغير الحفاضة كلما امتلأت بالماء دون النظر إلى الوقت الذي ألبست طفلها الحفاضة فيه.
  • عدم تنظيف مكان الحفاضة بشكل كافٍ، والاعتماد فقط على استخدام مناديل مبللة بالماء في التنظيف بديلاً عن استخدام الماء والصابون والمطهرات الضرورية.
  • عدم العناية بالطفل ونظافته الشخصية بوجه عام مما يزيد من احتمالية تراكم الجراثيم والبكتيريا على جلده الحساس والذي يتأثر بأي شيء.
  • تعرض منطقة الحفاضة لتيارات هوائية بعد خلع الحفاضة مباشرة عن طريق المراوح أو التكييفات أو النوافذ مما يؤدي لجفافه وتزايد احتمالية الإصابة بالالتهابات.
  • إهمال الأم في علاج التسلخات والالتهابات سريعًا مما يؤدي إلى تفاقم الحالة.
  • عدم اختيار أفضل كريم لالتهاب الحفاضات للأطفال والاعتماد على الوصفات القديمة في التخلص من الالتهابات، فينبغي على الأم أخذ الحيطة والحذر واختيار الأسلوب والطريقة المناسبة لعلاج الالتهابات، ومن الأفضل أن يكون ذلك تحت إشراف طبي.
  • استخدام مناشف أو فوط خشنة وقاسية على الجلد الحساس للطفل عند تجفيف منطقة الحفاضات، لأن تلك المنطقة حساسة بطبعها، وتزداد حساسية مع وجدود الحفاضة، ويجب اختيار مناشف هادئة ومرنة ولينة عند تجفيف تلك المنطقة بعد خلع الحفاضة وغسيل المنطقة بالماء الدافئ والمنظفات الخاصة بالأطفال.
  • أيضًا من أسباب حدوث الالتهابات في مكان الحفاضة إصابة الطفل بالإسهال، مما يجعل المنطقة طوال الوقت معرضة لنمو البكتيريا التي تهيج الجلد.
  • النظافة الزائدة عن الحد والمبالغ فيها قد تكون سببًا في انتهاء صلاحية القشرة الخارجية للجلد، مما يجعله أكثر عرضة للإصابة بالتهابات الجلد، وخاصة في موضع الحفاضة.

ومن هنا سنتعرف على: دواء مسكن ألم الأسنان للأطفال: أسباب ألم الأسنان للأطفال وكيفية علاجها بالمنزل

ما هو أفضل كريم لالتهاب الحفاضات للأطفال؟

 

تتوافر في الصيدليات مجموعة كبيرة من الكريمات يمكن اعتبارها ضمن أفضل كريم لالتهاب الحفاضات للأطفال ولكن ينبغي الاختيار مما بينها حسب إرشادات الطبيب، ويفضل استشارة الطبيب في ذلك مع عدم الاعتماد على الاختيار العشوائي؛ لأنه قد يخلف آثارًا عكسية، ومن أهم تلك الكريمات:

كريم راش ميكس

كريم راش ميكس

يعتبر أفضل كريم لالتهاب الحفاضات للأطفال متوافر حاليًا، وله العديد من المزايا، فهو مرطب للبشرة، ويشتمل على عنصر البانثينول الذي يحتوي على عنصر الزنك بالإضافة لزيت الزيتون المريح لجلد الأطفال، علاوة على تفاعل بشرة الطفل معه، فسرعان ما تمتصه، وهو قادر على معالجة كل الالتهابات والتسلخات الناتجة عن موضع الحفاضات.

كريم بالمرز

يشتمل على خلاصة زبدة الكاكاو المفيدة للجلد والمرطبة له ولاسيما جلد الأطفال، وهو مهدئ ممتاز لكل تهيجات الجلد ويعد واحدًا من أفضل كريم لالتهاب الحفاضات للأطفال، فضلاً عن احتوائه على العديد من الفيتامينات مثل فيتامين أ وفيتامين بي فايف وعنصر البانثينول الغني بالزنك والكثير من المرطبات.

كريم سودو

هو من الكريمات الفعالة والتي تعطي نتائج ممتازة في علاج الالتهابات الناجمة عن الحفاضات وغيرها؛ لأنه يحتوي على الكثير من الزيوت المرطبة، كما يحتوي على عنصر الزنك الخالص الذي يصنع طبقة عازلة بين جلد الطفل والحفاضة في حفظ للجلد نعومته ونضارته ويبقي عليه جافًا دون التعرض لكافة الالتهابات والتسلخات.

كريم ميبو

وهو مفيد جدًا في الحالات المتراجعة في الالتهابات والتي يصاحبها ألم شديد، ويوصي به الاطباء دائما في علاج الالتهابات المصاحبة لتقرحات تسلخات شديدة لأنه أفضل كريم لالتهاب الحفاضات للأطفال في هذه الحالات الشديدة من الالتهابات.

كريم ديستن

هو من الكريمات المرتبطة والجيدة في الوقاية من الالتهابات والتسلخات؛ لأن يحفظ الجلد دائما من التعرض للالتهابات بفضل ما يحتوي عليه من مواد مرطبه وزيوت حافظة للجلد، علاوة على أنه مقاوم رائع لكافة أنواع الالتهابات والتسلخات الجلدية عمومًا.

ولا يفوتكم قراءة موضوع: متى يصلب الطفل رجليه؟ ومراحل تطور نمو الطفل من شهر إلى ستة أشهر

نصائح للأم لتجنيب طفلها الالتهابات مكان الحفاضات

هناك حزمة من النصائح المفيدة نقدمها للأم في ختام هذا المقال، حتى تعمل على حماية طفلها من وجود أية تسلخات أو التهابات في موضع الحفاضات، وخاصة في السنتين الأوليين من عمرة:

  • تغيير الحفاضة بشكل متوازن، وعدم ترك الحفاضة مصاحبة للجلد فترة طويلة.
  • اختيار نوع مميز وجيد من الحفاضات الملائمة لجلد الطفل.
  • عدم استخدام المنادين في التنظيف، والتنظيف يكون بالماء الدافئ والصابون.
  • عدم حك جلد الطفل بقوة عند التنظيف، وضرورة الرفق بجلده الحساس.
  • التجفيف الجيد بعد التنظيف، واستخدام مناشف لينة ومرنة على جلد الطفل.
  • قبل استخدام الحفاضة من الأفضل استخدام الفازلين وزيت الزيتون لصنع طبقة عازلة بين الحفاضة وجلد الطفل.
  • عند تعرض الطفل للإصابة بالالتهابات ينبغي اختيار أفضل كريم لالتهاب الحفاضات للأطفال المناسب لطفلك.
  • استخدام حفاضة أوسع لتجنب الاحتكاكات بالمناطق المصابة وبالتالي زيادة الألم.
  • العرض على الطبيب المختص عند تفاقم الحالة وتجنب نصائح الأهل والأحبة فقد تكون ضارة في هذه الحالة بالنسبة لطفلك.

وأخيرًا نرجو أن نكون قد قدمنا معلومة مفيدة عن أفضل كريم لالتهاب الحفاضات للأطفال والتعامل الجيد مع الالتهابات التي تخلف استعمال الحفاضات، وكيفية الوقاية من تلك الالتهابات مع تمنياتنا لأطفالنا بدوام الصحة والعافية وللأمهات بدوام السعادة بأطفالهن بعيدين عن كل ضرر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى