حمل

جدول معدل السكر الطبيعي للحامل

جدول معدل السكر الطبيعي للحامل من الأمور التي يجب على المرأة معرفتها من أجل الحرص على صحتها وصحة جنينها، وفي المقال التالي الذي يعرضه موقع شقاوة، سوف نتعرف إلى المعدل الطبيعي للسكر بالنسبة للمرأة الحامل، ومدى خطورة اختلال المعدل الطبيعي للسكر، كما نتناول بعض النصائح التي تعمل على الوقاية من الإصابة بسكرى الحمل وعلاجه.

جدول معدل السكر الطبيعي للحامل

يعتبر الحفاظ على معدل السكر الطبيعي لدى المرأة أثناء فترة الحمل من الأشياء التي يجب الانتباه لها جيدًا، كما تعد مشكلة الإصابة بسكر الحمل من أبرز المشكلات التي تعاني منها معظم السيدات الحوامل، لذلك فإن معرفة المعدل الطبيعي للحامل أمر مهم جدًا، وفيما يلي استعراض لجدول معدل السكر الطبيعي للحامل:

التوقيت المعدل الطبيعي
قبل تناول الوجبات من 80 إلى 110
بعد ساعة من تناول الوجبة من 130 إلى 180
بعد ساعتين من تناول الوجبة من 120 إلى 155
بعد 3 ساعات من تناول الوجبة من 100 إلى 140

اقرأ أيضًا: معدل السكر الطبيعي للأطفال

المعدل الطبيعي للسكر التراكمي بالنسبة للحامل

يختلف معدل السكر التراكمي بالنسبة للحامل حسب المرحلة العمرية لها، لكن من الطبيعي أن يكون أقل من 5.7.

من الضروري معرفة أنه في حالة إن كانت النتائج أعلى من المعدل الطبيعي يجب إجراء فحص جديد بعد مرور حوالي أربعة أسابيع، ومن الجدير بالذكر أنه يتم التشخيص كالإصابة بسكري الحمل في حالة ظهور نتيجة أو نتيجتين من الفحوصات أعلى من المعدل الطبيعي المذكور سابقًا.

كيفية قياس معدل السكر للحامل

بعد تناول جدول معدل السكر الطبيعي للحامل، يمكن الآن التعرف إلى الإجراءات التي يجب القيام بها، من أجل عمل فحص مستويات السكر في الدم والتي نعرضها كما يلي:

  • قبل الفحص: لا بد أن تكون المرأة الحامل صائمة لمدة 8 ساعات على الأقل قبل عمل الفحص، كما يجب إخبار الطبيب بجميع الأدوية التي تتناولها.
  • في حالة ظهور نتيجة الفحص مرتفعة عن المعدل الطبيعي يطلب الطبيب إجراء فحص آخر.

كما تشير الكلية الأمريكية لأطباء أمراض النساء والتوليد إلى ضرورة إجراء فحص السكري بالنسبة للحامل ما بين الأسبوع الرابع والعشرين والأسبوع الثامن والعشرين، في حالة أنه لا يوجد احتمالية للإصابة بالمرض.

لكن لا بد من إجرائه قبل ذلك في حالة وجود خطر الإصابة بالمرض بسبب أحد العوامل التالية:

  • السمنة المفرطة.
  • التدخين الإيجابي أو السلبي.
  • في حالة زيادة العمر عن 30 سنة.
  • وجود تاريخ عائلي للإصابة بمرض السكري.
  • ولادة طفل بحجم كبير فيما سبق.
  • إذا كانت المرأة الحامل مصابة بتكيس المبايض.

نصائح من أجل الحفاظ على معدل السكر الطبيعي

كذلك يمكن القيام بتنفيذ النصائح التالية حتى يظل السكر في معدله الطبيعي، وتأتي تلك النصائح متمثلة في التالي:

  • لا بد من تغيير نمط الحياة بشكل كامل، مثل المحافظة على الوزن المثالي الصحي للجسم، فعلى المرأة أن تهتم بتنسيق وزنها قبل الحمل لأن الحمل بطبيعته يتسبب في زيادة الوزن.

لا نعني هنا أن زيادة الوزن هي السبب الوحيد للإصابة بسكري الحمل، ولكن تعتبر من الأسباب الرئيسية له.

  • المحافظة على نشاط الجسم، فلا بد من زيادة نشاط الجسم أثناء فترة الحمل من خلال المشي واليوغا، لما تفعله التمارين الرياضية من مساعدة في خروج الأنسولين في الجسم بشكل طبيعي مما يساعد على بقاء السكر دائما في معدله الطبيعي.

اقرأ أيضًا: طريقة اختبار الحمل بالسكر بالصور

معلومات هامة عن سكري الحمل

تتبعًا لذكر جدول معدل السكر الطبيعي للحامل، فيمكننا تناول بعض المعلومات الهامة التي تتعلق بمرض السكري للحامل.

  • تصاب نسبة 4% من الحوامل بمرض سكرى الحمل، وذلك بسبب عدم استطاعة الجسم على انتاج الانسولين من أجل التغلب على مستويات المقاومة.
  • يحدث سكرى الحمل بعض التأثيرات السلبية على الأم والجنين أيضًا، فهو يتسبب في الشعور بالتعب والإرهاق، ويزيد من فرصة تمزق قناة الولادة في وقت المخاض.

كما قد يعمل على زيادة احتمالية الإصابة بالتشنجات وإصابة الطفل بمرض السكري من النوع الثاني بعد الولادة.

من الضروري معرفة أن المرأة بعد الحمل يجب أن تغير من نظامها الغذائي ذلك بالتزامن مع تغير في معدل الهرمونات مما يؤدي إلى تغير معدل الأنسولين في الدم، كذلك فإن مستويات السكر ترتفع في المرحلة الأخيرة من الحمل.

أعراض سكري الحمل

في سياق ذكرنا لجدول معدل السكر الطبيعي للحامل، نتطرق للتعرف على أهم الأعراض التي تصاحب سكري الحمل، والتي عند الشعور بها يجب التوجه لزيارة الطبيب على الفور، ومن هذه الأعراض ما يلي:

  • الإحساس بالعطش الشديد.
  • الشعور الدائم بالتعب والإرهاق.
  • حدوث اضطرابات في الرؤية.
  • الشعور بآلام في المعدة.
  • زيادة الإحساس بالرغبة في التبول المستمر.
  • حدوث بعض الالتهابات الجلدية.
  • التهابات شديدة في المهبل والمثانة.

أضرار سكرى الحمل على الجنين والأم

الجدير بالذكر أن سكري الحمل له بعض التأثيرات الخطيرة على الجنين التي لا يجب الاستهانة بها، ومن هذه الأضرار:

  • يمكن أن يتحول السكر إلى دهون ويحيط بالجنين، الأمر الذي يجعل عملية خروجه من الرحم صعبًا.
  • يعمل سكري الحمل على زيادة وزن الجنين إلى ما يزيد عن 4 كجم مما يدفع الطبيب إلى تفضيل الولادة القيصرية.
  • الاستسقاء السلوي، الذي يعني زيادة السائل الأمنيوسي داخل الرحم الذي ينتج عنه حدوث الولادة المبكرة.
  • حدوث تسمم الحمل، الذي ينتج عن ارتفاع ضغط الدم في فترة الحمل الأمر الذي قد يتسبب في حدوث عدة مضاعفات في حالة عدم الاهتمام بعلاجه بالطريقة السليمة.
  • زيادة نسبة البيليروبين عند الطفل مما يؤدي إلى اصفرار جلده بعد ولادته، وقد يحتاج إلى البقاء في الحضانة لفترة من الزمن.
  • في بعض الأحيان يؤدي سكر الحمل إلى وفاة الجنين، لكن هذه الحالة نادرة الحدوث.
  • الشعور بضيق التنفس والإصابة في الجهاز التنفسي.

كما يوجد بعض التأثيرات السلبية التي تصيب المرأة اثناء فترة حملها في حال إصابتها بسكري الحمل، ومنها:

  • احتمالية حدوث نزيف بعد الولادة نتيجة لزيادة حجم الطفل.
  • يؤدي إلى ارتفاع في ضغط الدم، مما يؤثر سلبًا على عمل المشيمة، ويؤثر على نمو الجنين داخل الرحم.
  • التعرض للإصابة ببعض التشنجات.

علاج سكري الحمل

إضافة إلى عرض جدول معدل السكر الطبيعي للحامل، تتمثل طرق العلاج من سكري الحمل في تغيير نمط الحياة كما ذكرنا من قبل، ومتابعة مستوى السكر بشكل دائم، كما يمكن استعمال الأدوية.

  • فيجب على المرأة أن تتبع نظامًا صحيًا في الغذاء عن طريق تناول الألياف والفيتامين والبروتين وتجنب الإكثار في تناول الكربوهيدرات.
  • كذلك من الضروري متابعة نسبة السكر في الدم بشكل منتظم، فقد يطلب الطبيب منكِ اختبار نسبة السكر في اليوم عدد أربع مرات أو أكثر من ذلك، في الصباح وبعد تناول الوجبات، حتى تطمئني من أنه مازال في المعدل الطبيعي.
  • تناول الأدوية، من الطرق التي تستخدم في حالة فشل الطرق الطبيعية، وذلك عن طريق استعمال حقن الأنسولين لخفض مستوى سكر الدم.

كما تقدر نسبة النساء المصابات بسكري الحمل اللاتي يحتجن إلى استعمال حقن الأنسولين ما بين 10% و20% منهن، كذلك قد ينصح الطبيب بتناول بعض الأدوية التي تكون آمنة على الحامل والجنين.

اقرأ أيضًا: متى يكون ارتفاع السكر خطر على الجنين

نصائح لتجنب الإصابة بسكري الحمل

هناك بعض النصائح التي نقدمها من أجل التغلب على سكري الحمل وتجنب أضراره وآثاره السلبية والتي تتلخص في النقاط التالية:

  • عدم تناول العصائر المحلاة بطريقة زائدة وتجنب السكريات والحلويات بكميات كبيرة.
  • الانتظام في تناول وجبة الإفطار والمحافظة على تناول كوب من اللبن معها.
  • التعرف على السعرات الحرارية لكل الأطعمة المغلفة.
  • التأكد من مستوى السكر بشكل يومي من أجل الاطمئنان.
  • الانتظام على تناول الأدوية التي وصفها الطبيب.
  • القيام بعمل التمارين الرياضية الخفيفة مثل المشي فهي تساعد في تنظيم معدل السكر في الدم.
  • تناول الغذاء الصحي وزيادة تناول الخضار والفاكهة، كما يجب الابتعاد عن المأكولات السريعة، مع ضرورة تنظيم مواعيد الوجبات.
  • التخلص من السمنة المفرطة ويستحسن قبل الحمل.
  • منع التدخين تمامًا.
  • الحرص على شرب كمية كبيرة من الماء على الأقل 3 لتر في اليوم.

تعد المحافظة على المعدل الطبيعي للسكر بالنسبة للحامل من الأولويات التي لا يجب الإغفال عنها حتى لا تعرضين صحتك وصحة طفلك للخطر، لذلك التزمي بمراقبة معدل السكر دائمًا، وانتظمي على تنفيذ تعليمات طبيبك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى