حمل

أعراض الحمل في الشهر الثالث ببنت

أعراض الحمل في الشهر الثالث ببنت كثيرة، منها الخرافي الذي يتداوله الناس، ومنه الحقيقي المثبت علميًا، سوف نقدم لكم من خلال موقع شقاوة أعراض الحمل في الشهر الثالث ببنت والذي سيساعدك في التعرف على جنس المولود في بداية الحمل.

أعراض الحمل في الشهر الثالث ببنت

يمكن معرفة إذا كان نوع الجنين ولد أم بنت من خلال بعض الأعراض التي تظهر على الأم في بداية فترة الحمل، والتي تختلف من البنت إلى الولد اختلاف شاسع، لذلك ومن خلال الفقرات التالية سنعرض كل ما يخص أعراض الحمل في الشهر الثالث ببنت.

ولتكن بدايتنا من الأعراض الغير مثبتة علميًا أو الشائعة إن صح لنا القول، ومن ثم سنبدأ بتفسير الأعراض أو الوسائل العلمية الصحيحة التي من شأنها تحديد نوع الجنين.

1- شكل البطن

عندما يكون الجنين بنت تظهر على الأم أعراض الحمل في الشهر الثالث ببنت، والتي من أساسياتها شكل البطن التي تتمدد إلى الجوانب، ليس إلى الأمام.

هذا السبب هو الشائع بين الناس، والذي يحكمون على أساسه على نوع الجنين، وهذا ليس له أي أساس علمي، هو فقط قول متداول بين الناس.

حيث يعتمد مكان الحمل في بطن الأم على (نوع الجسم، الوزن، نسبة اللياقة البدنية، العضلات من ناحية القوة والضعف)، ذلك ما يجعل شكل البطن مختلف أثناء الحمل من أم إلى أخرى.

اقرأ أيضًا:العلاقة بين جوع الحامل ونوع الجنين

2- البشرة والشعر

عندما تصبح البشرة دهنية في فترة الحمل، والشعر يكون جاف وباهت على غير المٌعتاد، ولكن هذا السبب أيضًا من الأسباب الشائعة المتداولة وليس له أساس علمي.

حيث إنه من الطبيعي تغير هرمونات الجسم في فترة الحمل، وبالتالي يحدث اضطراب في نسبة الزيوت الطبيعية التي يتم إفرازها.

3- حجم الثدي

من الأقوال التي يرددها الناس دائمًا للمرأة الحامل عندما تسأل عن كيفية معرفة إذا كانت الجنين ولد أم بنت، أو ما هي أعراض الحمل في الشهر الثالث ببنت، يقولون إذا أصبح لديك الثدي الأيسر أكبر من الأيمن، فهذا يدل على أن الطفل القادم بنت، أما إذا كان العكس فيكون ولد.

كذلك فبالطبع لا يوجد إثبات علمي لهذا الكلام هو فقط محض تكهنات غير دقيقة.

4- نوع الأكل

جعل الناس الرغبة في تناول نوع طعام معين، دليل أو عرض أو إشارة لجنس الجنين.

حيث يقال إنه إذا كانت المرأة لديها رغبة كبيرة في تناول السكريات بشراهة، فهذا يدل على أن المولود بنت، على الرغم أنه الرغبة في تناول الطعام بشراهة ف صورة عامة يدل على أن المولود صبي.

هذا الكلام لا يمت إلى العلم بصلة، فإن العلم يُثبت أنه تناول الام للأكل بشراهة، نسبة إلى أن الجنين يمتص الفيتامينات التي توجد في جسمها مما يجعلها تشعر بالجوع والرغبة في تناول الطعام.

لا وجود لعلاقة بين تناول الطعام أو نوع طعام معين، ونوع الجنين.

5- نبض الجنين

عند ارتفاع نبضات قلب الجنين عن الطبيعي (140 نبضة في الدقيقة الواحدة) يوجد احتمال أن يكون الجنين بنت.

في الإثباتات العلمية الخاصة بنبض الجنين، عمر الجنين هو العامل الرئيسي في ارتفاع نبضات القلب، مما يفسر عدم صحة الأقوال التي يتداولها الناس، فلا يوجد علاقة بين نبض قلب الجنين ونوعه.

6- اضطراب في الحالة المزاجية

إذا كانت المرأة تعاني من المزاج السيء والاكتئاب، فهذا يشير إلى أن الجنين فتاة، أما إذا كان العكس فهذا يدل على أنا ولد.

الطبيعي والعلمي، حدوث تقلبات مزاجية للأم في فترة الحمل، أيًا كان نوع الجنين من الضروري مرور الحامل بفترة اكتئاب في حياتها قد تصل إلى البكاء والحزن الشديد، يمكن أن يحدث ذلك بدون أسباب، ومن الممكن ان يحدث نتيجة حدوث شيء بسيط لإصابتها بهذا الشعور من أجله، فالتقلبات المزاجية أمر طبيعي ووارد الحدوث في فترة الحمل.

اقرأ أيضًا:حركة الجنين عند المثانة ونوع الجنين

7- غثيان فترة الصباح

هناك من يعتقد أن غثيان الصباح بشكل حاد يدل على أن الجنين بنت، ولكن علميًا نسبة السكر في الدم التي تتسبب في حدوث الغثيان، ولكن هذا الراي لا يتعارض بنسبة كبيرة مع العلم، حيث إنه هناك دراسة تمت في عام 2017، أثبتت أن المرأة التي تحمل ببنت قد تشعر بالغثيان في فترة الصباح أكثر من الولد.

8- عدم التوازن

يُقال إن الشعور بالدوار طوال فترة الحمل هذا دليل أن الجنين ولد، أما إذا كان هناك اتزان ووعي كامل للحركة بشكل راقي وسليم فيدل على أنها فتاة، وذلك غير مُثبت علميًا.

9- اختبار الثوم

إذا تناولت الأم ثوم وانبعثت رائحته عن طريق مسام الجسم كله، هذا يدل على أن الجنين ولد، أما إذا دامت رائحتها الجميلة فيدل ذلك على أنها بنت، وذلك أيضًا ليس له أساس علمي.

10- طريقة النوم

إذا ظلت الحامل طوال فترة الحمل تنام على جنبها الأيمن فهذا دليل على أن الجنين بنت وذلك من الأعراض الغير مثبتة علميًا.

11- جفاف الأطراف

إذا كان هناك جفاف بالأطراف هذا دليل على الحمل ببنت، أما إذا كانوا يتسمون بالنعومة والجمال يعني أنه ولد، وذلك العرض يعتبر خرافة إلى حد كبير.

12- إحساس الحموضة

إذا شعرت الأم دائمًا بالحموضة، هذا يعني أنها بنت وذات شعر كثيف، أما إذا لم يحدث ذلك فهذا يدل على أنه ولد وذلك أيضًا غير صحيح.

فيما يخص الحموضة علميًا فقد وجدت دراسات تم إجراؤها وأثبتت أنه إذا شعرت الأم بحموضة فهذا يدل على أن الجنين يمتلك شعر كثيف يسبب هذا الشعور لأمه، ولكن لا يدل على نوع الجنين، فمن الممكن أن يكون الجنين ولد ويوجد في رأسه شعر كثيف.

13- اهتمام طفل بالمرأة الحامل

إذا كان هناك طفل ما يريد دائمًا أن يضع يده على بطن الام ويحاول في كل مرة أن يتوقع اسم المولود، تكون الأم حامل ببنت، اما إذا تجاهلها الأطفال فهذا يدل على انه ولد.

كل هذه الأعراض التي تم ذكرها لا تنتمي إلى الأبحاث والعلوم وليس لها إثباتات علمية، ولكي تستطيع الأم معرفة نوع المولود، يجب الاتجاه إلى الطرق الصحيحة العلمية.

معرفة جنس المولود بطريقة صحيحة

لا يجب أن تعتمد الأم على أعراض الحمل في الشهر الثالث ببنت للتأكد من كونها بنت، ولكن يجب الاتجاه إلى الطبيب لعمل بعض الفحوصات، من أجل التأكد أن ما يطرأ عليها من أعراض في الشهر الثالث دليل أن الجنين بنت، ومن هذه الطرق الصحيحة:

1- السونار

عمل السونار لا يحتاج إلى الكثير من الإشاعات، هذا الجهاز يقوم بإرسال موجات ترددية تنعكس على أعضاء الجنين، وهو آلة يتم استخدامها من قِبَل الطبيب.

اقرأ أيضًا:طرق معرفة نوع الجنين بالشهر الثالث

2- عمل فحص للحمض النووي الموجود في دم الأم

يمكن من خلال فحص الحمض النووي معرفة نوع الجنين، ولكنه في الأصل يتم عمله للتأكد من عدم وجود خلل في كروموسومات الجنين.

3- الفحوصات المخبرية

يتم أخذ عينة من الزغابات المشيمائية، ولكن لا ينصح بعمل هذا الفحص بصورة متكررة، لأنه في الاغلب يتم اللجوء إليه للاطمئنان على الجنين من المخاطر التي من الممكن أن يكون قد تعرض لها.

4- فحص الموجات فوق الصوتية

لا يتم عمل ذلك إلا عندما يطلبه الطبيب، لأنه لا داعي لذلك وآجلًا أم عاجلًا سوف يتم التعرف على جنس المولود، ولكنها أيام وسوف يخبر الطبيب الأم بنوع المولود من خلال كشف السونار.

هذه الموجات يتجه إليها الطبيب خلال الأشهر الثلاثة الأولى من أجل التأكد من الحمل، والفحص الجيد لضربات قلب الجنين، ومعرفة مدة الحمل.

كما أنه قد يتجه إليها في الأشهر الوسطى من الحمل: للتأكد من سلامة الجنين من ناحية وجود تشوه أم لا، الاطمئنان على صحته كاملة، ومعرفة إذا كان طفل واحد أم توأم، وتحديد النوع إذا لم يتم اكتشافه بالسونار، نتيجة لعدم وجود الجنين في وضعية تتيح ذلك.

يستخدم الطبيب هذه الموجات خلال الأشهر الأخيرة من الحمل بغرض معرفة وضع الجنين، ومعرفة إذا كان الرحم والحوض يواجهان مشاكل أم الأمن مستتب، ويتم تحديد موعد الولادة على هذا الأساس.

اقرأ أيضًا:هل ثقل الحمل يدل على نوع الجنين

الوقت المناسب لمعرفة جنس المولود

أفضل ما يبين جنس المولود بطريقة موثوقة وصحيح هو الفحص بالسونار، وهذا الفحص لا يتم إلا بعد مرور 18 أسبوع من وقت الحمل.

فعندما يتم الفحص بالسونار يتم معرفة ما يلي:

  • جنس المولود (على حسب وضعية الجنين).
  • هل هو طفل واحد أم توأم.
  • التأكد من وضع المشيمة.
  • الكشف عن مضاعفات الحمل.
  • تحديد موعد الولادة.

يجب آلا تعتمد الأم على أعراض الحمل في الشهر الثالث ببنت للتأكد، فهذه الأعراض منها ما يصيب توقعه والآخر لا، ولا تعتمد على أساس علمي، فيجب أن تكون مصدر للتوقع والفكاهة لا التأكد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى