حمل

أعراض الحمل في سن اليأس

أعراض الحمل في سن اليأس متعددة، كما يتواجد منها بعض الأعراض المشتركة لظهور أعراض انقطاع الطمث لدى المرأة، ونظرًا إلى أهمية الحمل لدى السيدات سنوضح اليوم من خلال موقع شقاوة أعراض الحمل في سن اليأس، ومخاطر الحمل في هذا السن.

أعراض الحمل في سن اليأس

جميع النساء تمر بمرحلة تعرف باسم سن اليأس وهي المرحلة التي يتم انقطاع الدورة الشهرية فيها، وبهذه الفترة يصعب حدوث حمل، وإن حدث حمل فيكون مصحوبًا بعدة مخاطر على المرأة والجنين، ولكن بكل تأكيد أي حمل يكون له أعراض معينة، لذا سنوضح فيما يلي أعراض الحمل في سن اليأس:

  • تعرض المرأة إلى الشعور بالوخز والتورمات في الثديين، ولكن سرعان ما تختفي هذه التورمات عند تعود الجسم على التغيرات الهرمونية الحادثة فيه.
  • الإحساس بالغثيان والذي يكون مصاحبًا بتقيؤ، فالغثيان في العموم من أشهر أعراض الحمل سواء كان للمرأة في سن اليأس، أو المرأة صغيرة العمر.
  • إصابة المرأة بالإمساك من الأمور التي تطرأ عليها في حالة حدوث الحمل، وذلك بسبب التغيرات الهرمونية التي تتعرض لها، والتي تقلل من عمل الجهاز الهضمي وبالتالي الإصابة بالإمساك.
  • الاضطراب في الشهية الذي ينتج عنه حاجة المرأة في تناول أطعمة معينة كانت لا تحب تناولها.
  • النفور من أطعمة كانت تفضلها بالإضافة إلى أنها قد تميل في هذه الفترة على تناول الأطعمة المالحة أو السكريات، ومن الممكن أن تتعرض المرأة أيضًا لفقد تام في الشهية.
  • شعور المرأة بالدوخة وآلام الرأس.
  • حاجة الحامل إلى النوم والراحة لعدد ساعات كثيرة على مدار اليوم.

اقرأ أيضًا: أعراض سرطان الرحم للعذراء

الأعراض المتشابهة بين الحمل وانقطاع الدورة الشهرية

بعد أن تعرفنا فيما سبق على أعراض الحمل في سن اليأس سنوضح الآن الأعراض التي تشترك بين انقطاع الدورة الشهرية وأعراض الحمل في سن اليأس، والتي تتضمن ما يلي:

1- زيادة الوزن من علامات انقطاع الطمث

من الأعراض المشتركة بين انقطاع الطمث والحمل هو زيادة وزن المرأة، فعند الحمل ترجع الزيادة في الوزن إلى زيادة نمو الجنين داخل الرحم وإفراز الجسم لهرمون الحمل، أما في حالة انقطاع الطمث فتكون التغييرات الهرمونية الطارئة على الجسد سببًا في ذلك.

2- الاضطرابات المزاجية علامة مشتركة بين الحمل وتوقف الطمث

التغيرات الهرمونية التي تطرأ على جسم المرأة من الأمور التي يترتب عليها العديد من المشاكل، والتي من ضمنها التقلبات المزاجية التي قد تتسبب في بكاء المرأة دون الحاجة إلى ذلك أو التوتر والعصبية بشكل مبالغ فيهما.

3- التبول بكثرة وعلاقته بالدورة الشهرية والحمل

تتعرض المرأة طوال فترة الحمل إلى التبول بشكل مبالغ فيه، وذلك بسبب ضغط الجنين على الرحم مما يزيد من حاجتها إلى تفريغ المثانة بصورة مستمرة.

أما في بداية الحمل وما زال حجم الجنين صغير يكون السبب في ذلك هو زيادة العمل الوظيفي للكلى؛ نتيجة تدفق الدم بسبب إفراز هرمون الحمل في الجسم لوجود الجنين، مما يزيد من كمية السوائل التي تنتجها الكلى، وبالتالي تزيد الحاجة إلى التبول.

4- اضطرابات الدورة الشهرية وتأثيرها على الحمل

تتعرض المرأة عند انقطاع الدورة الشهرية أو في حالة حدوث حمل إلى الخلل الهرموني، مما قد يؤخر الدورة عن موعدها أو يزيد من كمية الدم المتدفق، أو حدوث كل من الحالتين، ويرجع هذا الأمر إلى التغيرات الهرمونية التي تتعرض لها المرأة في هذه الفترة سواء كانت ناتجة عن الحمل أو انقطاع الطمث.

5- أعراض أخرى مشتركة بين الحمل وانقطاع الدورة الشهرية

هناك بعض الأعراض الأخرى التي تدل على أعراض الحمل في سن انقطاع الطمث، وقد تدل على توقف الدورة الشهرية كذلك، وهذه الأعراض كالتالي:

  • التعرض للاضطرابات بفترة النوم.
  • الإصابة بالانتفاخات والغازات أثناء النوم.
  • العرق الليلي والإصابة بهبات الجسم الشديدة الحرارة.

اقرأ أيضًا: أعشاب تساعد على الحمل بعد سن الأربعين

الرعاية الطبية للمرأة في عمر الأربعين 

قد تتعرض المرأة في هذا العمر إلى انقطاع الدورة الشهرية أو حدوث الحمل كما سبق وأوضحنا، ولكل من الحالتين الرعاية الخاصة بها، والتي تختلف عن بعضها، وفيما يلي سنوضح كلًا من الحالتين على حدا:

1- الرعاية الطبية للمرأة الحامل

عندما تتعرض المرأة إلى حدوث الحمل في سن الأربعين فعليها أن تقوم باتباع بعض التعليمات للحفاظ على صحتها وصحة الجنين، ومن ضمن هذه التعليمات ما يلي:

  • المحافظة على تناول الأدوية الصحية والتي يتم توصية الطبيب بها، واستشارته حول أمان الأدوية التي تتناولها المرأة بصورة مسبقة للحمل وذلك في حالة معاناتها من مرض مزمن أو مشكلة صحية.
  • تجنب ممارسة العادات اليومية السيئة، والتي تعرض الجنين إلى الضرر ومن ضمن هذه العادات التدخين بشراهة، وتناول المشروبات الكحولية.
  • الحرص على زيارة الطبيب بصفة دورية وذلك للاطمئنان على صحتكِ وصحة الجنين، وتناول المكملات الغذائية والعناصر الصحية التي تتناسب مع الحالة الصحية لكِ طوال فترة الحمل.
  • تناول كميات كبيرة من الماء وذلك لتعويض الفقد الحادث في الدم، والحفاظ على الجنين بصحة جيدة.

2- الرعاية الطبية للمرأة بعد انقطاع الطمث

يجب على المرأة اتباع التعليمات الآتية للتقليل من حدة الأعراض التي تشعر بها عقب انقطاع الدورة الشهرية، ومن ضمن تلك التعليمات ما يلي:

  • المواظبة على ممارسة التمارين الرياضية المناسبة، وذلك للحفاظ على العضلات بالشكل السليم، مقاومة السمنة، والحد من الضغوط النفسية التي تتعرض لها المرأة في هذه المرحلة.
  • الحرص على تناول العناصر الصحية والمكملات الغذائية، وبالأخص التي بها الفيتامينات مثل: فيتامين د والمعادن وبالتحديد الكالسيوم وذلك لتجنب الإصابة بهشاشة العظام.
  • على المرأة ان تقوم بتناول الأدوية الهرمونية، التي تساهم في اتزان الجسم ولكن عليها استشارة الطبيب قبل القيام بذلك.

اقرأ أيضًا: هل ألم الدورة قبل موعدها بأسبوع من علامات الحمل

مخاطر الحمل في سن اليأس

في إطار التعرف على أعراض الحمل بسن اليأس، علينا التنويه بالمخاطر التي قد تتعرض لها المرأة الحامل والجنين طوال فترة الحمل، ومن ضمن هذه المخاطر ما يلي:

  • الولادة بشكل مبكر والخضوع إلى عملية قيصرية.
  • انخفاض وزن المولود عن الحجم الطبيعي للمواليد.
  • خطورة التعرض إلى حدوث الإجهاض.
  • الإصابة بسكر الحمل، والذي ينتج عنه بعض المشاكل الصحية للمرأة والجنين.
  • زيادة فرصة الحمل بتوائم مما يزيد الخطورة على صحة كل من الأجنة والأم، وذلك لأن الحمل في هذا العمر يعد خطرًا من الأساس فعند زيادة عدد الأجنة يزيد الخطر، ويشمل على الولادة المتعثرة والمبكرة.
  • تعرض المرأة لارتفاع ضغط الدم، ولذا يجب على المرأة أن تحافظ على متابعة معدل الضغط لديها بصفة مستمرة.
  • تعرض الطفل إلى انفصال مشيمته عن الأم أو تقدم المشيمة، وهذا الأمر يحتاج إلى الرحة التامة والنوم على الفراش بشكل دائم، وتناول الأدوية المناسبة للحالة أو اللجوء إلى الولادة المبكرة القيصرية.

تشخيص الحمل وسن اليأس للمرأة

يختلف تشخيص الطبيب الحمل للمرأة عن تشخيص حالة سن اليأس التي تمر بها، فيكون تشخيص كلٍ منهما كالتالي:

1.تشخيص الحمل للمرأة

يطلب الطبيب من المرأة إجراء الفحوصات الطبية من خلال إجراء فحص البول أو اختبار الحمل المنزلي، أو اختبار الحمل الدموي من خلال الذهاب إلى المعمل وأخذ عينة من الدم وفحص نسبة هرمون الحمل به.

كما أنه من الممكن أن تخضع المرأة إلى فحص الأمواج فوق الصوتية، أو ما تعرف باسم “السونار” للتعرف على نبض الجنين في الرحم، والتي تؤكد وجود حمل.

اقرأ أيضًا: متى يحدث الحمل بعد الدورة بكم يوم

2.تشخيص سن اليأس للمرأة

التعرف على سن اليأس للمرأة من الأمور التي يصعب معرفتها، فيقوم الطبيب بتوصية المرأة بإجراء فحص دموي للكشف عن هرمونات الأستروجين والبروجستيرون.

ففي حالة إذا كانوا منخفضين فتكون هذه دلالة على أن المرأة قد دخلت في سن اليأس ومرحلة انقطاع الطمث، وذلك بجانب ظهور بعض الأعراض الأخرى التي تؤكد الأمر للطبيب.

أعراض الحمل في سن اليأس متعددة، وتوجد منها نسبة كبيرة مشتركة مع أعراض انقطاع الطمث، ولكن لكل منهما تشخيص مختلف عن الآخر، يمكن القيام به للتأكد من الأمر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى