أعراض التهاب الحلق عند الأطفال

أعراض التهاب الحلق عند الأطفال متعددة، حيث إن مناعة الأطفال تكون ضعيفة مما يعرضهم إلى الإصابة بالتهابات الحلق بشكل متكرر، ونظرًا إلى أن صحة الطفل من الأمور الهامة للغاية التي يحرص الآباء عليها، سنوضح اليوم من خلال موقع شقاوة أعراض التهاب الحلق لدى الأطفال وأسبابه وطرق علاجه.

أعراض التهاب الحلق عند الأطفال

هناك العديد من أعراض التهاب الحلق لدى الأطفال والتي تتضمن الآتي:

  • التقيؤ بكثرة.
  • ظهور احمرار وملاحظة انتفاخ على اللوزتين.
  • وجود انتفاخات وآلام بالفك والغدد الليمفاوية.
  • الشعور بألم عند البلع.
  • وجود آلام في الحلق وفي منطقة البلعوم.
  • ارتفاع ملحوظ في درجة حرارة الطفل.
  • الإصابة بالصداع.
  • وجود بقع لونها أبيض أو وردي في الحلق واللوزتين.
  • الإحساس بآلام شديدة في البطن.
  • الطفح الجلدي.
  • صعوبة البلع.
  • بقع حمراء في الجزء الخلفي من سقف الفم.

اقرأ أيضًا: علاج ألم البطن عند الأطفال عمر 7 سنوات

أسباب التهاب الحلق عند الأطفال

فيما سبق أوضحنا أعراض التهاب الحلق عند الأطفال والآن سنهتم بعرض أسباب التهاب الحلق عند الأطفال، فمن ضمن هذه الأسباب ما يلي:

  • الإصابة ببعض الفيروسات التي قد تسبب الإصابة بالإنفلونزا أو البرد.
  • التعرض للعدوى البكتيرية التي تتضمن بكتيريا المكورات العقدية.
  • الإصابة بحساسية الأنف.
  • استنشاق الطفل للهواء الجاف أو البارد.
  • ممارسة التدخين أو تعرض الشخص للتدخين السلبي.
  • تلوث البيئة المحيطة وخصوصًا إذا كانت بها مواد كيميائية أو مهيجات.
  • تناول العلاجات المختلفة ومنها المضادات الحيوية أو العلاجات الكيميائية، أو أي نوع من أنواع الأدوية التي تؤثر على المناعة.
  • الإصابة بالتهاب في اللوزتين ويرجع ذلك إلى تعرضها للجراثيم أو الفيروسات، مما يجعل اللوزتين تنتفخ وتصبح أكبر من حجمها الطبيعي، وستلاحظ ظهور أعراض مصاحبة لالتهاب اللوزتين منه صعوبة البلع وارتفاع درجة الحرارة.

عوامل الإصابة بالتهاب الحلق

هناك بعض العوامل التي تؤدي إلى زيادة الإصابة بالتهاب الحلق ومن ضمن هذه العوامل ما يلي:

  • التدخين بشراهة.
  • استنشاق كميات كبيرة من الهواء الملوث.
  • التنفس من خلال الفم.
  • التحسس من الأشياء المختلفة، والتي من ضمنها الغبار.

اقرأ أيضًا: علاج التهاب الحلق عند الأطفال مجرب

المضاعفات الناتجة من التهاب الحلق

هناك بعض المضاعفات التي تنتج وتتفاقم بسبب التهاب الحلق ومن ضمن هذه المضاعفات ما يلي:

  • الإصابة بالحمى الروماتيزمية.
  • ظهور بعض الأعراض للإيدز.
  • الإصابة بالتهابات الحيز البلعومي الخلفي.
  • وجود التهاب في الفك السفلي.
  • وجود خراج في الأماكن الموجودة حول اللوزتين.
  • التعرض للإصابة بالتهاب لسان المزمار.

طرق علاج التهاب الحلق

هناك بعض الطرق التي يجب على المريض اتباعها للتخلص من التهابات الحلق ومن ضمن هذه الطرق ما يلي:

  • تناول الأقراص الماصة التي تحد من الآلام، حيث إن عملية مص الأقراص تساهم في زيادة تركيز اللعاب في منطقة الفم، كما أنها تساهم في ترطيب المناطق المصابة بالالتهاب.
  • الغرغرة بمياه دافئة وملح، حيث إن هذه الغرغرة تساعد على حماية وتعقيم المنطقة المصابة بالالتهاب.
  • استخدام جهاز البخار في تخفيف الأعراض، وبالأخص في حالات التهابات الحلق الناتجة عن تنفس الهواء الجاف أو التنفس من خلال الفم.
  • تناول الأدوية التي يوصى بها الطبيب لكي تسكن الألم ويتم تناولها من خلال الفم.
  • استخدام البخاخات لترطيب الفم وتسكين الآلام.

طرق العلاج المنزلية لالتهاب الحلق

هناك بعض الأعشاب التي يتم تناولها للحد من التهابات الحلق ومن ضمن هذه الأعشاب ما يلي:

  • الليمون: حيث يعمل الليمون على الحد من التهابات الحلق، ويمكن تناوله من خلال عصر الليمون على ملعقة من العسل.
  • خل التفاح: هو واحد من ضمن المواد التي تتسم بخواصه الممتازة المضادة للبكتيريا والتي تساهم في التخلص من التهابات الحلق.
  • القرفة: يتم استخدامها منذ العصور القديمة، لمعالجة التهاب الحلق الذي ينتج من الإصابة بنزلات البرد.
  • العسل: حيث إنه من المواد التي تحتوي على خواص مضادة للبكتيريا، تعمل على مكافحة مسببات الإصابة بالتهاب الحلق، وذلك من خلال تناوله عصير الليمون أو الشاي.
  • الثوم: يتم تناول الثوم للحد من التهابات الحلق لما يوجد في الثوم من خواص مطهرة ومواد مضادة للبكتيريا، ويتم استخدام الثوم من خلال تناول حبة واحدة منه بشكل يومي.

اقرأ أيضًا: علاج ألم التسنين عند الأطفال

طرق الوقاية من التهابات الحلق

يوجد بعض الطرق التي يلزم عليك اتباعها لكي تتمكن من التخلص من التهابات الحلق ومن ضمن هذه الطرق ما يلي:

  • المواظبة على نظام غذائي صحي.
  • تناول المشروبات السائلة الدافئة بكثرة.
  • الجلوس في منطقة بعيدة عن الأشخاص المصابين.
  • المحافظة على غسل اليدين بالماء والصابون المطهر جيدًا.

التهاب الحلق من الأمراض التي يصاب بها الأطفال والبالغين، والتي قد تؤدي إلى الإصابة بالمضاعفات الحادة، لذا يجب اتباع طرق العلاج وطرق الوقاية؛ لتجنب تفاقم الوضع.

قد يعجبك أيضًا
اترك تعليقا