حمل

حساسية الجلد للحامل ونوع الجنين

حساسية الجلد للحامل ونوع الجنين هي إحدى المشكلات التي تواجه السيدات خلال فترة الحمل، وتختلف أسبابها وأنواعها، وتحدث بسبب تغير الهرمونات الذي يحدث للجسم في هذه الفترة، ومنها أيضًا عوامل خارجية، وسوف نتعرف على كل ما يخص حساسية الجلد للحامل ونوع الجنين الآن من خلال موقع شقاوة.

حساسية الجلد للحامل ونوع الجنين

تعتبر حساسية الجلد واحدة من أهم المشكلات التي تواجه السيدة أثناء فترة حملها، وذلك بسبب التغير الكبير الذي يحدث في هرمونات الجسم، ولها عدة أسباب منها: زيادة الأملاح في جسم الحامل ممكن يؤدي إلى حدوث تورم وانتفاخات في الجسم، وأيضًا زيادة في نسبة إنزيم الكبد مما يؤدى إلى الحساسية الجلدية وسوف نتكلم عنها بالتفاصيل.

تناولها لنوع معين من الأطعمة يؤدي إلى تهيج الجسم، أو تعرضها لسطح غير نظيف وتصيبها عدوى بكتيرية أو فيروسية وهي أخطر نوع من الحساسية على صحة الجنين.

اقرأ أيضًا: هل حساسية الحمل تؤثر على الجنين

أعراض حساسية الحمل

تسبب حساسية الحمل حكة واحمرار في الجلد، وتسبب أيضًا ارتفاع في درجة الحرارة، وتكون عبارة عن طفح جلدي يظهر على أجزاء من جسم السيدة الحامل، وتظهر أيضًا حويصلات صغيرة الحجم في أجزاء متفرقة من الجسم، غالبًا تنتشر الحساسية على بطن الأم وعلى ساقيها وعلى الثديين.

تشخيص حساسية الجلد للحامل ونوع الجنين

لا يوجد تحاليل معروفة تلجأ لها السيدة الحامل لمعرفة نوع الحساسية التي تتعرض لها، ولا يوجد تشخيص بعينه، ولكنها بسبب طبيعة حياتها تكتشف الأسباب، أو عندما يكون لها تاريخ مرضي مع نوع معين من أنواع الحساسية، فبذلك فقط يمكن تشخيص حالتها.

ماذا أفعل عند ظهور حساسية الجلد أثناء الحمل

يجب علينا التوجه للطبيب إذا ظهر علينا أي من أعراض الحساسية أثناء الحمل، ولكن هناك نصائح نتابعها قبل التوجه إلى الطبيب ومنها:

  • نضع كمية من دقيق الشوفان ونخلطه بكمية من الماء ثم ندهن به أجزاء الجسم المصابة، يتوجب علينا ارتداء ملابس قطنية حتى لا ترتفع حرارة الجزء المصاب، استخدام المرطبات الجلدية المخصصة للسيدات الحوامل، لأن يوجد مرطبات كيمائية ممنوعة أثناء فترة الحمل.
  • نستخدم الصبار الطبيعي كوسيلة للعلاج بإخراج المادة الموجودة بداخله وندهن المنطقة المصابة بها، وذلك له تأثير كبير على الابتعاد عن حكة الجلد، وأيضًا من النصائح التي علينا اتباعها هي الابتعاد عن الشمس قدر الإمكان لأنها سوف تؤدي إلى سخونة الجلد والتهيج المستمر.
  • يتوجب علينا استخدام صابون طبي للجسم لأن الصابون ذو الروائح الصناعية سوف يؤدى إلى تهيج الجلد بشكل كبير، وسوف يزيد من الحساسية، ولكن استخدام الصابون الطبي أفضل لأنه لطيف على الجلد ومنه أنواع كثيرة يمكن للطبيب مساعدتك على معرفتهم.
  • يمكننا أيضًا استخدام اللبن لعلاج حساسية الحمل أولًا نضع كمادات مياه باردة على المنطقة المصابة وبعدها ندهنها باللبن الحليب مباشرًا ونتركه حتى يجف، ويعتبر أيضًا زيت جوز الهند من الزيوت المفيدة لعلاج حساسية الجلد عن السيدة الحامل فهو يخفف كثيرُا من الإحساس بالحكة والسخونة.
  • الابتعاد بشكل نهائي عن استخدام الليفة أثناء الاستحمام واستخدام المياه والصابون الطبي فقط لأن الليفة سوف تؤدي إلى تهيج البشرة ومن الممكن أن تؤدى إلى جروح في سطح الجلد مما يزيد الأمر تعقيدًا، وأيًضًا عدم استخدام الفوط فعلينا استخدام الأقمشة القطنية لتجفيف الجسم وعدم الضغط على المناطق المصابة.

اقرأ أيضًا: الحكة عند الحامل في الشهر الأول وجنس الجنين

العلاج الدوائي

في حالات أخرى يمكن للطبيب أن يتجه إلى الأدوية العلاجية عندما تكون الحالة متأخرة أو إن العلاجات المنزلية لا تؤثر عليها، ومنها أنواع كثيرة فمنها المضادات الحيوية الموضعية، ومنها ملطفات البشرة والكريمات العلاجية المخصصة للحساسية.

أسباب تهيج وحكة الجلد للحامل

هناك أسباب كثيرة تؤدي إلى حساسية جلد السيدة الحامل منها:

  • الطعام من الممكن أن تتحسس الحامل لأنواع معينة من الطعام وأغلبها تكون الفواكه حتى ولو لم يكن لها تاريخ مرضي منها أو أنها ممنوعة عنها ومن أكثر الفاكهة الشائعة التي تؤدى إلى حساسية السيدة الحامل الخوخ والبطيخ والفراولة.
  • أيضًا عدم النظافة الشخصية للسيدة الحامل قد تؤدي إلى حدوث حساسية مهبلية لها فدائمًا نوصي بالاهتمام بالنظافة الشخصية واستخدام المحاليل الطبية المخصصة لنظافة الجهاز التناسلي، وهناك أنواع كثيرة منه ولابد أن نستخدم الذي يحتوي على مواد طبيعية كي لا يؤثر على الجنين.
  • تعرض السيدة الحامل لمكان غير نظيف محمل بالفيروسات والبكتيريا من الممكن أن يصيبها بحساسية فيروسية تصل في بعض الأحيان إلى موت الجنين لأن الحساسية الفيروسية تؤثر على إنزيمات الكبد وبالتالي فإنها تصل إلى الجنين، وإذا لم نهتم بعلاجها في مرحلة متقدمة يؤدي إلى فقدان الجنين.
  • أيضًا ضعف الجهاز المناعي للسيدة الحامل قد يعرضها للكثير من الأمراض أثناء الحمل ومنها الحساسية الجلدية، لذلك نوصى السيدات الحوامل بالاهتمام بالتغذية الصحية وتناول المكملات الغذائية ومتابعة مناعة الجسم عن طريق التحاليل الطبية.

نادرًا ما تصاب السيدة الحامل بالحساسية عن طريق التأثير الوراثي للأم، ولكنها حدثت في قليل من الحالات تكون سبب في التهاب الجلد عن الحامل.

معرفة نوع الجنين

هناك طرق كثيرة لمعرفة نوع الجنين بدون الأشعة بالموجات الصوتية منها:

  • تغير لون الثدي عند السيدة للون الغامق دليل وإشارة على أن يكون الجنين ولد، وإذا استمرت بنفس اللون ولم تتغير يكون نوع الجنين بنت.
  • عندما تأكل الحامل الأكلات عالية السعرات الحرارية وتطلب الأكل بطريقة مستمرة ويزداد وزنها فمن المؤكد حملها بولد، والعكس يكون نوع الجنين بنت.
  • عندما تبتعد الأم عن الأكلات التي كانت تفضلها قبل فترة الحمل ففي الغالب يكون الجنين ولد وإذا استمرت في أكلها يكون الجنين بنت، وأيضًا إذا أخذت بطنها الشكل الدائري العالي يكون الجنين ولد، وإذا كان الجنين بنت تتخذ البطن شكل بيضاوي منخفض.

اقرأ أيضًا: السونار الرباعي وجنس الجنين

طرق أخرى لمعرفة نوع الجنين

إضافةً إلى ما سبق يوجد العديد من الأساليب الإضافية التي يمكن عن طريقها التعرف على نوع الجنين، أو توقع جنسه، ومنها ما يلي:

  • من الأشياء التي من خلالها يمكننا تحديد نوع الجنين هي عدد ضربات القلب، فعدد ضربات الجنين تكون في الغالب 120 نبضة في الدقيقة، وإذا ازداد العدد عن ذلك يكون نوع الجنيين بنت، لأن ضربات قلب البنت أعلى من الولد ويمكن للأم الشعور بها وحسابها.
  • عندما يتساقط شعر الحامل بكثرة يكون احتمال حملها ببنت أكثر، وأيضًا إذا كان لديها رغبة دائمة في تناول الحلويات والسكريات، أم إذا كان الجنين ولد فسوف يحدث العكس تمامًا ويزداد شعرها وترتفع كثافته وتميل إلى أكل المخللات والموالح بكثرة.
  • عندما تفقد الأم نضارة وجهها في بالتأكيد حامل بولد لأن البنت تزيد من جمال ونضارة وجه الأم، وأيضًا يمكننا تحديد نوع الجنين عن طريق لون بول الحامل إذا كان لونه غامق في حامل في ذكر.

أما العكس فيكون الجنين أنثى، وهناك الكثيرات يختلط عليهم الأمر وننصحهم بالتوجه إلى الطبيب لعمل الأشعة بالموجات الصوتية لمعرفة نوع الجنين ولكي نتابع حالة الصحية ووزنه.

  • الإفرازات المهبلية تساعدنا أيضًا على معرفة نوع الجنين فإذا كانت ذات رائحة نفاذة وكريهة يزيد احتمال أن الجنين أنثى، وإذا كانت ذات رائحة خفيفة أو بدون رائحة يكون في الغالب الجنين ذكر، ولكن لكل قاعدة شواذ أيضًا فهي كلها احتمالات تؤكدها الأشعة.

تكلمنا الآن عن حساسية الجلد للحامل ونوع الجنين وندعو من الله أن كل سيدة تضع مولودها بصحة جيدة ولابد أن تحافظ على ما وهبها الله عز وجل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى