حمل

الأسبوع السابع عشر من الحمل وجنس الجنين

الأسبوع السابع عشر من الحمل وجنس الجنين من الأمور التي تهتم بها الكثير من السيدات، ولذلك من خلال مقالنا عبر موقع شقاوة سنوضح ما العلاقة بين الأسبوع السابع عشر من الحمل وجنس الجنين والتطورات خلال هذه الفترة.

اقرأ أيضًا: صراخ الطفل في الشهر الخامس

أعراض الحمل في الأسبوع السابع عشر

أعراض الحمل في الأسبوع السابع عشر

ينبغي علينا قبل توضيح العلاقة بين الأسبوع السابع عشر من الحمل وجنس الجنين أن نتحدث عن الأعراض التي تتعرض لها السيدة الحامل خلال الأسبوع السابع عشر من الحمل، والتي تكون كالتالي:

  • زيادة حجم البطن بشكل ملحوظ نتيجة لزيادة حجم الجنين خلال الأسبوع السابع عشر.
  • مركز ثقل الجنين يتغير تبعاً لجنس الجنين حيث أن الأنثى تتركز في المنطقة العلوية من البطن والذكر في المنطقة السفلية .
  • شعور السيدة بالنهم تجاه الأكل وتفضل نوع معين من الأطعمة تبعاً لجنس الجنين.
  • بالوصول إلى الأسبوع السابع عشر يكون وزن السيدة الحامل قد زاد بمعدل يتراوح ما بين 2.5 إلى 4.5 كيلو غرام.
  • الشعور بالدوخة أثناء الوقوف بطريقة مفاجئة.
  • في بعض الحالات تتعرض السيدة إلى فقدان قدرتها على التوازن أثناء الوقوف، وذلك نتيجة لزيادة وزن الجنين وضغطه على القدمين.
  • الإصابة بالإمساك في أغلب الأوقات.
  • زيادة تقلب الحالة المزاجية للسيدة الحامل بسبب زيادة اضطراب إفراز الهرمونات.
  • عدد من السيدات تصاب بتغير في لون الجلد نتيجة التغيرات الهرمونية التي تحدث خلال هذه الفترة.
  • التعرض لمشكلات الجهاز الهضمي مثل عسر الهضم وتهيج المعدة وكل ذلك يحدث بسبب تمدد الجنين وضغطه على منطقة المعدة.
  • زيادة خروج الغازات.
  • الشعور بالغثيان يكون في الأسابيع الأولى من الحمل ولكن هناك عدد من السيدات يستمر معها الشعور بالغثيان حتى الأسبوع السابع عشر.

اقرأ أيضًا: وزن الجنين في الشهر الخامس ربع كيلو

الأسبوع السابع عشر من الحمل وجنس الجنين

إمكانية معرفة جنس الجنين تكون مع بداية الأسبوع 14 من الحمل ولكن كل الأطباء تفضل تحديد جنس الجنين في الأسبوع السابع عشر كالتالي:

  • يتم تحديد جنس الجنين في الأسبوع السابع عشر عن طريق الموجات الصوتية أو ما يعرف باسم السونار.
  • استخدام السونار يتم بعد اكتمال تكوين الأعضاء التناسلية وذلك يكون قد حدث خلال الأسبوع السابع عشر.
  • يمكن استخدام فحص الحمض النووي في تحديد جنس الجنين والكثير يفضل هذه الطريقة لأنها تساعدهم على الاطمئنان على صحة الجنين.
  • بعض السيدات خلال الأسبوع السابع عشر تحدد جنس الجنين من خلال اختبار السائل الأمنيوسي.

اقرأ أيضًا: هل السونار يخطئ في تحديد نوع الجنين في الشهر الخامس

تطور الحمل خلال الأسبوع السابع عشر

تطور الحمل خلال الأسبوع السابع عشر

بعد أن تحدثناً عن العلاقة بين الأسبوع السابع عشر من الحمل وجنس الجنين يجب أن نوضح التطورات الطبيعية للجنين السليم خلال الأسبوع السابع عشر، وذلك للتأكد من نموه بشكل طبيعي أثناء إجراء اختبارات تحديد جنس الجنين، وهذه التطورات تكون كالتالي:

1_ حجم الجنين

  • يصل وزن الجنين إلى حوالي 140 جرام.
  • الحجم يكون مقارب لحجم البرتقالة.
  • طول الجسم يتراوح ما بين 12 إلى 13 سم.

2_ الحبل السري

خلال الأسبوع السابع عشر يكتسب الحبل السري القوة ليصل أكثر كثافة وسمك لأنه المسئول عن توصيل الغذاء للجنين.

3_ الهيكل العظمي

خلال الأسبوع السابع عشر يتحول هيكل الجنين من العظم الغضروفي الذي تم تكوينه خلال الأسابيع الأولى ليحل محله العظام القوية.

4_ حاسة السمع

من المعروف أن الجنين تتواجد به حاسة السمع من وقت تواجده داخل الرحم ولكن خلال الأسبوع السابع عشر تتطور حاسة السمع ويكتمل تكوين الأذنين.

5_ الخلايا الدهنية

الخلايا الدهنية واحدة من الأجزاء التي تتكون داخل الجنين خلال الأسبوع السابع عشر وهي المسئولة عن العمليات الغذائية، ونلاحظ أنها خلال هذه الفترة تظهر بكثرة في منطقة الخدين.

6_ الحركة ونمو الأطراف

بوصول الجنين إلى الأسبوع السابع عشر تكون الأطراف المسؤولة عن حركة الجنين قد تم اكتمال نموها بشكل شبه كامل، ولذا تشعر السيدة الحامل بزيادة حركة الجنين خلال هذه الفترة من الحمل.

اقرأ أيضًا: نوع الجنين من حركته في الشهر الخامس

وبذلك نصل إلى ختام مقالنا الذي تحدثناً من خلاله عن الأسبوع السابع من الحمل وجنس الجنين، وما هي الأعراض والتطورات الطبيعية للجنين خلال الأسبوع السابع عشر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى